الكتاب المقدس باللغة العربية + الإنجيل بكل اللغات + دراسات في كتاب مقدس + البحث في الكتاب المقدس الاجبية.. كتاب السبع صلوات | الأجبية باللغة العربية | الأجبية باللغة الإنجليزية | الفرنسية وصلات كل المواقع القبطية - سجل مواقع الكنائس القبطية الأرثوذكسية - دليل السايتات المسيحية الموقع باللغة الإنجليزية St-Takla.org in English ما الجديد؟ أخبار ويب سايت الأنبا تكلا وتحديثاته و الجديد المضاف به الإيمان | اللاهوت | العقيدة القبطية الأرثوذكسية | طقوس الكنيسة المسيحية في مصر ركن الأطفال - ترانيم - تلوين - ألعاب - قصص Saint Takla Dot Org Web Site - Homepage لوجو موقع القديس الأنبا تكلا هيمانوت (سانت تكلا دوت أورج)- الإسكندرية - جمهورية مصر العربية | الموقع الرسمي | بطريركية الأقباط الأرثوذكس Coptic Orthodox Church راسلنا - اتصل ان | اكتب لنا رأيك - أضف موقعًا - الأفكار - المقترحات... إرسل كروت و بطاقات تهنئة مسيحية و قبطية إلى أصدقائك في كل المناسبات اتصل بنا.. رأيك يهمنا - العنوان - التليفونات - الخريطة - الدعم الفني الفوري سنوات مع إيميلات الناس | أسئلة و أجوبة في الكتاب المقدس، الشباب والأسرة، الإيمان واللاهوت والعقيدة، الروحيات، ويب سايد سانت تكلا الصفحة الرئيسية من الموقع الرسمي للأنبا تكلاهيمانوت الحبشي القس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية - بطريركية الأقباط الأرثوذكس معرض الصور: السيد المسيح - السيد العذراء - القديسين - الأنبا تكلا هيمانوت - الكهنة - الكتاب المقدس - الخدمات الوسائط المتعددة: ترانيم - ألحان - عظات - أجبية مسموعه - ملفات ميدي - فيديوهات - تسبحة نصف الليل - قداسات قسم التحميل: أشكال برنامج وين آمب | خطوط قبطية | ترانيم | برامج متنوعة، وبرامج مسيحية | أيقونات | معرض الصور تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر العصور | التاريخ المسيحي مكتبة كتب قبطية أرثوذكسية | الكتب المسيحية في مختلف المجالات و المواضيع | كتب بطاركة، أساقفة، كهنة، علمانيين  

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

مقالات متفرقة لقداسة البابا شنودة الثالث - نشرت في جريدة أخبار اليوم يوم السبت الموافق 05-08-2006

خطايا اللسان

 

اللسان عضو صغير جدًا في جسم الإنسان, ولكن ما أضخم خطاياه التي لا تتناسب مطلقًا مع حجمه. ولذالك قال احد القديسين:

"كثيرًا ما تكلمت فندمت. وأما عن سكوتي فما ندمت قط".

فما هي خطايا اللسان إذن؟ وما مدى خطورتها حتى يندم الإنسان عليها.

أول خطورة للسان هي أن خطاياه نابعة من القلب. فالقلب الطاهر لا يلفظ سوى ألفاظ طاهرة. أما ما في القلب من خطايا, فهذه يكشفها اللسان. ولهذا يعرفون طبيعة الإنسان من ألفاظه, فلغته تظهره...ولهذا فإن خبراء السياسة -إذا أرادوا أن يعرفون بواطن إنسان- يتركونه يتكلم, وكلامه يكشفه, فيحكمون عليه.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

ثاني خطورة للسان هي أن الكلمة التي تخرج منه, لا يستطيع مطلقًا أن يسترجعها. لقد حُسبت عليه..

St-Takla.org Image: The tongue, talkative person صورة في موقع الأنبا تكلا: لسان، شخص ثرثار

St-Takla.org Image: The tongue, talkative person

صورة في موقع الأنبا تكلا: لسان، شخص ثرثار

فإن حدث ذات مرة, وزلف لسان إنسان, فجرح شعور صديق له بكلمة لا تليق.فإنه -مهما ندم على قوله- فإن تلك العبارة قد حسبت عليه, وربما لا ينساها له ذلك الصديق! مادام الأمر هكذا, فليحترس الإنسان في كل ما يقوله. وخير له أن يزن كل لفظ قبل أن ينطق به.. ويحاسب نفسه على كلامه قبل أن يحاسبه الناس علية ..

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

والأمر الثالث في خطورة اللسان, هو أننا سوف نقدم لله حسابًا في يوم الدين عن كل كلمة بطالة خرجت من أفواهنا.

فملكوت الله يُشترط في الذين يدخلونه أن يتصفوا بعفة اللسان وعفة الألفاظ. إذن أليس هو تدريبًا نافعًا جدًا أن ندرب أنفسنا على عفة الألفاظ ، وأن نراجع أنفسنا من جهة نوعية كلماتنا, وننقيها من كل كلمة موشية غير مهذبة... وكيف يكون ذالك؟

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

نبعد أولًا عن الكذب بكل أنواعه:

أي كل ما لا يتفق مع الحق والصدق. وربما من بين هذا أيضًا بعض أنصاف الحقائق التي لا تعطى صورة دقيقة عن الصدق والواقع. وأيضًا كلام المبالغة الشديدة التي تصوّر الأمور بغير واقعها. وما يتحايل البعض على تسميته بالكذب البريء, بينما هذه العبارة أيضًا غير بريئة, لأنه لا توجد أنواع من الكذب مقبولة على الإطلاق.. ومنها أيضًا عبارات المديح الزائد, والنفاق والرياء. من هنا ينبغي الحرص في مراعاة الدقة في كل ما يقوله الإنسان. وبهذا يصبح موضع ثقة من الناس.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

ثانيًا: البعد عن إهانة الآخرين أو جرح مشاعرهم:

سواء باللفظ , أو الكتابة, أو بالدسّ والوقيعة والنميمة والغيبة. والاغتياب هو أن يتحدث الشخص بالسوء على أحد الناس في غيبته, مما لا يجرؤ أن يقوله في حضرته. وعلى العموم فإن الخوض في سيرة الآخرين والحديث عن سلوكهم والتعليق عليه, هو من الخطايا الشهيرة التي يقع فيها غالبية الناس, ويجدون وسيله لقضاء الوقت وللتسلية!!

ومن الخطيئة في العلاقات الشخصية العتاب المرّ القاسي, الذي يجرح الشعور, والذي يقصده الشاعر بقولة:

ودَعْ العتابَ فربّ شر كان أوله العتاب

إن كان الأمر هكذا, فماذا نقوله إذن عن عبارات السبّ واللعن التي يحكم عليها القانون، أو عبارات السب المغطاة التي لا يطولها القانون، ولكنها تطولها أفهام الناس ومشاعرهم فتتأذى؟!

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

من أخطاء اللسان أيضًا عبارات الغضب والنرفزة:

هذه التي لا يضبط فيها الشخص أعصابه, فتخرج الألفاظ منه جارحة مؤلمة مهينه, إلى جانب منظرة وهو غاضب الذي لا يقل عن ألفاظه في الإثارة. كما أن علو الصوت الصاخب لا يليق أيضًا, وكذالك حدّة العبارات وقساوتها. نعم, ما أكثر الأخطاء التي يقع فيها الإنسان في ساعة غضبه, والتي ربما يندم عليها حينما يهدأ , ولكن بعد فوات الفرصة يضاف إلى هذا ما يقوله أحيانًا في غضبه من عبارات التهديد والوعيد!

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

من أخطاء اللسان أيضًا الثرثرة والحديث في التافهات...

إن الله قد خلق اللسان لأجل فوائد معينة ورسالات يقوم بها, وليس لكي يستخدمه فيما لا يفيد أحدًا بل قد يفدّ!

ومن أمثلة الثرثرة الإطالة المملة في الحديث مما يتعب الأعصاب.. ومن أخطرها الحديث في التليفون في أوقات غير مناسبة, وفي موضوعات لا تهم السامع في شيء. ومحصلتها كلها هي إضاعة الوقت...

ومن أمثلتها كذلك, الفكاهات البذيئة التي لا تتفق مع الأخلاق في شيء.. وكذلك عبارات المزاح الرديء.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

كذلك من أخطاء اللسان (اقرأ مقالًا عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلا في قسم الأسئلة والمقالات), استخدامه في اللهو والعبث... 

كأن يقضى الإنسان وقت فراغه في بعض الأغاني البطالة التي قد يكون لها تأثير سيء على خلقه, أو يقضى الوقت في كلام العبث مع أصدقائه, ويظن هذا لونًا من التسلية, ولكنها تسلية ضارة... وإذا لا يجد شيئًا يشغل به وقته, فإنه يشغله بإضاعة وقت الآخرين..!

* ومن أخطاء اللسان أيضًا, كلام الافتخار والتباهي.

والأجدر بالإنسان أن يمدحه الآخرون على ما يفعله من خير, لا أن يمدح هو نفسه ويتباهى بما قاله أو ما فعله. وغالبًا ما يكون سماع كلام الافتخار ممقوتًا من الناس، وبخاصة إذا أطاله...

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

من هذا كله يتضح أن خطايا اللسان ضارة بمن يقولها, وضارة بمن يسمعها. وهكذا فإن العقلاء قد فضلوا الصمت. وما أجمل قول سليمان الحكيم:

"إذا صمت الجاهل يُحسب حكيمًا".

إرسل هذه الصفحة لصديق

بطريركية الأقباط الأرثوذكس - موقع القديس تكلا هيمانوت بالإسكندرية - الصفحة الأولى من موقع الأنبا تكلاهيمانوتكتب البابا شنودة الثالث

Like & share St-Takla.org


© موقع الأنبا تكلا هيمانوت الحبشي القس: الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - الإسكندرية - مصر / URL: http://St-Takla.org / اتصل بنا على:

http://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/His-Holiness-Pope-Shenouda-III-Books-Online/20-Makalat/1-AkhbarElYom/CopticPope-Articles-048-Tounge-Faults.html