St-Takla.org  >   Full-Free-Coptic-Books  >   His-Holiness-Pope-Shenouda-III-Books-Online  >   18-Ma3alem-ElTareek-El-Ro7y
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب معالم الطريق الروحي - البابا شنودة الثالث

42- أنت والغير

 

ما هي قيمة الإنسان في نظرك؟

هل تنتظر إلى كل إنسان باعتباره أخًا لك في البشرية، تحبه، ويهمك أمره، هل تهتم بكل أحد، كما يهتم الله بالكل، طبعًا حسب حدود قدراتك؟

هل تحرص على مشاعر الناس، كل الناس؟ وهل تقدر قيمة النفس، أي نفس؟

هل كل إنسان نفسه ثمينة عندك؟ وهل كل إنسان نفسه تمامًا كنفسك، تحب له ما تحبه لنفسك، وتحرص عليه وعلى مصالحة كما تحرص على أعز أحبائك. ما يصيبه يصيبك، وما يفرحه يفرحك، وما يسيئه يسيئك؟

St-Takla.org Image: Kindergarten service at St. Takla COC Church صورة في موقع الأنبا تكلا: صورة من خدمة الحضانة بكنيسة القديس تكلاهيمانوت

St-Takla.org Image: Kindergarten service at St. Takla COC Church

صورة في موقع الأنبا تكلا: صورة من خدمة الحضانة بكنيسة القديس تكلاهيمانوت

هذه هي إحدى القيم التي يحافظ عليها الإنسان الروحي، أعني تقديره لقيمة النفس البشرية، وحرصه الشديد في المحافظة على حقوق وعلى مشاعر كل أحد.

أنك يا أخي، لو ارتفعت قيمة الإنسان في نظرك، لوجدت نفسك بالضرورة تحترم كل إنسان، ولا تجرؤ أن تجرح شعور إنسان ما. ولا تجرؤ أن تخطئ إلى أحد، ولا أن تخطئ مع أحد وتعثره... تخاف أن يطالبك الله بدمه في اليوم الأخير.

أنا أعرف أنك تهتم بمشاعر الكبار، ولكنك قد تتجاهل الصغار وتنساهم.

أما الله، هو إله الكل، يهتم بالسيد كما يهتم بالخادم، ويهتم بالكبير وبالصغير، وبالعاقل وبالجاهل. يشرق شميه على الأبرار والأشرار ويمطر على الصالحين والطالحين.

ليس أحد منسيًا عند الله...

كل نفس هي عزيزة عنده، يرعاها كراع صالح يبذل نفسه عن الخراف (يو10). فكن أنت هكذا، لأن الله ترك لك مثالًا...

لو صار للإنسان هذه القيمة في نظرك، ستحترم حرية الناس، وستحترم حقوقهم. لا تغضب أحدًا، ولا تغصب أحدًا، ولا تظلم أحدًا، ولا تضر أحدًا، ولا تشتهر بسمعه أحد. بل تشمل بمحتك الكل...

وقيمة النفس البشرية تدعوك إلى الخدمة، وإلى بذل نفسك من أجل خلاص الآخرين...

فالذي يؤمن بقيمة النفس الواحدة، يقول مع بولس الرسول "من يضعف وأنا لا أضعف؟ من يعثر وأنا لا ألتهب" (2كو11: 29). ويتذكر كيف أن السيد الرب ذهب يبحث عن النفس الواحدة، التي لم تضع في زحمة المجموع، ولم تفقد قيمتها في وجود التسعة والتعسين (لو15: 4-7).

إنه يتعب من أجل كل نفس.

هنا ونعرض لنقطة أخيرة هي:

الراحة والتعب.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا







External ads إعلانات خارجية



https://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/His-Holiness-Pope-Shenouda-III-Books-Online/18-Ma3alem-ElTareek-El-Ro7y/Characteristics-of-the-Spiritual-Way-042-Others.html