الكتاب المقدس باللغة العربية + الإنجيل بكل اللغات + دراسات في كتاب مقدس + البحث في الكتاب المقدس الاجبية.. كتاب السبع صلوات | الأجبية باللغة العربية | الأجبية باللغة الإنجليزية | الفرنسية وصلات كل المواقع القبطية - سجل مواقع الكنائس القبطية الأرثوذكسية - دليل السايتات المسيحية الموقع باللغة الإنجليزية St-Takla.org in English ما الجديد؟ أخبار ويب سايت الأنبا تكلا وتحديثاته و الجديد المضاف به الإيمان | اللاهوت | العقيدة القبطية الأرثوذكسية | طقوس الكنيسة المسيحية في مصر ركن الأطفال - ترانيم - تلوين - ألعاب - قصص Saint Takla Dot Org Web Site - Homepage لوجو موقع كنيسة الأنبا تكلا هيمانوت - الإبراهيمية - الإسكندرية - جمهورية مصر العربية | الموقع الرسمي لكنيسة القديس تكلاهيمانوت | بطريركية الأقباط الأرثوذكس راسلنا - اتصل أن | اكتب لنا رأيك - أضف موقعًا - الأفكار - المقترحات... إرسل كروت و بطاقات تهنئة مسيحية و قبطية إلى أصدقائك في كل المناسبات اتصل بنا.. رأيك يهمنا - العنوان - التليفونات - الخريطة - الدعم الفني الفوري سنوات مع إيميلات الناس | أسئلة و أجوبة في الكتاب المقدس، الشباب والأسرة، الإيمان واللاهوت والعقيدة، الروحيات، ويب سايد سانت تكلا الصفحة الرئيسية من الموقع الرسمي للكنيسة القبطية الأرثوذكسية: كنيسة أنبا تكلاهيمانوت الحبشي القس - بطريركية الأقباط الأرثوذكس معرض الصور: السيد المسيح - السيد العذراء - القديسين - الأنبا تكلا هيمانوت - الكهنة - الكتاب المقدس - الخدمات الوسائط المتعددة: ترانيم - ألحان - عظات - أجبية مسموعه - ملفات ميدي - فيديوهات - تسبحة نصف الليل - قداسات قسم التحميل: أشكال برنامج وين آمب | خطوط قبطية | ترانيم | برامج متنوعة، وبرامج مسيحية | أيقونات | معرض الصور تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر العصور | التاريخ المسيحي مكتبة كتب قبطية أرثوذكسية | الكتب المسيحية في مختلف المجالات و المواضيع | كتب بطاركة، أساقفة، كهنة، علمانيين  

شرح الكتاب المقدس - القمص تادرس يعقوب
من تفسير و تأملات الآباء الأولون

تفسير سفر القضاة - المقدمة

 

* تأملات في كتاب قضاة:
تفسير سفر القضاة: مقدمة سفر القضاة | القضاة 1 | القضاة 2 | القضاة 3 | القضاة 4 | القضاة 5 | القضاة 6 | القضاة 7 | القضاة 8 | القضاة 9 | القضاة 10 | القضاة 11 | القضاة 12 | القضاة 13 | القضاة 14 | القضاة 15 | القضاة 16 | القضاة 17 | القضاة 18 | القضاة 19 | القضاة 20 | القضاة 21 | ملخص عام

نص سفر القضاة: القضاة 1 | القضاة 2 | القضاة 3 | القضاة 4 | القضاة 5 | القضاة 6 | القضاة 7 | القضاة 8 | القضاة 9 | القضاة 10 | القضاة 11 | القضاة 12 | القضاة 13 | القضاة 14 | القضاة 15 | القضاة 16 | القضاة 17 | القضاة 18 | القضاة 19 | القضاة 20 | القضاة 21 | القضاة كامل

إن كان سفر يشوع هو سفر الخلاص المجاني، فيه يتسلم يشوع قيادة الشعب ليدخل بهم إلى أرض الموعد، يغلب الأمم الوثنية ويملك ويقَّسم، فإن سفر القضاة يكشف عن حال الإنسان في أرض الموعد، وقد استهان بعطية الله العظمى، وتَراخى في المطالبة بمواعيده الإلهية المجانية، إذ فترت غيرة الشعب وانصرف غالبيته إلى مشاركة الأمم الوثنية التي تركوها في وسطهم في عبادتهم والتلذذ معهم بالخطية. لكن الله لا يترك أولاده في الرجاسات إنما يؤدب مستخدمًا الأمم ذاتها كعصا قاسية للتأديب، حتى متى رجع الشعب يرسل لهم الله خلاصًا وينقذهم.

نستطيع أن نقول بأن هذا السفر هو سفر حياة كل مؤمن ذاق عذوبة الحياة الجديدة في المسيح يسوع بكونها الأرض الروحية التي تفيض لبننًا وعسلًا، لكن عوض الانطلاق فيها من قوة إلى قوة يتراخي مستهينًا بفيض نعمة الله، فيرتد إلى الحياة الجسدانية والفكر الأرضي القاتل، الأمر الله يدفع الله إلى تأديبه بالضيقات والآلام حتى يرده إليه ابنًا مقدسًا في الحق.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

- قضاة

 

الأصحاح الحادي عشر (إقامة يفتاح قاضيًا)

- الباب الأول الأصحاحات [1 -2]

 

الأصحاح الثاني عشر (حرب يفتاح مع أفرايم)

الأصحاح الأول (الاستيلاء على بقية كنعان)

 

الأصحاح الثالث عشر  (شمشون)

الأصحاح الثاني (مقدمة في لاهوتيات السفر)

 

الأصحاح الرابع عشر (زواج شمشون بأممية)

- الباب الثاني الأصحاحات [٣-١٦]

 

الأصحاح الخامس عشر (صراع شمشون)

الأصحاح الثالث (عثنيئيل بن قناز)

 

الأصحاح السادس عشر (شمشون ودليلة)

الأصحاح الرابع (دبورة النبية وباراق)

 

- الباب الثالث  الأصحاحات [17-21]

الأصحاح الخامس (تسبحة دبورة)

 

الأصحاح السابع عشر (تمثال ميخا)

الأصحاح السادس (ملاك الرب وجدعون)

 

الأصحاح الثامن عشر (اغتصاب التمثالين)

الأصحاح السابع (جدعون والمديانيون)

 

الأصحاح التاسع عشر (اللاوي وسريته)

الأصحاح الثامن (قتل زبح وصلمناع)

 

الأصحاح العشرون (حرب ضد سبط بنيامين)

الأصحاح التاسع (فتنة أبيمالك)

 

الأصحاح الحادي والعشرون (مرارة في إسرائيل)

الأصحاح العاشر (انحراف إسرائيل)

 

 

http://st-takla.org/pub_Bible-Interpretations/Holy-Bible-Tafsir-01-Old-Testament/Father-Tadros-Yacoub-Malaty/07-Sefr-El-Kodah/Tafseer-Sefr-El-Kodah__00-introduction.html

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

 

قضاة
كاتب السفر
وحدة السفر
غاية السفر
محتوياته
المسيح في سفر القضاة
سفر القضاة وروح القوة
أقسامه

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

قضاة:

اسم هذا السفر في العبرية "شوفطيم" جمع "شوفط"، إي (قاضٍ)؛ وإن كانت كلمة "قاضٍ" لا تعبر تعبيرًا دقيقًا عن الأصل العبري، المأخوذ في الغالب عن الكنعانية (عا 2: 3)، والتي تعني "قائد" أو (رئيس). فإن القضاة المذكورين في هذا السفر ليسوا قضاة بالمفهوم العام لنا، فلم يكن عملهم القضاء وإصدار أحكام حسب شريعة مكتوبة أو تقليد شفوي[1]. بمعنى آخر لم تكن رسالتهم تحقيق العدل بتطبيق القانون، وإنما رد البر وإعادته في حياة الجماعة، والدفاع عن حقوق هذه الجماعة وتخليصها من الضيق الذي تسقط فيه[2].

هؤلاء القضاة الذين ظهروا في الفترة ما بين موت يشوع وبدء عصر الملوك (شاول)، كانوا ذوي سلطة لكن ليس كالملوك. فكان الحاكم إلهيًا. بمعنى أن الله هو الملك الحق للشعب، يعمل خلال رئيس الكهنة كمُبلغ للمقاصد الإلهية. وكان كل سبط يدبر إموره الخاصة به بواسطة رئيس السبط، أما الأمور الكبرى التي تمس الجماعة على مستوى جميع الأسباط أو بعضها معًا كمحاربة الأعداء والتخلص من نيرهم فيرجع إلى القاضي الذي ليس له أن يسن الشرائع ولا أن يضع أثقالًا على الشعب وإنما يحكم ويؤدب خاصة المنحرفين إلى العبادة الوثنية ويقود المعارك ضد الأمم.

كان الله هو الذي يُقيم القاضي، وأحيانًا الشعب يختارهم؛ وكان غالبيته لا يحمل السلطة على مستوى الاثني عشر سبطًا بل على مستوى محلي.

غالبًا ما كان يُنظر للقاضي كمخلص، ينقذ الشعب من سطوة الوثنيين خلال التوبة والرجوع إلى الله مع الجهاد.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

كاتب السفر:

كاتب هذا السفر على ما يُظن هو صموئيل النبي كما جاء في التقليد اليهودي[3] وقبله كثير من آباء الكنيسة. وقد أكدّ هذا شهادة السفر الداخلية، إذ يظهر أنه كُتب بعد تأسيس النظام الملوكي (19: ١، 21: 15)، وقبل سبي أورشليم (1: 21)، وضمها إلى مدن اليهود في زمن داود الملك (٢ صم ٥: ٦-٨) وبذلك يكون قد كُتب في أيام شاول الملك أو بداية عهد داود الملك[4]، وكان نبي ذلك الزمان هو صموئيل.

ذهب البعض إلى أن كاتب السفر هو حزقيا، ونادى فريق آخر أن عزرا قد جمعه مما كتبه القضاة كل في زمان قضائه. ويعتمد هذا الفريق على العبارة "إلى سبي الأرض" (18: 3) حاسبين أن السفر كُتب بعد السبي البابلي، لكن يظهر مما جاء في (مز 78: 6، 61؛ ١ صم 4: 11) إن السبي هنا يعني ما حدث حين أخذ الفلسطينيون التابوت. هذا وقد جاء السفر خاليًا من الألفاظ الكلدانية مما يؤكد كتابته قبل السبي البابلي.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

وحدة السفر:

حاول بعض النقاد تمزيق وحدة السفر إلى ثلاث وحدات بكون كاتب صلب السفر (ص ٣-١٦) غير كاتب المقدمة (ص ١، ٢) وغير كاتب الملحق له (ص ١٧-٢١)، إذ يرون أن كاتب الملحق في عصر متأخر جدًا. وقد أكد رتشارد فرنش Richard Valpy French وحدة السفر خلال دراسته له من الناحية اللغوية إذ وجد كلمات عبرية كثيرة مشتركة بين صلب السفر والملحق، وبين مقدمة السفر والملحق، وبين المقدمة وصلب السفر[5].

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

غاية السفر:

يمكننا القول بأن الفترة التي عاصرها القضاة هي فترة ارتداد فيها انشغل الشعب عن متابعة الجهاد لامتلاك أرض الموعد وانهمكوا في العبادة الوثنية ومشاركة الأمم رجاساتهم. لكنه وُجدت قلة من المؤمنين عبدوا الله، كما يشهد بذلك وجود خيمة الاجتماع في شيلوه (١٨: ٣١)، والاحتفال بالعيد السنوي (٢١: ١٩) ووجود رئيس الكهنة والاهتمام بتابوت العهد (٢٠: ٢٧-٢٨)، وتقديم ذبائح لله (١٣: ١٥-١٦، ٢٣، ٢٠-٢٦؛ 21: 4)، وممارسة الختان (١٤: ٣؛ ١٥: ١٨)، وتقديم نذور للرب (١١: ٣٠؛ ١٣: ٥).

جاء هذا السفر لا ليعرض تاريخ هذه الحقبة وإنما ليعالج مشكلة الارتداد، كيف يُفقد الجماعة المقدسة قدسيتها ووحدتها، ويحطمها أمام العدو ويذلها. هذا كله ثمرة الارتداد وبسماح إلهي حتى ترجع الجماعة إلى الرب بتوبة جماعية مشتركة وتنفتح قلوب الكل لله فيرسل عونًا وخلاصًا.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

محتوياته:

يعالج هذا السفر فترة ما بين قرنين وثلاثة قرون أعقبت دخول شعب إسرائيل كنعان على يديّ يشوع، تبدأ بموت يشوع وتنتهي بموت شمشون أو قُبيل بداية صموئيل النبي وانطلاق عهد الملوك على يديه (شاول ثم داود).

يصعب جدًا تحديد مدة هذه الفترة من خلال السفر نفسه، لأنه لو جمعنا الفترات التي حكم فيها القضاء مع فترات الضيق أو العبودية للأمم حيث لم يكن يوجد قضاة لوجدناها 410 عامًا، غير الفترة الحقيقية التي لا تصل إلى هذا الرقم، لأن خلافة القضاة لم تكن متتالية بل عاصر بعضهم الآخر، إذ كان نفوذ البعض على مستوى محلي وليس على مستوى الشعب كله[6]. هذا وقد تأخر البعض عن البعض الآخر فلم يكن القضاة يمثلون حلقة متصلة كالملوك.

وفيما يلي جدول عام للتواريخ الخاصة بالقضاة (مع مراعاة تداخل الفترات فيما بينها).

 الشاهد

 

السنوات

٣: ٨

العبودية لكوشان رشعتايم

٨

٣: ١١

فترة قضاء عثنيئيل

٤٠

٣: ١٤

العبودية لعجلون

١٨

٣: ٣٠

سلام في أيام أهود وشمجر

٨٠

٤: ٣

مضايقة يابين لهم

٢٠

٥: ٣١

فترة قضاء دبورة وباراق

٤٠

٦: ١

الاستعباد لمديان

٧

٨: ٢٨

فترة قضاء جدعون

٤٠

٩: ٢٢

حكم أبيمالك (ليس قاضيًا)

٣

١٠: ٢

فترة قضاء تولع

٢٣

١٠: ٣

فترة قضاء بائير

٢٢

١٠: ٨

مضايقة العمونيين لهم

١٨

١٢: ٧

فترة قضاء يفتاح

٦

١٢: ٩

فترة قضاء إبصان

٧

١٢: ١١

فترة قضاء إيلون

١٠

١٢: ١٤

فترة قضاء عبدون

٨

١٣: ١

الاستعباد للفلسطينيين

٤٠

١٥: ٢٠

١٦: ٣١

فترة قضاء شمشون

٢٠

 

 

٤١٠

ورد في الكتاب المقدس ١٤ قاضيًا منهم إثنا عشر قاضيًا في هذا السفر، حتى دعي بسفر الاثني عشر قاضيًا هذا باعتبار أبيمالك (ص ٩) ليس قاضيًا، واعتباره دبورة وباراق يمثلان قاضيًا واحدًا، إذ يرى القديسان أمبروسيوس[7] وچيروم[8] أن دبورة كانت قاضية، ويرى الأول أن باراق كان ابنًا لدبورة الأرملة والقاضية، وكان مجرد قائد حرب وليس قاضيًا.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

المسيح في سفر القضاة:

إن كان سفر القضاة يمثل أحد العصور المظلمة لشعب بني إسرائيل بسبب تهاونهم في التمتع بكمال مواعيد الله وانحرافهم نحو العبادة الوثنية بعد استقرارهم في أرض الموعد، فإن الله لم يترك شعبه بل كان يرسل لهم مخلصًا أو قاضيًا يدفعهم إلى حياة التوبة ويخلصهم من العدو الذي أسلمهم له الله للتأديب، بل بالحري سلمتهم له خطاياهم ليذوقوا ثمرتها المرّة. (انظر المزيد عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلا في أقسام المقالات و التفاسير الأخرى). وقد جاءت شخصيات هؤلاء القضاة تكشف بعض جوانب المخلص الحقيقي يسوع المسيح، كما جاءت الأحداث التي ارتبطت بهم تعلن الكثير عن خدمة العهد الجديد التي تمس حياتنا الروحية.

هذا هو المنهج الذي أود أن أتبعه في تفسير هذا السفر، في شيء من البساطة، معتمدًا على فكر بعض آباء الكنيسة الأولى وفي نظرتهم لأحداث وأشخاص هذا السفر.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

سفر القضاة وروح القوة:

إن كان سفر القضاة يعلن عن شخص السيد المسيح خلال حياة القضاة وتصرفاتهم، فإنه إذ هو سفر الغلبة ضد العدو خلال هؤلاء القضاة يكشف عن "الروح القدس" كروح القوة الذي به ننتصر في جهادنا الروحي. وما فعله القضاة من أعمال مجيدة فائقة كانت بروح الرب وليس بعمل بشري، تقدم لنا إمكانية في حياتنا الروحية وجهادنا ضد إبليس وأعماله الشريرة لا بقوتنا الذاتية وإنما بعمل الروح فينا.

في حديث القديس كيرلس الأورشليمي عن الروح القدس يقول: [تظهر قدرة هذا الروح في سفر القضاة، فبه حكم عثنيئيل (٣: ١٠)، وبه اعتزت قوة جدعون (٦: ٣٤)، وانتصر يفتاح (١١: ٢٩)، وأقامت دبورة كامرأة حربًا، وقام شمشون في فترة سلوكه بالبرّ بأعمال تفوق القدرة الإنسانية[9]].

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

أقسامه:

يحوي هذا السفر مقدمتين، في الأولى (ص ١) يقدم لنا إمكانية الإنسان أو الجماعة في أرض الموعد (الحياة الجديدة) إن يغلب ويملك بلا انقطاع، وفي الثانية (ص ٢) يقدم ملخصًا للاهوت هذا السفر كله في إيجاز[10]. كما يضم السفر ملحقين هما عبارة عن حادثتين تمتا في عصر القضاة تكشفان عن مدى ما وصل إليه الشعب من انحطاط أخلاقي وفساد (ص ١٧: ٢١).

١. حال الشعب بعد يشوع (مقدمة السفر)

   

١-٢].

٢. عصر القضاة

   

٦-١٣].

٣. حادثتان أثناء عصر القضاة

   

١٧-].

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

← تفاسير أصحاحات القضاة: مقدمة | 1 | 2 | 3 | 4 | 5 | 6 | 7 | 8 | 9 | 10 | 11 | 12 | 13 | 14 | 15 | 16 | 17 | 18 | 19 | 20 | 21

الإصحاح الأول
الإصحاح التالي من هذا السفر في قسم التفاسير المسيحية للكتاب المقدس
قسم تفاسير الكتاب المقدس فهرس التفسير
الفهرس لهذا السفر في قسم الشروح المسيحيه للإنجيل الشريف - شرح الكتاب المقدس - تفسير الكتاب المقدس

صفحات ذات علاقة بنفس الموضوع

* البحث في الكتاب المقدس
* قسم سنوات مع إي ميلات الناس - أسئلة وأجوبة عن الكتاب المقدس
قاموس الكتاب المقدس الكامل

* صور من الكتاب المقدس
* تحميل النص الكامل للكتاب المقدس
* أطلس الكتاب المقدس (خرائط الإنجيل)
* قسم العظات وبه تفسير لعشرات من أسفار الكتاب المقدس

إرسل هذه الصفحة لصديق

فهرس التفسيركنيسة الأنبا تكلا هيمانوت - الصفحة الرئيسية

__________________________________________________________________________________
© كنيسة الأنبا تكلا هيمانوت الحبشي القس - الإسكندرية -مصر / URL: http://St-Takla.org / اتصل بنا على:

http://st-takla.org/pub_Bible-Interpretations/Holy-Bible-Tafsir-01-Old-Testament/Father-Tadros-Yacoub-Malaty/07-Sefr-El-Kodah/Tafseer-Sefr-El-Kodah__00-introduction.html