St-Takla.org  >   Full-Free-Coptic-Books  >   FreeCopticBooks-020-Father-Tadros-Yaacoub-Malaty  >   007-Short-Stories
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب قصص قصيرة (مع مجموعة من القصص الطويلة) - القمص تادرس يعقوب ملطي

 396- قصة: محتاجة إلى صورة!

 

في جلسة عائلية مع شعب الكنيسة القبطية في منطقة جيرسي سيتي كان الكل يتبادلون القصص الجميلة، فقال الأخ وديع، وكان له نشاطه في خدمة بيوت الطلبة بالإسكندرية:

إذ كنت مع المرحوم الشماس نظمي برسوم في كنيسة الشهيد مارجرجس باسبورتنج دخل كل من أبوينا المحبوبين القمص بيشوي كامل والقس لوقا سيداروس، وكان أبونا لوقا يضحك.

سأل الشماس نظمي: ماذا حدث يا أبونا لوقا؟

أجاب أبونا لوقا: اسأل أبانا بيشوي.. الأمر يحتاج إلى أخذ صورة فوتوغرافية، وإرسالها لقداسة البابا.

قال هذا وهو يضحك، أخيرًا روى أبونا لوقا ما حدث معه:

أخذني أبونا بيشوي معه لزيارة سيدة وضعت حديثًا، وكانت تسكن في الطابق الخامس. وإذ بلغنا المكان هنأها أبونا بيشوي على المولود الجديد.

قالت السيدة: لن أترككما حتى تأكلان، فقد حان وقت العشاء. سأذبح لكما أوزة!

St-Takla.org Image: Father Bishoy Kamel priest of Saint Gerges Sporting Church in Alex., Egypt, during a prayer. صورة في موقع الأنبا تكلا: أبونا بيشوي كامل كاهن كنيسة مار جرجس اسبورتنج بالاسكندرية في مصر، خلال أحد الصلوات

St-Takla.org Image: Father Bishoy Kamel priest of Saint Gerges Sporting Church in Alex., Egypt, during a prayer.

صورة في موقع الأنبا تكلا: أبونا بيشوي كامل كاهن كنيسة مار جرجس اسبورتنج بالاسكندرية في مصر، خلال أحد الصلوات

قال أبونا بيشوي بروح أبوي: سآخذ نصيبي (جاف) أي غير مطبوخ.

بفرح قالت له السيدة: الإوزة كلها لك، لن تنزل من هنا بدونها.

لم يتردد أبونا بيشوي في قبولها، فبعد الصلاة حمل الإوزة في يده وخبَّأها في كُم الثوب المتسع، وكان يمسك بمنقارها حتى لا تعطي صوتًا، ونزل بسرعة عجيبة على درجات السلم، وكنت ألاحقه.

وإذ بلغا إلى الشارع اتجه نحو اليمين، فقلت له: "السيارة من جهة الشمال". لكن أبانا بيشوي قال لي: "تعال معي". وسارا في الطريق إلى مسافة قصيرة، ثم انطلق أبونا كمن يجري على السلم حتى بلغ الطابق السادس، وهناك على السطوح وجد أطفالًا يبكون.

سألهم أبونا بيشوي: لماذا تبكون؟

أجابه أحدهم: إننا جائعون، نطلب من والدتنا أن نأكل، وهي تطلب منا أن نصلي. كيف نصلي ونحن جائعون؟

قال أبونا بيشوي: لا تخافوا ربنا أرسل لكم طعامًا.

تطلع أبونا بيشوي إليّ وقال لي: "اجلس مع الأطفال وأروي لهم قصصًا، وأنا أعد لهم مع والدتهم الطعام". ثم أمسك أبونا بيشوي السكين وذبح الإوزة ليساعد الأم في إعداد الطعام لأولادها الجائعين.

روى أبونا لوقا هذه القصة وهو يضحك قائلًا: "منظر أبينا بيشوي وهو يذبح الإوزة يحتاج إلى صورة، نضعها في الكنيسة، ونرسل نسخة منها إلى قداسة البابا!"

← ترجمة القصة بالإنجليزية هنا في موقع الأنبا تكلا هيمانوت: It’s Worth Taking a Photo.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

حقًا كثيرًا ما احتاجت تصرفات أبينا بيشوي إلى صورة!

لا، بل الحاجة إلى أخذ الصورة لقلبه الأبوي!

لن أتردد في القول:

كان السمائيون يتهللون بقلبه الكبير المتسع بالحب،

وبفكره الذي يحتضن به الكل!

إنه منظر مُفرح للملائكة والناس!


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/FreeCopticBooks-020-Father-Tadros-Yaacoub-Malaty/007-Short-Stories/Short-Stories-0396-Photograph.html