St-Takla.org  >   Full-Free-Coptic-Books  >   FreeCopticBooks-014-Various-Authors  >   002-Hal-Takhdemny-Ana
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب هل تخدمني أنا؟! - إدوارد سوريال عبد الملاك، الأقصر

13- التبعية للأشخاص في الخدمة

 

St-Takla.org         Image: Leadership, subordination صورة: القيادة، التبعية

St-Takla.org Image: Leadership, subordination

صورة في موقع الأنبا تكلا: القيادة، التبعية

4.     التبعية للأشخاص:

ذلك المرض الخطير الذي أشعر بأنه يلتهم نفسي تدريجيًا. أنني في خدمتي أتبع قيادة شخص معين أيا كان هذا الشخص في محيط الإكليروس أو من العلمانيين، وأتحيز له، ويصبح رأيي معبرا عن رأيه واتجاهي امتدادا لاتجاهه، وتثور ثورتي إذا سمعت رأيا مخالفا لرأيه، أو صوتا ينقده وكأن الخدمة قد انقلبت في معناها، فبدل أن تكون خدمة الله أصبحت خدمة لشخص فلان واسأل نفسي هل أنا أخدم الله حقيقة – وتكون الإجابة بالنفي لأنني ربما أترك الخدمة نهائيًا إذا علمت أن هذه القيادة التي أتبعها قد تركت الموقع. بل قد أصل إلى أكثر من ذلك، فإذا حدث أن هذا الشخص قد ترك موقع الخدمة، واستطاع أن يأخذ موقعًا جديدًا في خدمة أخرى، فأنني أذهب معه وأشاركه كل فكر بهدف المقاومة للموقع الأول الذي خدمنا فيه. فهل هذا يليق بي كخادم في كرم المسيح؟؟ وأنني ينبغي أن أراجع نفسي لأتبين أن هذه التبعية فضلا عن أنها تعبر عن ضعف ونقص في شخصيتي فهي تعني أولًا وأخيرًا أنني لا أعبد الله في خدمتي بل أعبد الناس وهنا يتداركني قول بول الرسول: "أفأستعطف الآن الناس أم الله، أم أطلب أن أرضي الناس، فلو كنت أرضي الناس لم أكن عبدا للمسيح" (غل10:1).


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا







External ads إعلانات خارجية



https://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/FreeCopticBooks-014-Various-Authors/002-Hal-Takhdemny-Ana/Do-You-Serve-Me-13-Follow.html