St-Takla.org  >   Coptic-Faith-Creed-Dogma  >   Coptic-Rite-n-Ritual-Taks-Al-Kanisa  >   13-HolySacraments__Fr-Antonios-Fekry
 

الأسرار السبعة (الأسرار الكنسيَّة السبعة) - القمص أنطونيوس فكري

35- تسبحة التقديسات الثلاثة

 

St-Takla.org Image: After the death of Jesus on the Cross صورة في موقع الأنبا تكلا: صورة بعد موت المسيح على الصليب

St-Takla.org Image: After the death of Jesus on the Cross

صورة في موقع الأنبا تكلا: صورة بعد موت المسيح على الصليب

بعد السنكسار cuna[arion ترتل الكنيسة بها وهي:

قدوس الله قدوس القوي قدوس الحي الذي لا يموت `Agioc `o :eoc@ `agioc Ic,uroc@ `agioc `A;anatoc (هكذا رتلها يوسف الرامي ونيقوديموس أولًا. وأضافت الكنيسة الذي ولد عنا، الذي صلب عنا، الذي قام من الأموات وصعد إلى السموات عنا ارحمنا).

وقيل في (كتاب الخريدة النفسية) أن نيقوديموس وهو يكفن جسد السيد المسيح بعد أن أنزله عن الصليب تساءل بينه وبين نفسه متحيرًا كيف يموت الذي أقام الأموات، وفوجئ بأن السيد المسيح يفتح عينيه وينظر لنيقوديموس، فيسبح نيقوديموس المسيح قائلًا: "قدوس الله الذي لا يموت". وأخذتها عنه الكنيسة ووضعت هذا النشيد وهذه التسبحة المحببة.

والثلاثة تقديسات موجهة للابن فهو قدوس الله وهو قدوس القوي وهو قدوس الحي الذي لا يموت.

وقيل أن المسيح التفت إلى نيقوديموس إذ تساءل كيف يموت المسيح وسمع نيقوديموس الملائكة تسبح بهذه التسبحة قدوس الله قدوس القوي قدوس الحي الذي لا يموت وأضاف هو "الذي صلب عنا ارحمنا `o `ctaurw;ic di `ymac@ `ele`ycon `ymac" وأضافت الكنيسة الذي ولد عنا ثم الذي قام وصعد إلى السموات.

-  والكنيسة تصلي بهذه التسبحة اعترافًا بلاهوت الابن. (انظر المزيد عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلا في أقسام المقالات والكتب الأخرى). وتتلوها بعد الرسائل وقبل الإنجيل فكرازة الرسل كانت مبنية على هذا الأساس أن المسيح هو الرب الإله الذي تجسد وولد وصلب وقام وصعد ليقيمنا معه. ونصلي له قائلين ارحمنا.

-  وأضافت الكنيسة "المجد للآب والابن.. الآن وكل أوان.. Doxa Patri ke Uiw ke `Agiw `Pneumati@ ke nun ke `a`i ke ic touc `e`wnac twn `e`wnwn" تأكيدًا لاعترافها بلاهوت الابن ومساواته للآب وللروح القدس في الجوهر والمجد والسلطان إلى أبد الآبدين وفي كل أوان منذ الأزل.

-  ورشم الصليب ونحن نقول المجد للآب والابن والروح القدس، فلأننا عرفنا سر الثالوث بالتجسد والصليب. والثالوث اشترك في عملية الخلاص التي تممها المسيح الابن بالصليب.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/Coptic-Faith-Creed-Dogma/Coptic-Rite-n-Ritual-Taks-Al-Kanisa/13-HolySacraments__Fr-Antonios-Fekry/Holy-Sacraments__32-Eucharist-Praise.html