الكتاب المقدس باللغة العربية + الإنجيل بكل اللغات + دراسات في كتاب مقدس + البحث في الكتاب المقدس الاجبية.. كتاب السبع صلوات | الأجبية باللغة العربية | الأجبية باللغة الإنجليزية | الفرنسية وصلات كل المواقع القبطية - سجل مواقع الكنائس القبطية الأرثوذكسية - دليل السايتات المسيحية الموقع باللغة الإنجليزية St-Takla.org in English ما الجديد؟ أخبار ويب سايت الأنبا تكلا وتحديثاته و الجديد المضاف به الإيمان | اللاهوت | العقيدة القبطية الأرثوذكسية | طقوس الكنيسة المسيحية في مصر ركن الأطفال - ترانيم - تلوين - ألعاب - قصص Saint Takla Dot Org Web Site - Homepage لوجو موقع القديس الأنبا تكلا هيمانوت (سانت تكلا دوت أورج)- الإسكندرية - جمهورية مصر العربية | الموقع الرسمي | بطريركية الأقباط الأرثوذكس Coptic Orthodox Church راسلنا - اتصل ان | اكتب لنا رأيك - أضف موقعًا - الأفكار - المقترحات... إرسل كروت و بطاقات تهنئة مسيحية و قبطية إلى أصدقائك في كل المناسبات اتصل بنا.. رأيك يهمنا - العنوان - التليفونات - الخريطة - الدعم الفني الفوري سنوات مع إيميلات الناس | أسئلة و أجوبة في الكتاب المقدس، الشباب والأسرة، الإيمان واللاهوت والعقيدة، الروحيات، ويب سايد سانت تكلا الصفحة الرئيسية من الموقع الرسمي للأنبا تكلاهيمانوت الحبشي القس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية - بطريركية الأقباط الأرثوذكس معرض الصور: السيد المسيح - السيد العذراء - القديسين - الأنبا تكلا هيمانوت - الكهنة - الكتاب المقدس - الخدمات الوسائط المتعددة: ترانيم - ألحان - عظات - أجبية مسموعه - ملفات ميدي - فيديوهات - تسبحة نصف الليل - قداسات قسم التحميل: أشكال برنامج وين آمب | خطوط قبطية | ترانيم | برامج متنوعة، وبرامج مسيحية | أيقونات | معرض الصور تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر العصور | التاريخ المسيحي مكتبة كتب قبطية أرثوذكسية | الكتب المسيحية في مختلف المجالات و المواضيع | كتب بطاركة، أساقفة، كهنة، علمانيين  

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب حتمية التجسد الإلهي - كنيسة القديسين مارمرقس والبابا بطرس - سيدي بشر - الإسكندرية

25- رد الآباء على أبوليناريوس

 

أ - أغناطيوس الأنطاكي: وهو تلميذ بطرس الرسول، وقد قال " يقولون عنه (عن المسيح) أنه جسد بلا نفس، ويقولون أن اللاهوت هي نفسه، فهل ترى خرجت منه اللاهوتية ومات بالجسد بالجملة؟؟ فليفتضح الآن من يقول هذا الكفر هكذا، وليسمعوا قول الرب أن نفسي حزينة حتى الموت" (1).

ب - أثناسيوس الرسولي: قال "وأتى إلينا الله الكلمة الذي هو بلا جسد، وتنازل وأخذ جسدًا من العذراء القديسة مريم. جسد تام بنفس وعقل، ووُلِد منها ولادة بشرية وبالأكثر فوق الطبيعة" (2). وقال أيضًا "أن الشخص لا يمكن أن يُخلّص غيره إذ كان مختلفًا عنه في جوهره، فالرب لكي يخلصنا بذل جسده من أجل أجسادنا ونفسه من أجل نفوسنا (المقال الأول ضد ابوليناريوس 17) وذلك انه عندما ساد الفساد على جسد الإنسان قدم الرب جسده، وعندما سيطر الموت على النفس وربطها، قدم نفسه، فاستطاع الذي لا يقدر الموت أن يمسكه أن يفك رباطات الموت عن الإنسان بحكم انه الإله الذي صار إنسانًا" (3). كما قال "أعطى (السيد المسيح) جسده من أجل أجسادنا، ونفسه من أجل نفوسنا، وكان هذا فداءًا كاملًا للإنسان كله.. عندما صرخ بصوت عال {وأحنى رأسه وأسلم الروح} (مت 27: 50) أعلن بذلك عما في داخل جسده، أي نفسه الإنسانية التي قال عنها في مناسبة أخرى "أنا أضعها عن خرافي" (يو 10: 15) ولا يمكن أن يُفهَم تدبير الصليب بشكل سليم لمن يفهم انه عندما لفظ أنفاسه كان هو بمثابة مفارقة اللاهوت له، وإنما كان خروج نفسه فقط، ولو كان الموت أي موت الجسد كما يقولون هو مفارقة اللاهوت لجسده، لكان هذا موتًا خاصًا به فقط وليس الموت الذي يخصنا نحن.. وفي هذا الحال علينا أن نسأل أين النفس الإنسانية التي وعد الرب بها بأن يضعها عن خرافه؟.. أما إذا كان موته هو خروج نفسه منه فإننا في هذه الحالة يمكن أن نقول انه مات الموت الذي يخصنا نحن {النفس التي تخطئ تموت} (حز 18: 4) من أجل ذلك أسلم المسيح نفسه عوضًا عن كل نفس، وقدم نفسه فدية عن الكل" (1).

St-Takla.org Image: Icon of the Martyrdom of Saint Ignatius of Antioch Theophoros, Aghnatios El Antaky صورة في موقع الأنبا تكلا: Icon of the أيقونة تصور إستشهاد القديس أغناطيوس الأنطاكي الثيوفوروس

St-Takla.org Image: Icon of the Martyrdom of Saint Ignatius of Antioch Theophoros, Aghnatios El Antaky

صورة في موقع الأنبا تكلا: Icon of the أيقونة تصور إستشهاد القديس أغناطيوس الأنطاكي الثيوفوروس

ج - داماسيوس أسقف روما: الذي عقد مجمعًا وحرم أبوليناريوس قال "يلزم أن نعترف بأن (أقنوم) الحكمة ذاته، الكلمة، ابن الله اتخذ جسدًا ونفسًا وعقلًا بشريين، أعني آدم كله، وبعبارة أوضح كل إنساننا العتيق ماعدا الخطية" (2). وقال أيضًا "فمن قال أن الكلمة قد حلَّ في جسد المخلص محل العقل الإنساني فالكنيسة الجامعة تحرمه" (3).

كما قال " فإذا كان الإنسان الناقص هو الذي اتخذه (الكلمة) فتكون عطية الله ناقصة، وخلاصنا ناقصًا، لم يخلص الإنسان كله، ولا تتم كلمة الرب: إن ابن الإنسان قد أتى ليخلص ما قد هلك تمامًا، أعني في النفس، وفي الجسد، وفي العقل، وفي كل جوهر طبيعته.. فنحن إذًا الذين نعلم أننا قد نلنا الخلاص كاملًا وبالتمام نقر حسب إقرار الكنيسة الجامعة أن الله كاملًا اتخذ الإنسان كاملًا" (4).

د - مطوليفن أسقف روما: قال "لما اتخذ (الله) جسدًا لم يتخذه بلا نفس، بل له نفس عاقلة ناطقة وظهر إنسانًا" (5)

ه - أنطاليس أسقف روما: قال "الذي يقول على السيد ربنا ومخلصنا المولود من الروح القدس ومن مريم العذراء القديسة بالجسد، أن جسده بلا نفس أو هو بسيط أو غير ناطق، فليكن محرومًا" (1).

و - غريغوريوس النزينزي: قال "ما لم يتحد به الرب عندما تجسد هو ما بقى بدون شفاء. أما ما اتحد بألوهيته فقد خلص. إذا كان نصف كيان آدم فقط (أي الجسد) قد سقط فان ما اتحد به الرب هو نصف آدم وبالتالي خلص هذا النصف.. (انظر المزيد عن مثل هذه الموضوعات هنا في موقع الأنبا تكلا في أقسام المقالات و الكتب الأخرى). فإذا كان الرب قد اتحد بما هو وضيع (أي الجسد) لكي يقدّسه، فهل لا يتحد بما هو سامي (أي النفس)؟ ‍.. لقد سقط آدم بعقله أولًا ولذلك كان على المسيح أن يأخذ عقلًا إنسانيًا لكي يقدّس العقل الإنساني" (2)؟

ز - البابا تيموثاوس رقم (22): قال بأن الله لو اتحد بالجسد الحيواني دون النفس فهو لم يخلص البشر، والبابا تيموثاوس هو الذي ترأس مجمع القسطنطينية الذي حكم على أبوليناريوس بالحرم.

ح- البابا ثيؤفيلس رقم (23): قال في رسالته الفصحية السابعة عشر سنة 402 م. "لم يكن المسيح جسدًا بدون نفس، وإن الله الكلمة لم يحل فيه (أي في المسيح) محل النفس العاقلة كما يتخيل ذلك أتباع ابوليناريوس في أحلامهم" (3).

ط - البابا كيرلس رقم (24): قال "أننا لا نقبل رأي الذين يظنون أن هذا الهيكل الإلهي المولود من القديسة العذراء، والذي حمله الله الكلمة كان خلوًا من نفس عاقلة، ولكن كما كان كاملًا في لاهوته كذلك كان كاملًا في ناسوته" (4) وقال في الرسالة رقم 39 "نعترف أن ربنا يسوع المسيح، ابن الله الوحيد، هو إله كامل وإنسان كامل ذو نفس عاقلة وجسم" (1).
وقال أيضًا " كيف صار شبهنا؟! ذلك لما أخذ جسدًا من العذراء القديسة، وليس هو جسدًا بغير نفس كما ظن بعض الهراطقة، بل بالأفضل له نفس وهي ناطقة" (2).

ك - البابا ديسقورس رقم (25): كتب في رسالة من منفاه إلى سافوندينا يقول "لا يقولن أحد أن الجسد المقدس الذي أخذه ربنا من العذراء هو غريب عن جسدنا.. انه لم يأخذ بعض كياننا، بل أخذه كله بكل ما فيه، وخلاصة القول: أن كل كياننا أخذه ربنا بما فيه النفس. انه الجسد المولود من العذراء بنفس ناطقة عاقلة.. فقد صار مثلنا من أجلنا، وظهر لنا ليس خيالًا أو ظنًا، كما يدعي أصحاب ماني. بل وُلِد حقيقة من مريم والدة الإله، لكي يحيينا رحمة بنا، ويصلح الإناء الذي تحطم فينا ويجدده" (3).

ل - مازال قانون الإيمان الأرمني والذي يستخدم للآن يفضح البدعة الأبوليناريوسية، فيقولون "نزل من السماء وتجسد، وتأنس، ووُلِد من العذراء القديسة مريم بالروح القدس كاملًا. فقد اتخذ جسدًا ونفسًا وعقلًا وكل ما في الإنسان (أو كل ما يكون الإنسان ) بالحقيقة وليس ظاهرًا.. وصعد إلى السماء بذات الجسد، وجلس عن يمين الآب وسيأتي بذات الجسد" (محاضرة نيافة الأنبا غريغوريوس أسقف البحث العلمي عن ابوليناريوس ص 7).

إرسل هذه الصفحة لصديق

بطريركية الأقباط الأرثوذكس - موقع القديس تكلا هيمانوت بالإسكندرية - الصفحة الأولى من موقع الأنبا تكلاهيمانوتمن هو السيد المسح؟ 1 - كتاب حتمية التجسد الإلهي - كنيسة القديسين مارمرقس والبابا بطرس - سيدي بشر - الإسكندرية

Like & share St-Takla.org


© موقع الأنبا تكلا هيمانوت الحبشي القس: الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - الإسكندرية - مصر / URL: http://St-Takla.org / اتصل بنا على:

http://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/FreeCopticBooks-021-Sts-Church-Sidi-Beshr/002-Hatmeyat-Al-Tagasod-Al-Ilahy/Inevitability-of-the-Incarnation__25-Reply.html