St-Takla.org  >   Lyrics-Spiritual-Songs  >   06-Coptic-Taraneem-Kalemat_Ein-Ghein-Feh
 
أرشيف كلمات الترانيم المسيحية | قاعدة بيانات الأناشيد الروحية على الإنترنت
فهرس الترانيم | ترنيمة مكتوبة | نص الترتيلة

كلمات ترنيمة في طريق الجلجثة والجنود تسعى *

 

تصنيف موضوع الترتيلة: (إظهار/إخفاء)

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

(الترجمة الأنجليزية: Via Dolorosa)

في طريقِ الجلجثة قد سارَ يوماً سيِّدي
والجنودُ تسعى كي تُخلي الطريق
إذ تزاحمَ الجميع ليَرَوْ كيف يُكافئُ الصدّيق
كان ينزِفُ حبيبي بسياطٍ ضربوه
وبتاجِ الشوكِ ربّي ملّكوه
بصُراخ الهازئين وبحكم موت العارِ كرّموه

في طريقِ الجلجثة، سارَ إلهنا الحبيب
سارَ طوعاً وأختياراً للصليب
قَبِلَ يسوعُ الموتَ من أجلكَ ومن أجلي
في طريق الجلجثة سارَ الحبيب، إلى الصليب

مثلَ شاةٍ ساقوا ربِّي، للذبحِ أخذوه
وهوَ المسيحُ الذي إنتظروه
وحُزنُهُ للغدرِ فاقَ آلامَ جنبهِ المطعون

بدمهِ الكريم، غَفَرَ للأثيم بصلبِهِ في أُورشليم

تنسيق مختلف من موقع الأنبا تكلا

فى طريق الجلجثة قد سار يومًا سيدى

و الجنود تسعى كى تخلى الطريق

إذ تزاحم الجميع ليروا كيف يكافأ الصديق

كان ينزف حبيبى بسياط ضربوه

و بتاج الشوك ربى ملكوه

بصراخ الهازئين و بحكم موت العار

كرموه……

فى طريق الجلجثة سار إلهنا الحبيب

سار طوعًا و اختيارًا للصليب

قبل يسوع الموت من أجلك

و من أجلى……

فى طريق الجلجثة سار الحبيب إلى الصليب

مثل شاه ساقوا ربى للذبح أخذوه

و هو المسيا الذى انتظروه

و حزنه للغدر فاق آلام جنبه المطعون

بدمه الكريم غفر للأثيم بصلبه فى أورشليم

تنسيق مختلف من موقع الأنبا تكلا

في طريق الجلجثة قد سار يومًا سيّدي
والجنود تسعى كي تخلي الطريق
إذ تزاحم الجميع ليروا كيف يكافأ الصدّيق
كان ينزف حبيبي بسياط ضربوه
وبتاج الشوك.. ربّي ملكّوه
بصراخ الهازئين.. وبحكم موت العار كرّموه

في طريق الجلجثة سار إلهنا الحبيب
سار طوعًا واختيارًا للصليب
قبل يسوع الموت من أجلك.. ومن أجلي
في طريق الجلجثة سار الحبيب إلى الصليب

مثل شاة ساقوا ربّي.. للذبح أخذوه
وهو المسيح الذي انتظروه
وحزنه للغدر فاق آلام جنبه المطعون

في طريق الجلجثة سار إلهنا الحبيب
سار طوعًا واختيارًا للصليب
قبل يسوع الموت من أجلك.. ومن أجلي
في طريق الجلجثة سار الحبيب إلى الصليب

بدمه الكريم غفر للأثيم
بصلبه في أورشليم
في طريق الجلجثة سار إلهنا الحبيب
سار طوعًا واختيارًا للصليب
قبل يسوع الموت من أجلك.. ومن أجلي
في طريق الجلجثة سار الحبيب إلى الصليب

تنسيق مختلف من موقع الأنبا تكلا

في طريق الجلجثة قد سار يومًا سيدي والجنود تسعى كي تخلي الطريق

استزاحم الجميع ليروا كيف يكافئ الصديق

كان ينزف حبيبي للذبح أخذوه وهو المسيح الذي انتظروه

بصراخ الهازئين وبصليب العار ربي كرموه

في طريق الجلجثة سار الهنا الحبيب سار طوعًا واختيارًا للصليب

قبل يسوع الموت مت أجلك ومن أجلي

في طريق الجلجثة سار الحبيب الى الصليب

بدمه الكريم غفر للأثيم بصلبه في أوروشليم

تنسيق مختلف من موقع الأنبا تكلا

1- في طريق الجلجثة قد سار يوماً سيدي والجنود تسعى كي تخلي الطريق

اذ تزاحم الجميع ليروا كيف يكافىء الصديق

كان ينزف حبيبي بسياط ضربوه وبتاج الشوك ربي ملكوه

بصراخ الهازئين وبحكم موت العار كرموه

 

في طريق الجلجثة سار إلهنا الحبيب سار طوعاً واختياراً للصليب

قبل يسوع الموت من أجلك ومن أجلي في طريق الجلجثة سار الحبيب إلى الصليب

2-
مثل شاة ساقوا ربي للذبح أخذوه وهو المسيا الذي إنتظروه

وحزنه للغدر فاق آلام جنبه المطعون

بدمه الكريم غفر للأثيم بصلبه في أورشليم

تنسيق مختلف من موقع الأنبا تكلا

فى طريق الجلجثة قد سار يومًا سيدى
و الجنود تسعى كى تخلى الطريق
إذ تزاحم الجميع ليروا كيف يكافأ الصديق

كان ينزف حبيبى بسياط ضربوه
و بتاج الشوك ربى ملكوه
بصراخ الهازئين و بحكم موت العار
كرموه……

فى طريق الجلجثة سار إلهنا الحبيب
سار طوعًا و اختيارًا للصليب
قبل يسوع الموت من أجلك
و من أجلى……
فى طريق الجلجثة سار الحبيب إلى الصليب

مثل شاه ساقوا ربى للذبح أخذوه
و هو المسيا الذى انتظروه
و حزنه للغدر فاق آلام جنبه المطعون

فى طريق الجلجثة سار إلهنا الحبيب
سار طوعًا و اختيارًا للصليب
قبل يسوع الموت من أجلك
و من أجلى……
فى طريق الجلجثة سار الحبيب إلى الصليب

بدمه الكريم غفر للأثيم
بصلبه فى أورشليم

فى طريق الجلجثة سار إلهنا الحبيب
سار طوعًا و اختيارًا للصليب
قبل يسوع الموت من أجلك
و من أجلى……
فى طريق الجلجثة سار الحبيب إلى الصليب

تنسيق مختلف من موقع الأنبا تكلا

في طريق الجلجثة قد سار يوماً سيدي
والجنود تسعى كي تخلي الطريق
إذ تزاحم الجميع ليروا كيف يُكافأ الصديق

كان ينزف حبيبي بسياط ضربوه
وبتاج الشوك ربي ملكوه
بصراخ الهازئين وبحكم موت العار كرموه

في طريق الجلجثة سار إلهنا الحبيب
سار طوعاً واختياراً للصليب
قبل يسوع الموت من أجلي ومن أجلك

مثل شاة ساقوا ربي للذبح أخذوه
وهو المسيا الذي انتظروه
وحزنه للغدر فاق آلام جنبه المطعون

في طريق الجلجثة سار إلهنا الحبيب
سار طوعاً واختياراً للصليب
قبل يسوع الموت من أجلي ومن أجلك
في طريق الجلجثة سار الحبيب إلى الصليب
بدمه الذكي غفر للأثيم بصلبه في أورشليم

____________________
* من مرنمي الترتيلة: فريق الحياة الأفضل - من ألبوم: "ليك كل أيامنا...".


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/Lyrics-Spiritual-Songs/06-Coptic-Taraneem-Kalemat_Ein-Ghein-Feh/Fe-Tareek-Al-Golgotha-2.html