St-Takla.org  >   FAQ-Questions-VS-Answers  >   03-Questions-Related-to-Theology-and-Dogma__Al-Lahoot-Wal-3akeeda
 

سنوات مع إيميلات الناس!
أسئلة اللاهوت والإيمان والعقيدة

الفرق بين بنوة المسيح لله، وبنوتنا لله

سؤال: ما الفرق بين قولنا: "المسيح ابن الله"، و "نحن أبناء الله"؟ (أي الفرق بين بنوتنا لله وبنوة المسيح لله)

 

الإجابة:


St-Takla.org Image: Jesus Christ

صورة في موقع الأنبا تكلا: السيد المسيح

قلنا سابقًا هنا بموقع القديس تكلاهيمانوت أن المسيح يسوع هو ابن الله، لأننا رأينا فيه الله غير المنظور، وهو ابن الله لأنه في لاهوته من طبيعة الله وجوهره، وليس في لغة البشر غير تعبير "الابن" للدلالة على المُطابقة التامة بين "الله الآب"، و"الرب يسوع المسيح".

ولها السبب قال المسيح له المجد لفيلبس تلميذه: "مَنْ رآني فقد رأى الآب.." (يوحنا 14: 9).

أما نحن فننتسب لله كأبناء، كنوع من التكريم منه لنا وفيض من محبته لنا.

بعبارة أخرى: نقول أن البشر يدعون أبناء الله فقط من أجل محبة الله لهم وعنايته بهم، وهذه المحبة تجتاز الهوة بين الخالق والمخلوق، ولكنها لا تزيلها.

والخلاصة: أن بنوة المسيح "بنوة جوهرية"، أما نحن "فبنوتنا تكريمية"، بنوة المسيح أزلية، أما بنوتنا فهي زمنية.

المراجع - إذا أردت المزيد عن هذا الموضوع، نرجو قراءة الآتي:

  • المرجع: نبذات أسئلة في قانون الإيمان.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/FAQ-Questions-VS-Answers/03-Questions-Related-to-Theology-and-Dogma__Al-Lahoot-Wal-3akeeda/077-We-Sons-of-God-VS-Jesus-Son-of-God.html