St-Takla.org  >   Full-Free-Coptic-Books  >   FreeCopticBooks-002-Holy-Arabic-Bible-Dictionary  >   25_N
 

قاموس الكتاب المقدس | دائرة المعارف الكتابية المسيحية

شرح كلمة

نوء

 

St-Takla.org Image: God was displeased with Jonah and sent a terrible storm. The wind was so fierce and the waves so big, the boat was about to sink. The frightened sailors threw all the cargo overboard to keep it afloat (Jonah 1: 4, 5) - Jonah, Bible illustrations by James Padgett (1931-2009), published by Sweet Media صورة في موقع الأنبا تكلا: "فأرسل الرب ريحا شديدة إلى البحر، فحدث نوء عظيم في البحر حتى كادت السفينة تنكسر. فخاف الملاحون وصرخوا كل واحد إلى إلهه، وطرحوا الأمتعة التي في السفينة إلى البحر ليخففوا عنهم" (يونان 1: 4، 5) - صور سفر يونان، رسم جيمز بادجيت (1931-2009)، إصدار شركة سويت ميديا

St-Takla.org Image: God was displeased with Jonah and sent a terrible storm. The wind was so fierce and the waves so big, the boat was about to sink. The frightened sailors threw all the cargo overboard to keep it afloat (Jonah 1: 4, 5) - Jonah, Bible illustrations by James Padgett (1931-2009), published by Sweet Media

صورة في موقع الأنبا تكلا: "فأرسل الرب ريحا شديدة إلى البحر، فحدث نوء عظيم في البحر حتى كادت السفينة تنكسر. فخاف الملاحون وصرخوا كل واحد إلى إلهه، وطرحوا الأمتعة التي في السفينة إلى البحر ليخففوا عنهم" (يونان 1: 4، 5) - صور سفر يونان، رسم جيمز بادجيت (1931-2009)، إصدار شركة سويت ميديا

النوء: المطر الشديد، وشدة هبوب الريح، واضطراب البحر ويتمنى داود لو أن له جناحيّ حمامة لكي يسرع في النجاة من "الريح العاصفة ومن النوء" (مز 55: 6-8).

ويقول إشعياء النبي في إشارة إلى الأشوريين: إن عند السيد (الرب) متسلطًا شديدًا قويًا " كانهيال الَبَرد ، كنوء مُهلك، كسيل مياه غزيرة جارفة" ( إش 28: 2)، وإن هيجان غضب الرب: ليهب نار آكلة، نوء وسيل وحجارة بّرَد" (إش 30: 30؛ ارجع أيضا إلى إرميا 23: 19؛ 25: 32؛ 30: 23).

وعندما نزل يونان إلى السفينة ليهرب من وجه الرب "أرسل الرب ريحًا شديدة إلى البحر، فحدث نوء عظيم في البحر حتى كادت السفينة تنكسر"، وقد اعترف يونان أنه بسببه حدث هذا النوء العظيم (يونان 1: 4، 12).

وقد حدث نوء ريح عظيم عندما كان الرب في السفينة مع التلاميذ، " وكان هو في المؤخر على وسادة نائمًا، فأيقظوه... فقام وانتهرَ الريح، وقال للبحر اسكت، ابكم، فسكنت الريح وصار هدوء عظيم" (مرقس 4: 35 - 41؛ ارجع أيضًا إلى لو 8: 22 - 25).

كما حدث نوء عنيف أدى إلى تحطم السفينة التي كان عليها الرسول بولس في طريقه إلى رومية (أع 27: 18).

ويقول الرسول بطرس عن المعلمين الكذبة إنهم آبار بلا ماء، غيوم يسوقها النوء، الذين حُفظ لهم قتام الظلام إلى الأبد" (2 بط 2: 1،  17).