St-Takla.org  >   Full-Free-Coptic-Books  >   FreeCopticBooks-008-Anba-Metropolitan-Bishoy  >   002-Tabseet-El-Iman
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب سلسلة محاضرات تبسيط الإيمان - الأنبا بيشوي مطران دمياط

233- خرافات إنجيل برنابا: القمل و اللؤلؤ!

 

كل قملة تتحول إلى لؤلؤة:

St-Takla.org Image: One white Pearl صورة في موقع الأنبا تكلا: لؤلؤة واحدة بيضاء - اللؤلؤ

St-Takla.org Image: One white pearl

صورة في موقع الأنبا تكلا: لؤلؤة واحدة بيضاء - اللؤلؤ

في أصحاح رقم 57 النص رقم 17 يقول الكاتب:

[وكل قملة كانت على إنسان حبًا في الله تتحول إلى لؤلؤة].

أي أنه بذلك يشجع الناس على عدم النظافة. لكن هل يقصد بهذا التعبير جماعة معينة أم الذين يحبون القذارة عمومًا والذين لا يستحمون ولا يهتمون بالنظافة تمسحًا في الدين حتى تجرى على ثيابهم وعلى شعورهم أنواعًا من القمل؟ هذا أمر غريب!

كان من يمكنه مثلًا أن يقول أن الإنسان الفقير سوف يكافئ عن فقره. والإنسان المسكين سوف يجد مسرة في الحياة الأبدية، فيكون الكلام مقبولًا، كما قال السيد المسيح "طُوبَى لِلْمَسَاكِينِ بِالرُّوحِ لأَنَّ لَهُمْ مَلَكُوتَ السَّمَاوَاتِ طُوبَى لِلْحَزَانَى لأَنَّهُمْ يَتَعَزَّوْنَ" (مت 5: 3، 4).

لكن ما هو هذا التطويب! القمل الذي في الشعر! وهل هذا الدين يدعوا إلى النظافة؟! أنا أعرف أن الأديان الموجودة هنا في منطقة الشرق الأوسط كلها تدعوا إلى الاهتمام بنظافة الإنسان حتى ولو كان فقيرًا. ليس عيبًا أن يكون الإنسان فقيرًا ولكن العيب هو أن يكون غير نظيف وخاصةً إذا كان ينوى أن يمارس الشعائر الدينية. توجد دعوة إلى النظافة في جميع الأديان في المنطقة.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/FreeCopticBooks-008-Anba-Metropolitan-Bishoy/002-Tabseet-El-Iman/Simplifying-the-Faith__233-Gospel-of-Barnaba_15-Lice.html