الكتاب المقدس باللغة العربية + الإنجيل بكل اللغات + دراسات في كتاب مقدس + البحث في الكتاب المقدس الاجبية.. كتاب السبع صلوات | الأجبية باللغة العربية | الأجبية باللغة الإنجليزية | الفرنسية وصلات كل المواقع القبطية - سجل مواقع الكنائس القبطية الأرثوذكسية - دليل السايتات المسيحية الموقع باللغة الإنجليزية St-Takla.org in English ما الجديد؟ أخبار ويب سايت الأنبا تكلا وتحديثاته و الجديد المضاف به الإيمان | اللاهوت | العقيدة القبطية الأرثوذكسية | طقوس الكنيسة المسيحية في مصر ركن الأطفال - ترانيم - تلوين - ألعاب - قصص Saint Takla Dot Org Web Site - Homepage لوجو موقع القديس الأنبا تكلا هيمانوت (سانت تكلا دوت أورج)- الإسكندرية - جمهورية مصر العربية | الموقع الرسمي | بطريركية الأقباط الأرثوذكس Coptic Orthodox Church راسلنا - اتصل أن | اكتب لنا رأيك - أضف موقعًا - الأفكار - المقترحات... إرسل كروت و بطاقات تهنئة مسيحية و قبطية إلى أصدقائك في كل المناسبات اتصل بنا.. رأيك يهمنا - العنوان - التليفونات - الخريطة - الدعم الفني الفوري سنوات مع إيميلات الناس | أسئلة و أجوبة في الكتاب المقدس، الشباب والأسرة، الإيمان واللاهوت والعقيدة، الروحيات، ويب سايد سانت تكلا الصفحة الرئيسية من الموقع الرسمي للأنبا تكلاهيمانوت الحبشي القس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية - بطريركية الأقباط الأرثوذكس معرض الصور: السيد المسيح - السيد العذراء - القديسين - الأنبا تكلا هيمانوت - الكهنة - الكتاب المقدس - الخدمات الوسائط المتعددة: ترانيم - ألحان - عظات - أجبية مسموعه - ملفات ميدي - فيديوهات - تسبحة نصف الليل - قداسات قسم التحميل: أشكال برنامج وين آمب | خطوط قبطية | ترانيم | برامج متنوعة، وبرامج مسيحية | أيقونات | معرض الصور تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر العصور | التاريخ المسيحي مكتبة كتب قبطية أرثوذكسية | الكتب المسيحية في مختلف المجالات و المواضيع | كتب بطاركة، أساقفة، كهنة، علمانيين  

شرح الكتاب المقدس - العهد القديم - الأنبا مكاريوس الأسقف العام

مدخل إلى سفريّ المكابيين - الأنبا مكاريوس الأسقف العام

الكاهن الكاذب | الفاسد

 

تشير نصوص قمران بوضوح أنه سُجن ولاقي عذابًا أليمًا علي يد أعدائه حتى الموت، بسبب أنه أساء إلي معلم الصلاح، وتقول عن ذلك الكاهن أنه اشتهر أولا بالصدق، فلما تولي الحكم في إسرائيل تكبّر وتجبّر وابتعد عن الله وطمع في المال وظلم الشعب، ولعل هذه الإشارات تنطبق بشكل كبير علي يوناثان المكابي! (160-142) وهو الابن الخامس لمتتيا وخليفة يهوذا في قيادة الأمة، فقد خرج يوناثان سالما من المحنة التي حلّت باليهود بعد موقعة "بير زيت" حيث ُقتل يهوذا، وتمكّن بغزواته في شرق الأردن والبقاع من جمع المال الوفير. وتقرب منه ديمتريوس الملك وسمح له باقتناء الجيوش وتسليحها، فراح يبني ويجدد المدينة. وفي محاولة الإسكندر بالاس كسب يوناثان إلي صفه ضد ديمتريوس عرض عليه تعيينه رئيسًا للكهنة وأرسل له الأرجوان وتاجًا من الذهب في سنة 152 ق.م. ثم تعيينه قائدًا وشريكًا في سنة 150/ 149ق.م. (1مكا10). وقد ظل يوناثان حتى هذه السنة (150ق.م.) متبنيًا سياسة والده وأخيه في المحافظة علي استقلال إسرائيل، ساعيًا لإقامة الحق وتطبيق الشريعة وجعل اليهودية "دولة ثيؤقراطية" ثم طمع في السياسة فتدخل في سياسة الدولة السلوقية، فقبل رئاسة الكهنوت من الملك الوثني. وعندئذ نظر إليه التُقاة من اليهود باعتباره جاحدًا خارج علي التعاليم السماوية، غير أن يوناثان وجد أيضًا من يؤيده في سياسته المدنية، والتي أفسد بها الهدف المقدس الأساسي من الثورة المكابية، فهبّ الأتقياء المقدسون يقاومون "خدام الدنيا وأباطيلها وأعمال الخداع والخيانة" (1).

St-Takla.org           Image: The caves in which the dead sea scrolls were found, manuscripts of Qumran صورة: الكهوف التي وجدت فيها لفائف البحر الميت (مخطوطات قمران)

St-Takla.org Image: The caves in which the dead sea scrolls were found, manuscripts of Qumran

صورة في موقع الأنبا تكلا: الكهوف التي وجدت فيها لفائف البحر الميت (مخطوطات قمران)

وقد تزعّم هذا الاستياء الشديد، جماعة من الكهنة ضايقهم تحوّل رئيس الكهنة إلي كاهن مأجور، وقام أحدهم وهو "معلم الصلاح" يُوجب مقاطعة الخدمة ويؤكد أن تحقيق الهدف الرباني، لا يمكن أن يتم إلَّا بالابتعاد والانفصال عن الجاحدين الأثمة، وعندئذ تمّ الخروج الذي ورد ذكره في "مخطوطة دمشق" واستقر "المعلم" وأتباعه في قمران معتزلين متنسكين.

واغتمّ يوناثان لهذا التصدّع في الصفوف وهذه المقاومة السلبية، فجاء بنفسه إلي قمران لتسوية الأمر ولمّ الشمل، ولعله وعندما لم يُفلح في ذلك هدّد وتوعّد وبهذا أيضًا لم يفلح، وفي سنة 143 ق.م. تمكن القائد "تريفون" من أسر يوناثان في "عكا" حيث حمله معه إلي إنطاكية وهناك قتله.

ومع أن ذلك هو أرجح ترشيح وتفسير لمسألة معلم الصلاح والكاهن الفاسد إلا أن البعض رأي في هذا الكاهن: "هركانوس الثاني"، ولكن هذا الرأي ليس له ما يسنده لا سيما وأن هركانوس هذا كان "مشروم الأذنين" وبالتالي فإنه لا يصلح للكهنوت، وقد قبض عليه "الفرثيون" في سنه 40 ق.م. ثم شنق بعد ذلك في سنة 30 ق.م. بأمر هيرودس الكبير.

ورأي البعض الآخر، أن "معلم الصلاح" يمكن أن يكون "أونيا الثالث" رئيس الكهنة (175- 164 ق.م.) في حين يكون "الكاهن الكاذب" هو رئيس الكهنة "منلاوس" وآخرون رأوا في معلم الصلاح "متتيا" أو "يهوذا المكابي" ابنه، في حين يكون "ألكيمس" هو الكاهن الكاذب والذي طمع في رئاسة الكهنوت، فأمسي "كاافرًا" في نظر التُقاة من إسرائيل (1مكا 7: 5 وما يليه) في حين قد يكون المعلم الصادق في هذه الحالة أيضًا هو أحد أولئك الحسيديين الذين أوقع بهم ألكيمس. (انظر المزيد عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلا في صفحات قاموس وتفاسير الكتاب المقدس الأخرى). ورأي فريق خامس "الكاهن الكاذب" في "إسكندر جنايوس" (103 - 76 ق.م.) لأنه طامع مطلق العنان لنزواته، وهو الذي نكّل بالفريسيين وقتل شرفاءهم، وقد مات ميتة شريرة، وفي المقابل يكون "معلم الصلاح" إمّا "أليعازر" أو "يهوذا" الذي بكّت يوحنا هركانوس وغضب عليه جنايوس بعد ذلك.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

صفحات ذات علاقة بنفس الموضوع

* البحث في الكتاب المقدس
* قسم سنوات مع إي ميلات الناس - أسئلة وأجوبة عن الكتاب المقدس
قاموس الكتاب المقدس الكامل

* صور من الكتاب المقدس
* تحميل النص الكامل للكتاب المقدس
* أطلس الكتاب المقدس (خرائط الإنجيل)
* قسم العظات وبه تفسير لعشرات من أسفار الكتاب المقدس

إرسل هذه الصفحة لصديق

كتاب مدخل إلى سفرًا المكابيون الأول و الثاني للأنبا مكاريوس - موقع تكلا بمصرموقع الأنبا تكلا هيمانوت - الصفحة الرئيسية

Like & share St-Takla.org


© موقع الأنبا تكلا هيمانوت الحبشي القس: الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - الإسكندرية -مصر / URL: http://St-Takla.org / اتصل بنا على:

http://st-takla.org/pub_Bible-Interpretations/Holy-Bible-Tafsir-01-Old-Testament/H-G-Bishop-Makarious/00-Book-of-Maccabees-Introduction/Makabayan-intro-085-Bad.html