St-Takla.org  >   books  >   various  >   perpetua
 
St-Takla.org  >   books  >   various  >   perpetua

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب الشهيدة بربتوا - أبناء الشهيدة بربتوا

7- إلى السجن مع الرضيع

 

St-Takla.org Image: Statue of St. Perpetua at the National Shrine of the Little Flower Catholic Church in Royal Oak, Michigan - photo by Itinerant Wanderer صورة في موقع الأنبا تكلا: تمثال القديس بيربتوا في الضريح القومي لكنيسة الوردة الصغيرة الكاثوليكية، في رويال أوك، ميتشيجان - تصوير إيتينيرانت وانديرير

St-Takla.org Image: Statue of St. Perpetua at the National Shrine of the Little Flower Catholic Church in Royal Oak, Michigan - photo by Itinerant Wanderer

صورة في موقع الأنبا تكلا: تمثال القديس بيربتوا في الضريح القومي لكنيسة الوردة الصغيرة الكاثوليكية، في رويال أوك، ميتشيجان - تصوير إيتينيرانت وانديرير

 إلى السجن: 

 ولم يطل علينا الوقت فبعد أيام أُودعنا السجن، فاعتراني في البدء خوف شديد إذ لم يسبق لي قطّ الوجود في مثل هذا الظلام. يا له من يوم مُرعب! الحرارة فظيعة لا تُطاق إني أتعزّي بالجماهير المُزدحمة ولكن ما أقسى أيدي الجنود. قلقي يُمزّقني بسبب غياب ابني الرضيع، لقد تدخّل الشماسان المُباركان ترتيوس Tertius وبومبونيوس Pompnious اللذان كُلِّفا بخدمتنا ودفعا شيئًا من المال للجند فنقلونا لعدّة ساعات إلى مكان أفضل داخل السجن لنلتقط أنفاسنا، وأخيرًا خرج الكل وانفضّت الجماهير وبقينا وحدنا.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

 رضيعي معي في السجن: 

 لقد أحضروا لي ابني الرضيع الذي كان مغشيًا عليه من الجوع فأرضعته وسلّمته لأُمي وقد أوصيتها عليه بحرارة، وشجّعت أخي الآخَر وأوصيتهم جميعًا على ابني، وقد اعتراني اكتئابًا شديدًا لمَّا وجدتهم في حسرة وغم من أجلي (إن تحمُّل الآلام الجسدية أسهل بكثير من أصوات الأحباء وهي تستعطف متألمة، فهذه قمة العذابات) وقد ظَللتُ أعاني من القلق والاكتئاب عدة أيام، وأخيرًا حصلوا لي على إذن بدخول رضيعي معي في السجن، وفي الحال استعدت قواي وفارقني القلق والاكتئاب، فصار السجن في نظري كأنه قصر ووددتُ أن أبقى فيه أفضل من أي مكان آخَر.

 وجاءني أخي قائلًا: "أختي الحبيبة، أنتِ الآن في كرامة عظيمة تؤهّلكِ أن تصلّي من أجل رؤيا. فاطلبي حتى نعرف هل سينتهي الأمر بإطلاقك أم بتعذيبكِ؟

 وإذ كنتُ أعلم أني فعلًا عندي كلمة الرب الذي من أجله قد صرت هنا، أعطيته وعدًا بثقة: باكرًا سأُعطيك الكلمة. وتضرّعت إلى الرب فظهر لي الآتي:


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا







External ads إعلانات خارجية



https://st-takla.org/books/various/perpetua/prison.html