St-Takla.org  >   books  >   pauline-todary  >   st-syncletica
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب سيرة وحياة القديسة والمعلمة الطوباوية سينكليتيكي بقلم القديس البابا أثناسيوس الرسولي - أ. بولين تودري

13- نصائحها للعذارى بخصوص شيطان الزنا

 

St-Takla.org         Image: Modern Coptic art: His Holiness Pope Athanasius of Alexandria, icon by Samy Hennes صورة: من الفن القبطي المعاصر، قداسة البابا المعظم الأنبا أثناسيوس بابا السكندري، أيقونة للرسام الفنان سامي حنس

St-Takla.org Image: Modern Coptic art: His Holiness Pope Athanasius of Alexandria, icon by Samy Hennes

صورة في موقع الأنبا تكلا: من الفن القبطي المعاصر، قداسة البابا المعظم الأنبا أثناسيوس بابا السكندري، أيقونة للرسام الفنان سامي حنس

27- " وكم من المرات يحاول الشيطان بطرق متنوعة أن يثير الناس محبي التكريس بشوكة الزنا. وكم من المرات يندفع ويهجم على الأخت المحبة ويؤذيها داخليًا بالأمراض الصعبة. وأيضًا يثير الأناس الذين يهربون من كل أفراح ومباهج الحياة عن طريق أخت في الإيمان تعودت على أكل اللحم، أو الراهبات الذين يأكلون بصوت عالي. والذين يمتنعون عن الفرار من السلوك بروح الزنا في أنفسهم، فإنه يخدعهن كأنه يشاركهن في مخافة الله، ومن أجل ذلك يتزين العدو بطرق مختلفة ويدفعهن للهروب من البيت. ويشير إلى حبة الحنطة (النفس الأمينة) لكي تقع تحت مكيدته. وأظن أن الرب قال مثل هذا الكلام: "احترزوا من الأنبياء الكذبة الذين يأتونكم بثياب الحملان ولكنهم من داخل ذئاب خاطفة" (مت 17: 15).

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

28- فماذا نفعل حيال هذا؟ "ها أنا أرسلكم كغنم في وسط ذئاب. فكونوا حكماء كالحيات وبسطاء كالحمام" (مت 10: 16)، فلنكن ماهرين في مواجهة المكائد التي يثيرها بالكلام، فكونوا حكماء كالحيات كما قال الرب لكي لا نجهل هجمات إبليس علينا. ولنميز بأسرع ما يمكن أعماله المشابهة. والنفس النقية تظهر عجائب بالعمل الطاهر. وإن كان بالحقيقة أن كل عمل صالح للهروب من العدو يجعله أكثر قسوة.

كيف نهرب من عدم الفهم؟ يجب علينا أن ننال البصيرة تجاه هذا العدو العنيف جدًا، ونحتمي بالنسكيات الأساسية، لأنه قال: "اصحوا واسهروا لأن إبليس خصمكم كأسد زائر يجول ملتمسًا من يبتلعه" (1بط 5: 8)، "وإنكم تحتاجون إلى طعام قوى" (عب 5: 12). فمن الضروري أن نكون دائمًا ساهرين ويقظين، وذلك عن طريق الأعمال النسكية، وضبط الأفكار الباطنية، وبالأكثر السهر بالليل، وباستخدام المزمار في كل يوم.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

29- وما هو الضروري للجهاد في الوقت الحالي؟ إنه تكرار المعاناة في النسك والصلوات النقية. وبهذا نصير قادرين على صد كل الأفكار المهلكة. ومن الضروري التخلي عن استخدام المقتنيات الشخصية والتي تزعج النفس في الوقت الحاضر، ونرفض الأفكار المكروهة التي تهاجمنا بغتة، ولا نخضع لغير المناسب منها. وإذا وجدت نفسك في أماكن مبهرجة، فلتتصرفي بحكمة، وتغاضى بعينيك في الحال عن النظر لهذه الأصنام، وابتعدي عن الجسديات الحالية، وامتنعي عن الضحك، وثبتي النظر على أي شيء آخر بعيدًا عن المناظر الصعبة، وتفكري في أي شيء آخر تشتاقين إليه، لأن التفكر في الأشياء الصالحة يرفع الفكر بقوة بعيدًا عن ضلال الأمور التافهة العقيمة، كما ذكرنا أيضًا هنا في موقع الأنبا تكلا هيمانوت في أقسام أخرى. لأن الذي كرس نفسه يذبح أي شيء من المثيرات الباطلة المختلفة، لأن الله بالفعل يعطى المخلوقات ما تحتاجه من كساء. وبمثل هذه الأفكار تهرب الشرور النجسة المحتملة، تمامًا مثل من يمسك بمسمار ويضرب به الشيطان. وإنه من الضروري أن يتعب الجسد حتى يتخلص من كل حب شهواني لكي يستنير، وباختصار أن الذي يخاطر بهذا الجسد المائت يجعل هذا الميت نفسه يستنير من الداخل، كما هو مكتوب: "لذلك لا نفشل بل وإن كان إنساننا الخارج يفنى فالداخل يتجدد يومًا فيومًا" (2كو 4: 16). لأن من له كل سلطان على البطن يتمسك بأكثر قوة تجاه لذات البطن".


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا







External ads إعلانات خارجية



https://st-takla.org/books/pauline-todary/st-syncletica/adultery.html