St-Takla.org  >   books  >   fr-maximos-samuel  >   prayer-for-departed
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

عقيدة الصلاة على المنتقلين وإثباتها والردود على المعترضين عليها وتفسير أناجيل الجنازات بها - القس مكسيموس صموئيل

32- ما هي "الوليمة الواسعة" في صلاة الجناز

 

St-Takla.org Image: The parable of the banquet (Matthew 22:1–14 and Luke 14:15–24) - A certain man gave a great supper and invited many but they all made excuses. Then the master of the house, being angry, said to his servant, “Go out quickly into the streets and lanes of the city, and bring in here the poor and the maimed and the lame and the blind.” - Bible Clip Arts from NHP. صورة في موقع الأنبا تكلا: مثل الوليمة (متى 22: 1–14؛ لوقا 14: 15–24) - إنسان صنع عشاءاً عظيماً ودعا كثيرين وفي ساعة العشاء اعتذر كل المدعوين وقد قال كل منهم عذر مختلف فغضب رب البيت وقال لعبده: أخرج عاجلاً إلى شوارع المدينة وأزقتها وأدخل إلى هنا المساكين والجدع والعرج والعمي. - صور الإنجيل من إن إتش بي.

St-Takla.org Image: The parable of the banquet (Matthew 22:1–14 and Luke 14:15–24) - A certain man gave a great supper and invited many but they all made excuses. Then the master of the house, being angry, said to his servant, “Go out quickly into the streets and lanes of the city, and bring in here the poor and the maimed and the lame and the blind.” - Bible Clip Arts from NHP.

صورة في موقع الأنبا تكلا: مثل الوليمة (متى 22: 1–14؛ لوقا 14: 15–24) - إنسان صنع عشاءاً عظيماً ودعا كثيرين وفي ساعة العشاء اعتذر كل المدعوين وقد قال كل منهم عذر مختلف فغضب رب البيت وقال لعبده: أخرج عاجلاً إلى شوارع المدينة وأزقتها وأدخل إلى هنا المساكين والجدع والعرج والعمي. - صور الإنجيل من إن إتش بي.

(III) الاعتراض الثالث:

- في الصلاة على العذارى (أحسبها مع العذارى صاحباتها اللواتي سبقنها إلى وليمتك الواسعة في الفرح الذي لا يوصف للذين أرضوك).

- وعلق المعارض على ذلك بما يفيد أن المراد بالوليمة الواسعة هو السماء معتبرًا أنها المكان الذي فيه " الفرح الذي لا يوصف " أي أنها بعد موتها تنال كمال الجزاء.

 

 الرد:

- من الخطأ أن نصطاد خبر من الصلاة أو من آية لنبني عليه عقيدة فهذا هو أسلوب الهراطقة!!

- في نفس الصلاة (وأشرق لنا بنور القيامة الأخيرة) وهذا معناه أن القيامة الأخيرة هي للدينونة والمكافأة

- وتكملة الصلاة بـ(هذه التي تأتى فيها عند ظهورك الثاني في انقضاء هذا الدهر لتدين الأحياء والأموات) وهذا واضح جدًا بالدينونة!!

- وتكملة الصلاة تقال في بقية العبارة (وتجازى كل واحد كحسب أعماله إن كان خيرًا وإن كان شرًا)

- ثم تكمل الصلاة بتصوير يوم الدينونة (في الوقت الذي تنكشف فيه أعمال البشر الحقيقية بإعلان في طرفه عين وهم عراة منكسين العنق أمام مجدك القدوس)

- وأيضًا (أقمها مرة أخرى كمواعيدك الصادقة الغير كاذبة في قيامة الصديقين لتنال نصيبًا وميراثًا في ملكوت مسيحك يسوع ربنا) وذلك دليل كامل على أن نوال السعادة الكاملة بعد القيامة.

- مقصود بوليمتك الواسعة هو الفردوس لأنه مكان انتظار كل الأبرار وينالوا فيه جزء من المجد أو عربونا منه

- الفرح الذي لا يوصف: مقارنة بالأرض....


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/books/fr-maximos-samuel/prayer-for-departed/banquet.html