St-Takla.org  >   Full-Free-Coptic-Books  >   FreeCopticBooks-020-Father-Tadros-Yaacoub-Malaty  >   007-Short-Stories
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب قصص قصيرة (مع مجموعة من القصص الطويلة) - القمص تادرس يعقوب ملطي

 364- قصة: دموع في أرض المهجر

 

اُنتدبت للخدمة في إحدى بلاد المهجر لفترة قصيرة بسبب وجود مشكلة كنسية. مرّ بي الفكر: "كيف يمكنني أن أحتفظ بنقاوة فكري بعيدًا عن الإدانة وسط المشكلة الكنسية وسماعي لكل الأطراف؟"

إذ التقيت ببعض الأحباء في يوم السبت مساءً دون أن استمع إلى شيء، واشتركت في الصباح في خدمة القداس الإلهي، فوجئت بشاب صغير أمريكي منضم إلى كنيستنا وقف يتلو إنجيل القداس الإلهي. بالكاد استطاع أن يرنم المزمور إذ كانت الدموع تتسلل من عينيه. وإذ بدأ يترنم بالإنجيل علت تنهداته وتسللت دموعه، وحاول أكثر من مرة أن يكمل ترنمه للإنجيل، لكنه اضطر أن ينسحب ليقرأه شماس آخر.

تساءل كثيرون في أنفسهم: لِمَ كان هذا الشاب يبكي.. أما أنا فتصاغرت نفسي أمامي جدًا، مشتاقًا أن يهبني اللَّه دموعًا نقية!

St-Takla.org Image: Repent and Pray, by Sister Sawsan صورة في موقع الأنبا تكلا: توبة و صلاة، رسم تاسوني سوسن

St-Takla.org Image: Praying in repentance, Repent and Pray: A Coptic woman/girl praying and crying, with her hands up, along with a candle, by Sister Sawsan.

صورة في موقع الأنبا تكلا: الصلاة بانسحاق، توبة و صلاة: امرأة/فتاة قبطية تصلي وتبكي، ويداها مرفوعتان، وخلفها شمعة، رسم تاسوني سوسن.

في نفس الأسبوع إذ كنا نصلي في إحدى البيوت صلاة النوم ونتناوب تلاوة المزامير، إذا بربة البيت تتنهد، وتتسلل دموعها من عينيها، وبالكاد كانت تتلو مزاميرها! كانت دموعها تسبق كلماتها. وتكرر الأمر في أكثر من مرة! وكان لدموع هذه السيدة أثرها الفعَّال على أعماقي.

في الأحد التالي جاءني الشماس الأمريكي يقول لي بروح الاتضاع:

"بعد القداس الإلهي في الأسبوع الماضي، سألني كثيرون عن سبب بكائي!

إني خاطئ يا أبي..

أشعر إني غير مستحق أن أقرأ الإنجيل بسبب خطاياي.."

هكذا في أرض المهجر وسط مشكلة كنسية مُرة وُجدت نفوس نقية تُقدم للَّه مخلصها دموعها ذبيحة حب مقبولة وصالحة. إنها تعرف كيف تحتفظ بعمل نعمة اللَّه الفائقة في حياتها، فتحيا منشغلة بخلاصها لا بالمشاكل! استطاع هذا الشماس وهذه السيدة أن يمارسا نقاوة الفكر وينشغلا بخلاص نفسيهما بغض النظر عن الظروف التي تحيط بهما. هكذا علمني اللَّه درسًا!!

← ترجمة القصة بالإنجليزية هنا في موقع الأنبا تكلا هيمانوت: Tears Overseas.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

* هب لي يا رب الفكر النقي، أينما وُجدت وتحت كل الظروف.

ليحملني روحك القدوس ويرفعني فوق كل الأحداث،

فلا ينشغل قلبي بالمشاكل، بل بخلاصك،

يتخطى المشاكل ليصعد كما بجناحي حمامة،

فترتفع نفسي لتحيا لك وبك.

وتطير وتستقر في أحضانك!

وأتمتع برؤية أسرارك!

* لست أطلب موضعًا معينًا، ولا أن أعيش في جوٍ معينٍ،

بل أكون في أحضانك أينما وُجدت!

 ليس الموضع هو الذي يقدس أفكاري، ولا الظروف هي التي تشكّل أعماقي،

بل روحك القدوس الذي يقدس إلى التمام!

* لترتفع نفسي كما بجناحيّ حمامة،

فأبكي على خطاياي الثقيلة،

 وتمتزج دموعي بالفرح بعملك الفائق!

أبكي على خطاياي التي تُثقل نفسي!

أقدمها لك ذبيحة حب خالص!

* هب لي أيضًا دموع الفرح،

فترتفع نفسي بالرجاء إلى سمواتك!

وتتهلل بعملك الدائم معها!


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/FreeCopticBooks-020-Father-Tadros-Yaacoub-Malaty/007-Short-Stories/Short-Stories-0364-Abroad.html