الكتاب المقدس باللغة العربية + الإنجيل بكل اللغات + دراسات في كتاب مقدس + البحث في الكتاب المقدس الاجبية.. كتاب السبع صلوات | الأجبية باللغة العربية | الأجبية باللغة الإنجليزية | الفرنسية وصلات كل المواقع القبطية - سجل مواقع الكنائس القبطية الأرثوذكسية - دليل السايتات المسيحية الموقع باللغة الإنجليزية St-Takla.org in English ما الجديد؟ أخبار ويب سايت الأنبا تكلا وتحديثاته والجديد المضاف به الإيمان | اللاهوت | العقيدة القبطية الأرثوذكسية | طقوس الكنيسة المسيحية في مصر ركن الأطفال - ترانيم - تلوين - ألعاب - قصص Saint Takla Dot Org Web Site - Homepage لوجو موقع القديس الأنبا تكلا هيمانوت (سانت تكلا دوت أورج)- الإسكندرية - جمهورية مصر العربية | الموقع الرسمي | بطريركية الأقباط الأرثوذكس Coptic Orthodox Church راسلنا - اتصل أن | اكتب لنا رأيك - أضف موقعًا - الأفكار - المقترحات... إرسل كروت وبطاقات تهنئة مسيحية وقبطية إلى أصدقائك في كل المناسبات اتصل بنا.. رأيك يهمنا - العنوان - التليفونات - الخريطة - الدعم الفني الفوري سنوات مع إيميلات الناس | أسئلة وأجوبة في الكتاب المقدس، الشباب والأسرة، الإيمان واللاهوت والعقيدة، الروحيات، ويب سايد سانت تكلا الصفحة الرئيسية من الموقع الرسمي للأنبا تكلاهيمانوت الحبشي القس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية - بطريركية الأقباط الأرثوذكس معرض الصور: السيد المسيح - السيد العذراء - القديسين - الأنبا تكلا هيمانوت - الكهنة - الكتاب المقدس - الخدمات الوسائط المتعددة: ترانيم - ألحان - عظات - أجبية مسموعه - ملفات ميدي - فيديوهات - تسبحة نصف الليل - قداسات قسم التحميل: أشكال برنامج وين آمب | خطوط قبطية | ترانيم | برامج متنوعة، وبرامج مسيحية | أيقونات | معرض الصور تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر العصور | التاريخ المسيحي مكتبة كتب قبطية أرثوذكسية | الكتب المسيحية في مختلف المجالات والمواضيع | كتب بطاركة، أساقفة، كهنة، علمانيين  

شرح الكتاب المقدس - العهد القديم - القس أنطونيوس فكري

هوشع 13 - تفسير سفر هوشع

 

* تأملات في كتاب هوشع:
تفسير سفر هوشع: مقدمة سفر هوشع | هوشع 1 | هوشع 2 | هوشع 3 | هوشع 4 | هوشع 5 | هوشع 6 | هوشع 7 | هوشع 8 | هوشع 9 | هوشع 10 | هوشع 11 | هوشع 12 | هوشع 13 | هوشع 14 | دراسة في هوشع | ملخص عام

نص سفر هوشع: هوشع 1 | هوشع 2 | هوشع 3 | هوشع 4 | هوشع 5 | هوشع 6 | هوشع 7 | هوشع 8 | هوشع 9 | هوشع 10 | هوشع 11 | هوشع 12 | هوشع 13 | هوشع 14 | هوشع كامل

← اذهب مباشرةً لتفسير الآية: 1 - 2 - 3 - 4 - 5 - 6 - 7 - 8 - 9 - 10 - 11 - 12 - 13 - 14 - 15 - 16

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

في هذا الإصحاح نرى أن الخطية سببت الموت والله يقدم نفسه كملك حقيقي قادر أن يقيمنا من الموت. ولكن مجيء هذا الإصحاح بعد ما ذُكِر في الإصحاح السابق عن قبول اليهود لضد المسيح في نهاية الأيام، فهذا يعنى خرابهم كدولة بسبب ذلك.

 

الآيات (1-3): "لما تكلم افرايم برعدة ترفّع في إسرائيل.ولما إثم ببعل مات. والآن يزدادون خطية ويصنعون لأنفسهم تماثيل مسبوكة من فضتهم أصناما بحذاقتهم كلها عمل الصناع.عنها هم يقولون ذابحو الناس يقبّلون العجول. لذلك يكونون كسحاب الصبح وكالندى الماضي باكرا. كعصافة تخطف من البيدر وكدخان من الكوّة"

آية (1) لما تكلم إفرايم برعدة = أي حينما سلك بمخافة الله صار مقامه رفيعًا بين الأسباط = ترفع في إسرائيل ولما أثم ببعل مات = حينما أخطأ بعبادته للبعل انفصل عن الله مصدر الحياة فمات (وهذا ما حدث لآدم) والخطية تجتذب الخاطئ إلى خطية أخرى وهكذا = الآن يزدادون خطية = بسبب فساد الطبيعة وأقاموا لأنفسهم تماثيل مسبوكة يتعبدون لها (والناس الآن تتعبد للمال والشهوة والذات والقوة...) وانتشر بينهم مثل = عنها يقولون ذابحو الناس يقبلون العجول = ذابحو الناس هم كهنة هذه الأوثان، أو كل من يعلم الآخرين الخطية وكأنهم بهذا يذبحونهم. لذلك نصلي "نجني من الدماء يا الله" أي دماء من كنت أنا سببًا في عثرتهم. وهؤلاء الكهنة كانوا يدعون الناس ليقبلوا العجول كنوع من العبادة. وماذا تكون آخرة هؤلاء؟ يختفي مجدهم ويكونون سحاب الصبح = مخادع يبشر بالمطر ولكن ما أن تشرق الشمس حتى يختفي تمامًا وكالندى الباكر = سريعًاٍ ما يزول دون أن يروى الأرض. ويكونون كالعصافة = يطرح بها في كل جانب وكدخان من الكوة = سرعان ما ينقشع. هؤلاء الذين ينفصلوا عن الله حتى ولو نجحوا فإن ذلك يكون لزمن قليل جدًا.

وكيف نفهم هذه الآيات الآن ؟ إسرائيل عادت كدولة ، ولكنهم سيقبلون ضد المسيح فستخرب دولتهم سريعا جدا، وتكون فترة وجودها كدولة كسحاب الصبح الذي يختفى سريعا أو دخان يظهر من الكوة ويختفى سريعا. فهم كمن يعبد العجول الآن بتركهم المسيح وعبادتهم ومحبتهم للقوة العالمية والمال.

 

St-Takla.org Image: The morning cloud and the early dew that passes away - Like chaff blown off from a threshing floor (Hosea 13:1-4) صورة في موقع الأنبا تكلا: سحاب الصبح والندى الماضي - عصافة تخطف من البيدر (هوشع 13: 1-4)

St-Takla.org Image: The morning cloud and the early dew that passes away - Like chaff blown off from a threshing floor (Hosea 13:1-4)

صورة في موقع الأنبا تكلا: سحاب الصبح والندى الماضي - عصافة تخطف من البيدر (هوشع 13: 1-4)

الآيات (4-6): "وأنا الرب إلهك من ارض مصر.والها سواي لست تعرف ولا مخلّص غيري. أنا عرفتك في البرية في ارض العطش. لما رعوا شبعوا.شبعوا وارتفعت قلوبهم لذلك نسوني"

الله هنا يؤكد عمله الخلاصي لهم. فهو يؤكد لهم أنه وحده الذي خلَّصهم ورعاهم وأشبعهم في البرية إلاّ أنهم تركوه. ومن المؤلم أن الجسد حين يشبع ينسى الله.

أَنَا عَرَفْتُكَ = جاءت في السبعينية "أنا رعيتك". لا مخلص غيرى= ولكنهم رفضوا المسيح المخلص، ويبحثوا عن مسيح كزعيم قوى يعطيهم ملك العالم.

 

الآيات (7، 8): "فاكون لهم كاسد.ارصد على الطريق كنمر. اصدمهم كدبة مثكل واشق شغاف قلبهم وآكلهم هناك كلبوة يمزقهم وحش البرية"

الله القدوس يقف أمام الخطية في حزم وفي مرارة نفس فكم يشق على الله أن يكون كأسد ضد أولاده وكنمر يرصد على الطريق ليفترسهم والمعنى أن الله سيعاقبهم على كل خطية. ولأن الخطايا إزدادت جداً فهو أخذ يرصد عليهم كل خطية لهم وسيصْدِمُهُمْ كَدُبَّةٍ مُثْكِل = وبذلك تزداد نكباتهم وحشية وقسوة وسيشعرهم الله بالغيظ الذي أغاظوه به = أشق شغاف قلوبهم ولقد ارتفعت قلوبهم لكن الله سوف يتخذ معهم طريقة فعالة = أشق شغاف قلوبهم. ولقد ارتفعت قلوبهم لكن الله سوف يتخذ طريقة فعالة ليذلهم = يُمَزِّقُهُمْ وَحْشُ الْبَرِّيَّةِ فمن يسئ إلى الله ويزداد في فجوره يتحول له الله من راعٍ محب لوحش مفترس. هذا هو المنتظر أن يحدث مع هؤلاء الرافضين للمخلص.

 

الآيات (9-13): "هلاكك يا إسرائيل أنّك عليّ على عونك. فأين هو ملكك حتى يخلصك في جميع مدنك وقضاتك حيث قلت اعطني ملكا ورؤساء. أنا أعطيتك ملكا بغضبي وأخذته بسخطي. إثم افرايم مصرور.خطيته مكنوزة. مخاض الوالدة يأتي عليه.هو ابن غير حكيم إذ لم يقف في الوقت في مولد البنين"

معنى الآية (9) أن ما تسبب في هَلاَكُكَ يَا إِسْرَائِيلُ أنك وقفت ضد الله، والله هو الذي يعينك= أَنَّكَ عَلَيَّ = ضد الله. عَلَى عَوْنِكَ = فالله هو الذي يعينك ضد أعداءك، فلو تركك الله لخربت فهم هلكوا بسبب تصرفاتهم المهلكة التي تقودهم للموت، وأمّا خلاصهم ففي ملكهم (الله) المرفوض هذا الذي نسوه طالبين لهم ملكاً حسب هواهم (البعليم) . والله هنا يذكرهم بقصة طلبهم ملك من صموئيل النبي، وكان هذا رفضاً لملك الله عليهم. ولكن الله تركهم لرغبتهم وأعطاهم ملكاً بحسب رغبة قلبهم ولكنه غضب من موقفهم = أَنَا أَعْطَيْتُكَ مَلِكًا بِغَضَبِي. ولكن بسبب شروره سحبه منهم = وَأَخَذْتُهُ بِسَخَطِي. هذا حدث مع شاول الملك، ويحدث الآن مع إسرائيل التي تترك الله وتذهب للبعل، وهنا البعل هو القوة العسكرية والتحالفات السياسية لتحميهم، وهذا هو ما عملوه سابقا إذ كانوا يطلبون التحالف مع مصر أو أشور. وتكرر ثالثة في رفضهم للمسيح، فهم يطلبون ملكاً غير المسيح ولكن لن يخلصهم غير المسيح كما لم يخلصهم سابقاً سوى داود الصغير في بيت أبيه. وهم بدون المسيح يسألهم الله... فَأَيْنَ هُوَ مَلِكُكَ حَتَّى يُخَلِّصَكَ = المعنى أي ملك أو أي رئيس لهم سيخلصهم من غضب الله. وكما إختاروا لأنفسهم ملكاً سابقاً ولم يخلصهم ولم يقم المملكة سوى داود. فلم يخلصهم المسيح الذي مازالوا ينتظرونه وهم مازالوا ينتظرون لذلك سيعطيهم الله حسب شهوة قلوبهم. فلأجل تأديبنا يسمح الله لنا أن ننال ما نشتهيه لندرك حاجتنا إلى قبول إرادة الله، لا تنفيذ إرادتنا الذاتية. ورفضهم للمسيح لا ينساه الله لهم= إِثْمُ أَفْرَايِمَ مَصْرُورٌ. خَطِيَّتُهُ مَكْنُوزَةٌ = أنهم صاروا كسيدة تحمل في داخلها جنين. فالمخاض بألامه قادم لا محالة = مَخَاضُ الْوَالِدَةِ يَأْتِي عَلَيْهِ. وهم حبالي بالخطية (يع15:1) والمخاض هنا هو الألام التي عانوا منها مع شاول الملك، أو هي الألام التي عانوا منها على يد أشور إذ رفضوا الله واختاروا البعليم، أو هي الألام التي عانوا منها إذ صلبوا المسيح، أو هي الألام التي سيعانوا منها إذ يقبلوا ضد المسيح. هم انخدعوا في أيام بحبوحة العيش وظنوا أن الله سيغفر لهم أي خطايا، أليس هم شعبه المختار، بل هم يعتبرون غناهم وقوتهم دليلاً على رضا الله عليهم، والنبي يقول لا فخطيتهم مكنوزة ومحفوظة عند الله والله سيعاقب عليها، فالسيدة الحامل لا بُد وستعاني من آلام المخاض، وانتم تحملون ذنب رفض المسيح فلا بُد وأنكم ستعانون. وقد يكون هذا هو منطق اليهود الآن فهم في غني ولهم دولة، وربما ظنوا أن الله قد نسى صلبهم للمسيح. (انظر المزيد عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلا في أقسام المقالات والتفاسير الأخرى). ولكن هذا خطأ فالله ما زال حافظاً لهم خطيتهم البشعة في صلب المسيح، وذلك حتى يؤمنوا بالمسيح. هُوَ ابْنٌ غَيْرُ حَكِيمٍ = هو ابن لم يفكر في عقوبة أبيه فارتكب الشر، وهو غير حكيم أيضاً إِذْ لَمْ يَقِفْ فِي الْوَقْتِ فِي مَوْلِدِ الْبَنِينَ = حين وُلِدَتْ الكنيسة وصار المسيحيين أبناء لله لم يكن هو بين هؤلاء البنين بل كان في غير حكمة متمرداً على الله أَنَا أَعْطَيْتُكَ مَلِكًا بِغَضَبِي وَأَخَذْتُهُ بِسَخَطِي = هذه تنطبق على شاول الملك وتنطبق على إسرائيل وقت نبوة هوشع فالله أعطاهم ملكاً ولكن بسبب شرورهم سحب الله الملك منهم وأسلمهم في سخطه ليد ملك أشور. وهذا حدث مع يهوذا إذ أسلمهم الله ليد ملك بابل. ثم أعادهم الله بعد أن أدبهم وعاد وسحب منهم كل شيء بعد صلبهم للمسيح وأسلمهم ليد الرومان، وهم بموقفهم الأخير مع المسيح صاروا كطفل في رحم أمَّه. حين جاءت الساعة لولادته ظل في داخل بطن أمِّه ولم يخرج وهذا تسبب في موته، فإسرائيل الآن برفضها للمسيح رفضت الولادة الجديدة والبنوة لله فماتت وهذا هو موقف كل من يؤخَّر خروجه للحياة، ويعرض نفسه للموت مع استمرار آلام المخاض. أي آلامه بسبب خطاياه. ونفهم الآية الآن أن بقاء إسرائيل كدولة مع رفضها للمسيح هو لوقت محدود ثم تؤخذ منهم بسخط من الله تخرب هذه الدولة.

 

الآيات (14-16): "من يد الهاوية افديهم من الموت أخلصهم. أين اوباؤك يا موت أين شوكتك يا هاوية.تختفي الندامة عن عينيّ. وأن كان مثمرا بين اخوة تأتى ريح شرقية ريح الرب طالعة من القفر فتجف عينه وييبس ينبوعه. هي تنهب كنز كل متاع شهي. تجازى السامرة لأنها قد تمردت على ألهها.بالسيف يسقطون.تحطم أطفالهم والحوامل تشقّ"

في بداية الإصحاح قال " ولما أثم ببعل مات" هذه هي مشكلة الإنسان فبعد أن خلقه الله على أكمل وجه اختار طريق الخطية والموت "أنا إختطفت لي قضية الموت" . ولم يكن هناك ملك يخلصه كما قال في آية (10) من هذا المصير المظلم المحتوم. ولكن المسيح الملك المرفوض من اليهود بفدائه على الصليب نزع عنّا سلطان الموت. وهنا نجد الله يعطي للإنسان وعداً بهذا = مِنْ يَدِ الْهَاوِيَةِ أَفْدِيهِمْ. مِنَ الْمَوْتِ أُخَلِّصُهُمْ = فالله لم يخلص شعبه من السبي فقط، بل هو يعد هنا بأن يخلص الإنسان عموماً من الموت، حين مات بالجسد بموته داس الموت، وبقوة حياته الأبدية حين مات إبتلع الموت وأقامنا معه. وبعد أن كان الموت مخيفاً مرعباً صار مجرد إنتقال في إنتظار أمجاد الحياة الأبدية، ولذلك يتهلل النبي ومن ورائه بولس الرسول مردداً أَيْنَ أَوْبَاؤُكَ يَا مَوْتُ؟ أَيْنَ شَوْكَتُكِ يَا هَاوِيَةُ؟ (1كو55:15). وهذه الآية مترجمة في ترجمات أخرى "وأكون هلاكك أيها الموت أو أكون وباؤك أيها الموت وأكون خرابك أيتها الهاوية" بمعنى أن صليب المسيح كان كالوباء المدمِّر للموت وللهاوية. وحين يرى المؤمن هذا يسخر من الموت قائلاً أَيْنَ شَوْكَتُكِ = شوكة = STING هي حُمة العقرب أو لسعة العقرب المميتة التي تضع السم في جسم من تلسعه. صار الموت كعقرب ولكن بدون حُمَّة، فلسعة العقرب بدون السم ستؤلم ولكنها لا تميت، وهكذا الموت مؤلم حقا لكنه لا يميت، لأن الموت الجسدي ما عاد يفصلنا عن الله، فحياة المسيح فينا. وعمل الله هذا ثابت ومقرر وبدون ندامة ولا تغيير في وعده = تَخْتَفِي النَّدَامَةُ عَنْ عَيْنَيَّ = أي لا أتراجع فيما وعدت به. وآية (15) كلمة أفرايم تعني مثمر= 15وَإِنْ كَانَ مُثْمِرًا بَيْنَ إِخْوَةٍ. وافرايم هي إشارة لإسرائيل. ولكن بسبب أنهم رفضوا المسيح الحقيقي وقبلوا ضد المسيح ستأتي رِيحٌ شَرْقِيَّةٌ عليهم. وهي ريح مضرة قوية جداً تتلف وتخرب جميع أملاكهم. وهذا تحقق في السبي الأشوري لمملكة العشرة أسباط أي إسرائيل. وهذا السبي أتي عليهم من الشرق، وهذا الهجوم حطَّم إسرائيل تماماً، كما هو موصوف هنا والسبب في (16) لأن السَّامِرَةُ قَدْ تَمَرَّدَتْ عَلَى إِلهِهَا ولكن هذا الوعيد سيتكرر ثانية في نهاية الأيام ويخرب مجدهم كله الذي فرحوا به لقبولهم ضد المسيح.

ونلاحظ أن هذه الآيات الأخيرة التي تتكلم عن الحياة الأبدية تأتى بعد خراب إسرائيل بسبب قبولها لضد المسيح. وهذا ما ىقاله بولس الرسول "لانه ان كان رفضهم هو مصالحة العالم فماذا يكون اقتبالهم الا حياة من الاموات" (رو11: 15). ففي نهاية الأيام يظهر ضد المسيح ويقبله اليهود على أنه المسيا المخلص، ولكن تتزايد أعداد اليهود الذين يؤمنون بالمسيح المخلص وهؤلاء الذين آمنوا يقول عنهم إشعياء النبي البقية، وتخرب إسرائيل لرفضها المسيح، وبعد هذا مباشرة المجئ الثانى للمسيح والقيامة من الأموات.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

← تفاسير أصحاحات هوشع: مقدمة | 1 | 2 | 3 | 4 | 5 | 6 | 7 | 8 | 9 | 10 | 11 | 12 | 13 | 14

صفحات ذات علاقة بنفس الموضوع

* البحث في الكتاب المقدس
* قسم سنوات مع إي ميلات الناس - أسئلة وأجوبة عن الكتاب المقدس
قاموس الكتاب المقدس الكامل

* صور من الكتاب المقدس
* تحميل النص الكامل للكتاب المقدس
* أطلس الكتاب المقدس (خرائط الإنجيل)
* قسم العظات وبه تفسير لعشرات من أسفار الكتاب المقدس

إرسل هذه الصفحة لصديق

تفسير ا‌‌‌‌‌‌‌‌لأصحاح السابق من سفر هوشع بموقع سانت تكلا همنوتموقع الأنبا تكلا هيمانوت - الصفحة الرئيسية

Like & share St-Takla.org


© موقع الأنبا تكلا هيمانوت الحبشي القس: الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - الإسكندرية -مصر / URL: http://St-Takla.org / اتصل بنا على:

http://st-takla.org/pub_Bible-Interpretations/Holy-Bible-Tafsir-01-Old-Testament/Father-Antonious-Fekry/33-Sefr-Hoshae/Tafseer-Sefr-Hosha3__01-Chapter-13.html