الكتاب المقدس باللغة العربية + الإنجيل بكل اللغات + دراسات في كتاب مقدس + البحث في الكتاب المقدس الاجبية.. كتاب السبع صلوات | الأجبية باللغة العربية | الأجبية باللغة الإنجليزية | الفرنسية وصلات كل المواقع القبطية - سجل مواقع الكنائس القبطية الأرثوذكسية - دليل السايتات المسيحية الموقع باللغة الإنجليزية St-Takla.org in English ما الجديد؟ أخبار ويب سايت الأنبا تكلا وتحديثاته و الجديد المضاف به الإيمان | اللاهوت | العقيدة القبطية الأرثوذكسية | طقوس الكنيسة المسيحية في مصر ركن الأطفال - ترانيم - تلوين - ألعاب - قصص Saint Takla Dot Org Web Site - Homepage لوجو موقع القديس الأنبا تكلا هيمانوت (سانت تكلا دوت أورج)- الإسكندرية - جمهورية مصر العربية | الموقع الرسمي | بطريركية الأقباط الأرثوذكس Coptic Orthodox Church راسلنا - اتصل ان | اكتب لنا رأيك - أضف موقعاً - الأفكار - المقترحات... إرسل كروت و بطاقات تهنئة مسيحية و قبطية إلى أصدقائك في كل المناسبات اتصل بنا.. رأيك يهمنا - العنوان - التليفونات - الخريطة - الدعم الفني الفوري سنوات مع إيميلات الناس | أسئلة و أجوبة في الكتاب المقدس، الشباب والأسرة، الإيمان واللاهوت والعقيدة، الروحيات، ويب سايد سانت تكلا الصفحة الرئيسية من الموقع الرسمي للأنبا تكلاهيمانوت الحبشي القس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية - بطريركية الأقباط الأرثوذكس معرض الصور: السيد المسيح - السيد العذراء - القديسين - الأنبا تكلا هيمانوت - الكهنة - الكتاب المقدس - الخدمات الوسائط المتعددة: ترانيم - ألحان - عظات - أجبية مسموعه - ملفات ميدي - فيديوهات - تسبحة نصف الليل - قداسات قسم التحميل: أشكال برنامج وين آمب | خطوط قبطية | ترانيم | برامج متنوعة، وبرامج مسيحية | أيقونات | معرض الصور تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر العصور | التاريخ المسيحي مكتبة كتب قبطية أرثوذكسية | الكتب المسيحية في مختلف المجالات و المواضيع | كتب بطاركة، أساقفة، كهنة، علمانيين  

مكتبة المقالات المسيحية | مقالات قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

مقالات الراهب القمص بطرس البراموسي - تاريخ المقال: 17 فبراير 2015

50- الجسد..  والخطية

 

كثيرًا ما نُخطئ عندما نظن أن الجسد هو المصدر الأساسي لأغلب الخطايا التي نقع فيها، بل يسند البعض الخطايا التي يقع فيها كلًا منّا إلى ثلاثة أركان أساسية، وهي: محاربة الشيطان، مغريات العالم، ضعف الجسد.  وقد يكون ذلك حقيقة بالفِعل، ولكن نحن ضِد مَنْ يقول أن الجسد هو أساس كل خطية، فإذا كان الجسد في حَد ذاته خطية، فلِماذا خلقه الله؟  هل الله يخلق شرًّا؟!  ولذلك كان من الممكن أن يحاجج الإنسان الله مُنْسِبًا له خطئًا في خَلْقَهُ للجسد الذي يتسبَّب دائمًا في وقوع الإنسان وبُعدهُ عن الله، ووقوعهُ في كثير من الخطايا التي تصبح عائقًا في طريق نموّهُ الروحي.  وقد تناسينا أن كل خطية تنبع من الفِكر (العقل) أولًا، ثم تُتَرْجَم إلى فِعْل عن طريق أحد أعضاء الجسد، كما ذكرنا أيضًا هنا في موقع الأنبا تكلا هيمانوت في أقسام أخرى.  فالنظرة الشريرة يشترِك فيها العقل والعين؛ فالعقل هو الذي يصدر الأمر إلى العين لكي ترى وتَتَلَذَّذ، وهو الذي يحتفِظ بالنظرات النافعة والرديئة، ثم يشترك الفِكر معهما في إنتاج أفكار جيدة أو رديئة.  كذلك اليد التي تعمل، قادِرة أيضًا على مَسْك السكين لِقَتْل مَنْ هم أبرياء.  فالعقل يفكر ويصدر أمرًا، وتتحرَّك مشاعِر الإنسان إلى الغضب من هذا الشخص، والتفكير في الانتقام منه، باسترجاع مواقف عِدة، والحُكم عليه بأنه مستوجب الموت، وأخيرًا يَصْدُر الأمر من العقل والفِكر إلى اليد التي تُتَمِّم الفِعْل الشنيع,,  وهكذا كل فِعل رديء يحدث..

St-Takla.org Image: Senses صورة في موقع الأنبا تكلا: حواس

St-Takla.org Image: Senses

صورة في موقع الأنبا تكلا: حواس

* ولكن، لماذا ننظر للجسد أنه يساعِد على فِعْل الشر، ولا ننظر إليه أنه هو الذي يقدم الخير للكل..؟

* فقد خلق الله لنا عقلًا مٌفَكِّرًا، مُمَيِّزًا إيَّانا عن باقي المخلوقات الحيوانية والنباتية..  أعطى الإنسان عقلًا يفكر ويبتكِر ويُنتِج الخير بمساعدة أعضاء الجسم..  أعطانا الأرجُل التي تسعى في طريق الخير، وتتسابَق في مساعدة المحتاجين، وتوصلنا إلى الكنيسة بيت الله، ولم تُخْلَق لكي تسير في الطريق المُظْلِم الواسِع الذي يؤدي إلى الهلاك.

* وأعطانا اليد التي تُنَظِّف الجسم كله وتزيِّنه بأجمل الملابس اللائقة بأولاد لله، وأعطانا القدرة على العمل وصُنع الخير والإنتاج والابتكار لكل ما هو مفيد للشخص وللمجتمع، ولم يخلقها للضرب والقتل والترهيب.

* أعطانا العين النقية التي ترى كل شيء جميلًا، وترى خليقة الله وتُمَجِّدهُ عندما تنظر سطوع الشمس، وأن الله يشرق شمسه على الأبرار والخطاة..  فهو الضابط الكل الذي يرعى كل الخليقة..  نرى القديسين فيتمثَّل الإنسان بهم، نرى النور لنسير في النور كما أوصانا السيد المسيح "سِيرُوا مَا دَامَ لَكُمُ النُّورُ لِئَلاَّ يُدْرِكَكُمُ الظَّلاَمُ" (إنجيل يوحنا 12: 35)، وليس لأن نرى المناظر المُعْثِرة ونُحَمْلِق فيها..

* لماذا نركز على أخطاء الجسد..؟  ألأنها هي الوحيدة الظاهرة والمكشوفة؟  فقد تكون أخطاء الروح والعقل أكثر بكثير من أخطاء الجسد، ولكنها لأنها غير ظاهرة فلا نلتفت إليها..

* إذن، فلنتيقَّظ جميعًا إلى كل كياننا، الروح والجسد والعقل والفِكر، ولنحافِظ على نقاءهما، لأن الإنسان النقي الفِكر والقلب هو نقي الحواس والجسد؛ فالجسد خُلِقَ لأجل أن نمجد الله به، وليس لفِعْل الخطية التي تُغْضِب الله منّا.

إرسل هذه الصفحة لصديق

بطريركية الأقباط الأرثوذكس - موقع القديس تكلا هيمانوت بالإسكندرية - الصفحة الأولى من موقع الأنبا تكلاهيمانوتمقالات القمص بطرس البراموسي

Like & share St-Takla.org


© موقع الأنبا تكلا هيمانوت الحبشي القس: الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - الإسكندرية - مصر / URL: http://St-Takla.org / اتصل بنا على:

http://st-takla.org/articles/fr-botros-elbaramosy/a/body-sin.html