St-Takla.org  >   Full-Free-Coptic-Books  >   FreeCopticBooks-002-Holy-Arabic-Bible-Dictionary  >   02_B
 

قاموس الكتاب المقدس | دائرة المعارف الكتابية المسيحية

شرح كلمة

بِلْدَدُ الشُّوحِي، صاحب أيوب

 

Bildad the Shuhite اسم عبري ربما كان معناه "بيل قد أحب" أو " ابن اللدد (أي الخصام)"، وهو أحد أصحاب أيوب الثلاثة, الذي تباحث مع أيوب عن عدالة الله تعالى في ما صنعه معه (اي 8: 18 و25). وكان يكنى بالشوحي- وذلك إما نسبة إلى بلاده أو إلى شوح ابن إبراهيم من امرأته قطورة (تك 25: 2). وربما كان شوح هذا جدّ بلدد المذكور هنا (اي 2: 11).

St-Takla.org Image: Bildad talks about God's mercy (Job 8:20-22) صورة في موقع الأنبا تكلا: بلدد يتكلم عن رحمة الله (أيوب 8: 20-22)

St-Takla.org Image: Bildad talks about God's mercy (Job 8:20-22)

صورة في موقع الأنبا تكلا: بلدد يتكلم عن رحمة الله (أيوب 8: 20-22)

وهو الثاني في أصحاب أيوب الذين لما سمعوا بكل ما أصابه "تواعدوا أن يأتوا ليرثوا له ويعزوه" (أي 2: 11)، ويلقب "بالشوحي" إما نسبة إلى مكان في الشرق أو الجنوب الشرقي من فلسطين بهذا الاسم لا نعلم موقعه، وإما نسبة إلى شوح بن إبراهيم من قطورة، باعتبارْ جده الأعلى (تك 25: 2). وقد يدل ارتباط اسمه ببيل (إله بابلي) على إلمامه بحكمة الشرق.

وأحاديثه الثلاثة مدونة في الأصحاحات الثامن والثامن عشر والخامس والعشرين من سفر أيوب. أما مادة أحاديثه فهي ترديد لصدى أحاديث أليفاز، ولكن بشحنة أكبر من العنف (انظر 8: 2، 18: 3و 4) لأنه اعتبر كلمات أيوب تجديفية صادرة عن الغيظ. وكان بلدد أول من نسب بلوي أيوب إلى الشر العملي، ولكنه عبر عن فكره بطريق غير مباشر، بأن اتهم أولاد أيوب بالمعصية ولأجلها هلكوا (1: 19، 8: 4). ويستشهد في أحاديثه بتقاليد العصور السابقة (8: 8 10)، وإذ يتبع أسلوب أليفاز بذكر العلة والمعلول (عدد 11)، ويستخرج من كنوز الحكمة وصفًا لحالة الشرير غير المستقرة، بالمقارنة مع حالة البار الناضرة الرائعة (8: 11 22).

أما حديثه الثاني فوصف مركز لويلات الشرير في مقابلة واضحة مع ما ذكره أيوب عن حالته البائسة (قارن 18: 5 21 مع 16: 6 22)، وهكذا بلباقة يجمع بين أيوب وبين الشرير الموغل في الشر.

أما حديثه الثالث (أصحاح 25) وهو آخر أحاديث الأصحاب الثلاثة فحديث موجز هادئ النغمة، وكأنه صورة خاطفة لاستعراض جلال الله وكماله وهيبته وقداسته في مقابل نقص كل الخليقة.

 

* انظر أيضًا: كتاب أيوب الصديق ولماذا كانت تجربته - البابا شنوده.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/FreeCopticBooks-002-Holy-Arabic-Bible-Dictionary/02_B/B_195.html