St-Takla.org  >   Full-Free-Coptic-Books  >   FreeCopticBooks-002-Holy-Arabic-Bible-Dictionary  >   10_R
 

قاموس الكتاب المقدس | دائرة المعارف الكتابية المسيحية

شرح كلمة

مَرَازِبة | مرزبان

 

St-Takla.org Image: The governors curry favor with the king (Daniel 6:6-8) صورة في موقع الأنبا تكلا: المساعدون يتقربون للملك (دانيال 6: 6-8)

St-Takla.org Image: The governors curry favor with the king (Daniel 6:6-8)

صورة في موقع الأنبا تكلا: المساعدون يتقربون للملك (دانيال 6: 6-8)

satrap مُفرد مرازبة: مرزبان. هي وظيفة سامية ذات سلطان واسع النفوذ، أسمى من وظيفة الوالي (دا 3: 3). يماثلها "ساتراب" σατράπης عند اليونانيين. وبعض الترجمات العربية تدعوهم "أقطاب" أو "أمراء".

والكلمة الفارسية القديمة وهى "حستاباوان" xšaθrapāwan أي "حامي المملكة" مأخوذة عن الكلمة المادية "خشا ترابا" (أو خاشا بافان) xšaçapāvan (انظر أستير 3: 12 ، 8: 9، 9: 3) وكان المرزبان شِبه نائب ملك على إحدى المناطق الكبرى التي كانت تنقسم إليها الإمبراطورية الفارسية. وكانت المنطقة تضم عدة ولايات. وكانت سورية وفلسطين تابعتين للمنطقة الخامسة (يذكر هيرودت عشرين ولاية يحكم كلاَّ منها مرزبان) أي لمنطقة "عبر النهر" (عز 4: 10 و11 17، 5: 3، 8: 36، نح 3: 7) وقد ترجمت الكلمة في بعض الترجمات العربية إلى أقطاب أو أمراء.

وعندما تولى داريوس المادي حكم بابل، ولَّى "مائَةً وَعِشْرِينَ مَرْزُبَانًا يَكُونُونَ عَلَى الْمَمْلَكَةِ كُلِّهَا. وَعَلَى هؤُلاَءِ ثَلاَثَةَ وُزَرَاءَ أَحَدُهُمْ دَانِيآلُ، لِتُؤَدِّيَ الْمَرَازِبَةُ إِلَيْهِمِ الْحِسَابَ فَلاَ تُصِيبَ الْمَلِكَ خَسَارَةٌ" (دانيال 6: 1 - 4، انظر أيضًا دانيال 3: 2 و3 و27). وكان المرزبان يملك سلطة واسعة ولكن كان يجد من سلطته وجود كاتب ملكي يرسل تقارير دورية للملك، كما كان يوجد قائد للحامية العسكرية، لا يخضع لسلطة المزبان.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا







External ads إعلانات خارجية



https://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/FreeCopticBooks-002-Holy-Arabic-Bible-Dictionary/10_R/R_070.html