St-Takla.org  >   Full-Free-Coptic-Books  >   FreeCopticBooks-002-Holy-Arabic-Bible-Dictionary  >   26_HA
 

قاموس الكتاب المقدس | دائرة المعارف الكتابية المسيحية

شرح كلمة

هيجاي

 

St-Takla.org Image: Working in the palace was a Jew called Mordecai. Mordecai had a cousin named Esther (also known as Hadassah), whom he had brought up because her parents had died. Esther was a beautiful young girl and chosen to join the other contestants at the palace for 12 months of beauty treatments. Mordecai advised her not to tell anyone she was a Jew. (Esther 2: 5-13) - Esther, Bible illustrations by James Padgett (1931-2009), published by Sweet Media صورة في موقع الأنبا تكلا: "كان في شوشن القصر رجل يهودي اسمه مردخاي بن يائير بن شمعي بن قيس، رجل يميني، قد سبي من أورشليم مع السبي الذي سبي مع يكنيا ملك يهوذا الذي سباه نبوخذنصر ملك بابل. وكان مربيا لهدسة أي أستير بنت عمه، لأنه لم يكن لها أب ولا أم. وكانت الفتاة جميلة الصورة وحسنة المنظر، وعند موت أبيها وأمها اتخذها مردخاي لنفسه ابنة. فلما سمع كلام الملك وأمره، وجمعت فتيات كثيرات إلى شوشن القصر إلى يد هيجاي، أخذت أستير إلى بيت الملك إلى يد هيجاي حارس النساء. وحسنت الفتاة في عينيه ونالت نعمة بين يديه، فبادر بأدهان عطرها وأنصبتها ليعطيها إياها مع السبع الفتيات المختارات لتعطى لها من بيت الملك، ونقلها مع فتياتها إلى أحسن مكان في بيت النساء. ولم تخبر أستير عن شعبها وجنسها لأن مردخاي أوصاها أن لا تخبر. وكان مردخاي يتمشى يوما فيوما أمام دار بيت النساء، ليستعلم عن سلامة أستير وعما يصنع بها. ولما بلغت نوبة فتاة ففتاة للدخول إلى الملك أحشويروش بعد أن يكون لها حسب سنة النساء اثنا عشر شهرا، لأنه هكذا كانت تكمل أيام تعطرهن، ستة أشهر بزيت المر وستة أشهر بالأطياب وأدهان تعطر النساء. وهكذا كانت كل فتاة تدخل إلى الملك. وكل ما قالت عنه أعطي لها للدخول معها من بيت النساء إلى بيت الملك" (أستير 2: 5-13) - صور سفر أستير، رسم جيمز بادجيت (1931-2009)، إصدار شركة سويت ميديا

St-Takla.org Image: Working in the palace was a Jew called Mordecai. Mordecai had a cousin named Esther (also known as Hadassah), whom he had brought up because her parents had died. Esther was a beautiful young girl and chosen to join the other contestants at the palace for 12 months of beauty treatments. Mordecai advised her not to tell anyone she was a Jew. (Esther 2: 5-13) - Esther, Bible illustrations by James Padgett (1931-2009), published by Sweet Media

صورة في موقع الأنبا تكلا: "كان في شوشن القصر رجل يهودي اسمه مردخاي بن يائير بن شمعي بن قيس، رجل يميني، قد سبي من أورشليم مع السبي الذي سبي مع يكنيا ملك يهوذا الذي سباه نبوخذنصر ملك بابل. وكان مربيا لهدسة أي أستير بنت عمه، لأنه لم يكن لها أب ولا أم. وكانت الفتاة جميلة الصورة وحسنة المنظر، وعند موت أبيها وأمها اتخذها مردخاي لنفسه ابنة. فلما سمع كلام الملك وأمره، وجمعت فتيات كثيرات إلى شوشن القصر إلى يد هيجاي، أخذت أستير إلى بيت الملك إلى يد هيجاي حارس النساء. وحسنت الفتاة في عينيه ونالت نعمة بين يديه، فبادر بأدهان عطرها وأنصبتها ليعطيها إياها مع السبع الفتيات المختارات لتعطى لها من بيت الملك، ونقلها مع فتياتها إلى أحسن مكان في بيت النساء. ولم تخبر أستير عن شعبها وجنسها لأن مردخاي أوصاها أن لا تخبر. وكان مردخاي يتمشى يوما فيوما أمام دار بيت النساء، ليستعلم عن سلامة أستير وعما يصنع بها. ولما بلغت نوبة فتاة ففتاة للدخول إلى الملك أحشويروش بعد أن يكون لها حسب سنة النساء اثنا عشر شهرا، لأنه هكذا كانت تكمل أيام تعطرهن، ستة أشهر بزيت المر وستة أشهر بالأطياب وأدهان تعطر النساء. وهكذا كانت كل فتاة تدخل إلى الملك. وكل ما قالت عنه أعطي لها للدخول معها من بيت النساء إلى بيت الملك" (أستير 2: 5-13) - صور سفر أستير، رسم جيمز بادجيت (1931-2009)، إصدار شركة سويت ميديا

Hegai اسم فارسي معناه "مَنْ يرش الماء والسوائل" (المبخر) وهو خصي كان يعمل في خدمة الملك الفارسي أحشويورش ويحرس نساء قصره ويشرف على أمورهن. وإليه أُخِذَت أستير، ولمل حسنت في عينيه أنعم عليها بأن أدخلها عند الملك رأسًا (اس 2: 3- 15).


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا







External ads إعلانات خارجية



https://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/FreeCopticBooks-002-Holy-Arabic-Bible-Dictionary/26_HA/HA_70.html