St-Takla.org  >   books  >   fr-botros-elbaramosy  >   ebooks  >   service-planning
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب عملية التخطيط وأهميتها في الخدمة الكنسية - الراهب القمص بطرس البراموسي

13- ضرورة التخطيط الجيد من أجل الفقراء والمتعطلون

 

St-Takla.org Image: An old man (Mr. Gamil) with a consecrated sister from Banat Mariam Coptic social services, Egypt صورة في موقع الأنبا تكلا: رجل مسن (أ. جميل) مع مكرسة من راهبات بنات مريم و خدمتهم الاجتماعية، مصر

St-Takla.org Image: An old man (Mr. Gamil) with a consecrated sister from Banat Mariam Coptic social services, Egypt

صورة في موقع الأنبا تكلا: رجل مسن (أ. جميل) مع مكرسة من راهبات بنات مريم و خدمتهم الاجتماعية، مصر

لست اقصد من يذكرهم ماديًا، فكثيرون يذكرونهم، إنما أقصد بالذات خدمتهم روحيًا..

توجد مكاتب للخدمة الاجتماعية في البطريركية وفي المطرانيات وفي جميع الكنائس، تقدم معونات مالية وعينية لهؤلاء، وتساعدهم علي أن يجدوا لهم عملًا ومصدرًا للرزق. وهذا حسن جدًا، ونرجو أن يصل إلي صورته الكاملة ولكن المشكلة ليست هنا. وإنما هي هذه:

ما أكثر ما يأتي الفقراء إلي مكاتب الخدمة الاجتماعية، بأساليب من الكذب والخداع والاحتيال. وقد نعطيهم حاجتهم المادية، وتبقي نفوسهم ضائعة، وعلي الرغم من المساعدات التي تقدم لهم، هم لا يزالون من الناحية الروحية ضمن الذين ليس لهم أحد يذكرهم... ‍‍وهنا نقول ما هي الخطة الموضوعة لخدمة نفوس هؤلاء؟؟

و بعض الكنائس تقيم لهم اجتماعًا روحيًا، ينظر إليه بعض الفقراء كمجرد مقدمة‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍ للمعونة.. ولا يكون له العمق الذي يغير حياتهم، ويقودهم إلي التوبة ويبعدهم عن الكذب والاحتيال..

فعلي مراكز الخدمة الاجتماعية أن تعرف أنه ليس بالخبز وحده يحيا الإنسان" (مت 4: 4). وإنه من الواجب المحتم علينا أن نخدمهم خدمة روحية لها عمق في نفوسهم، كما ذكرنا أيضًا هنا في موقع الأنبا تكلا هيمانوت في مواضِع أخرى. لكي يستغنوا بالمسيح ويشعروا بالشبع الروحي أكثر من الجسدي ويبتعدوا عن الجشع والاحتيال والمراوغة في الكلام.

وإن علي المسئولين عن الخدمة الاجتماعية، كما يفحصون الحالة الاجتماعية لمن يأخذ معونة مالية، عليهم أن يهتموا بالمحتاجين من جهة روحياتهم، لكي يقودهم إلي حياة أفضل كما سبق وذكرنا.

وإن كان هذا يحدث بالنسبة إلي من يتقاضون معونات شهرية ثابتة، فهل يحدث هذا الاهتمام الروحي أيضًا للحالات الطارئة التي تأخذ معونة وتمضي، ولا تعرف الكنيسة شيئًا عنها بعد ذلك؟

يمكن أن نضم إلي هؤلاء مجموعات أخري وهي: من يعيشون في الملاجئ أو ما نسميها بيوت الضيافة.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا







External ads إعلانات خارجية



https://st-takla.org/books/fr-botros-elbaramosy/ebooks/service-planning/poor.html