الكتاب المقدس باللغة العربية + الإنجيل بكل اللغات + دراسات في كتاب مقدس + البحث في الكتاب المقدس الاجبية.. كتاب السبع صلوات | الأجبية باللغة العربية | الأجبية باللغة الإنجليزية | الفرنسية وصلات كل المواقع القبطية - سجل مواقع الكنائس القبطية الأرثوذكسية - دليل السايتات المسيحية الموقع باللغة الإنجليزية St-Takla.org in English ما الجديد؟ أخبار ويب سايت الأنبا تكلا وتحديثاته والجديد المضاف به الإيمان | اللاهوت | العقيدة القبطية الأرثوذكسية | طقوس الكنيسة المسيحية في مصر ركن الأطفال - ترانيم - تلوين - ألعاب - قصص Saint Takla Dot Org Web Site - Homepage لوجو موقع القديس الأنبا تكلا هيمانوت (سانت تكلا دوت أورج)- الإسكندرية - جمهورية مصر العربية | الموقع الرسمي | بطريركية الأقباط الأرثوذكس Coptic Orthodox Church راسلنا - اتصل أن | اكتب لنا رأيك - أضف موقعًا - الأفكار - المقترحات... إرسل كروت وبطاقات تهنئة مسيحية وقبطية إلى أصدقائك في كل المناسبات اتصل بنا.. رأيك يهمنا - العنوان - التليفونات - الخريطة - الدعم الفني الفوري سنوات مع إيميلات الناس | أسئلة وأجوبة في الكتاب المقدس، الشباب والأسرة، الإيمان واللاهوت والعقيدة، الروحيات، ويب سايد سانت تكلا الصفحة الرئيسية من الموقع الرسمي للأنبا تكلاهيمانوت الحبشي القس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية - بطريركية الأقباط الأرثوذكس معرض الصور: السيد المسيح - السيد العذراء - القديسين - الأنبا تكلا هيمانوت - الكهنة - الكتاب المقدس - الخدمات الوسائط المتعددة: ترانيم - ألحان - عظات - أجبية مسموعه - ملفات ميدي - فيديوهات - تسبحة نصف الليل - قداسات قسم التحميل: أشكال برنامج وين آمب | خطوط قبطية | ترانيم | برامج متنوعة، وبرامج مسيحية | أيقونات | معرض الصور تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر العصور | التاريخ المسيحي مكتبة كتب قبطية أرثوذكسية | الكتب المسيحية في مختلف المجالات والمواضيع | كتب بطاركة، أساقفة، كهنة، علمانيين  

شرح الكتاب المقدس - العهد القديم - أ. بولين تدري

عوبديا - مقدمة في سفر عوبديا

 

* تأملات في كتاب عوبديا:
تفسير سفر عوبديا: مقدمة سفر عوبديا | عوبديا 1 | ملخص عام

نص سفر عوبديا: عوبديا 1 | عوبديا كامل

مُقدمة عامة:

* كاتب السفر هو عوبديا النبي، وعوبديا معناه "عبد يهوه"، وهو اسم يصح إطلاقه على أي نبي وليس على شخص مُعيًن.

* تتكلم النبوة عن مملكة آدوم، "آدوم" اسم عبري معناه "أحمر"وهو اسم عيسو، أخو يعقوب وابن إسحق، وقد اشتهر بهذا الاسم لأنه اشتهى العدس الأحمر الذي طبخه يعقوب؛ حيث قال لأخيه: "إعطنى هذا الأحمر لأنى قد أعييت. لذلك دُعى اسمه أدوم" (تك25: 30).

ولكن الاسم يُطلق أيضَا على الإقليم الذي كان يسكنه نسله، والذي يمتد مِن جنوب موآب إلى خليج العقبة، وهى أيضَا أرض جبلية وتُسمى أيضَا "جبل سعير" (تك36). ويذكر الكتاب المقدس أن هذه البلاد فيها بعض الصخور شديدة الانحدار، حتى قيل أن أمصيا قتل 10 آلاف مِن الأدوميين بطرحهم مِن قمة الجبل إلى أسفل (2أخ25: 11- 13). وأهم مُدنهم هي بصرة وسالع. وقد اشتهر آدوم بعدائه لإسرائيل؛ فأثناء سيرهم في البرية لم يدعهم يمرون في أرضه (عد20: 14-21).

والأدوميون هم نسل عيسو وتنطبق عليهم نبوة إسحق أبوهم القائلة: "هوذا بلا دسم الأرض يكون مسكنك. وبلا ندى السماء مِن فوق. وبسيفك تعيش. ولأخيك تُستعبد. ولكن يكون حينما تنجح أنك تُكسًر نيرهُ عنْ عُنقك" (تك27: 39، 40). لذلك كانوا ينالوا نُصرة على إسرائيل أحيانَا في الحرب معهم.

* أحداث هذا السفر تعود إلى سنة 587، 588 ق.م.، حينما تحالف آدوم مع البابليين وغيرهم في سقوط أورشليم، حيث اشترك آدوم في نهب المدينة، وسدوا أمام الهاربين الطرق، إذ كانوا يُمسكون بهم ويبيعونهم عبيدَا للأعداء.

* السفر عبارة عنْ أصحاح واحد، يتلخص في سرد أخطاء آدوم وتأديبات الله له على أخطائه.

أما تأديب الرب، لا يعنى انتقامَا منه ممنْ أخطأ إليه أو إلى أخيه، بل هو مُحاولة من الرب لاسترجاع الخاطئ عنْ خطأه، لأنه يقول عنْ نفسه: "الذي يُريد أن جميع الناس يخلُصُون وإلى معرفة الحق يُقبلون"(1تى2: 4). وسليمان الحكيم أيضَا كتب أمثاله مِن أجل: "معرفة حكمة وأدب لإدراك أقوال الفهم. لقبول تأديب المعرفة والعدل والإستقامة" (أم1: 2، 3). ويُوصى بولس الرسول تلميذه تيموثاوس بأن لا يتغافل عنْ تأديب الخاطئ لكي يتوب، فيقول: "مؤدبَا بالوداعة المقاومين عسى أن يُعطيهم الله توبة لمعرفة الحق فيستفيقوا مِنْ فخ إبليس إذ قد إقتنصهم لإرادته"(2تى2: 25، 26). ويقول بولس الرسول أيضَا: "يا  إبنى لا تحتقر تأديب الرب ولا تخُر إذا وبخك. لأن الذي يُحبه الرب يؤدبه ويجلد كُل ابن يقبله. إن كُنتم تحتملون التأديب يُعاملكم الله كالبنين. فأى ابن لا يؤدبه أبوه. ولكن إن كُنتم بلا تأديب قد صار الجميع شركاء فيه فأنتم نُغول لا بنون. ثم قد كان لنا آباء أجسادنا مؤدبين وكنا نهابهم. أفلا نخضع بالأولى جدَا لأبى الأرواح فنحيا. لأن أولئك أدبونا أيامَا قليلة حسب إستحسانهم. وأما هذا فلأجل المنفعة لكي نشترك في قداسته. ولكن كُل تأديب في الحاضر لا يُرى أنه للفرح بل للحزن. أما أخيرَا فيُعطى الذين يتدربون به ثمر بر للسلام"(عب12: 5-11).

St-Takla.org                     Divider

* يوجد أنبياء آخرين تنبأوا بنفس النبوة على آدوم، منهم:

حزقيال النبي، في نحو سنة 590 ق.م. تنبأ عن آدوم قائلَا: "هكذا قال الرب. مِن أجل أن آدوم قد عمِل بالإنتقام على بيت يهوذا وأساء إساءة وإنتقم منه. لذلك هكذا قال السيد الرب وأمُد يدى على آدوم وأقطع منها الإنسان والحيوان وأُصيًرها خرابَا مِن التيمن وإلى دادان يسقطون بالسيف. وأجعل نقمتى في آدوم بيد شعبى إسرائيل فيفعلون بآدوم كغضبى وكسخطى فيعرفون نقمتى يقول الرب" (حز25: 12- 14).

وتنبأ يوئيل أيضَا عنْ آدوم قائلَا: "مصر تصير خرابَا وأدوم تصير قفرَا خربَا مِن أجل ظُلمهم لبنى يهوذا الذين سفكوا دمَا بريئَا في أرضهم" (يؤ3: 19).

وتنبأ أرميا أيضَا عن آدوم قائلَا: "عنْ أدوم. هكذا قال رب الجنود.... قد غرًك تخويفك كبرياء قلبك يا ساكن في محاجئ الصخر الماسك مرتفع الأكمة. وإن رفعت عُشًك فمن هناك أُحدرك يقول الرب" (أر49: 7- 16).

وتنبأ عنهم داود النبي قائلَا: "أذكر يا رب لبنى أدوم يوم أورشليم. القائلين. هُدوا هُدوا حتى إلى أساسها" (مز137: 7).

* وأثناء السبي البابلي أمتلك الأدوميون أرض إسرائيل حتى إلى حبرون، وحوالي سنة 300 ق.م. أخذ الأنباط "سالع" وأسسوا دولتهم، وستجد المزيد عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت في صفحات قاموس وتفاسير الكتاب المقدس الأخرى. وفى القرن الثاني ق.م. أخذ يهوذا المكابي واليهود حبرون وغيرها مِن المدن التي كان الأدوميون قد استولوا عليها، وقد أخضعهم يوحنا هركانوس المكابى وإسترد منهم حبرون، وألزمهم أن يختتنوا أو يتركوا البلاد، فاختتنوا وظلوا في البلاد، وواحد منهم صار حاكمًا لليهودية بتحالفه مع الرومان، وهو أنتيباتور أبو هيرودس الكبير وأبو أسرة الهرادسة الأدومية التي حكمت إسرائيل بأمر الرومان في زمن السيد المسيح ورسله.

St-Takla.org                     Divider

* الكلمات الصعبة في السفر:

_ خُصاصةً (آية 5): الخُصاصة هي ما يبقى في الكرمة مِن العنب بعد القطف، وتُشير إلى الشيء القليل.

_ تَخم (آية 7): مُفرد تُخوم وهى حد يفصل بين أرض وأرض أخرى. وتعنى في الآية أن آدوم تشتًت إذ لم يكن له أرض ليستقر فيها بل وقف على الحدود.

St-Takla.org                     Divider

← تفاسير أصحاحات عوبديا: مقدمة | 1

صفحات ذات علاقة بنفس الموضوع

* البحث في الكتاب المقدس
* قسم سنوات مع إي ميلات الناس - أسئلة وأجوبة عن الكتاب المقدس
قاموس الكتاب المقدس الكامل

* صور من الكتاب المقدس
* تحميل النص الكامل للكتاب المقدس
* أطلس الكتاب المقدس (خرائط الإنجيل)
* قسم العظات وبه تفسير لعشرات من أسفار الكتاب المقدس

إرسل هذه الصفحة لصديق

تفسير سفر عوبديا بموقع سانت تكلا همنوتموقع الأنبا تكلا هيمانوت - الصفحة الرئيسية

Like & share St-Takla.org


© موقع الأنبا تكلا هيمانوت الحبشي القس: الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - الإسكندرية -مصر / URL: http://St-Takla.org / اتصل بنا على:

http://st-takla.org/bible/commentary/ar/ot/pauline-todary/obadiah/intro.html