St-Takla.org  >   Full-Free-Coptic-Books  >   FreeCopticBooks-002-Holy-Arabic-Bible-Dictionary  >   18_EN
 

قاموس الكتاب المقدس | دائرة المعارف الكتابية المسيحية

شرح كلمة

العاصفة | الزوبعة

 

St-Takla.org Image: The Lord answers Job from the whirlwind (Job 38:1-3) صورة في موقع الأنبا تكلا: الرب يكلم أيوب عن العاصفة (أيوب 38: 1-3)

St-Takla.org Image: The Lord answers Job from the whirlwind (Job 38:1-3)

صورة في موقع الأنبا تكلا: الرب يكلم أيوب عن العاصفة (أيوب 38: 1-3)

الزوبعة. وهي رمز لقوة الله ومجده (أي 27: 9 و38: 1 واش 66: 15 وحز 1: 14 وزك 9: 14). وفي العاصفة صعد إيليا إلى السماء (2 مل 2: 1).

عصفت الريح عصفًا: اشتد هبوبها، فهي عاصف وعاصفة، وجمعها عواصف، وفيها تظهر قدرة الله، فهو الذي يأمر فتهيج العاصفة (مز 107: 25، انظر أيضًا إش 27: 8، 29: 6، 40: 24، 41: 16). كما أنه هو الذي "يهدئ العاصفة فتسكن" (مز 107: 29، 148: 8). وهو الذي "يسحق العاصفة" (أي 9: 17)، انظر أيضًا (مز 50: 3، إش 40: 24، حز 13: 11 و13)، وهو الذي " ينجي منها" (مز 55: 8)، وفي العاصفة طريقه" (نا 1: 3)، انظر أيضًا (حز 1: 4) وقد تكلم الرب إلى أيوب من العاصفة (أي 38: 1، 40: 6).

وقد صعد إيليا النبي في العاصفة إلى السماء (2 مل 2: 1 و11) ويقول الرب عمن لا يستجيبون لدعوة نعمته: "إذا جاء خوفكم كعاصفة، وأتت بليتكم كالزوبعة... حينئذ يدعونني فلا أستجيب" (أم 1: 27 و28)

وفي يوم الخمسين، والتلاميذ مجتمعون معًا بنفس واحدة، "صار بغتة من السماء صوت كما من هبوب ريح عاصفة وملأ كل البيت حيث كانوا جالسين" (أع 2: 2). ويمكن الرجوع أيضًا إلى مادة "زوبعة" في موضعها هنا في موقع الأنبا تكلا بقسم قاموس الكتاب المقدس.

 

* انظر أيضًا: الأمطار.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا







External ads إعلانات خارجية



https://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/FreeCopticBooks-002-Holy-Arabic-Bible-Dictionary/18_EN/EN_154.html