St-Takla.org  >   books  >   nagwa-ghazaly  >   old-testament-2
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب محاضرات في العهد القديم (الجزء الثاني) - أ. نجوى غزالي

 171- فقح ابن رمليا

 

2) فقح بن رمليا: ملك 20 سنة (752-732 ق.م.)

1- ملك فقح بن رمليا فجاءه تغلث فلاسر واستولي على مدن كثيرة وسباهم إلى اشور ومن هنا ابتدأت مراحل السبي الأشوري الفعلية وسبي كل المنطقة الشرقية والأردن والجليل وكل أرض نفتالي (2مل15: 27-29) “فِي السَّنَةِ الثَّانِيَةِ وَالْخَمْسِينَ لِعَزَرْيَا مَلِكِ يَهُوذَا، مَلَكَ فَقْحُ بْنُ رَمَلْيَا عَلَى إِسْرَائِيلَ فِي السَّامِرَةِ عِشْرِينَ سَنَةً. وَعَمِلَ الشَّرَّ فِي عَيْنَيِ الرَّبِّ. لَمْ يَحِدْ عَنْ خَطَايَا يَرُبْعَامَ بْنِ نَبَاطَ الَّذِي جَعَلَ إِسْرَائِيلَ يُخْطِئُ. فِي أَيَّامِ فَقْحٍ مَلِكِ إِسْرَائِيلَ، جَاءَ تَغْلَثَ فَلاَسِرُ مَلِكُ أَشُّورَ وَأَخَذَ عُيُونَ وَآبَلَ بَيْتِ مَعْكَةَ وَيَانُوحَ وَقَادِشَ وَحَاصُورَ وَجِلْعَادَ وَالْجَلِيلَ وَكُلَّ أَرْضِ نَفْتَالِي، وَسَبَاهُمْ إِلَى أَشُّورَ." (2 مل 15: 29).

 

St-Takla.org Image: King Pekah, the eighteenth and penultimate king of Israel, son of Remaliah - from Promptuarium Iconum Insigniorum book, 1553. صورة في موقع الأنبا تكلا: الملك فقح ابن رمليا، ملك إسرائيل الثامن عشر (قبل الأخير) - من كتاب برومبتواريوم أيكونوم إينسينيوروم لصور الشخصيات، 1553.

St-Takla.org Image: King Pekah, the eighteenth and penultimate king of Israel, son of Remaliah - from Promptuarium Iconum Insigniorum book, 1553.

صورة في موقع الأنبا تكلا: الملك فقح ابن رمليا، ملك إسرائيل الثامن عشر (قبل الأخير) - من كتاب برومبتواريوم أيكونوم إينسينيوروم لصور الشخصيات، 1553.

2- اتفق فقح بن رمليا مع رصين ملك أرام ضد آحاز ملك يهوذا، وكان من أشر ملوك يهوذا. فأراد أن يستنجد آحاز بتغلث فلاسر ملك اشور ضد مملكة إسرائيل ومملكة آرام. وكان هدف رصين من مساعدة ملك إسرائيل أن ينتصر على يهوذا ويقتل آحاز، وَيُمَلِّك ابن طبئيل ملكًا على يهوذا، والله لن يسمح، لأن هذا كرسيّ داود (إش 7: 6).

 

3- في هذا الوقت كان إشعياء النبي من أنبياء المملكة الجنوبية فأرسل إلى آحاز يطمئنه بالا يلتفت إلى هاتين الفتيلتين المدخنتين (فقح ورصين) وقال له لا تخف أطلب آية قال له لا أطلب آية ولا أجرب الرب،و التي تنبأ فيها ها العذراء تحبل وتلد أبنًا وتدعو أسمه عمانوئيل (أش 7) أراد إشعياء أن آحاز لا يستعين بملك اشور فيفرض سيطرته على مملكة يهوذا أيضًا ولكنه لم يسمع وأستنجد به بالفعل (2مل16: 7) “وَأَرْسَلَ آحَازُ رُسُلًا إِلَى تَغْلَثَ فَلاَسِرَ مَلِكِ أَشُّورَ قَائِلًا: «أَنَا عَبْدُكَ وَابْنُكَ. اصْعَدْ وَخَلِّصْنِي مِنْ يَدِ مَلِكِ أَرَامَ وَمِنْ يَدِ مَلِكِ إِسْرَائِيلَ الْقَائِمَيْنِ عَلَيَّ".

 

4- ملك أشور على ضوء هذا الأمر كأنه يعمل حملة على حساب ملك يهوذا الذي استنجد به وفي هذه الأثناء أستطاع ملك أرام أن يأخذ أيلة بلد مهمة وطرد اليهود منها [وجاء الآراميون على أيله] (2مل 16: 6).

 

5- لكن ما لبث أن تغلث فلاسر دخل دمشق عاصمة ارام (سوريا) وأخذ المدينة وسباها وقتل رصين ملك ارام فذهب آحاز لملاقاته في دمشق ليدفع له الجزية وفي ذهابه رأى المعبد في دمشق (معبد وثني) فأعجب به جدًا فأرسل إلى أوريا الكاهن حتى يصنع له مثل هذا الهيكل وبالفعل غير في شكل الهيكل كثيرا حتى يكون على مثال الهيكل الذي في دمشق ثم قدم عليه الذبائح (2مل 16: 9 – 13)فَبَنَى أُورِيَّا الْكَاهِنُ مَذْبَحًا. حَسَبَ كُلِّ مَا أَرْسَلَ الْمَلِكُ آحَازُ مِنْ دِمَشْقَ كَذَلِكَ عَمِلَ أُورِيَّا الْكَاهِنُ رَيْثَمَا جَاءَ الْمَلِكُ آحَازُ مِنْ دِمَشْقَ. فَلَمَّا قَدِمَ الْمَلِكُ مِنْ دِمَشْقَ رَأَى الْمَلِكُ الْمَذْبَحَ، فَتَقَدَّمَ الْمَلِكُ إِلَى الْمَذْبَحِ وَأَصْعَدَ عَلَيْهِ،. وَأَوْقَدَ مُحْرَقَتَهُ وَتَقْدِمَتَهُ وَسَكَبَ سَكِيبَهُ، وَرَشَّ دَمَ ذَبِيحَةِ السَّلاَمَةِ الَّتِي لَهُ عَلَى الْمَذْبَحِ."

 

6- اعتقد أحاز ان ملك أشور سيساعده، ولكنه ضايقه بشدة كما جاء في (2 أي 28: 22 - 24).


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/books/nagwa-ghazaly/old-testament-2/pekah-2.html