St-Takla.org  >   Full-Free-Coptic-Books  >   His-Holiness-Pope-Shenouda-III-Books-Online  >   06-The-Spirituality-of-Fasting
 

كتب قبطية

كتاب روحانية الصوم - البابا شنودة الثالث

الفصل الثالث: قدِّسوا صومًا
23- معنى عبارة "قدسوا صومًا"

 

قال الرب علي لسان يوئيل النبي "قدسوا صومًا، نادوا باعتكاف" (يوئيل 1: 14؛ 2: 15). فما معني تقديسنا للصوم؟ وكيف يكون؟

كلمه "تقديس" كانت في أصلها اليوناني تعني التخصيص.

فلما قال الرب لموسى "قدس لي كل بكر، كل فاتح رحم.. إنه لي" (خر 13: 2). كان يعني خصص لي هؤلاء الأبكار، فلا يصيرون لغرض آخ: أبكار الناس كانوا يتفرغون لخدمة الرب قبل اختيار هرون وأولاده. وأبكار البهائم كانت تقدم ذبائح.. والثياب المقدسة هي المخصصة للرب لخدمه الكهنوت. وفي هذا قال الرب لموسى النبي "فيصنعون ثيابًا مقدسة لهرون أخيك ولبنية، ليكهن لي "(خر 28: 5). أواني المذبح هي أوان مقدسة للرب، لأنها مخصصة لخدمته، لا يمكن أن تستخدم في غرض آخر. وتقديس بيت للرب معناها تخصيص بيت للرب، فلا يمكن أن يستخدم في أي غرض آخر سوي عبادة الرب "بيتي بيت الصلاة يدعي" (مت 21: 13). ولعل البعض يسأل: ما معني قول الرب عن تلاميذه "من أجلهم أقدس أنا ذاتي.." (يو 17: 19)؟ معناها قول الرب عن تلاميذه " من أجلهم، أي لأجل الكنيسة، لأني جئت لأقدس هؤلاء..

Image: "Sanctity Fasting" (Joel 1:14; 2:15), ArabicBible verse صورة: كلمة آية "قَدِّسُوا صَوْمًا" (سفر يوئيل 1: 14؛ 2: 15)

Image: "Sanctity Fasting" (Joel 1:14; 2:15), ArabicBible verse

صورة: كلمة آية "قَدِّسُوا صَوْمًا" (سفر يوئيل 1: 14؛ 2: 15)

وبهذه تكون المقدسات هي المخصصات للرب.

أي أنها أشياء للرب وحده وليس لغيره، هي مخصصه للرب، مثل البكور مثلًا. وفي هذا يقول الرب علي لسان حزقيال النبي "هناك أطلب تقدماتكم وباكورات جزاكم مع جميع مقدساتكم" (حز 20: 40). ويقول عن بكور كل شجرة مثمرة "وفي السنة الرابعة يكون كل ثمرها قدسًا لتمجيد الرب" (لا 19: 24) أي يكون ثمرها مخصصًا للرب، يعطي لكهنة الرب (حز 44: 30). والموال التي تدخل إلي خزانه الرب في الهيكل، قيل عنها " تكون قدسًا للرب، وتدخل في خزانه الرب "(يش 6: 19). أي تخصص للرب.

وبنفس المعني كان تقديس الأيام أي تكون مخصصه للرب.

فعبارة "أذكر يوم السبت لتقدسه" (خر 20: 8) أي تخصص هذا اليوم للرب "لا تعمل فيه عملًا ما" إنه للرب. وبنفس المعني تقديس كل مواسم الرب، كل أعياده. تقام فيها محافل مقدسة، وتخصص تلك الأيام للرب. لا تعمل فيها أي عمل (لا 23: 7، 8، 21، 25، 31، 36).

وهكذا تقدس الصوم معناه تخصيصه للرب.

تكون أيام الصوم مقدسه، أي مخصصة للرب. هي أيام ليست من نصيب العالم، ولكنها نصيب الرب، قدس للرب. ولهذا وضح الوحي الإلهي هذا المعني بقوله " قدسوا صومًا نادوا باعتكاف". لأن الاعتكاف يليق بسبب أعمالك الرسمية. أعتكف ما تستطيعه من الوقت لكي تتفرغ للرب (اقرأ مقالًا آخرًا عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلا في قسم الأسئلة والمقالات). وإن ضاق وقتك علي الرغم منك، فهناك معني آخر للتخصيص:

علي الأقل: خصص هدف الصوم للرب.

وهكذا يكون صومًا مقدسًا أي مخصصًا للرب في هدفه، وفي سلوكه. بهذا ندخل في المعني المتداول لكلمة مقدس، أي طاهر، لأنه للرب.. فهل هدف صومك هو الرب.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/His-Holiness-Pope-Shenouda-III-Books-Online/06-The-Spirituality-of-Fasting/Rohaneyat-Al-Soum__01-CH3-01-Kadeso-Sawman.html