الكتاب المقدس باللغة العربية + الإنجيل بكل اللغات + دراسات في كتاب مقدس + البحث في الكتاب المقدس الاجبية.. كتاب السبع صلوات | الأجبية باللغة العربية | الأجبية باللغة الإنجليزية | الفرنسية وصلات كل المواقع القبطية - سجل مواقع الكنائس القبطية الأرثوذكسية - دليل السايتات المسيحية الموقع باللغة الإنجليزية St-Takla.org in English ما الجديد؟ أخبار ويب سايت الأنبا تكلا وتحديثاته و الجديد المضاف به الإيمان | اللاهوت | العقيدة القبطية الأرثوذكسية | طقوس الكنيسة المسيحية في مصر ركن الأطفال - ترانيم - تلوين - ألعاب - قصص Saint Takla Dot Org Web Site - Homepage لوجو موقع القديس الأنبا تكلا هيمانوت (سانت تكلا دوت أورج)- الإسكندرية - جمهورية مصر العربية | الموقع الرسمي | بطريركية الأقباط الأرثوذكس Coptic Orthodox Church راسلنا - اتصل ان | اكتب لنا رأيك - أضف موقعاً - الأفكار - المقترحات... إرسل كروت و بطاقات تهنئة مسيحية و قبطية إلى أصدقائك في كل المناسبات اتصل بنا.. رأيك يهمنا - العنوان - التليفونات - الخريطة - الدعم الفني الفوري سنوات مع إيميلات الناس | أسئلة و أجوبة في الكتاب المقدس، الشباب والأسرة، الإيمان واللاهوت والعقيدة، الروحيات، ويب سايد سانت تكلا الصفحة الرئيسية من الموقع الرسمي للأنبا تكلاهيمانوت الحبشي القس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية - بطريركية الأقباط الأرثوذكس معرض الصور: السيد المسيح - السيد العذراء - القديسين - الأنبا تكلا هيمانوت - الكهنة - الكتاب المقدس - الخدمات الوسائط المتعددة: ترانيم - ألحان - عظات - أجبية مسموعه - ملفات ميدي - فيديوهات - تسبحة نصف الليل - قداسات قسم التحميل: أشكال برنامج وين آمب | خطوط قبطية | ترانيم | برامج متنوعة، وبرامج مسيحية | أيقونات | معرض الصور تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر العصور | التاريخ المسيحي مكتبة كتب قبطية أرثوذكسية | الكتب المسيحية في مختلف المجالات و المواضيع | كتب بطاركة، أساقفة، كهنة، علمانيين  

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب المسيح في سر الإفخارستيا - القمص تادرس يعقوب ملطي

38- النصوص الليتورجية في القرن الثالث: التقليد الرسولي للقديس هيبوليتس

 

التقليد الرسولي للقديس هيبوليتس[394]

يقول هامان: "من أقدم الصور الخاصة بتقديس القرابين الإفخارستية تلك التي وصلت إلينا من هيبوليتس، والتي يحتمل أن تكون مصرية الأصل تبناها رجال الكهنوت الروماني..." وقد عرفت باسم "النظام الكنسي المصري".

وإننا نجد تحت اسم "أنافورا الرسل" الخاصة بالكنيسة الأثيوبية التابعة للكنيسة المصرية، ارتباطًا وثيقًا بليتورچية هيبوليتس أي التقليد الرسولي، وقد أخذت هيكل القداس المصري المرقسي (الكيرلسي) وبعض عباراته[395].

غير أن كونولي Conolly يرى في كتابه "ما يُدعى بالنظام المصري" أن هذه الليتورچية للقديس هيبوليتس الروماني، وأن مصر أخذتها عنه، وسوريا أخذتها عن مصر[396].

أما جانجمان الكاثوليكي فيقول[397]: "على أي الأحوال، إن كان أحد يشك في نسب هذا المقال (الليتورچية) لهيبوليتس الروماني، فإنه يلزمنا أن نضيف هنا أنه في كل الأحوال من صنع القرن الثالث، وأنها تعكس لنا الحياة الليتورچية في روما كما في مصر والإسكندرية، واضعين نصب أعيننا أن أحد نتائج دراسات التاريخ الليتورچي المقارن في أبحاثنا الحالية هو أن كل من روما والإسكندرية تشتركان معًا في أمور كثيرة خلال الخمس أو الست قرون الأولى".

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

محتوياته

"التقليد الرسولي" هو عبارة عن تجميع يمكننا تصنيفه إلى ثلاثة أقسام:

1.     خاص بالكهنة

‌أ.        قواعد خاصة بسيامة الأسقف ووصف للسيامة وصلواتها.

‌ب.    نص كامل عن تقديس "الأنافورا" الخاصة بالأسقف المُسام حديثًا مع بقية جماعة الكهنة.

‌ج.     نصوص خاصة بتبريك التقدمات من زيت وجبن وزيتون... الخ.

‌د.       صلوات خاصة بالتناول، وقد وجدت في النصوص الأثيوبية "للنظام الكنسي المصري" وحدها، وإن كان يوجد ما يماثلها في "القانون الرسولي". ولا تزال توجد تساؤلات عن واضع هذه الصلوات.

‌ه.     أحكام وصلوات خاصة بسيامة الكهنة والشمامسة.

‌و.      اقتراحات خاصة بالمعترفين والأرامل والبتوليين والأبوذياقونيين (مساعدي الشمامسة)...

2.     قبول الموعوظين: عمادهم وتناولهم

3.      وصف بعض الأمور الخاصة بالحياة المسيحية، مثل:

ولائم المحبة "أغابي"، رفع بخور عشية مع الأغابي، تبريك الثمار والزهور، واجبات الشمامسة والأبوذياقونيين تجاه المرضى، التناول في البيوت، دفن الموتى، صلوات السواعي، رشم علامة الصليب.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

ملاحظات على النص

1.      لم يمل القديس هيبوليتس إلى الإلزام بنص الليتورچية الموضوع، إنما اقترحه كعينة ومثال يقود المصلين.

ففي القرن الثاني نجد القديس يوستينيان يقول أن الرئيس يصلي "أفخارستيت" قدر ما يستطيع.

ويقول أيضًا القديس هيبوليتس "ليشكر الأسقف بالطريقة التي سبق وصفها. على أي الأحوال، هو ليس بملزم أن يستخدم ذات الكلمات الموضوعة، لكن يليق به أن يبذل كل وسعه أن يصلي بقلبه عندما يشكر الله".

ولكن عندما صار التقليد في خطر من أن يتغير بسبب ظهور الهرطقات، وضعت الكنيسة نصوصًا تفصيلية إلزامية.

2.      يحتمل أن تكون صلوات هذه الأنافورا من وضع هيبوليتس، لكن الأمر الواضح أن هيكل الصلاة ككل وبعض العبارات هي بحق تقليدية (استلمها بالتقليد).

3.      إذ قارن دكس Dix هذه الصلاة بما ورد في كتابات القديس يوستين عن الإفخارستيا قال[398]: "نستطيع على الأقل أن نقول أنه لا يوجد شيء جديد جاء في تعاليم هيبوليتس الخاصة بالإفخارستية والواردة في صلواته إلاَّ ويرجع إلى يوستين الذي سبقه بستين عامًا".

4.      ركزت الصلوات الإفخارستية على أعمال المخلص يسوع المسيح الخلاصية، كما ذكرنا أيضًا هنا في موقع الأنبا تكلا هيمانوت في مواضِع أخرى. وقد وُجهت إلى الآب خلال علاقته بالكلمة الأبدي. وقد قدم الشكر من أجل:

5.      نصوص خاصة بتبريك التقدمات من زيت وجبن وزيتون الخ.

‌أ.        الخليقة التي تمت خلال "الكلمة"

‌ب.    تجسد الكلمة

‌ج.     الخلاص الذي تحقق بآلام الكلمة

6.      يمكننا أن نلخص ما ورد في هذا التقليد الكنسي، في النقاط التالية:

‌أ.        الإفخارستيا هي ذبيحة شكر لله خلال الكلمة

‌ب.    الإفخارستيا هي شيء "يُفعل". إنها وصية ربنا وعمل الكنيسة الكهنوتي

‌ج.     إنها أنامنسيس (ذكرى) للرب المصلوب القائم من الأموات.

7.      لم ترد الثلاث تقديسات في هذه الأنافورا.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت


St-Takla.org Image: Hippolytus of Rome (170-235), icon: The Martyrdom of Saint Hippolytus, according to the version of Prudentius (Paris, 14th century)

صورة في موقع الأنبا تكلا: الشهيد هيبوليتيس الروماني (170-235) - أيقونة: استشهاد القديس هيبوليتس، حسب نسخة برودينتيوس (باريس، القرن الرابع عشر الميلادي)

ترجمة النص إلى العربية[399]

 

السلام الرسولي (التحية)[400]

٤ – على أثر سيامة الأسقف الجديد، يعطيه الجميع قبلة السلام، ويحيونه بهذه كلمة "أكسيوس"[401].

يحضر الشماس له القرابين، وإذ يضع عليها يده مع كل جماعة الكهنة ينطق بكلمات الإفخارستيا (الشكر) التالي:

الرب مع جميعكم

يرد الجميع قائلين: ومع روحك أيضًا.

ارفعوا قلوبكم

يرد الشعب: هي عند الرب

فلنشكر الرب

يرد الشعب: مستحق وعادل.

 

صلوات الإفخارستيا

ثم يستطرد قائلاً:

نشكرك اللهم، عبدك (ابنك... بايس[402]) الحبيب،

يسوع المسيح،

الذي أرسلته إلينا في ملء الأزمنة، مخلصًا وفاديًا وملاك[403] مشورتك،

هو كلمتك "اللوغوس" غير المنفصل،

الذي به خلقت كل شيء، وفيه سررت.

أرسلته من السماء إلى أحشاء (رحم) البتول،

فحلّ فيها وتجسد،

معلنًا ذاته أنه ابنًا لك مولودًا من العذراء والروح القدس،

وتمم مشورتك،

ولكي يجمع لك شعبًا مقدسًا بسط يديه إلى الآلام،

محررًا من الآلام الذين آمنوا بك.

 

قصة التأسيس

عندما أسلم نفسه للموت طوعًا،

ليسحق الموت ويحطم قيود الشيطان ويطأ الجحيم ويضيء الأبرار،

ويقيم العهد بإظهار قيامته،

أخذ خبزًا وشكر، قائلاً:

خذوا كلوا، هذا هو جسدي المكسور عنكم.

وأخذ أيضًا الكأس، وقال:

هذا هو دمي الذي يُسفك لأجلكم،

كل مرة تفعلون هذا، اصنعوه لذكري (do my anamnesis).

 

الذكرى (أنامنسيس anamnesis)

إذ نقيم الأنامنسيس لموته وقيامته،

نقدم لك الخبز والكأس شاكرين،

إذ حسبتنا أهلاً أن نقف قدامك ونخدمك.

 

حلول الروح القدس Epeclisis

إذ يجتمعون معًا في وحدانية.

هب قديسيك الذين يشتركون في قدساتك (أسرارك) أن يمتلئوا من الروح القدس، ويثبتوا في الحق،

بهذا نسبحك ونمجدك بابنك (بايس) يسوع المسيح.

 

المجدلة (ذكسولوچية Doxology) أو الختام

لك المجد والإكرام به، مع الروح القدس،

في كنيستك المقدسة،

الآن وإلى أبد الدهور. آمين.

يقول الأسقف: أيضًا نتوسل إليك أيها الآب القدير، أبا ربنا يسوع المسيح، هب لنا أن نتقبل بشكر هذا السرّ المقدس، فلا يكون سبب دينونة لأحد.

وأهّل الذين يتقبلون السرّ المقدس، جسد ودم المسيح ربنا القدير وإلهنا.

ليقل الشماس: صلوا.

أما الأسقف فيقول: أيها الآب القدير، هب أن يكون سرك المقدس مصدر قوة ولا يكون أبدًا سبب دينونة لنا.

ليغمرنا جميعًا بالبركات بالمسيح ربنا الذي به يليق بك كل مجد وسلطان، الآن وإلى أبد الدهور. آمين.

وليقل الشماس: أيها القيام احنوا رؤوسكم.

يقول الأسقف: أيها الإله الأزلي، أنت مطلع على كل أمر خفي وتعلم كل شيء ظاهر، هذا هو شعبك ينحني أمامك وقد لانت قسوته وتداعت صلابة جسده. أمل أذنك نحونا من أعلى مقامك المجيد، وبارك الرجال والنساء معًا واستمع إلى صلاتهم جميعًا.

وطّدهم بقوة يدك وقض على كل ميل سيء وأحفظ نفوسهم وأجسادهم، وزد في دفينا الإيمان والمخافة، بابنك الوحيد، الذي به ومعه الروح القدس يليق بك المجد والسلطان، الآن وإلى أبد الدهور آمين.

يقول الشماس: فلننصت.

ويقول الأسقف: القدسات للقديسين.

فيجيب الشعب: واحد هو الآب، واحد هو الابن، واحد هو الروح القدس.

ويقول الأسقف: الرب معك.

ويجيب الشعب: ومع روحك.

وليرفع الجميع أيديهم للتسبيح، وليقترب الشعب بعد ذلك من الأسرار لخلاص أنفسهم ولمغفرة الخطايا.

أيها الإله القدير، أبا ربنا ومخلصنا يسوع المسيح، نشكرك لأنك أهلتنا لتقبل سرّك المقدس؛ هب لنا ألاَّ يكون سبب خطية أو دينونة، بل ليكن هذا السرّ العظيم ثوبًا جديدًا لنفوسنا وأجسادنا وللروح أيضًا، بابنك الوحيد، ففي ومعه ومع الروح القدس يليق بك المجد والسلطان الآن وإلى أبد الدهور.

يجيب الشعب: آمين.

وليقل الكاهن بعد وضع يديه على المتناولين.

وأيها الإله الأزلي القدير، أبا ربنا ومخلصنا يسوع المسيح بارك خدامك وخادماتك واحمهم وعضدهم وامنحهم السعادة بقوة رئيس ملائكتك.

أحفظهم وقوّهم في المخافة التي يوصيها جلالك، هب لهم السلام واملأهم ثقة من غير ضيق ولا ضجر، بابنك الوحيد، ففيه ومعه الروح القدس يليق بك المجد والسلطان، الآن وإلى أبد الدهور.

يجيب الشعب: آمين.

يقول الأسقف: الرب معكم.

يجيب الشعب: ومع روحك.

وبذلك ينتهي القداس.

 

أنافورا آداي وماري[404]

أنافورا الرسولين آداي وماري سريانية ليس لها أصل يوناني معين، كما ذكرنا أيضًا هنا في موقع الأنبا تكلا هيمانوت في مواضِع أخرى. وهي من الصلوات الإفخارستيا التي لا تزال الكنيسة الأشورية تستعملها حتى اليوم بالإضافة إلى أنافورا ثيؤدورس السيمساطي وأنافورا نسطوريوس. تمثل طقس كنيسة الرها بسوريا القديم، وقد كانت الرها أشبه بدولة مستقلة في الدولة الرومانية الشرقية، ومركز قوي للثقافة السامية والتقليد السامي. أما من جهة الفكر اللاهوتي، فهي تمثل تنقل الأفكار اليونانية للمناطق غير الهيلينية حول الشرق نفسه[405].

يقول Diess إنها ليتورچية خلقيدونية للرسولين القديسين آداي وماري، ليتورچيا الخلقيدونيين المتحدين ومسيحي ملابار في الهند، حيث لا تستخدم كنيسة ملابار غيرها.

يقول علماء الليتورچيا أن هذا النص يرجع إلى الوقت الذي كانت فيه منطقة الرها منفصلة عن بقية المسيحية بسبب الهرطقة النسطورية[406]، وأنه لا يزال النساطرة يستخدمونها.

 

ملاحظات

1.      عبارة "للثالوث الأمجد: الآب والابن والروح القدس" الواردة في المقدمة، مضافة إلى النص الابتدائي القديم.

الصلاة في هيكلها تخاطب الابن الكلمة، كأن تقول: "التحقت ببشريتنا"، "خلصت البشرية بآلامك"، لكن من الواضح أنه أعيد كتابتها إذ نجدها فجأة تخاطب الآب عوض الابن.

2.      يرى بعض الليتورچيين أن "قصة التأسيس" لم تكن موجودة في النص البدائي، ربما لكي يقرأها الوثنيون، وقد أضافها الخلقيدونيون، لكن Botte يشك في ذلك.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

ترجمة النص العربي

 

مقدمة

نعمة ربنا يسوع المسيح، ومحبة الله الآب، وشركة الروح القدس فلتكن مع جميعنا الآن ودائمًا وإلى أبد الدهور. آمين.

ارفعوا قلوبكم.

عندك هي يا إله إبراهيم وإسحق وإسرائيل، يا ملك المجد.

الذبيحة مقدمة لله، رب كل شيء

عادل ومستحق.

١- مستحق أن يحمده كل فم، ويعترف لك له لسان، وتعبده كل الخليقة، وتمجد الاسم المعبود الممجد.

(الذي للثالوث الأمجد، الآب والابن والروح القدس[407]).

أنت الذي خلقت العالم بنعمتك،

وأوجدت الساكنين فيها برحمتك،

خلصت البشر بتحننك،

ووهبت الأموات نعمة عظيمة!

 

الثلاثة تقديسات

٢ – (ألوف ألوف العلويين يسجدون لك ويتعبدون،

وربوات ربوات الملائكة المقدسين والجنود الروحيين والخدام الملتهبون نارًا وروحًا يسبحون اسمك،

يمجدونك مع الشاروبيم المقدسين والسيرافيم الروحانيين ويعبدون عظمتك،

يصرخون ويسبحون على الدوام،

واحد قبالة واحد منهم، قائلين:

قدوس، قدوس، قدوس رب الصباؤوت،

السماء والأرض مملوءتان من علوه ومن حضرته، وبهاء عظمته،

أوصنا في الأعالي،

مبارك الآتي باسم الرب،

أوصينا في الأعالي،

ومع القوات السمائية).

٣ – نشكرك يا رب،

نحن عبيدك الضعفاء، الحائرين، البائسين،

من أجل النعمة التي بلا قياس، التي وهبتنا إياها ولا نقدر أن نرد لك عنها شيئًا!

إذ التحقت ببشريتنا لتحيينا بصلاحك،

أنت رفعت نزولنا، أنت أقمت سقوطنا،

أنت قبلت موتنا، أنت غفرت خطايانا،

أنت بررتنا من خطايانا وأنرت معرفتنا،

أنت دنت أعداءنا، يا ربنا وإلهنا!

وهبت النصرة لطبعنا الضعيف، بمراحم نعمتك الغنية،

من أجل عونك ونعمتك نقدم لك الحمد والبركة والكرامة والسجود،

الآن وكل أوان وإلى الأبد. آمين.

 

الأواشي[408]

٤ – أيها الآب الإله القدير، اقبل هذه التقدمة،

لأجل الكنيسة المقدسة الجامعة،

ولأجل الآباء الأنقياء الأبرار الذين نالوا خطوة في عينيك،

ولأجل الأنبياء والرسل والشهداء والمعترفين،

ولأجل الباكين والحزانى وجميع الفقراء والمتألمين،

ولأجل الضعفاء والمضطهدين وجميع الراقدين الذين رحلوا عنا،

ولأجل هذا الشعب المنتظر لكثرة رحمتك،

ولأجلي أنا الضعيف غير المستقر.

٥ – فأنت أيها السيد، لأجل كثرة مراحمك التي لا توصف أذكر برضاك الصالح

جميع الآباء الأتقياء الأبرار الذين نالوا حظوة في عينيك،

عند تجديد ذكر جسد ودم مسيحك، اللذين نقر بهما على مذبحك

الطاهر المقدس كما أوصيتنا بذلك،

وهبنا راحتك وسلامك جميع أيام حياتنا.

٦ – أيها الرب إلهنا، امنحنا طمأنينتك وسلامك جميع أيام حياتنا،

حتى يعرف جميع سكان الأرض أنك أنت الإله الحقيقي الوحيد، الآب،

وأنك أرسلت يسوع المسيح، ابنك الحبيب، وهو الرب والإله قد أتى

ووهبنا تعاليمه بكل طهارة وقداسة.

٧ – (واذكر يا رب جميع) الأنبياء والرسل والشهداء والمعترفين

والأساقفة والمعلمين، الكهنة والشمامسة.

وجميع أبناء الكنيسة المقدسة الجامعة، الذين خُتموا بعلامة الحياة، بالعماد المقدس.

 

قصة التأسيس

(إذ اجتمع ربنا يسوع المسيح مع تلاميذه في الليلة التي فيها أسلم ذاته، قدّس هذا السرّ العظيم المهوب المقدس والإلهي،

أخذ خبزًا وبارك وكسر وأعطى تلاميذه قائلاً:

هذا هو جسدي المكسور عنكم، وعن كثيرين يعطى لمغفرة الخطايا.

وهكذا الكأس، شكر وأعطاها لهم قائلاً:

هذا هو دمي الذي للعهد الجديد، الذي يسفك عن كثيرين لمغفرة الخطايا.

خذوا كلوا منه كلكم.

كلوا من هذا الجسد، واشربوا من هذا الكأس، واصنعوا هذا عندما تجتمعون بإسمي معًا).

 

الذكرى أنامنسيس Anamnesis

٨ – ونحن أيضًا عبيدك الضعفاء الواهنون البؤساء،

اجتمعنا باسمك،

نقف أمامك الآن، ونتقبل من التقليد المثال الذي هو مُسلم منك.

(بفرح نمجد هذا السرّ الإلهي العظيم المخوف واهب  الحياة،

ونذكره ونتممه، هذا الذي على مثال آلام ربنا ومخلصنا يسوع وموته ودفنه وقيامته).

 

الحلول

٩ – ليحل روحك القدوس يا رب،

وليستقر على هذا القربان الذي لعبيدك،

ليباركه، وليقدسه،

لكي ننال يا رب صفحًا عن معاصينا،

وغفرانًا لخطايانا،

وتمنحنا رجاءًا عظيمًا للقيامة من بين الأموات، والحياة الجديدة في ملكوت السموات مع جميع الذين أرضوك.

 

المجدلة (ذوكصولوچية)

١٠ – لقد تحقق تدبيرك العظيم العجيب من جهتنا،

نباركك ونمجدك بغير انقطاع،

في كنيستك التي تخلصها بدم (مسيحك) الثمين.

بأفواه لا تسكت، ووجوه لا تخزى، نقدم الحمد والمجد والاعتراف والسجود:

لاسمك الحي القدوس واهب الحياة.

الآن وإلى أبد الأبد، آمين.

_____

الحواشي والمراجع لهذه الصفحة هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت:

[394] Hammann: The Mass.

Jungmann: The Early Liturgy, ch 6.

The place of Christ in Liturgical prayers.

Don Connolly: The So Called Egyptian Order, in Texts and Studies, Cambridge 1916.

Lucien Deiss: early Sources of the Liturgy.

Dom Bernard Botte: La Tradition Apostolique de Daint Hipplyte, essai de reconstitution in liturgie – wissentschaft liche Quellent understand Forschungen, vol 39

Gregory Dix: The Shape of the Liturgy

The treatise on the Apostolic Tradition of Saint Hip.

Hanssens: Insitutions Liturgicae, t III.

Louis Bouyer: Eucharist.

[395] Bouyer p 341, Hanssens p 638.

[396] Connolly says that there are a number of oriental document, known under the generic title of “Church Orders” and bear a striking resemblance to one another.

a.        The Egyptian Order: it was known to Western World in four versions, Coptic – Sahidic and Beheric, Arabic and Ethiopian. He says that the Ap. Tr. of St Hip. Was accepted in Egypt as an incorporated into the Eygtian collection of canon laq. It was translated into the various vernaculars.

Later it was rewritten and adopted to new circumstances, but retained its author’s name, i.e., “the Canons of Hyppolytus”

b.       The Canons of Hippolytus, which exists in Arabic & Ethiopic versions.

c.        The Apostolic Constitutions, a collection of 8 books, probably drawn by a Syrian writer in the 4th century. The 8th book contains what is called the “Clementine Liturgy”.

It is based on the “Eg. Order”, as it was accepted in Syria in the 4th century.

d.       The Eptime, or the Constitutions of the Apostles. It is a Syrian document based on the former one (book 8).

The testament of our Lord Jesus Christ. A Syrian apocryphal work, which was discovered by the Syrian patriarch Rathmani in 1899. This also, in his opinion, is based on the Egyptian Order.

[397] Early Liturgy p 57.

[398] Apol 1 : 65 (See Dix 160).

[399]  أرجو أن أورد المخطوط العربي ذاته، مكتفيًا الآن بالترجمة، راجع أيضًا الترجمة الواردة في سلسلة: أقدم النصوص المسيحية، لرابطة الدراسات اللاهوتية في الشرق الأوسط A.T.E.N.E.

[400]  العناوين ليست في الأصل

[401]  لا زالت هذه الكلمة "اكسيوس = مستحق" مستخدمة في الطقس القبطي عند رسامة الأسقف أو الكاهن.

[402] انظر ص ٥٧٢.

[403]  الكلمة اليونانية يمكن ترجمتها إلى ملاك أو رسول.

[404] Ermant: Dict. d’Archeologie Chretienne et de Liturgie, vol 1.

Botte: L’Anaphora chaldéene des apottres, in “Orientalea  Christiana”.

Renaudot: Liturgiorum Collectis, the 2.

Deiss: Early Sources of the Liturgy.

[405] Dix: The Shape of the Liturgy.

[406] Jungmann: The Early Liturgy.

[407]  الكلمات الواردة بين قوسين مضافة على النص البدائي.

[408]  راجع سلسلة أقدم النصوص المسيحية (تعريب الأبوين چورچ نصر ويوحنا ثابت) المكسيك ١٩٧٥.

إرسل هذه الصفحة لصديق

بطريركية الأقباط الأرثوذكس - موقع القديس تكلا هيمانوت بالإسكندرية - الصفحة الأولى من موقع الأنبا تكلاهيمانوتكتاب المسيح في سر الإفخارستيا

Like & share St-Takla.org


© موقع الأنبا تكلا هيمانوت الحبشي القس: الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - الإسكندرية - مصر / URL: http://St-Takla.org / اتصل بنا على:

http://st-takla.org/books/fr-tadros-malaty/jesus-eucharist/hipolitus.html