St-Takla.org  >   FAQ-Questions-VS-Answers  >   05-Questions-Related-to-St-Takla.org-Website_Al-Mawke3
 

سنوات مع إيميلات الناس!
أسئلة خاصة بموقع الأنبا تكلا على الإنترنت

خدمة التزويج على الإنترنت

سؤال: لماذا لا تقومون بعمل خدمة التزويج (البحث عن عروسة أو البحث عن عريس) من خلال الموقع؟

 

الإجابة:

جاءنا هذا الطلب أكثر من مرة..  فهذا شخص قد سافر ويريد العودة للحصول على زوجة..  أو هذه قد تقدم بها السن قليلًا وتشعر أنها لا بُدّ أن تأخذ خطوات إيجابية تجاه هذا الأمر!  أو ثالث ليس له علاقة بفتيات في مجال الكنيسة أو العمل..  ويريد الحصول على زوجة مناسبة..

إن موضوع الزواج لهو أمر خطير..  وينبغي النظر إليه بنظرة أكثر جدية..  فإنه من خلال الإنترنت ومواقع التزويج أو مواقع الزواج أون لاين Online Marriage Websites، أو كما يطلق عليها "الزواج على الطريقة العنكبوتية"، لن يكون الأمر بهذه الجدية، ولن تحصل على كل المعلومات التي تطلبها..  ولن تعرف الطرف الآخر بصورة مناسبة تصلح لقرار الزواج..  نعم، يكون هناك فترة خطوبة، ولكن أسلوب التعارف من البداية غير سليم، وذلك بشهادة كثيرين من الذين جربوا مثل هذه المواقع..

St-Takla.org Image: Heart-shaped computer mouse صورة في موقع الأنبا تكلا: ماوس "فأرة كمبيوتر" على شكل قلب

St-Takla.org Image: Heart-shaped computer mouse

صورة في موقع الأنبا تكلا: ماوس "فأرة كمبيوتر" على شكل قلب

هناك عبء كبير يجب أن تتحمله تلك المواقع المنتشرة على الشبكة للتزويج -وهو أمر لا يحدث في الغالب- وهو أن تتأكد من جدية المتقدمين وصدقهم وتضع شروط حازمة لضمان عدم التلاعب..  وللأسف كثير من هذه المواقع يهتم بالعدد على حساب الجدية..  وقد يحدث بعض اللقاءات الإليكترونية بين الطرفين في البداية، ويبدأ هناك تجاذب وارتباط عاطفي أو ارتباط قلبي..  ولكن بعد اللقاء الفعلي تحدث الصدمة!  فليس هذا هو الشخص المناسب الذي في خيالي، أو تكتشف أنها لديها لعثمة في الكلام، وأنت تبحث عن ديكور مناسب للبيت أكثر من بحثك عن زوجة! أو غير ذلك من المهازل التي تحدث!

St-Takla.org                     Divider     فاصل موقع الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - أنبا تكلا هايمانوت

وقد حدث أن طلب منا بعض الأخوة المسلمون أنفسهم هذا الأمر!  أي بأن نجعل تلك الخدمة عامة..  ونحن في موقع الأنبا تكلا لا نقوم بالتفرقة بين أي أحد بناء على السن أو الجنس آو الدين في أي من خدماتنا المتعددة أو الرد على الإيميلات..  ولكن، تستطيع أن تكتشف بنفسك يا عزيزي من خلال الدخول على بعض مواقع التزويج الإسلامية بعدم مصداقيتها..  وذلك بأن تضع فتاة صورتها وهي بالنقاب!  وبالطبع فهذا حق ديني ولا نتجادل حوله، ولكننا هنا نتحدث عن أمر ينقض فكرة الموقع من أساسها!  هذا من جانب، ومن الجانب الآخر، وكما يقول الحديث الشريف في الإسلام: "إذا جائكم من ترضون دينه وخلقه فزوجوه"، وفي الشريعة الإسلامية لا يسمح للرجل أن يرى مخطوبته إلا بعد الموافقة على دينه وخلقه. (وهذا حسب ما يقوله احد المواقع الإسلامية).  فجانب ينادي بأنه يجب وضع الصور، وجانب آخر ينادي بألا تعرض في الموقع صور النساء، ولا وصف دقيق للمرأة، ولا مجال للمراسلة بين الطرفين..!  فهذا الأمر ليس لنا علاقة به، والأحرى بك أن تسأل في المواقع الإسلامية الرسمية بخصوص هذا الأمر وشرعيته و حكم الزواج من الإنترنت..

St-Takla.org                     Divider     فاصل موقع الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - أنبا تكلا هايمانوت

وعمومًا، يفضل الاستعانة بالأهل والأصدقاء بخصوص هذا الأمر..  سواء للرجل أو الفتاة..  وذلك عن طريق ترشيح بعض الشخصيات التي يرى من يرشحها أن تناسبك، من ناحية المستوى الاجتماعي (بدون فارق كبير)، أو السن، أو التعليم.. إلخ.  والأنسب أيضًا أن تسأل رجال الدين الذين يعرفوك..  وإذا أردت تليفون أي من الآباء الكهنة بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية، فاخبرنا باسم الكاهن وباسم كنيسته، وسوف نقوم بالبحث عن بيانات الاتصال به وإرسالها لك..  ورجال الدين هم أقدر على هذا الأمر من ناحية أنهم يعرفون قاعدة عريضة من الشباب و الشابات..  ويعرفون عائلاتهم وظروفهم الاجتماعية وشخصياتهم.. إلى غير ذلك من المعلومات الهامة إزاء توفيق شاب وفتاة للزواج..


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/FAQ-Questions-VS-Answers/05-Questions-Related-to-St-Takla.org-Website_Al-Mawke3/031-Online-Marriage-Sites.html