St-Takla.org  >   books  >   fr-athnasius-fahmy  >   tertelian
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب العلامة ترتليان، من آباء أفريقيا - القمص أثناسيوس فهمي جورج

7- التقليد

 

1) التقليد

يشتمل " التقليد" عند العلامة ترتليان على كل ما اعتادت الكنيسة ممارسته على مدى الأجيال الطويلة، من ممارسات روحية وليتورﭼيات، مثل التغطيس ثلاث مرات في جرن المعمودية، وعدم السجود في أيام الآحاد والخمسين المقدسة، وصلاة القداس الإلهي في الصباح الباكر، ورشم علامة الصليب، فكل ذلك يمكن أن يوصف بأنه "تقاليد"، والتقليد الرسولي الإنجيلي هو الإيمان المسلم من الرسل.

St-Takla.org Image: A Coptic Bishop (H. G. Bishop Benjamin of Menofia), and Baptism water (baptismal font), at St. Takla Himanot Church Baptistery, Alexandria, Egypt - Published with permission of the child's parents (Fady Ragy) - Photograph by Michael Ghaly for St-Takla.org, 2009 صورة في موقع الأنبا تكلا: أسقف قبطي (نيافة الحبر الجليل الأنبا بنيامين أسقف المنوفية)، و مياه المعمودية - جرن المعمودية في معمودية كنيسة أنبا تكلاهيمانوت القبطية الأرثوذكسية، الإسكندرية، مصر - منشورة بإذن أسرة الطفل (فادي راجي) صاحب الصورة - تصوير مايكل غالي لـ: موقع الأنبا تكلا هيمانوت، 2009

St-Takla.org Image: A Coptic Bishop (H. G. Bishop Benjamin of Menofia), and Baptism water (baptismal font), at St. Takla Himanot Church Baptistery, Alexandria, Egypt - Published with permission of the child's parents (Fady Ragy) - Photograph by Michael Ghaly for St-Takla.org, 2009

صورة في موقع الأنبا تكلا: أسقف قبطي (نيافة الحبر الجليل الأنبا بنيامين أسقف المنوفية)، و مياه المعمودية - جرن المعمودية في معمودية كنيسة أنبا تكلاهيمانوت القبطية الأرثوذكسية، الإسكندرية، مصر - منشورة بإذن أسرة الطفل (فادي راجي) صاحب الصورة - تصوير مايكل غالي لـ: موقع الأنبا تكلا هيمانوت، 2009

لم يضع ترتليان التقليد في مقابلة مع الكتاب المقدس أو في مقارنة معه، بل على العكس أكد على أن التقليد محفوظ في الكتاب المقدس، لأن الرسل كتبوا تعليمهم الشفاهي في الرسائل، لذا كان للكتاب المقدس سلطة ومصدقيه تامة، وكل تعاليمه هي بالضرورة حقيقية وصحيحة، والويل لمن يقبل عقائد ليست موجودة فيه.

ولا يقتصر التقليد الرسولي عند ترتليان على العهد الجديد فقط، فالعهد القديم موجود في العقيدة التي تكرز بها الكنائس، ووجد العلامة الأفريقي -مثل القديس إيريناؤس أسقف ليون- أن أضمن حارس لصحة ومصداقية هذه العقائد هو أن مؤسسي الكنائس هم الآباء الرسل الذين رعوها وخدموها وارتبطت بهم دومًا ككنائس رسولية فيقول: "يسوع المسيح ربنا، بينما كان يعيش على الأرض، أعلن عن ذاته، معلنًا مشيئة الآب التي جاء ليتممها ومقاصده التي أكملها من أجل الإنسان.

وقد أعلن هذا كله، إما جهارًا أمام الناس أو لخاصته من التلاميذ الذين اختارهم وأقامهم ليكونوا مكرمين مقربين إليه لقيادة العمل الكرازي في المسكونة كلها،و أولئك الرسل حملوا أولًا شهادة الإيمان بيسوع المسيح في اليهودية وأسسوا الكنائس هناك، ثم خرجوا إلى العالم ليكرزوا وسط الأمم بنفس التعليم ونفس الإيمان، كما ذكرنا أيضًا هنا في موقع الأنبا تكلا هيمانوت في أقسام أخرى. فأسسوا الكنائس في كل مدينة دخلوها، ومن هذه استمدت الكنائس الأخرى أغصان الإيمان وبذار التعليم يومًا فيومًا، فهي ثمار الكنائس الرسولية، وعلى الرغم من تعددها، إلا أنها تمثل الكنيسة الأولى كنيسة الرسل، فهي واحدة ووحدانيتها تظهر في السلام الذي تنعم به الإخوة المتأصلة بين مؤمنيها برابطة الحب الأخوي.

ومن ثم فإن القاعدة التي تأصلت هي أنه منذ أن أرسل ربنا يسوع المسيح الرسل للكرازة لم يعتبر أحد كارزًا إلا الذين عينهم هو.. وكان أساس كرازتهم هو استعلان المسيح لهم، فصارت تعاليمهم ركيزة الإيمان ودعامة الحق لأن الكنائس استلمت من الرسل، والرسل من المسيح، والمسيح من الله الآب.. وإن كنتم تهتمون بأمر خلاصكم، عودوا إلى الكنائس الرسولية حيث الكراسي الرسولية وحيث تقرأ كتابات الرسل المتقنة الأصلية".


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/books/fr-athnasius-fahmy/tertelian/tradition.html