St-Takla.org  >   Full-Free-Coptic-Books  >   FreeCopticBooks-020-Father-Tadros-Yaacoub-Malaty  >   007-Short-Stories
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب قصص قصيرة (مع مجموعة من القصص الطويلة) - القمص تادرس يعقوب ملطي

 393- قصة: مرتبة تذبح صاحبها!

 

دبت الخلافات بين شريف وعروسه منذ الأسبوع الأول من زواجهما. وكان كثيرون من الأقارب والآباء الكهنة يتدخلون للصلح.. لكن سرعان ما كان الخلافات تتجدد.

كان شريف يتهم زوجته بالإسراف وعدم مراعاة ظروفهما المادية، أما هي ففي مرارة كانت تشكو من بخله الشديد، فإنه يحرم عائلته حتى من الضروريات، مُدعيًا الفقر.

بعد عشرات السنوات تركت الزوجة بيت الزوجية وذهبت إلى أخيها تطلب منه ألا تعود إلى زوجها، إذ دبّ بينهما خلاف بسبب رغبتها في شراء مرتبة جديدة.

حاول الأخ تهدئة نفسية الزوجة، أما هي فكانت تروي لأخيها أمثلة غريبة من بخل زوجها.

سألها الأخ: "ماذا تظنين، هل يضع ماله في إحدى البنوك؟"

St-Takla.org Image: Problems between couple, family and marriage issues, husband and wife صورة في موقع الأنبا تكلا: شخصان لديهم مشاكل، مشاكل أسرية، مشكلات بين الزوجين (العائلة)، أزوج و زوجات

St-Takla.org Image: Problems between couple, family and marriage issues, husband and wife

صورة في موقع الأنبا تكلا: شخصان لديهم مشاكل، مشاكل أسرية، مشكلات بين الزوجين (العائلة)، أزوج و زوجات

أجابت الأخت في تهكمٍ: "إني واثقة أنه لن يأتمن البنك على ماله".

- هل يدفع شيئًا لوالديه؟

- مستحيل، فإنه بخيل حتى على والديه، إني أدفعه دفعًا ليهتم بهما، لكنه يصر ألا يدفع شيئًا، ولا يقدم لهما هدايا حتى في الأعياد والمناسبات.

- هل يُبذر ماله مع أصدقائه؟

- ليس له أصدقاء حتى لا يستضيفهم سواء في المنزل أو خارجه.

- إذن أين يضع ماله؟

- لا أدري، هل يجمعه في مكانٍ ما، أم أن بركة الرب قد نُزعت عنه؟

شكَتْ له أخته أن زوجها لم يشترِ بدلة واحدة منذ زواجه، ولم يجدد المرتبة التي ينامان عليها.. لقد صارت أشبه بخرقةٍ لو أُلقيت في الشارع لن يقبل شحاذ أن ينام عليها.

هدَّأ الأخ نفسية أخته وطلب منها أن تحمل صليبها بشكر.. أما هي فأجابته: "لا أقلّ من أن يشتري مرتبة ننام عليها.. إني لا أطيقها!"

وعدها أخوها أنه سيُقدم لها مرتبة جديدة هدية منه في القريب العاجل.

بعد يومين إذ كان شريف مسافرًا في مأمورية خاصة بعمله أحضر الأخ مرتبة جديدة هدية لأخته. وفي خجل شديد قبلت الأخت الهدية، لكن الأخ قال لها: "لا تخجلي فإني أخوكِ.."

قامت الأخت بإعداد المنزل بكل وسيلة لكي تبرز المرتبة الجديدة، فيفرح قلب شريف بالهدية المجانية.

بدأت تسأل نفسها ماذا أفعل بالمرتبة القديمة.. لكنها إذ سمعت صوت تاجر الأثاثات القديمة "ربوبيكيا" نادته وسألته إن كان يأخذ المرتبة القديمة دون مقابل. قبِل التاجر أن يأخذها وهو متضرر للغاية، فإنها لا تصلح لاستعمالٍ آدمي!

في اليوم التالي إذ عاد شريف إلى منزله، لاحظ وجه زوجته المتهلل، والبيت المُهيأ بطريقة واضحة.. تطلع إلى السرير الذي كاد أن ينكسر لأنه قديم جدًا.. وسأل زوجته: "أين المرتبة القديمة؟"

بابتسامة قالت الزوجة: بالكاد وافق تاجر الأثاثات القديمة "الربوبيكيا" أن يقبلها.

ما أن سمع شريف ذلك حتى صرخ: "لقد ضاع جهاد عمري كله.. كل ثروتي وضعتها في المرتبة!" سقط شريف على الأرض ميتًا، فقد أُصيب بذبحة قلبية! لقد ذبحه بخله!

← ترجمة القصة بالإنجليزية هنا في موقع الأنبا تكلا هيمانوت: A Mattress That Killed its Owner.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

* إلهي من يحفظ وصيتك، تحفظه الوصية الإلهية.

 أما من يحفظ المال، يذبحه ماله ويقتله!

_____

الحواشي والمراجع لهذه الصفحة هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت:

* بتصرف عن مذكرات المتنيح القمص بطرس جيد، الكرازة 1997.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/FreeCopticBooks-020-Father-Tadros-Yaacoub-Malaty/007-Short-Stories/Short-Stories-0393-Mattress.html