الكتاب المقدس باللغة العربية + الإنجيل بكل اللغات + دراسات في كتاب مقدس + البحث في الكتاب المقدس الاجبية.. كتاب السبع صلوات | الأجبية باللغة العربية | الأجبية باللغة الإنجليزية | الفرنسية وصلات كل المواقع القبطية - سجل مواقع الكنائس القبطية الأرثوذكسية - دليل السايتات المسيحية الموقع باللغة الإنجليزية St-Takla.org in English ما الجديد؟ أخبار ويب سايت الأنبا تكلا وتحديثاته والجديد المضاف به الإيمان | اللاهوت | العقيدة القبطية الأرثوذكسية | طقوس الكنيسة المسيحية في مصر ركن الأطفال - ترانيم - تلوين - ألعاب - قصص Saint Takla Dot Org Web Site - Homepage لوجو موقع القديس الأنبا تكلا هيمانوت (سانت تكلا دوت أورج)- الإسكندرية - جمهورية مصر العربية | الموقع الرسمي | بطريركية الأقباط الأرثوذكس Coptic Orthodox Church راسلنا - اتصل أن | اكتب لنا رأيك - أضف موقعًا - الأفكار - المقترحات... إرسل كروت وبطاقات تهنئة مسيحية وقبطية إلى أصدقائك في كل المناسبات اتصل بنا.. رأيك يهمنا - العنوان - التليفونات - الخريطة - الدعم الفني الفوري سنوات مع إيميلات الناس | أسئلة وأجوبة في الكتاب المقدس، الشباب والأسرة، الإيمان واللاهوت والعقيدة، الروحيات، ويب سايد سانت تكلا الصفحة الرئيسية من الموقع الرسمي للأنبا تكلاهيمانوت الحبشي القس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية - بطريركية الأقباط الأرثوذكس معرض الصور: السيد المسيح - السيد العذراء - القديسين - الأنبا تكلا هيمانوت - الكهنة - الكتاب المقدس - الخدمات الوسائط المتعددة: ترانيم - ألحان - عظات - أجبية مسموعه - ملفات ميدي - فيديوهات - تسبحة نصف الليل - قداسات قسم التحميل: أشكال برنامج وين آمب | خطوط قبطية | ترانيم | برامج متنوعة، وبرامج مسيحية | أيقونات | معرض الصور تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر العصور | التاريخ المسيحي مكتبة كتب قبطية أرثوذكسية | الكتب المسيحية في مختلف المجالات والمواضيع | كتب بطاركة، أساقفة، كهنة، علمانيين  

شرح الكتاب المقدس - العهد القديم - القس أنطونيوس فكري

دراسة في نبوة عاموس

 

* تأملات في كتاب عاموس:
تفسير سفر عاموس: مقدمة سفر عاموس | عاموس 1 | عاموس 2 | عاموس 3 | عاموس 4 | عاموس 5 | عاموس 6 | عاموس 7 | عاموس 8 | عاموس 9 | دراسة في عاموس | ملخص عام

نص سفر عاموس: عاموس 1 | عاموس 2 | عاموس 3 | عاموس 4 | عاموس 5 | عاموس 6 | عاموس 7 | عاموس 8 | عاموس 9 | عاموس كامل

دراسة سريعة في نبوة عاموس النبي

عاموس كلمة معناها ثقل أو حامل الثقل ويُقال في التقليد اليهودي أنه كان ثقيل اللسان.

ولكن اسمه يُعبِّر عن مناسبته لهذا السفر بل يشرح كيف يصير إنسان نبيًا. من تكون له الحساسية الروحية يشعُر بما يشعُر به الله فيُطلقه الله حرًا ليتكلم وسط شعبه، فهو يشعُر بما يشعُر به الله.

مثال: الله يطلب من هوشع النبي أن يتزوج من زانية ولما شعر بجُرح شديد، قال له الله الآن تشعُر بما أشعُر به أنا عريس إسرائيل الزانية، وعاموس شعر بثقل خطية الشعب ولم يحتملها كما لم يحتملها الله القدوس، وشعر بثقل الضربات التي يستحقها الشعب فانطلق يُحذر شعبه ليتوبوا فأسماه الناس نبي الويلات.

كلمة وحى بالعبرانية = ثقل

St-Takla.org Image: Amos sees locusts (Amos 7:1-3) صورة في موقع الأنبا تكلا: عاموس يرى جرادًا (عاموس 7: 1-3)

St-Takla.org Image: Amos sees locusts (Amos 7:1-3)

صورة في موقع الأنبا تكلا: عاموس يرى جرادًا (عاموس 7: 1-3)

هو خادم مُثقَّل بخطايا شعبه ويتقطع قلبه بسببها ويُصلى لأجل الناس ليتوبوا سائلًا الله عن الحَلْ ولهذا يُكلفه الله بأن يُكلِّم الشعب إذ يُريه الله رؤى بأن عقوبة الخطية أو أن نتائج الخطية مُرعبة فيرى ماذا سيحدث لشعبه فيصرخ في الشعب طالبًا لأن يتوبوا حتى لا تأتى الضربات، وهكذا يصبح نبيًا.

·         عاش في يهوذا كراع للغنم وجاني جميز وأرسله الله لإسرائيل المملكة الشمالية.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

هل بالضرورة يجد رجل الله الكرامة وسط الناس؟

قطعًا لا، فنبوات عاموس ضد الخطية أثارت رئيس الكهنة أمصيا. فذهب أمصيا للملك كاذبًا مغيِّرًا لأقوال عاموس:

1)     حينما قال عاموس أن هناك ضربات ستأتي على بيت الملك، قال أمصيا أن عاموس قال أن الملك سيموت.

2)  هذه هي عادة الشيطان وأتباعه. فكما قال السيد المسيح عن الشيطان أنه كذاب وأبو الكذاب، فأتباع الشيطان وأبنائه كذابون. يقول الخبر نصفه صحيح ونصفه كاذب للخداع.

3)     نرى شجاعة عاموس الذي لم يهتم بتهديدات أمصيا بل حذره بشدة عما سيلحق ببيته من مصائب.

St-Takla.org Image: Amaziah the priest sends to Jeroboam the king of Israel (Amos 7:10-13) صورة في موقع الأنبا تكلا: امصيا الكاهن يرسل إلى يربعام (عاموس 7: 10-13)

St-Takla.org Image: Amaziah the priest sends to Jeroboam the king of Israel (Amos 7:10-13)

صورة في موقع الأنبا تكلا: امصيا الكاهن يرسل إلى يربعام (عاموس 7: 10-13)

4)  أمصيا يقول له اذهب من إسرائيل واذهب لبلدك يهوذا وكل عيشك هناك. فهو ظن أن كل الناس مثله باحثين عن المال. فقد كان أمصيا رئيس كهنة جشع يطلب جمع الأموال غير مهتم بخلاص النفوس وظن أن عاموس مثله لكن خادم الله يطلب خلاص النفوس وليس جمع الفلوس.

5)     رجل الله وخادم الله الحقيقي لا يطلب كرامة من الناس بل الله يُعطى كرامة لرجاله.

6)  كان عاموس لا يفتخر بكونه نبيًا بل في تواضع يقول: ما أنا سوى جانى جميز أخذنى الرب من وراء الضأن، وكلفنى برسالة وسأقوم بها حتى لو هددتني بالقتل يا أمصيا (عاموس7:14و15).

7)     الله لا يختار نوعًا محددًا ليقوم بدور النبي ولكن بحسب استعداد القلب وشفافيته ونقاوته. ولنرى نوعيات الأنبياء والرسل.

موسى:  تهذَّب بكل حكمة المصريين ومن قصر الملك ومرشح للمُلك.

داود:    ملك.

أشعياء: من بيت الملك وابن عمه وشاعر مثقف.

عاموس: راعٍ للضأن وجاني جميز.

بولس:  فيلسوف دارس للعهد القديم والفلسفة اليونانية واللغات.

St-Takla.org Image: I will darken the earth (Amos 8:9) صورة في موقع الأنبا تكلا: ستكون ظلمة (عاموس 8: 9)

St-Takla.org Image: I will darken the earth (Amos 8:9)

صورة في موقع الأنبا تكلا: ستكون ظلمة (عاموس 8: 9)

بطرس: صياد سمك.

فالله ليس عنده محاباة، والله ليس في إحتياج لمعارف وفلسفات أحد، فهو قادر أن يعطى كل شيء لأبسط إنسان. إنما الله يبحث عن القلب المستعد أن يعمل بأمانة. والروح القدس يُحوِّل هذا وذاك لنبى يتكلم بلسان الله، كما قال الله لإرميا النبي: "مثل فمى تكون" (إرميا19:15).

النبي ليس فقط يطلب التوبة من الشعب

بل عمل النبي هو كشف طريق الخلاص الوحيد وهو المسيح

وهذا هو ملخص نبوة عاموس بل كل نبوات الأنبياء،

فالمسيح قيل عنه في سفر الرؤيا (رؤ10:19) "فإن شهادة يسوع هي روح النبوة".

 

كلمات تكررت في الأصحاحين الأول والثاني:

* هكذا قال الرب... من أجل ذنوب (...) الثلاثة والأربعة.

* أرسل نارا ً... فتأكل قصور  (...).

وهي إنذارات موجهة لبعض الأمم الوثنية وأيضًا ضد يهوذا وإسرائيل، فالله ليس ضد الوثنيين فقط بل ضد الخطية في كل مكان، وبالأكثر إن وُجِدَت في شعبه الذين لهم ناموس الله والشريعة. (انظر المزيد عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلا في أقسام المقالات والتفاسير الأخرى).   فكم وكم تكون إنذارات الله لنا نحن المسيحيين.

St-Takla.org Image: Amos the sheepbreeder (Amos 7:14-15) صورة في موقع الأنبا تكلا: عاموس الراعي (عاموس 7: 14-15)

St-Takla.org Image: Amos the sheepbreeder (Amos 7:14-15)

صورة في موقع الأنبا تكلا: عاموس الراعي (عاموس 7: 14-15)

نلاحظ أن نتيجة الخطية تَحوُّل القصور إلى رماد بواسطة النار.

وينتهي السفر بوعد الله بالمسيح:

·         أقيم مظلة داود الساقطة وأحصن شقوقها وأقيم ردمها وأبنيها كأيام الدهر لكي يرثوا (عاموس11:9).

·         وأرد سبى شعبي إسرائيل فيبنون مدنًا خربة ويسكنون وأغرسهم في أرضهم (عاموس14:9).

وهذا عن الكنيسة. فمظلة داود التي سيُقيمها الله هي: الكنيسة التي أعطاها المسيح بقيامته أن تقوم معه:

·         قيامة أولى بالتوبة الآن.

·         قيامة ثانية بالأجساد في المجيء الثاني.

وقوله أغرسهم في أرضهم فهي تعني دوام ميراثنا السماوي، لقد كنا قصورًا يسكن فيها الله ملكنا، وبالخطية مُتنا وتحولنا إلى رماد وتراب، وسيُقيمنا الله ثانية بفدائه. وهذا هو معنى النبوة وملخص كل النبوات.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

الذنوب الثلاثة والأربعة:

الثلاثة    رقم 3 يٌشير لله مثلث الأقانيم

الذنوب الثلاثة هي خطايا البشر تجاه الله

والخطايا تجاه الله

تستوجب ضربات ضد العالم

والأربعة رقم 4 يُشير للعالم

إذن الذنوب الأربعة هي خطايا البشر تجاه العالم

ولكن خطايا البشر تجاه العالم هي موجهة لله الملك

St-Takla.org Image: Amos speaks to Amaziah the priest (Amos 7:14-17) صورة في موقع الأنبا تكلا: عاموس يكلم امصيا الكاهن (عاموس 7: 14-17)

St-Takla.org Image: Amos speaks to Amaziah the priest (Amos 7:14-17)

صورة في موقع الأنبا تكلا: عاموس يكلم امصيا الكاهن (عاموس 7: 14-17)

·         لذلك قال الله لآدم حين أخطأ "ملعونة الأرض بسببك" (تكوين17:3)

·         وقال الله هنا أنه بسبب الخطايا تحترق القصور، أي أن أجسادنا المأخوذة من الأرض ويمثلها رقم 4 ستتحول لتراب

·         ولكن بالفداء ستقوم أجسادنا ثانية

·         3+4= 7 وهو رقم كامل

خطايا الإنسان تجاه الله هي كاملة تستوجب عمومية الضربات.

لأن الخطايا، أي خطية هي موجهة لله كملك على الأرض كلها نسمع هنا قوله: هكذا قال الرب فالله هو ديان الأرض كلها، وبالتالي هو من له أن يُحاسب الجميع سواء من آمنوا به أم الذين لا يؤمنون به.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

أمثلة للخطايا التي تغيظ الله:

1)  الظُلم الاجتماعي: الأغنياء جدًا يظلمون الفقراء فيزدادون فقرًا، فالغنى يزداد غنى وينام على سرير من العاج، بينما الفقير يُباع بزوج من النعال، والزوجات تطلب من أزواجهن أموال ليسكروا وذلك بظلم الفقراء.

St-Takla.org Image: The greedy merchants (Amos 8:4-10) صورة في موقع الأنبا تكلا: التجار الجشعين (عاموس 8: 4-10)

St-Takla.org Image: The greedy merchants (Amos 8:4-10)

صورة في موقع الأنبا تكلا: التجار الجشعين (عاموس 8: 4-10)

2)     الانحلال الخُلقى: من زنا وغش ورشوة وكذب وقتل.

3)  رشوة الله: ظن الأغنياء أنهم يقومون ويغتنون بما يفعلونه بأعمالهم الخاطئة، والله لن يعاقب إذ يذهبوا للهيكل ويقدموا أموال كتبرعات ويُقدموا ذبائح!! فهل الله فقير أو يقبل رشاوي منهم، ويُسكته دفع أموالهم له فيتغاضى عن شرورهم؟!!

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

العقوبات:

1)     خراب وزلازل حينما تصبح الخطية عامة تصير الضربات عامة

2)     تدرج العقوبات:

                                 أ‌-         ضربات تقبل فيها شفاعة النبي وبشفاعته لا تأتى الضربات

                               ب‌-       ضربات خفيفة يبدأ بها الله ولا تُقبل فيها شفاعة النبي

                               ت‌-       ضربات صعبة لا تُقبل فيها شفاعة النبي

St-Takla.org Image: Amos confirms God's words about a famine (Amos 8:10-14) صورة في موقع الأنبا تكلا: عاموس يؤكد كلام الرب بحدوث مجاعة (عاموس 8: 10-14)

St-Takla.org Image: Amos confirms God's words about a famine (Amos 8:10-14)

صورة في موقع الأنبا تكلا: عاموس يؤكد كلام الرب بحدوث مجاعة (عاموس 8: 10-14)

                               ث‌-       خراب عام

ولكن شكرًا لله الذي وعدنا بالفداء وتممه، لكن لنحذر فكما قال بولس الرسول في العبرانيين: "مَنْ خَالَفَ نَامُوسَ مُوسَى فَعَلَى شَاهِدَيْنِ أَوْ ثَلاَثَةِ شُهُودٍ يَمُوتُ بِدُونِ رَأْفَةٍ. فَكَمْ عِقَابًا أَشَرَّ تَظُنُّونَ أَنَّهُ يُحْسَبُ مُسْتَحِقّا ًمَنْ دَاسَ ابْنَ اللهِ، وَحَسِبَ دَمَ الْعَهْدِ الَّذِي قُدِّسَ بِهِ دَنِسًا، وَازْدَرَى بِرُوحِ النِّعْمَةِ.؟ فَإِنَّنَا نَعْرِفُ الَّذِي قَالَ: «لِيَ الاِنْتِقَامُ، أَنَا أُجَازِي، يَقُولُ الرَّبُّ». وَأَيْضًا: «الرَّبُّ يَدِينُ شَعْبَهُ».مُخِيفٌ هُوَ الْوُقُوعُ فِي يَدَيِ اللهِ الْحَيِّ.! (عب10:28 -31).

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

← تفاسير أصحاحات عاموس: مقدمة | 1 | 2 | 3 | 4 | 5 | 6 | 7 | 8 | 9

صفحات ذات علاقة بنفس الموضوع

* البحث في الكتاب المقدس
* قسم سنوات مع إي ميلات الناس - أسئلة وأجوبة عن الكتاب المقدس
قاموس الكتاب المقدس الكامل

* صور من الكتاب المقدس
* تحميل النص الكامل للكتاب المقدس
* أطلس الكتاب المقدس (خرائط الإنجيل)
* قسم العظات وبه تفسير لعشرات من أسفار الكتاب المقدس

إرسل هذه الصفحة لصديق

تفسير ا‌‌‌‌‌‌‌‌لأصحاح السابق من سفر عاموس بموقع سانت تكلا همنوتموقع الأنبا تكلا هيمانوت - الصفحة الرئيسية

Like & share St-Takla.org


© موقع الأنبا تكلا هيمانوت الحبشي القس: الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - الإسكندرية -مصر / URL: http://St-Takla.org / اتصل بنا على:

http://st-takla.org/pub_Bible-Interpretations/Holy-Bible-Tafsir-01-Old-Testament/Father-Antonious-Fekry/35-Sefr-Amos/Tafseer-Sefr-3amoos__02-Study.html