St-Takla.org  >   books  >   anba-metaos  >   ritual-questions
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب أسئلة طقسية وإجابات روحية - الأنبا متاؤس

14- ما هي الأواني وأدوات المذبح التي تُستخدم في القداس؟ وإلى أي شيء يرمز كل منها وكيف يفتحها الكاهن؟

 

St-Takla.org Image: The priest holding the plate above his head after the end of the mass - from the Holy Liturgy by Rev. Father Karas Ibrahim, the priest of Saint TaklaHaymanout Coptic Orthodox Church, Ibrahimia, Alexandria, Egypt - Photograph by Michael Ghaly for St-Takla.org, May 12, 2012. صورة في موقع الأنبا تكلا: الكاهن يضع الصينية فوق رأسه بعد نهاية القداس - من قداس قدس أبونا القس كاراس إبراهيم، كاهن كنيسة الأنبا تكلاهيمانوت القبطية الأرثوذكسية بالإبراهيمية بالإسكندرية، 12 مايو 2012 - تصوير مايكل غالي لموقع الأنبا تكلا هيمانوت.

St-Takla.org Image: The priest holding the plate above his head after the end of the mass - from the Holy Liturgy by Rev. Father Karas Ibrahim, the priest of Saint TaklaHaymanout Coptic Orthodox Church, Ibrahimia, Alexandria, Egypt - Photograph by Michael Ghaly for St-Takla.org, May 12, 2012.

صورة في موقع الأنبا تكلا: الكاهن يضع الصينية فوق رأسه بعد نهاية القداس - من قداس قدس أبونا القس كاراس إبراهيم، كاهن كنيسة الأنبا تكلاهيمانوت القبطية الأرثوذكسية بالإبراهيمية بالإسكندرية، 12 مايو 2012 - تصوير مايكل غالي لموقع الأنبا تكلا هيمانوت.

ج 14: أواني المذبح هي:

 

1 – الصينية: من الفضة أو المعدن مستديرة الشكل تتسع للقربانة التي توضع فيها. ترمز مرة للمزود الذي وضعت فيه العذراء مريم الطفل يسوع فور ولادته، وترمز مرة للقبر الذي وضع فيه يوسف الرامي جسد يسوع بعد إنزاله من على الصليب.

 

2 – النجم: قطعتان متقاطعتان من الفضة أو المعدن يعلوهما صليب. يوضع النجم داخل الصينية عند فرش المذبح وتوضع قربانة الحمل داخل الصينية تحت النجم. ويرمز هذا النجم للنجم الذي ظهر للمجوس وقادهم إلى بيت لحم وإلى مكان المولود الإلهي بالتحديد حينما جاء ووقف حيث كان الصبي (مت 2: 9).

 

3 – الكأس: من الفضة أو المعدن. يوضع داخل كرسي الكأس عند فرش المذبح وتصب فيه قارورة الأباركة ويُضاف إليه مقدار الثلث من الماء. والكأس يرمز لآلام المسيح المبرحة على الصليب كأس الألم. كما يرمز إلى جنب السيد المسيح الذي نزل منه دم وماء عند طعنه بالحربة بعد موته المحيي على الصليب.

 

4 – المستير: وهي كلمة يونانية تعني الملعقة، وهي ملعقة صغيرة يتم بها تناول دم المسيح في نهاية القداس.

← انظر كتب أخرى للمؤلف هنا في موقع الأنبا تكلا هيمانوت.

 

بعد نهاية القداس توضع هذه الأواني مع لفائف المذبح داخل صرة أو بقجة وتُقفل البقجة بخمسة عقد ثلاثة واثنين. وعند فرش المذبح للقداس التالي يفتح الكاهن البقجة بأن يرشم رشمًا ويحل عقدة وهكذا يحل الثلاث عقد الأولى بالرشومات الثلاثة ويحل العقدتين الأخيرتين بعبارة مجدًا وإكرامًا إكرامًا ومجدًا للثالوث القدوس الآب والابن والروح القدس الله الواحد آمين.

ثم يُفْرَش اللفائف ويضع الأواني في مكانها على المذبح وفي كرسي الكأس.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/books/anba-metaos/ritual-questions/14.html