St-Takla.org  >   Full-Free-Coptic-Books  >   FreeCopticBooks-015-Church-Fathers-Sayings  >   002-St-Augustine
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

أقوال آباء الكنيسة الأرثوذكسية

أقوال القديس أوغسطينوس عن: لماذا يسمح الله بالعطايا؟

 

St-Takla.org Image: "Him who is able to do exceedingly abundantly above all that we ask or think, according to the power that works in us" (Ep. 3:20), ArabicBible verse صورة في موقع الأنبا تكلا: آية "وَالْقَادِرُ أَنْ يَفْعَلَ فَوْقَ كُلِّ شَيْءٍ، أَكْثَرَ جِدًّا مِمَّا نَطْلُبُ أَوْ نَفْتَكِرُ، بِحَسَبِ الْقُوَّةِ الَّتِي تَعْمَلُ فِينَا" (رسالة بولس الرسول إلى أهل أفسس 3: 20)

St-Takla.org Image: "Him who is able to do exceedingly abundantly above all that we ask or think, according to the power that works in us" (Ep. 3:20), ArabicBible verse

صورة في موقع الأنبا تكلا: آية "وَالْقَادِرُ أَنْ يَفْعَلَ فَوْقَ كُلِّ شَيْءٍ، أَكْثَرَ جِدًّا مِمَّا نَطْلُبُ أَوْ نَفْتَكِرُ، بِحَسَبِ الْقُوَّةِ الَّتِي تَعْمَلُ فِينَا" (رسالة بولس الرسول إلى أهل أفسس 3: 20)

الله يعلم تماما أن الإنسان تشغله العطايا عن واهبها كالطفل الذي تلهيه أدوات اللعب عن والده فلماذا يسمح بها؟

للإجابة على هذا أقوال إن الله خالق الجسد والروح مسئول أن يعطي لكليهما احتياجه.

فإن كان الإنسان أساء استخدام العطية، فالعيب ليس في العطية بل في اليد التي اؤتمنت عليها.

فإن كانت العطايا الحسنة صارت شريرة إنما لأن الإنسان صار جسدي في تفكيره، وهذا خلق حياة الطمع وحب الاقتناء والقلق والاضطراب نحو المستقبل.....

ويسوع العالم بضعف طبيعتنا البشرية بمحبته لم يسحب معنا عطاياه،

بل أخذ صورة العبد ليوجه العطايا الإلهية بل التفكير ذاته ليكون تفكيرًا روحيًا...


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا







External ads إعلانات خارجية



https://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/FreeCopticBooks-015-Church-Fathers-Sayings/002-St-Augustine/Oghostinos-Quotes-065-Gifts.html