St-Takla.org  >   Lyrics-Spiritual-Songs  >   Words-of-Coptic-Alhan-Tasbeha-Kodas  >   Arabic-Coptic-08-El-Dorah-El-Orthodoxiah
 

كتاب الدرة الأرثوذكسية في تماجيد و مدائح أعياد الكنيسة القبطية الأرثوذكسية

تمجيد الأحد الأول من الصوم الكبير: مديح الصوم الصوم للنفس ثبات

 

* من نظم المعلم أبو السعد

الصوم الصوم للنفس ثبات
ذاك يخلص من كل الضربات
اطلبوا البر والملكوت
فهذا مجيئه مثبوت
بادروا بالرحمة لكل أحد
فأنه قيل لا تهتموا بالغد
تأملوا فراخ الغربان
فالآب يقوتها مع غيرها مع الحيوان
جدوا وقفوا بلجاجه
وليمضي لصديقه وقت الحاجة
حبوا أعداءكم بمودتكم
وصلوا لأجل من يطردكم
خاف الموقف يوم الزحمة
فعلي الرحماء تحل الرحمة
داوم فان أخر ساعة
واما المرتحل بغير بضاعة
ذلك اليوم فيه أعظم معونة
وهي تساعد أهل المسكونة
ربي قال أطلبوا تجدوا
أقرعوا يفتح لكم فاجتهدوا
زيدوا الرحمة بالاستغفار
وأقرعوا صدوركم مثل العشار
سبحوا الرب وزيدوه
أرفعوا أياديكم في الصلوات ونادوه
شمروا عن ساعد الجد في الدعا
لتفرح به كل الودعا
صوموا صوما روحانيا
ولا تقربوا أمرا رديا
ضعف النفس يزيد قواها
ومن أحياها ففي الهلاك رماها
طالبوه بان يسمعكم
لترصوا الملك المعد لكم
ظلمت نفسك وضيعت المدخرات
فأكنز لك كنزا في السموات
عجل وصلي لأبيك سرا
ويحسب لك هذا برا
غزر دمعك ليكون هاطل
وإياك أن تهوى المجد الباطل
فخر العالم مصل الزهر
وما قدمت يبقي مدى الدهر
قيل الصدقة بلا إفشاء
فلا تطغي بحب الدنيا
كمل النفس بالصوم النفيس
فينقذك من ضربات إبليس
للرب وزنات فيها اهتموا
كما صام الآباء واعتصموا
موسى بالصوم رأى النور
فاعطاه سفر التوراة المسطور
نينوي لما ضلت
وبالصوم ثلاثة أيام صارت
هوذا إبلياسي كان نبيا
حتى رفعه ربه حيا
هوذا الرب مخلصنا
بالصوم والصلاة يهرب عنا
سيأتي الرب في نصف الليل
ياتي ويعطي الخطاة الويل
فلنرجع يا أخوة ونتوب
يقبل الخاطي ويمحو الذنوب
لا تنسانا نحن الخطاة
فأقبلنا إليك يا ابن الله

 

طوبي لمن صام عن الزلات
ويرث ملكوت السموات
ولا تفكروا في الكسوة والقوت
والله عنده كل الخيرات
ولا تنظروا فيما بعد
فالرزق مضمون فيما هو آت
التي لا قوت لها ولا اوطان
فأنتم أولي يا آل الحسنات
في طلب الرحمة بسذاجة
ليقترض منه ثلاث خبزات
واحسنوا إلى من يبغضكم
وأغفر لأخيك سبع مرات
وأعط صدقة تزداد نعمة
طوبي لآل البر والحسنات
يفرح فيها أهل الطاعة
فهو خائف دائم الحسرات
لأن الرحمة تخفف الدينونة
وترفعهم إلى أعلي الدرجات
سلوا من فضله تعطوا
قابلوا بالرحمة السيئات
صلوا بخشوع ليلا مع نهار
وقفوا بخضوع في القداسات
علوا إلى الأبد ومجدوه
أبانا الذي في السموات
انتم ومن في السموات معا
مبشرين بالأبديات
من كل الأدناس نقيا
ولا تهتموا بالأرضيات
ومن أهلك نفسه أحياها
وإن هي ماتت تثمر ثمرات
يا مباركي أبي تعالوا باجمعكم
من قبل إنشاء المخلوقات
التي أفسدها السوس والآفات
وسارع إلى فعل الخيرات
فأبوك يعطيك أعظم أجرا
وبه تدخل فسيح الجنات
لا تتزكي فتصبح عاطل
وإياك أن تميل  إلى الشهوات
يذبل وكالبرق يمر
عنده في ملكوت السموات
هي من أعظم الأشياء
ولا تنسي فعل الصلوات
وناجي الرب ذى التقديس
وتحيا في الروحانيات
وتاجروا بها حتي تنمو
فبلغوا أعلى الدرجات
 وناجي ربه فوق جبل الطور
مع لوحي العشر كلمات
بأنذار يونان فزعت
مقبولة من بعد اللعنات
صائما في الحال ومصليا
بخيول من نار إلى السموات
صام وصلي ليعرفنا
الشيطان اللعين مذلول مهزوم
كما علمنا في الإنجيل
ويكافئ السهاري بالأكاليل
فالله عادل مخوف مرهوب
ويخلص من كان في ضيقات
نصرخ نحوك طالبين نجاة
واصنع معنا رحمة وإحسان


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا







External ads إعلانات خارجية



https://st-takla.org/Lyrics-Spiritual-Songs/Words-of-Coptic-Alhan-Tasbeha-Kodas/Arabic-Coptic-08-El-Dorah-El-Orthodoxiah/Orthodox-Praises__103-El-Soum.html