St-Takla.org  >   Lyrics-Spiritual-Songs  >   Words-of-Coptic-Alhan-Tasbeha-Kodas  >   Arabic-Coptic-08-El-Dorah-El-Orthodoxiah
 

كتاب الدرة الأرثوذكسية في تماجيد و مدائح أعياد الكنيسة القبطية الأرثوذكسية

تمجيد عيد دخول السيد المسيح أرض مصر: مديح المجد لله المرهوب، الحي فاحص القلوب

 

* الواقع في 24 بشنس

المجد لله المرهوب
المجد لك يا إله يعقوب
المجد لمن قد أتانا
وكتب وصايا وأعطانا
هذا هو الذي جل قدرا
ونادي باسمه للبشرى
المجد للابن المولود
وأتي الرعاة إليه للسجود
والمجوس أتوا على الأجهار
وقدموا هداياهم بوقار
وكانوا نحو المشرق سائرين
ومكثوا مدة به مسترشدين
واجتازوا أرض نفتاليم
للبحث عن المولود الكريم
وقصدوا هيرودس ليسألوه
ويسجدوا له ويوقروه
فدعا الكتبة وهو مرعوب
عن المسيح ملك آل يعقوب
فقالوا له في أرض اليهودية
كما تنبأ ميخا بأقوال جلية
فقال للمجوس ذاك الحسود
وإذا وجدتم المولود
لما خرجوا ظهرالنجم
دخلوا وسجدوا للطفل وتم
ملوك العرب إليه يأتون
وهداياهم إليه يقدمون
ولما أوحى إليهم حين ناموا
ومضوا لكورتهم وأقموا
ولما انصرفوا أوحى في المنام
وأمه إلى مصر للمقام
وأقاموا بها هادئ البال
ليتم قول ربنا المتعال
ظن هيرودس أنه مثله
ولكن خاب ظنه وأمله
ولما رأى من المجسو الازدراء
واستأصلهم فعم الاستياء
وعندما دخلوا مصر المحمية
احموه بالمياه النقية
وكانت مصر في أوهام
ولما نزل بها وأقام
ثم شرعوا في الرحيل
والملائكة في فرح وتهليل
ومكثوا جملة أوقات
فأظهر رب المخلوقات
وأمره بالعودة والمسير
فمضوا بمشيئة القدير
واتضح قول النبي جليا
وكان ذا في عمله ازليه
وأما مصر فلا تزال
ورفعه شأن وكمال
يسوع ذو الجلال
والمنقذ الخلق من الضلال
يا ذا الرحمة والإكرام
ومطراننا السامي المقام
وأدم للجميع السلامة
وأنلهم في النعيم الإقامة

 

الحي الفاحص القلوب
نورك أضاء كل إنسان
وبالمعمودية أحيانا
وعتقنا من يد الشيطان
تجسد وولد من العذراء
تلاميذه في كل مكان
في بيت لحم مدينة داود
فسجدوا له بقوى الإيمان
حين نظروا نجمه في الأسحار
وهي مر ذهب ولبان
تابعين النجم له ناظرين
حتى بلغوا وادي كنعان
ودخلوا تخوم أورشليم
فارتجت تلك البلدان
عن الملك المولود ليشاهدوه
ويقدموا هداياهم بإذعان
وسألهم عما هو مكتوب
وميلاده في أي مكان
في بيت لحم القرية المحمية
في بيت لحم يأتي الديان
إمضوا لبيت لحم قرية داود
فاخبروني لأسجد له بإذعان
يتقدمهم إلى بيت لحم
قول الأنبياء من قديم الزمان
وهو إليه خاضعون
مر وذهبا مع لبان
بأن لا يرجعوا لهيرودس قاموا
فيها مؤمنين بالديان
ليوسف بأن يمضى بالغلام
فمضوا ومكثوا فيها بآمان
إلى أن مات هيرودس الضال
من مصر دعوت ابني الديان
فسهل عنده قتله
ولم يدر أنه الديان
أمر بقتل الأطفال من الأبناء
وتم ما قاله أرميا وبأن
ووصلوا إلى بلدة المطرية
فنبت البلسم ذو الأغصان
وضلال تعبد الأصنام
حل الشؤم على الأوثان
بكل وقار وتبجيل
إلى أن وصلوا إلى جبل قسقام
حتى هلك هيرودس ومات
ملاكه ليوسف في المنام
إلى أرض اسرائيل بلا تأخير
وسكنوا الناصرة بسلام
إنه سيدعى ناصريا
ليحسن للخلق الختام
في فخار وسؤود وجمال
بتشريف مفيض الأنعام
المختص بالمجد والكمال
من افتدى به الآنام
احفظ البابا بطريركنا الهمام
والكهنة والشمامسة والخدام
وبلغهم كل كرامة
ما توالت الأيام والأعوام


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/Lyrics-Spiritual-Songs/Words-of-Coptic-Alhan-Tasbeha-Kodas/Arabic-Coptic-08-El-Dorah-El-Orthodoxiah/Orthodox-Praises__098-Fa7es.html