الكتاب المقدس باللغة العربية + الإنجيل بكل اللغات + دراسات في كتاب مقدس + البحث في الكتاب المقدس الاجبية.. كتاب السبع صلوات | الأجبية باللغة العربية | الأجبية باللغة الإنجليزية | الفرنسية وصلات كل المواقع القبطية - سجل مواقع الكنائس القبطية الأرثوذكسية - دليل السايتات المسيحية الموقع باللغة الإنجليزية St-Takla.org in English ما الجديد؟ أخبار ويب سايت الأنبا تكلا وتحديثاته و الجديد المضاف به الإيمان | اللاهوت | العقيدة القبطية الأرثوذكسية | طقوس الكنيسة المسيحية في مصر ركن الأطفال - ترانيم - تلوين - ألعاب - قصص Saint Takla Dot Org Web Site - Homepage لوجو موقع القديس الأنبا تكلا هيمانوت (سانت تكلا دوت أورج)- الإسكندرية - جمهورية مصر العربية | الموقع الرسمي | بطريركية الأقباط الأرثوذكس Coptic Orthodox Church راسلنا - اتصل ان | اكتب لنا رأيك - أضف موقعاً - الأفكار - المقترحات... إرسل كروت و بطاقات تهنئة مسيحية و قبطية إلى أصدقائك في كل المناسبات اتصل بنا.. رأيك يهمنا - العنوان - التليفونات - الخريطة - الدعم الفني الفوري سنوات مع إيميلات الناس | أسئلة و أجوبة في الكتاب المقدس، الشباب والأسرة، الإيمان واللاهوت والعقيدة، الروحيات، ويب سايد سانت تكلا الصفحة الرئيسية من الموقع الرسمي للأنبا تكلاهيمانوت الحبشي القس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية - بطريركية الأقباط الأرثوذكس معرض الصور: السيد المسيح - السيد العذراء - القديسين - الأنبا تكلا هيمانوت - الكهنة - الكتاب المقدس - الخدمات الوسائط المتعددة: ترانيم - ألحان - عظات - أجبية مسموعه - ملفات ميدي - فيديوهات - تسبحة نصف الليل - قداسات قسم التحميل: أشكال برنامج وين آمب | خطوط قبطية | ترانيم | برامج متنوعة، وبرامج مسيحية | أيقونات | معرض الصور تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر العصور | التاريخ المسيحي مكتبة كتب قبطية أرثوذكسية | الكتب المسيحية في مختلف المجالات و المواضيع | كتب بطاركة، أساقفة، كهنة، علمانيين  

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب القطمارس السنوي الدوار لقراءات الأيام (الاثنين حتى السبت) - حكمة القديسين في اختيار القراءات الكنسية اليومية - القس أنطونيوس فكري

70- اليوم الثالث من شهر أبيب: نياحة أنبا كيرلس الأول الكبير بابا الإسكندرية

 

القراءات:

مزمور العشية:

إنجيل العشية:

مزمور باكر:

إنجيل باكر:

البولس:

(مز109: 5، 6، 8)

(مت13:16-19)

(مز 72: 17، 18، 21)

(يو17:15-25)

(2كو5:4-11:5)

 

الكاثوليكون:

الإبركسيس:

مزمور إنجيل القداس:

إنجيل القداس:

(1بط18:2-7:3)

(أع17:20-38)

(يو10: 1-16)

(يو1:10-16)

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

السنكسار:

" نياحة القديس كيرلس عمود الدين البابا ال24

في مثل هذا اليوم من سنة 160 ش (27 يونية سنة 444 م) تنيح الأب العظيم عمود الدين ومصباح الكنيسة الأرثوذكسية القديس كيرلس الأول البابا الأسكندري والبطريرك الرابع والعشرون.

كان هذا القديس ابن أخت البابا ثاؤفيلس البطريرك ال23 وتربى عند خاله في مدرسة الإسكندرية وتثقف بعلومها اللاهوتية والفلسفية اللازمة للدفاع عن الدين المسيحي والأيمان الأرثوذكسي القويم وبعد أن نال القسط الوافر من هذه العلوم، أرسله خاله إلى دير القديس مقار في البرية فتتلمذ هناك على يد شيخ فاضل اسمه صرابامون وقرأ له سائر الكتب الكنسية وأقوال الآباء الأطهار وروض عقله بممارسة أعمال التقوى والفضيلة مدة من الزمان.

ثم بعد أن قضى في البرية خمس سنوات أرسله البابا ثاؤفيلس إلى الأب سرابيون الأسقف الفاضل فازداد حكمة وعلما وتدرب على التقوى والفضيلة. وبعد ذلك أعاده الأسقف إلى الإسكندرية ففرح به خاله كثيرا ورسمه شماسا وعينه واعظا في الكنيسة الكاتدرائية وجعله كاتبا له فكان إذا وعظ كيرلس تملك قلوب سامعيه ببلاغته وفصاحته وقوة تأثيره ومنذ ذلك الحين اشتهر بكثرة علمه وعظم تقواه وقوة تأثيره في تعليمه.

ولما تنيح خاله البابا ثاؤفيلس في 18 بابه سنة 128 ش (15 أكتوبر سنة 412 م) أجلسوا هذا آلاب خلفه في 20 بابه سنة 128 ش (17 أكتوبر سنة 412 م) فاستضاءت الكنيسة بعلومه ووجه عنايته لمناهضة العبادة الوثنية والدفاع عن الدين المسيحي وبدأ يرد على مفتريات الإمبراطور يوليانوس الكافر في مصنفاته العشرة التي كانت موضع فخر الشباب الوثنيين بزعم أنها هدمت أركان الدين المسيحي.فقام البابا كيرلس بتفنيدها بأدلته الساطعة وبراهينه القاطعة وأقواله المقنعة وطفق يقاوم أصحاب البدع حتى تمكن من قفل كنائسهم و الاستيلاء على أوانيها ثم أمر بطرد اليهود من الإسكندرية فقام قتال وشغب بين اليهود والنصارى وتسبب عن ذلك اتساع النزاع بين الوالي وهذا القديس العظيم الذي قضت عليه شدة تمسكه بالآداب المسيحية وتعاليمها أن يقوم بنفسه بطلب الصلح مع الوالي الذي رفض قبول الصلح ولذلك طال النزاع بينهما زمانا.

ولما ظهرت بدعة نسطور بطريرك القسطنطينية الذي تولى الكرسي في سنة 428 م في أيام الإمبراطور ثيؤدوسيوس الثاني الذي أنكر أن العذراء هي والدة الإله.. اجتمع لأجله مجمع مسكوني مكون من مائتي أسقف بمدينة أفسس في عهد الإمبراطور ثيؤدوسيوس الثاني الشهير بالصغير فرأس القديس كيرلس بابا الإسكندرية هذا المجمع وناقش نسطور،وأظهر له كفره وهدده بالحرم والإقصاء عن كرسيه أن لم يرجع عن رأيه الفاسد وكتب حينئذ الإثنى عشر فصلا عن الإيمان المستقيم مفندا ضلال نسطور وقد خالفه في ذلك الأنبا يوحنا بطريرك أنطاكية وبعض الأساقفة الشرقيين منتصرين لنسطور ولكنهم عادوا إلى الوفاق بعد ذلك وانتصر كيرلس على خصوم الكنيسة وقد وضع كثيرا من المقالات والرسائل القيمة شارحا ومثبتا فيها " أن الله الكلمة طبيعة واحدة ومشيئة واحدة وأقنوم واحد متجسد " وحرم كل من يفرق المسيح أو يخرج عن هذا الرأى ونفى الإمبراطور نسطور في سنة 435 م إلى البلاد المصرية وأقام في أخميم حتى توفي في سنة 440 م.

ومن أعمال البابا كيرلس الخالدة شرح الأسفار المقدسة ولما أكمل سعيه مرض قليلا وتنيح بسلام بعد أن أقام على الكرسي الأسكندري إحدى وثلاثين سنة وثمانية شهور وعشرة أيام صلاته تكون معنا. آمين. "

نياحة البابا كيرلس الأول عمود الدين (24). هو إبن أخت البابا ثاوفيلس (23). ثقفه خاله عنده وفي دير أبو مقار. وجعله بعد ذلك واعظًا وكان بليغًا وذو فصاحة. ولما جلس على الكرسي هاجم الوثنيين ودافع عن الدين المسيحي. ورأس مجمع أفسس (المائتين) للرد على بدعة نسطور الذي أنكر أن العذراء هي والدة الإله. وله كتب وتفاسير كثيرة.

" نياحة البابا كلستينوس بابا رومية

في مثل هذا اليوم تنيح البابا العظيم كلستينوس أسقف مدينة رومية (27 يوليه سنة 422 م) وكان هذا القديس تلميذا للقديس بونيفاسيوس أسقف رومية وعند نياحته أوصى أن يكون الأب كلستينوس بعده. ثم أوصاه قائلا : " تحفظ يا ولدي فلابد أن يكون في رومية ذئاب خاطفة ". وكان هذا الأب راهبا فاضلا عالما فلما تنيح بونيفاسيوس في 4 سبتمبر سنة 422 م رسموا كلستينوس مكانه في 10 سبتمبر سنة 422 م في أيام الإمبراطور هونوريوس. وقد مات هذا الإمبراطور في رافين بفرنسا في سنة 423 م ولما أراد أحد الأباطرة أن يجعل نسطور بطريركا على رومية ويطرد كلستينوس البابا القديس قام الشعب وطرد نسطور ولكن الإمبراطور يوليانوس حقد عليه فخرج هذا القديس إلى أحد الأديرة القريبة من المدن الخمس، وأقام فيه مدة واجرى الله على يديه عجائب كثيرة ثم ظهر له الملاك روفائيل في حلم قائلا : " قم اذهب إلى أنطاكية إلى بطريركها القديس ديمتريوس وأقم عنده لأن الإمبراطور قرر في نفسه أن يقتلك عند عودته من الحرب ". فلما استيقظ خرج من الدير وكان معه اثنان من الأخوة وأتي إلى أنطاكية فوجد بطريركها القديس مريضا وروي له ما حدث وأقام في أحد الأديرة عنده ثم ظهر القديسان أغناطيوس وبونيفاسيوس ومعهما شخص آخر مهيب للإمبراطور في حلم وقالوا له : " لماذا تركت مدينة القديسين بلا أسقف. هوذا الرب ينزع نفسك منك، وتموت بيد عدوك " فقال لهم : " ماذا أفعل " فأجابوه قائلين : " أتؤمن بابن الله " فقال : " نعم أؤمن " فقالوا له : " أرسل إلى ولدنا الأسقف وأرجعه إلى كرسيه مكرما " فلما استيقظ كتب إلى بطريرك أنطاكية ديمتريوس، يسأله أن يعرف رسله بمكان كلستينوس ويعيده إلى كرسيه، فوجده وأعادوه إلى كرسيه بكرامة عظيمة وتلقاه الشعب بفرح وسرور واستقرت الكنيسة بوجوده.

ولما جدف نسطور واجتمع عليه المجمع لم يقدر كلستينوس أن يحضره بنفسه لمرضه فأرسل قسين برسالة يحرمه فيها. وكان الإمبراطور راضيا بقول نسطور إلا أنه خضع لقرار المجمع ونفى نسطور إلى مصر.

ولما أراد الرب أن يخرج القديس كلستينوس من هذا العالم ظهر له بونيفاسيوس سلفه وأثناسيوس الرسولي وقالا له " أوص شعبك لان المسيح يدعوك إليه " فلما استيقظ أوصى شعبه قائلا : " سيدخل في هذه المدينة ذئاب خاطفة ". ولما قال هذا أردف قائلا : " أني أمضي لأن القديسين يطلبونني ". ولما قال هذا تنيح بسلام.

صلاته تكون معنا، ولربنا المجد دائمًا أمين "

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

وتقرأ هذه القراءات أيضًا في الأيام التالية:

3توت

اجتماع مجمع بمدينة الإسكندرية أيام البابا ديونيسيوس (14) ضد هراطقة قالوا أن النفس تموت مع الجسد. وقال لهم البابا إن محبة الله للبشر عظيمة جدًا وأن النفس لا تموت بل هي باقية بقاء الملائكة والشياطين لأنها روحانية. وأن بعد الموت ترجع الروح إلى الله الذي أعطاها وتبقى في مواضع الإنتظار إلى يوم القيامة فتقوم الأجساد بكلمة الرب وتتحد كل نفس بجسدها.

7توت

نياحة القديس ديسقوروس (25) بطل الأرثوذكسية في جزيرة جاجرا. وذهب لمجمع خلقيدونية بأمر الملك مرقيان. وكان لاون بطريرك رومية يعلم أن للمسيح طبيعتين ومشيئتين من بعد الإتحاد ورد عليه ديسقوروس وقال أن المسيح كان في عرس قانا الجليل كإنسان ولكنه حول الخمر كإله وإستشهد بقول البابا كيرلس إن إتحاد كلمة الله بالجسد كإتحاد النفس بالجسد والنار بالحديد، وإن كانا من طبيعتين مختلفتين. فالمسيح طبيعة واحدة ومشيئة واحدة فسكت المجتمعين. ولكن ذهبوا للملك وقالوا إن المجمع كله متفق على الأمانة ما عدا ديسقوروس فأمرت الملكة بضربه على فمه ونتف شعر لحيته فكسروا أسنانه، وأخذوا أسنانه وأرسلوها للإسكندرية وقالوا هذه هي ثمرة الإيمان. وباقي الأساقفة لما رأوا ما حدث لديسقوروس خافوا فوقعوا على الوثيقة بأن المسيح له طبيعتين مختلفتين مفترقتين، وطلب ديسقوروس الوثيقة زاعمًا أنه سيوقع عليها ولكنه حرم كل من وقع عليها فنفاه الملك إلى جاجرا وقابلوه بإستهانة فأسقف الجزيرة كان نسطوريًا. غير أن الله أجرى على يديه معجزات فأكرموه.

2بابه

مجيء القديس ساويرس بطريرك إنطاكية إلى الديار المصرية. وكان الملك خلقيدونيًا والملكة أرثوذكسية ونوى الملك قتله لثباته على الإيمان فهربته الملكة إلى مصر. وأخفاه الله عن عيون الجنود الذين تبعوه مع أنه كان بالقرب منهم، وظل يتنقل في مصر متخفيًا ويصنع عجائب. ودخل كنيسة أثناء قداس وبعد الرسائل والإنجيل وعند رفع الإبروسفارين procverin لم يجد الكاهن القربانة فإضطرب وبكى وقال للإخوة لا أعلم هل بسبب خطيتي أو خطيتكم فظهر ملاك الرب وقال له: بل بسبب أنك رفعت القربان في حضور البطريرك. فلما أتى الكاهن إليه أمره أن يكمل القداس فذهب ووجد القربانة مكانها. وأقام القديس ساويرس عند رجل أرخن في سخا إلى أن تنيح.

11بابه

نياحة القديس يعقوب بطريرك إنطاكية. واجه شدائد كثيرة ونفى مرتين من الآريوسيون ومات منفيًا.

17بابه

نياحة القديس ديسقوروس الثاني (31) من باباوات الأسكندرية وكان وديعًا فاضلًا في علمه وعمله وإتفق في رسائل متبادلة مع بطريرك إنطاكية على الإيمان الواحد المستقيم.

1هاتور

شهادة القديس كرياكوس أسقف أورشليم.

13هاتور

نياحة أنبا زخارياس بابا الإسكندرية (64). بينما كان الأساقفة مجتمعون لإختيار بطريرك للكنيسة بلغهم أن أحد أعيان الإسكندرية دفع رشوة للوالي وحصل منه على مرسوم بتعيينه بطريركًا وأنه آتٍ للإسكندرية مع بعض الجند فصلوا لله ليمنع عن كنيسته هذا ويختار الصالح. وأثناء صلاتهم نزل الأب زخارياس على سلم أمامهم ومعه جرة فزلت قدمه فظل يتدحرج ولم تنكسر الجرة فتعجبوا وأجمع الكل على تقواه وعلمه فرسموه بطريركًا. ووصل الشخص الذي معه المرسوم فرسموه قسًا قم قمصًا ووعدوه بأسقفية حين تخلو أسقفية. وقاسى الأنبا زخارياس كثيرًا، منها أن راهبًا رفع عدة شكاوي للحاكم بأمر الله ضد البطريرك فألقاه للسباع فلم تؤذيه، فسجنه الحاكم بأمر الله وطلب منه أن يغير دينه وإلاّ قتله وألقاه في النار ثم وعد بأن يجعله قاضي القضاة ورفض وبوساطة أحد الأمراء تركه، وحدث إضطهاد شديد أيامه وهدم للكنائس. ثم تدخل السيد المسيح وحول الحاكم عن ظلمه فأمر بإعادة بناء الكنائس وأن يعاد لها كل ما سلب منها وبعد ذلك أقام البابا زخارياس 12سنة أهتم فيها بعمارة وبناء الكنائس.

30هاتور

نياحة القديس أكاكيوس بطريرك القسطنطينية وكان عالمًا. عز عليه ما حدث لديسقوروس وأعلن إيمانه الصحيح وإتفق في الإيمان مع البابا بطرس بابا الإسكندرية ووصل الخبر لأساقفة الروم فنفوه وظل في المنفي إلى أن تنيح.

6كيهك

نياحة البابا إبرآم بابا الإسكندرية (62) كان من نصارى المشرق وهو إبن زرعة السرياني وكان تاجرًا ثريًا وتردد على مصر مرارًا وأخيرًا أقام فيها. وشاع صلاحه وعلمه فإختاروه للبطريركية فوزع كل ما له على المساكين. أبطل العادات الرديئة ومنع وحرم كل من يأخذ رشوة من أحد لينال درجة كنسية كما حرم على الشعب أن يتخذوا لهم سراري فخاف الشعب وتركوا سراريهم ما عدا واحدًا من أكابر الدولة لم يخشى من حرم البابا ولم يتوان البابا عن تعليمه. وذهب له مرة فأغلق الباب أمامه فلبث يقرع الباب ساعتين فلم يفتح له. حينئذ قال البابا هو حرم نفسه بنفسه دمه على رأسه ونفض غبار نعله أمام بابه، فإنشقت عتبة الباب وكانت من الصوان أمام الناس وإفتقر هذا الشخص حتى لم يبق معه درهم واحد كما طرد من خدمته مهانًا وأصابته الأمراض ومات شر ميتة. وفي أيامه نقل جبل المقطم ولما طلب منه الوالي أن يطلب ما يشاء طلب عمارة الكنائس.

2طوبه

نياحة القديس ثاؤنا بابا الإسكندرية (16) كان عالمًا تقيًا محبًا للجميع. هو شيد كنيسة على اسم العذراء وكانوا قبل ذلك يصلون في المنازل خوفًا من الوثنيين ورد كثيرين من الوثنيين. وظهر أيامه هرطقة سابيليوس الذي علم أن الآب والابن والروح القدس أقنوم واحد فحرمه.

8طوبه

نياحة القديسين بنيامين بابا الإسكندرية (38). كان راهبًا كاملًا. ذات ليلة سمع في رؤيا الليل من يقول له إفرح يا بنيامين فإنك سترعى قطيع المسيح. ولما قال هذا لأباه الروحي قال له الشيطان يريد أن يعوقك بالكبرياء. ولكنه أخذه للبابا فسامه قسًا. ولما أختير للبطريركية قاسى شدائد كثيرة. وكان ملاك الرب قد كشف له عما سيلحق الكنيسة من شدائد وأمره بالهرب هو وأساقفته. فأقام قداسًا وناول الشعب وطلب منهم الثبات على الإيمان وأعلمهم بما سيكون، وذهب لدير القديس مقاريوس ثم إلى الصعيد. وأتى المقوقس ووضع يده على الكنائس وإضطهد المؤمنين وعذب شقيق البطريرك وقتله. وأتى عمرو بن العاص في أيامه فإنتهز بعض الأشرار الفرصة وأحرقوا الكنائس. وفي هذا الوقت سرق أحد النوتية رأس مارمرقس وخبأها في سفينته. وأعطى عمرو إبن العاص الأمان للبابا بنيامين. ولما حاول ربان المركب الذي به رأس مارمرقس أن يتحرك بالمركب رفضت المركب الحركة فإستجوبوا ربانها وفتشوها ووجدوا الرأس وعاد به البابا في موكب مرتلين فرحين.

7أمشير

نياحة القديس ألاكسندروس الثاني بابا الإسكندرية (43). لتقواه وعلمه إختاروه للبطريركية وناله شدائد كثيرة. وكان في أيامه والي أساء معاملة المسيحيين وصادر رهبان برية شيهيت. وبصق على صورة العذراء وقال إن عشت سأبيد النصارى وفي تلك الليلة رأى حلمًا عن السيد المسيح ووجهه مشرق كالشمس وسأل من هذا فقالوا يسوع المسيح الذي هزأت به بالأمس، ثم طعنه واحد بحربة في جنبه. وقال الحلم لأخيه الخليفة فحزن جدًا. ومات الوالي في تلك الليلة ومات الخليقة أخوه بعد 40يومًا. وجاء والٍ آخر وعذب الاكسندروس ليدفع له 3000دينار وجمعهم وأهلكه الله سريعًا. وتكرر هذا مع الوالي الذي أتى بعده. وأتى وال أشر منهم أمر بان يرسم المسيحيين على أيديهم علامة الوحش (رؤ13) وأمر البطريرك أن يعمل هذا فرفض وطلب من الله أن يأخذ نفسه وقد حدث. وفي أيامه أتى بطريرك الملكيين للبابا ألاكسندروس وإعترف بالإعتراف الصحيح. وكان شعب الملكيين مستاء من بطريركهم لمحبته ومسالمته للأرثوذكس. وسلمه البابا الاكسندروس إحدى الأسقفيات بعد أن رفض أن يكون بطريركًا مكان الاكسندروس

22برمهت

نياحة القديس كيرلس أسقف أورشليم وحصلت منازعة بينه وبين أكاكيوس على من منهما له حق التقدم على الآخر وكانت حجة كيرلس أنه خليفة يعقوب أحد الأثنى عشر. فإنتهز أكاكيوس فرصة ودبر مؤامرة ضده فنفاه الملك ثم أعاده، ثم عاد الأريوسيون وتسببوا في نفيه عدة مرات وله مؤلفات قيمة.

3برموده

نياحة القديس يوحنا أسقف أورشليم. كان يهوديًا دارسًا وظل يجادل المسيحيين إلى أن آمن هو بالمسيح ثم صار لكثرة علمه أسقفًا على أورشليم. وجرت أيامه إضطهادات كثيرة وطلب من الرب أن يضمه إليه.

12برموده

نياحة القديس الكسندروس أسقف أورشليم. جاء يزور أورشليم وكان نركيسوس أسقف أورشليم عمره (110سنة) وأرشد الله أهل أورشليم ليجعلوا الكسندروس أسقفًا عليهم فساعد نركيسوس إلى أن تنيح ثم أتى أباطرة هراطقة عذبوه بشدة إلى أن مات في السجن.

7بشنس

نياحة القديس أثناسيوس الرسولي. ولد وثنيًا. رأى أولاد المسيحيين يقومون بتمثيل الطقوس المسيحية وجعلوا البعض قسوس والبعض شمامسة وأحدهم أسقفًا وطلب اللعب معهم فقالوا له أنت لست مسيحي، فقال لهم أنا من الآن نصراني فجعلوه بطريركًا عليهم. ومر عليهم البابا الاكسندروس فقال لابد لهذا الصبي أن يصير بطريركًا. فلما مات والده أتت أمه للبابا فعمدهما وعلمهما أصول الدين المسيحي وجعله سكرتيرًا خاصًا له ثم أختير للبطريركية وظهر نبوغه في مجمع نيقية ووضع قانون الإيمان. ولما علم أنهم سيرسموه بطريركًا إختفى في الجبال لشعوره بعدم الإستحقاق فسعوا وراءه وأتوه به ورسموه بطريركًا. وهو رسم لإثيوبيا أول مطران لها. ولقد نفى عن كرسيه خمس مرات لرفضه أريوس الذي أثار الملوك ضده وأتهموه زورًا كثيرًا. وأمات الله أريوس ميتة شنيعة في مرحاض وأندلقت أمعاؤه. والبابا أثناسيوس هو أول من لبس زي الرهبنة من يد القديس أنطونيوس وجعله زيًا لكل البطاركة والأساقفة. ورسم الأنبا أنطونيوس قسًا ثم قمصًا.

30بشنس

نياحة القديس البابا ميخائيل الأول البطريرك (68) من باباوات الكنيسة المرقسية. كان عالمًا فاضلًا وترهب بدير القديس مقاريوس وحبس نفسه في مغارة 20سنة. ما كان يحصل عليه من الأموال كان يقتات بالجزء اليسير منه ويصرف الباقي على الفقراء.

8بؤونه

نياحة القديس البابا ثاؤذوسيوس البطريرك (33) من باباوات الكنيسة المرقسية. وكان عالمًا حافظًا لكتب الكنيسة. أثار عليه عدو الخير بعض الأشرار الذين أخذوا رئيس شمامسته ورسموه بطريركًا وكان اسمه فاكيوس. ونفوا البابا ثيئودوسيوس، وكان هذا في أيام وجود البطريرك ساويرس في مصر فكان يصبره ويذكره بما حدث مع يوحنا ذهبي الفم بل وللرسل. وسمع الملك بهذا وتأكد من صحة رسامة ثاؤذوسيوس لكن طلب أن يؤيد مجمع خلقيدونية ليعود لكرسيه فرفض وذهب للصعيد. وعين الملك بطريركًا من عنده فرفضه الشعب فأغلق لهم الكنائس.

18مسرى

نياحة القديس الكسندروس بطريرك القسطنطينية وكان قديسًا فاضلًا نال شدائد كثيرة من الأريوسيين. طلب منه الملك أن يحل أريوس، فطلب القديس أن يكتب أريوس بخط يده إيمانه فكتب عكس ما يؤمن به لينال الحل. فإحتار الكسندروس فهو يعلم حرومات أثناسيوس ضده. فطلب أسبوعًا يصوم ويصلى هو وشعبه وفي نهاية الأسبوع طاف أتباعه في إحتفالات كبيرة معه وفي وسط الإحتفالات شعر بمغص ودخل المرحاض ومات وإندلقت أحشاؤه. فعرفوا كذبه ونفاقه.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

إنجيل القداس (يو1:10-16):-

 "  1- الحق الحق اقول لكم ان الذي لا يدخل من الباب الى حظيرة الخراف بل يطلع من موضع اخر فذاك سارق و لص.

 2- و اما الذي يدخل من الباب فهو راعي الخراف.

 3- لهذا يفتح البواب و الخراف تسمع صوته فيدعو خرافه الخاصة باسماء و يخرجها.

 4- و متى اخرج خرافه الخاصة يذهب امامها و الخراف تتبعه لانها تعرف صوته.

 5- و اما الغريب فلا تتبعه بل تهرب منه لانها لا تعرف صوت الغرباء.

 6- هذا المثل قاله لهم يسوع و اما هم فلم يفهموا ما هو الذي كان يكلمهم به.

 7- فقال لهم يسوع ايضا الحق الحق اقول لكم اني انا باب الخراف.

 8- جميع الذين اتوا قبلي هم سراق و لصوص و لكن الخراف لم تسمع لهم.

 9- انا هو الباب ان دخل بي احد فيخلص و يدخل و يخرج و يجد مرعى.

 10- السارق لا ياتي الا ليسرق و يذبح و يهلك و اما انا فقد اتيت لتكون لهم حياة و ليكون لهم افضل.

 11- انا هو الراعي الصالح و الراعي الصالح يبذل نفسه عن الخراف.

 12- و اما الذي هو اجير و ليس راعيا الذي ليست الخراف له فيرى الذئب مقبلا و يترك الخراف و يهرب فيخطف الذئب الخراف و يبددها.

 13- و الاجير يهرب لانه اجير و لا يبالي بالخراف.

 14- اما انا فاني الراعي الصالح و اعرف خاصتي و خاصتي تعرفني.

 15- كما ان الاب يعرفني و انا اعرف الاب و انا اضع نفسي عن الخراف.

 16- و لي خراف اخر ليست من هذه الحظيرة ينبغي ان اتي بتلك ايضا فتسمع صوتي و تكون رعية واحدة و راع واحد "

راجع إنجيل القداس يوم (17هاتور).

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

مزمور إنجيل القداس (مز 106: 23، 31):-

" فليرفعوه فى كنيسة شعبه، وليباركوه فى مجلس الشيوخ، جعل أبوة مثل الخراف، يبصر المستقيمون ويفرحون. هلليلويا "

فليرفعوه في كنيسة شعبه= فليسبحوا الله على رعايته فهو الراعي الصالح. ولكن الله أقام رعاة صالحين في الكنيسة (أمثال هؤلاء الأباء الذين نحتفل بهم اليوم). وواجب علينا أن نكرمهم= وليباركوه في مجلس الشيوخ= الحكماء وكل الشعب عليهم أن يعطوا الرعاة (بطاركة وأساقفة) الكرامة.

جعل أبوة مثل الخراف= الله هو الراعي الصالح ونحن غنم رعيته (الخراف) وهو الأب الحقيقي لشعبه، ويرعى شعبه عن طريق بطاركة وأساقفة (رعاة) ويكون الشعب رعيتهم.

يُبصر المستقيمون ويفرحون= من يدرك محبة الله هو المستقيم، وهذا يفرح.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

إنجيل العشية (مت13:16-19):-

 "  13- و لما جاء يسوع الى نواحي قيصرية فيلبس سال تلاميذه قائلا من يقول الناس اني انا ابن الانسان.

 14- فقالوا قوم يوحنا المعمدان و اخرون ايليا و اخرون ارميا او واحد من الانبياء.

 15- فقال لهم و انتم من تقولون اني انا.

 16- فاجاب سمعان بطرس و قال انت هو المسيح ابن الله الحي.

 17- فاجاب يسوع و قال له طوبى لك يا سمعان بن يونا ان لحما و دما لم يعلن لك لكن ابي الذي في السماوات.

 18- و انا اقول لك ايضا انت بطرس و على هذه الصخرة ابني كنيستي و ابواب الجحيم لن تقوى عليها.

 19- و اعطيك مفاتيح ملكوت السماوات فكل ما تربطه على الارض يكون مربوطا في السماوات و كل ما تحله على الارض يكون محلولا في السماوات "

وأنتم من تقولون إني أنا= هؤلاء الرعاة حافظوا على الإيمان الصحيح ضد الهرطقات التي كانت تمس شخص المسيح. والمسيح نراه هنا مهتمًا بماذا نؤمن وكيف نؤمن به. ولأن هؤلاء بطاركة وأساقفة لهم سلطان الحل والربط نسمع= ما تربطه على الأرض يكون مربوطًا في السموات. وما تحله على الأرض يكون محلولًا في السموات= وهم كانوا يحرمون الهراطقة الذين يصرون على هرطقاتهم.

← اضغط هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت لباقي شرح القطمارسات: قطمارس الأيام - قطمارس الآحاد - قطمارس صوم يونان - قطمارس الصوم الكبير - قطمارس أسبوع الآلام - قطمارس الخمسين المقدسة.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

مزمور العشية (مز109: 5، 6، 8):-

" حلف الرب ولن يندم، أنك أنت هو الكاهن إلى الأبد على طقس ملشيصاداق، لذلك يرفع رأسًا. هلليلويا "

راجع مزمور باكر يوم (17هاتور).

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

إنجيل باكر (يو17:15-25):-

 " 17- بهذا اوصيكم حتى تحبوا بعضكم بعضا.

 18- ان كان العالم يبغضكم فاعلموا انه قد ابغضني قبلكم.

 19- لو كنتم من العالم لكان العالم يحب خاصته و لكن لانكم لستم من العالم بل انا اخترتكم من العالم لذلك يبغضكم العالم.

 20- اذكروا الكلام الذي قلته لكم ليس عبد اعظم من سيده ان كانوا قد اضطهدوني فسيضطهدونكم و ان كانوا قد حفظوا كلامي فسيحفظون كلامكم.

 21- لكنهم انما يفعلون بكم هذا كله من اجل اسمي لانهم لا يعرفون الذي ارسلني.

 22- لو لم اكن قد جئت و كلمتهم لم تكن لهم خطية و اما الان فليس لهم عذر في خطيتهم.

 23- الذي يبغضني يبغض ابي ايضا.

 24- لو لم اكن قد عملت بينهم اعمالا لم يعملها احد غيري لم تكن لهم خطية و اما الان فقد راوا و ابغضوني انا و ابي.

 25- لكن لكي تتم الكلمة المكتوبة في ناموسهم انهم ابغضوني بلا سبب  "

هؤلاء الرعاة كما رأينا قاسوا كثير من الشدائد لذلك نسمع هنا= لو كنتم من العالم لكان العالم يحب خاصته. ولكن.. يبغضكم العالم. أنا أخترتكم= هذه عن التلاميذ لكن أيضًا المسيح إختار الرعاة فهم خلفاء التلاميذ.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

مزمور باكر (مز 72: 17، 18، 21):-

" أمسكت بيدي اليمنى، وبمشورتك أهديتني وبالمجد قبلتني، وأنا فخير لي الالتصاق بالله وأن أجعل على الرب إتكالى، لأخبر بكل تسابيحك فى أبواب ابنة صهيون. هلليلويا "

أمسكت بيدي اليمين= ضد الهراطقة/ أعطيت قوة للرعاة في مواجهة كل قوى الشر.

بمشورتك أهديتني= الروح كان يرشد هؤلاء الرعاة كيف يردون على الهراطقة.

وبالمجد قبلتني= هذا المجد معد للرعاة الأمناء لذلك= وأنا فخيرٌ لي الإلتصاق بالله.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

البولس (2كو5:4-11:5):-

(2كو5:4-18)

 " 5- فاننا لسنا نكرز بانفسنا بل بالمسيح يسوع ربا و لكن بانفسنا عبيدا لكم من اجل يسوع.

 6- لان الله الذي قال ان يشرق نور من ظلمة هو الذي اشرق في قلوبنا لانارة معرفة مجد الله في وجه يسوع المسيح.

 7- و لكن لنا هذا الكنز في اوان خزفية ليكون فضل القوة لله لا منا.

 8- مكتئبين في كل شيء لكن غير متضايقين متحيرين لكن غير يائسين.

 9- مضطهدين لكن غير متروكين مطروحين لكن غير هالكين.

 10- حاملين في الجسد كل حين اماتة الرب يسوع لكي تظهر حياة يسوع ايضا في جسدنا.

 11- لاننا نحن الاحياء نسلم دائما للموت من اجل يسوع لكي تظهر حياة يسوع ايضا في جسدنا المائت.

 12- اذا الموت يعمل فينا و لكن الحياة فيكم.

 13- فاذ لنا روح الايمان عينه حسب المكتوب امنت لذلك تكلمت نحن ايضا نؤمن و لذلك نتكلم ايضا.

 14- عالمين ان الذي اقام الرب يسوع سيقيمنا نحن ايضا بيسوع و يحضرنا معكم.

 15- لان جميع الاشياء هي من اجلكم لكي تكون النعمة و هي قد كثرت بالاكثرين تزيد الشكر لمجد الله.

 16- لذلك لا نفشل بل و ان كان انساننا الخارج يفنى فالداخل يتجدد يوما فيوما.

 17- لان خفة ضيقتنا الوقتية تنشئ لنا اكثر فاكثر ثقل مجد ابديا.

 18- و نحن غير ناظرين الى الاشياء التي ترى بل الى التي لا ترى لان التي ترى وقتية و اما التي لا ترى فابدية.  "

(2كو1:5-11)

"  1- لاننا نعلم انه ان نقض بيت خيمتنا الارضي فلنا في السماوات بناء من الله بيت غير مصنوع بيد ابدي.

 2- فاننا في هذه ايضا نئن مشتاقين الى ان نلبس فوقها مسكننا الذي من السماء.

 3- و ان كنا لابسين لا نوجد عراة.

 4- فاننا نحن الذين في الخيمة نئن مثقلين اذ لسنا نريد ان نخلعها بل ان نلبس فوقها لكي يبتلع المائت من الحياة.

 5- و لكن الذي صنعنا لهذا عينه هو الله الذي اعطانا ايضا عربون الروح.

 6- فاذا نحن واثقون كل حين و عالمون اننا و نحن مستوطنون في الجسد فنحن متغربون عن الرب.

 7- لاننا بالايمان نسلك لا بالعيان.

 8- فنثق و نسر بالاولى ان نتغرب عن الجسد و نستوطن عند الرب.

 9- لذلك نحترس ايضا مستوطنين كنا او متغربين ان نكون مرضيين عنده.

 10- لانه لا بد اننا جميعا نظهر امام كرسي المسيح لينال كل واحد ما كان بالجسد بحسب ما صنع خيرا كان ام شرا.

 11- فاذ نحن عالمون مخافة الرب نقنع الناس و اما الله فقد صرنا ظاهرين له و ارجو اننا قد صرنا ظاهرين في ضمائركم ايضا "

الله أضاء في قلوبنا= الردود على الهراطقة، لذلك فضل القوة لله لا منا. ولأنهم تحملوا ألامًا عظيمة نسمع= فالموت إذًا يعمل فينا والحياة فيكم.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

الكاثوليكون (1بط18:2-7:3):-

(1بط18:2-3)

 "  18- ايها الخدام كونوا خاضعين بكل هيبة للسادة ليس للصالحين المترفقين فقط بل للعنفاء ايضا.

 19- لان هذا فضل ان كان احد من اجل ضمير نحو الله يحتمل احزانا متالما بالظلم.

 20- لانه اي مجد هو ان كنتم تلطمون مخطئين فتصبرون بل ان كنتم تتالمون عاملين الخير فتصبرون فهذا فضل عند الله.

 21- لانكم لهذا دعيتم فان المسيح ايضا تالم لاجلنا تاركا لنا مثالا لكي تتبعوا خطواته.

 22- الذي لم يفعل خطية و لا وجد في فمه مكر.

 23- الذي اذ شتم لم يكن يشتم عوضا و اذ تالم لم يكن يهدد بل كان يسلم لمن يقضي بعدل.

 24- الذي حمل هو نفسه خطايانا في جسده على الخشبة لكي نموت عن الخطايا فنحيا للبر الذي بجلدته شفيتم.

 25- لانكم كنتم كخراف ضالة لكنكم رجعتم الان الى راعي نفوسكم و اسقفها. "

(1بط1:3-7)

" 1- كذلكن ايتها النساء كن خاضعات لرجالكن حتى و ان كان البعض لا يطيعون الكلمة يربحون بسيرة النساء بدون كلمة.

 2- ملاحظين سيرتكن الطاهرة بخوف.

 3- و لا تكن زينتكن الزينة الخارجية من ضفر الشعر و التحلي بالذهب و لبس الثياب.

 4- بل انسان القلب الخفي في العديمة الفساد زينة الروح الوديع الهادئ الذي هو قدام الله كثير الثمن.

 5- فانه هكذا كانت قديما النساء القديسات ايضا المتوكلات على الله يزين انفسهن خاضعات لرجالهن.

 6- كما كانت سارة تطيع ابراهيم داعية اياه سيدها التي صرتن اولادها صانعات خيرا و غير خائفات خوفا البتة.

 7- كذلك ايها الرجال كونوا ساكنين بحسب الفطنة مع الاناء النسائي كالاضعف معطين اياهن كرامة كالوارثات ايضا معكم نعمة الحياة لكي لا تعاق صلواتكم  "

الرعاة يتألمون: والمسيح تألم= المسيح هو أيضًا تألم تاركًا لنا مثالًا لكي نتبع خطواته. وهنا نرى الطاعة للرعاة في مثلين طاعة العبيد لأسيادهم وطاعة الزوجة لزوجها. والطاعة للراعي الصالح الذي تعليمه يكون صالحًا.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

الإبركسيس (أع17:20-38):-

 "  17- و من ميليتس ارسل الى افسس و استدعى قسوس الكنيسة.

 18- فلما جاءوا اليه قال لهم انتم تعلمون من اول يوم دخلت اسيا كيف كنت معكم كل الزمان.

 19- اخدم الرب بكل تواضع و دموع كثيرة و بتجارب اصابتني بمكايد اليهود.

 20- كيف لم اؤخر شيئا من الفوائد الا و اخبرتكم و علمتكم به جهرا و في كل بيت.

 21- شاهدا لليهود و اليونانيين بالتوبة الى الله و الايمان الذي بربنا يسوع المسيح.

 22- و الان ها انا اذهب الى اورشليم مقيدا بالروح لا اعلم ماذا يصادفني هناك.

 23- غير ان الروح القدس يشهد في كل مدينة قائلا ان وثقا و شدائد تنتظرني.

 24- و لكنني لست احتسب لشيء و لا نفسي ثمينة عندي حتى اتمم بفرح سعيي و الخدمة التي اخذتها من الرب يسوع لاشهد ببشارة نعمة الله.

 25- و الان ها انا اعلم انكم لا ترون وجهي ايضا انتم جميعا الذين مررت بينكم كارزا بملكوت الله.

 26- لذلك اشهدكم اليوم هذا اني بريء من دم الجميع.

 27- لاني لم اؤخر ان اخبركم بكل مشورة الله.

 28- احترزوا اذا لانفسكم و لجميع الرعية التي اقامكم الروح القدس فيها اساقفة لترعوا كنيسة الله التي اقتناها بدمه.

 29- لاني اعلم هذا انه بعد ذهابي سيدخل بينكم ذئاب خاطفة لا تشفق على الرعية.

 30- و منكم انتم سيقوم رجال يتكلمون بامور ملتوية ليجتذبوا التلاميذ وراءهم.

 31- لذلك اسهروا متذكرين اني ثلاث سنين ليلا و نهارا لم افتر عن ان انذر بدموع كل واحد.

 32- و الان استودعكم يا اخوتي لله و لكلمة نعمته القادرة ان تبنيكم و تعطيكم ميراثا مع جميع المقدسين.

 33- فضة او ذهب او لباس احد لم اشته.

 34- انتم تعلمون ان حاجاتي و حاجات الذين معي خدمتها هاتان اليدان.

 35- في كل شيء اريتكم انه هكذا ينبغي انكم تتعبون و تعضدون الضعفاء متذكرين كلمات الرب يسوع انه قال مغبوط هو العطاء اكثر من الاخذ.

 36- و لما قال هذا جثا على ركبتيه مع جميعهم و صلى.

 37- و كان بكاء عظيم من الجميع و وقعوا على عنق بولس يقبلونه.

 38- متوجعين و لا سيما من الكلمة التي قالها انهم لن يروا وجهه ايضا ثم شيعوه الى السفينة "

الخطاب الوداعي الذي ألقاه بولس الرسول للأساقفة قبل أن يذهب لأورشليم وفيه درس لكل راعي.

إرسل هذه الصفحة لصديق

بطريركية الأقباط الأرثوذكس - موقع القديس تكلا هيمانوت بالإسكندرية - الصفحة الأولى من موقع الأنبا تكلاهيمانوتكتاب القطمارس السنوي الدوار لقراءات الأيام (الاثنين حتى السبت) - حكمة القديسين في اختيار القراءات الكنسية اليومية

Like & share St-Takla.org


© موقع الأنبا تكلا هيمانوت الحبشي القس: الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - الإسكندرية - مصر / URL: http://St-Takla.org / اتصل بنا على:

http://st-takla.org/books/fr-antonios-fekry/readings/katamares-days/abib-3.html