الكتاب المقدس باللغة العربية + الإنجيل بكل اللغات + دراسات في كتاب مقدس + البحث في الكتاب المقدس الاجبية.. كتاب السبع صلوات | الأجبية باللغة العربية | الأجبية باللغة الإنجليزية | الفرنسية وصلات كل المواقع القبطية - سجل مواقع الكنائس القبطية الأرثوذكسية - دليل السايتات المسيحية الموقع باللغة الإنجليزية St-Takla.org in English ما الجديد؟ أخبار ويب سايت الأنبا تكلا وتحديثاته والجديد المضاف به الإيمان | اللاهوت | العقيدة القبطية الأرثوذكسية | طقوس الكنيسة المسيحية في مصر ركن الأطفال - ترانيم - تلوين - ألعاب - قصص Saint Takla Dot Org Web Site - Homepage لوجو موقع القديس الأنبا تكلا هيمانوت (سانت تكلا دوت أورج)- الإسكندرية - جمهورية مصر العربية | الموقع الرسمي | بطريركية الأقباط الأرثوذكس Coptic Orthodox Church راسلنا - اتصل أن | اكتب لنا رأيك - أضف موقعًا - الأفكار - المقترحات... إرسل كروت وبطاقات تهنئة مسيحية وقبطية إلى أصدقائك في كل المناسبات اتصل بنا.. رأيك يهمنا - العنوان - التليفونات - الخريطة - الدعم الفني الفوري سنوات مع إيميلات الناس | أسئلة وأجوبة في الكتاب المقدس، الشباب والأسرة، الإيمان واللاهوت والعقيدة، الروحيات، ويب سايد سانت تكلا الصفحة الرئيسية من الموقع الرسمي للأنبا تكلاهيمانوت الحبشي القس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية - بطريركية الأقباط الأرثوذكس معرض الصور: السيد المسيح - السيد العذراء - القديسين - الأنبا تكلا هيمانوت - الكهنة - الكتاب المقدس - الخدمات الوسائط المتعددة: ترانيم - ألحان - عظات - أجبية مسموعه - ملفات ميدي - فيديوهات - تسبحة نصف الليل - قداسات قسم التحميل: أشكال برنامج وين آمب | خطوط قبطية | ترانيم | برامج متنوعة، وبرامج مسيحية | أيقونات | معرض الصور تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر العصور | التاريخ المسيحي مكتبة كتب قبطية أرثوذكسية | الكتب المسيحية في مختلف المجالات والمواضيع | كتب بطاركة، أساقفة، كهنة، علمانيين  

شرح الكتاب المقدس - العهد القديم - القس أنطونيوس فكري

أستير 9 - تفسير سفر أستير

 

* تأملات في كتاب استير:
تفسير سفر أستير: أستير 1 | أستير 2 | أستير 3 | أستير 4 | أستير 5 | أستير 6 | أستير 7 | أستير 8 | أستير 9 | أستير 10 | أستير 11 | أستير 12 | أستير 13 | أستير 14 | أستير 15 | أستير 16 |  ملخص عام

نص سفر أستير: أستير 1 | أستير 2 | أستير 3 | أستير 4 | أستير 5 | أستير 6 | أستير 7 | أستير 8 | أستير 9 | أستير 10 | أستير 11 | أستير 12 | أستير 13 | أستير 14 | أستير 15 | أستير 16 | أستير كامل

← اذهب مباشرةً لتفسير الآية: 1 - 2 - 3 - 4 - 5 - 6 - 7 - 8 - 9 - 10 - 11 - 12 - 13 - 14 - 15 - 16 - 17 - 18 - 19 - 20 - 21 - 22 - 23 - 24 - 25 - 26 - 27 - 28 - 29 - 30 - 31 - 32

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

وصل لكل الكور منشوران ملكيان:

·        الأول من هامان بتاريخ 13/1 يطلب قتل اليهود وإبادتهم.

·    الثاني من مردخاى بتاريخ 23/3 يخول لليهود السلطة بالدفاع عن أنفسهم ولقد تحدد في المنشوران ميعادًا لهذه المعركة بتاريخ 13/12 فاستعد الطرفان للمعركة.

 

الآيات 1-10:- وفي الشهر الثاني عشر أي شهر اذار في اليوم الثالث عشر منه حين قرب كلام الملك وامره من الاجراء في اليوم الذي انتظر فيه اعداء اليهود أن يتسلطوا عليهم فتحول ذلك حتى أن اليهود تسلطوا على مبغضيهم.اجتمع اليهود في مدنهم في كل بلاد الملك احشويروش ليمدوا ايديهم إلى طالبي اذيتهم فلم يقف أحد قدامهم لأن رعبهم سقط على جميع الشعوب.و كل رؤساء البلدان والمرازبة والولاة وعمال الملك ساعدوا اليهود لأن رعب مردخاي سقط عليهم.لان مردخاي كان عظيما في بيت الملك وسار خبره في كل البلدان لأن الرجل مردخاي كان يتزايد عظمة.فضرب اليهود جميع اعدائهم ضربة سيف وقتل وهلاك وعملوا بمبغضيهم ما ارادوا.و قتل اليهود في شوشن القصر واهلكوا خمس مئة رجل.و فرشنداثا ودلفون واسفاثا.و فوراثا وادليا واريداثا.و فرمشتا واريساي واريداي ويزاثا.عشرة بني هامان بن همداثا عدو اليهود قتلوهم ولكنهم لم يمدوا ايديهم إلى النهب.

أعداء اليهود كانوا متشوقين لهذا اليوم الذي يقتلون فيه اليهود ويتسلطوا عليهم حسب قرار هامان = الذي إنتظر فيه أعداء اليهود أن يتسلطوا . ولكن نجد أن الرؤساء ساعدوا اليهود لأنهم فهموا ما حدث وكيف أن الملك يسهل الطريق لليهود فناصروا اليهود فهذه إرادة الملك والملكة. وفي آية (2) وبالرغم من المنشور الثانى نجد أن الأعداء بدأوا بمقاومة اليهود = طالبى أذيتهم. عدو الكنيسة دائماً لا يهدأ فهو يهيج على الكنيسة ولا يفهم الدرس أبداً فهو فيما يظن نفسه أنه قادر على الغلبة على كنيسة المسيح، ينهزم تحت قدميها. فلقد صُلب هامان على الخشبة التي أعدها لمردخاى. ولكن محاولات العدو لا تهدأ ضد شعب الله وفي كل مرة ينهزم لكنه لا ييأس. وها هو يثير أعداء الشعب ضدهم مستغلاً القرار الملكى الأول لكن هذا يتحول لخزيهم = فَلَمْ يَقِفْ أَحَدٌ قُدَّامَهُمْ. حقاً أبواب الجحيم لن تقوى عليها مت 18:16 + رؤ 9:3. ونجد اليهود قد إجتمعوا للدفاع عن أنفسهم (آية 2). غالباً كل مجموعة في بلد ما فلو كانوا متفرقين لكان من السهل إبادتهم. والله لم يترك شعبه في مواجهة الأعداء فهو ألقى في قلوب أعداء شعبه الرعب منهم = لأن رعبهم سقط على جميع الشعوب = الكنيسة مرهبة كجيش بألوية نش 10:6 وما أقوى الكنيسة المتحدة بروح المحبة تجمع الجميع ، وبتواضعها يسكن المسيح فيها (إش57: 15) ، ويتحد بها (يو15: 9)، ويكون رأسا لها يحميها، هذه الروح روح التواضع والمحبة هي التي ترهب إبليس فحينما إجتمع اليهود للعمل بروح واحد كانوا مرعبين للعدو. خصوصاً أن من يسندهم هو مردخاى بمركزه الجديد السامى (والكنيسة يسندها عريسها المسيح الجالس عن يمين الآب) وكان يساندهم رجال الملك (الملائكة والقديسيين) لأنهم شعروا أن الملك يدعم القرار الثانى.

ملحوظة:- يقول التقليد اليهودى أنه لم يقف أحد ضد شعب اليهود في ذلك سوى العمالقة أقارب هامان الأجاجى الذين تقسى قلبهم كفرعون.

 

آية 13:-  فقالت استير أن حسن عند الملك فليعط غدا أيضًا لليهود الذين في شوشن أن يعملوا كما في هذا اليوم ويصلبوا بني هامان العشرة على الخشبة.

طلب إستير باستمرار الحرب في اليوم الثاني مع صلب بنى هامان ليس حبًا في الدماء بل لأن العدو كان مازال متربصًا بالشعب ويدبر خططه فهي أرادت أن تضع حدًا للأمر فتنتهي المؤامرات تمامًا ضد شعبها. وصلب بنى هامان ليكون ذلك عبرة لمن تسول له نفسه أن يدبر شرًا على أي الأحوال ما فعلته إستير يشير إلى التزام المؤمن بضرب أعمال إبليس حتى النهاية، فلا يترك له بقية في داخل القلب حتى لا يعود العدو ينهض ويحارب النفس من جديد.

كان قرار الحرب لليوم الثاني في شوشن فقط أما في باقي الكور فكان ليوم واحد فقط.

ونلاحظ أن اليهود لم يمدوا أيديهم إلى النهب فالهدف هو الدفاع عن النفس وليس السلب.

 

الآيات 17-32:-  في اليوم الثالث عشر من شهر اذار واستراحوا في اليوم الرابع عشر منه وجعلوه يوم شرب وفرح.و اليهود الذين في شوشن اجتمعوا في الثالث عشر والرابع عشر منه واستراحوا في الخامس عشر وجعلوه يوم شرب وفرح.

St-Takla.org Image: Feast of Purim commanded. Melville. Est. 9:20 صورة في موقع الأنبا تكلا: عيد الفوريم - رسم الفنان ميلفيل - أستير 9: 20

St-Takla.org Image: Feast of Purim commanded. Melville. Est. 9:20

صورة في موقع الأنبا تكلا: عيد الفوريم - رسم الفنان ميلفيل - أستير 9: 20

  لذلك يهود الاعراء الساكنون في مدن الاعراء جعلوا اليوم الرابع عشر من شهر اذار للفرح والشرب ويوما طيبا ولارسال انصبة من كل واحد إلى صاحبه. وكتب مردخاي هذه الأمور وارسل رسائل إلى جميع اليهود الذين في كل بلدان الملك احشويروش القريبين والبعيدين.ليوجب عليهم أن يعيدوا في اليوم الرابع عشر من شهر اذار واليوم الخامس عشر منه في كل سنة.حسب الأيام التي استراح فيها اليهود من اعدائهم والشهر الذي تحول عندهم من حزن إلى فرح ومن نوح إلى يوم طيب ليجعلوها أيام شرب وفرح وارسال انصبة من كل واحد إلى صاحبه وعطايا للفقراء.فقبل اليهود ما ابتداوا يعملونه وما كتبه مردخاي اليهم.و لان هامان بن همداثا الاجاجي عدو اليهود جميعا تفكر على اليهود ليبيدهم والقى فورا أي قرعة لافنائهم وابادتهم.و عند دخولها إلى أمام الملك امر بكتابة أن يرد تدبيره الرديء الذي دبره ضد اليهود على راسه وأن يصلبوه هو وبنيه على الخشبة.لذلك دعوا تلك الأيام فوريم على اسم الفور لذلك من أجل جميع كلمات هذه الرسالة وما راوه من ذلك وما اصابهم.اوجب اليهود وقبلوا على أنفسهم وعلى نسلهم وعلى جميع الذين يلتصقون بهم حتى لا يزول أن يعيدوا هذين اليومين حسب كتابتهما وحسب أوقاتهما كل سنة. وأن يذكر هذان اليومان ويحفظا في دور فدور وعشيرة فعشيرة وبلاد فبلاد ومدينة فمدينة ويوما الفور هذان لا يزولان من وسط اليهود وذكرهما لا يفني من نسلهم وكتبت استير الملكة بنت ابيحائل ومردخاي اليهودي بكل سلطان بايجاب رسالة الفوريم هذه ثانية. وارسل الكتابات إلى جميع اليهود إلى كور مملكة احشويروش المئة والسبع والعشرين بكلام سلام وامانة.لايجاب يومي الفوريم هذين في أوقاتهما كما اوجب عليهم مردخاي اليهودي واستير الملكة وكما اوجبوا على أنفسهم وعلى نسلهم أمور الاصوام وصراخهم.و امر استير اوجب أمور الفوريم هذه فكتبت في السفر

 

تأسيس عيد الفوريم

أرسل مردخاى إلى جميع اليهود في كل البلدان التابعة لمملكة فارس لكي يعيدوا في اليومين الرابع عشر والخامس عشر من شهر أذار كل عام تذكارًا لعمل الرب معهم، وأن يقدموا عطايا وهبات للفقراء، فكما اهتم الرب بهم عليهم أن يهتموا كل واحد بقريبه. (انظر المزيد عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلا في أقسام المقالات والتفاسير الأخرى). وأرسل مردخاى وأستير ضرورة الاحتفال بالعيد كتسبحة شكر لله الذي تمجد بإنقاذ أولاده، وهذا العيد لتعليم الشعب ونسلهم أن الله يعتني بأولاده فالعيد إكرام لله وتعليم للشعب.

وكلمة فوريم هي جمع فور أي قرعة. واليهود يصومون يومًا قبل العيد وفي ليلة العيد يقرأون سفر إستير. وعندما يقول القارئ اسم هامان يصرخ المصلين " ليُمح اسمه "

ويكون العيد يوم ابتهاج وعطايا للفقراء.

http://st-takla.org/pub_Bible-Interpretations/Holy-Bible-Tafsir-01-Old-Testament/Father-Antonious-Fekry/19-Sefr-Astir/Tafseer-Sefr-Esteer__01-Chapter-09.html

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

← تفاسير أصحاحات أستير: مقدمة | 1 | 2 | 3 | 4 | 5 | 6 | 7 | 8 | 9 | 10 | 11 | 12 | 13 | 14 | 15 | 16

صفحات ذات علاقة بنفس الموضوع

* البحث في الكتاب المقدس
* قسم سنوات مع إي ميلات الناس - أسئلة وأجوبة عن الكتاب المقدس
قاموس الكتاب المقدس الكامل

* صور من الكتاب المقدس
* تحميل النص الكامل للكتاب المقدس
* أطلس الكتاب المقدس (خرائط الإنجيل)
* قسم العظات وبه تفسير لعشرات من أسفار الكتاب المقدس

إرسل هذه الصفحة لصديق

تفسير ا‌‌‌‌‌‌‌‌لأصحاح السابق من سفر أستير بموقع سانت تكلا همنوتموقع الأنبا تكلا هيمانوت - الصفحة الرئيسية

Like & share St-Takla.org


© موقع الأنبا تكلا هيمانوت الحبشي القس: الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - الإسكندرية -مصر / URL: http://St-Takla.org / اتصل بنا على:

http://st-takla.org/pub_Bible-Interpretations/Holy-Bible-Tafsir-01-Old-Testament/Father-Antonious-Fekry/19-Sefr-Astir/Tafseer-Sefr-Esteer__01-Chapter-09.html