الكتاب المقدس باللغة العربية + الإنجيل بكل اللغات + دراسات في كتاب مقدس + البحث في الكتاب المقدس الاجبية.. كتاب السبع صلوات | الأجبية باللغة العربية | الأجبية باللغة الإنجليزية | الفرنسية وصلات كل المواقع القبطية - سجل مواقع الكنائس القبطية الأرثوذكسية - دليل السايتات المسيحية الموقع باللغة الإنجليزية St-Takla.org in English ما الجديد؟ أخبار ويب سايت الأنبا تكلا وتحديثاته و الجديد المضاف به الإيمان | اللاهوت | العقيدة القبطية الأرثوذكسية | طقوس الكنيسة المسيحية في مصر ركن الأطفال - ترانيم - تلوين - ألعاب - قصص Saint Takla Dot Org Web Site - Homepage لوجو موقع القديس الأنبا تكلا هيمانوت (سانت تكلا دوت أورج)- الإسكندرية - جمهورية مصر العربية | الموقع الرسمي | بطريركية الأقباط الأرثوذكس Coptic Orthodox Church راسلنا - اتصل ان | اكتب لنا رأيك - أضف موقعاً - الأفكار - المقترحات... إرسل كروت و بطاقات تهنئة مسيحية و قبطية إلى أصدقائك في كل المناسبات اتصل بنا.. رأيك يهمنا - العنوان - التليفونات - الخريطة - الدعم الفني الفوري سنوات مع إيميلات الناس | أسئلة و أجوبة في الكتاب المقدس، الشباب والأسرة، الإيمان واللاهوت والعقيدة، الروحيات، ويب سايد سانت تكلا الصفحة الرئيسية من الموقع الرسمي للأنبا تكلاهيمانوت الحبشي القس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية - بطريركية الأقباط الأرثوذكس معرض الصور: السيد المسيح - السيد العذراء - القديسين - الأنبا تكلا هيمانوت - الكهنة - الكتاب المقدس - الخدمات الوسائط المتعددة: ترانيم - ألحان - عظات - أجبية مسموعه - ملفات ميدي - فيديوهات - تسبحة نصف الليل - قداسات قسم التحميل: أشكال برنامج وين آمب | خطوط قبطية | ترانيم | برامج متنوعة، وبرامج مسيحية | أيقونات | معرض الصور تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر العصور | التاريخ المسيحي مكتبة كتب قبطية أرثوذكسية | الكتب المسيحية في مختلف المجالات و المواضيع | كتب بطاركة، أساقفة، كهنة، علمانيين  

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب النقد الكتابي: مدارس النقد والتشكيك والرد عليها - أ. حلمي القمص يعقوب

 1621- هل نال أيوب الشفاء عن طريق الاغتسال والشرب من نبع ماء؟ وكيف تعرَّفت زوجته عليه بعد شفائه؟

 

ج: لم يذكر الكتاب المُقدَّس كيف نال أيوب الشفاء، ولا يشغلنا هذا الأمر كثيرًا لأننا نعلم أن الله القادر على كل شيء، قادر على شفاء عبده أيوب بكلمة منه، أمَّا في الفكر الإسلامي فإن أيوب نال الشفاء بواسطة الماء، فيقول "دكتور رشدي البدراوي": "وقيل (تفسير ابن كثير جـ4 ص 29) فأنبع الله عينًا وأمره أن يغتسل فيها فأذهبَ جميع ما في بدنه من الأذى، ثم أمره فضرب الأرض في مكان آخر فأنبع له عينًا أخرى، وأمره أن يشرب منها فأذهب جميع ما في بطنه من السوء، وتكاملت العافية ظاهرًا وباطنًا... أي ذهبت القروح التي كانت في الجلد والآلام التي كانت في الجسم.

     قول آخر في تفسير الألوسي(7)  أنه عليه السلام ضرب برجله اليمنى فنبعت عين حارة فاغتسل منها، وبرجله اليسرى فنبعت عين باردة فشرب منها... ولكن ظاهر المعنى عدم التعدد. عين واحدة (مغتسل بارد وشراب) تغتسل به وتشرب منه، فيبرأ ظاهرك وباطنك {اركض برجلك. هذا مغتسل بارد وشراب} (سورة ص 42)"(1).

     ويقول "أحمد بهجت": "أمره الله أن يستحم في عين من عيون المياه في الجبل... أمره أن يشرب ماء هذه العين... وجرى أيوب فاغتسل وشرب... ولم يكد يشرب آخر جرعة من الماء حتى أحسَّ أنه شُفيَ فجأة... زايلته الحمى، وذهب عنه الألم، وعادت حرارته إلى درجة الحرارة العادية"(2)

     ويقول "الثعلبي": "فقال الله تعالى: يا أيوب نَفَذَ فيك حكمي، وسبقت رحمتي غضبي إذا أخطأتَ فقد غفرت لك ما قلتَ ورحمتك، ورددت عليك أهلك ومالك ومثلهم معهم؟؟ فاركض برجلك هذا مغتسل بارد وشراب فيه شفاء. وقرّب عن أصحابك قربانًا واستغفر لهم فأنهم قد عصوني فيك. فركض برجله فانفجرت له عين فدخل فيها فاغتسل، فأذهب الله عنه ما كان فيه من البلاء"(3).

     أمَّا عن تعرُّف زوجة أيوب عليه، فيقول " ابن كثير": "وكان يخرج في حاجته، فإذا قضاها أمسكت امرأته بيده حتى يرجع، فلما كان ذات يوم أبطأت عليه، فأوحى الله إلى أيوب في مكانه: أن {اركض برجلك، هذا مغتسل بارد وشراب} فاستبطأته فتلقته تنظر، وأقبل عليها قد أذهب الله ما به من البلاء، وهو أحسن ما كان، فلما رأته قالت: أي بارك الله فيك! هل رأيتَ نبي الله هذا المبتَلى؟ فوالله القدير على ذلك ما رأيت رجلًا أشبه به منك إذ كان صحيحًا، قال: فإني أنا هو"(4).

     وقال " الثعلبي": بعد أن طرد أيوب زوجته لأنها كانت تدفعه للتذمر " ثم أن امرأته قالت: أرأيت إن كان قد طردني إلى من أكله أأدعه حتى يموت جوعًا وعطشًا ويضيع فتأكله السباع. فوالله لأرجعن إليه فرجعت فلم ترَ الكناسة ولا الحال التي كانت تعهدها وقد تغيَّرت الأمور. فجعلت تطوف حيث كانت الكناسة (التي كان يجلس عليها) وتبكي وأيوب ينظرها. قال وهابت صاحب الحلة أن تأتيه فتسأله، فأرسل إليها أيوب فدعاها وقال لها ما تريدين يا أمة الله؟ فبكت وقالت أريد ذلك المبتلي الذي كان منبوذًا على هذه الكناسة لا أدري أضاع أم ماذا فُعِل به؟ فقال أيوب عليه السلام ما كان منك؟ فبكت وقالت بعلي فهل رأيته؟ فقال فهل تعرفينه إن رأيتيه؟ قالت وهل يخفى عليَّ، ثم أنها جعلت تنظر إليه وهي تهابه، وقالت أما أنه كان أشبه خلق الله بك إذا كان صحيحًا، قال: فأنا أيوب، أمرتيني أن أذبح لأبليس فإني أطعت الله وعصيت الشيطان فردَّ عليَّ ما ترين"(5)(6).

     وجميع هذه القصص ليس لها أي وجود ولا أثر في القصة الأصلية التي جاءت في سفر أيوب، كما ذكرنا أيضًا هنا في موقع الأنبا تكلا هيمانوت في مواضِع أخرى.

_____

الحواشي والمراجع لهذه الصفحة هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت:

(1) قصص الأنبياء والتاريخ جـ3 - إسحق ويعقوب ويوسف وأيوب وشعيب ص 628.

(2) أنبياء الله ص 180.

(3) قصص الأنبياء المُسمَى عرائس المجالس ص 141.

(4) قصص الأنبياء للإمام أبي الفداء إسماعيل بن كثير ص 173.

(5) قصص الأنبياء المُسمَى عرائس الجالس ص 143.

(6) راجع أيضًا د. رشدي البدراوي - قصص الأنبياء والتاريخ جـ 3 ص 629.

(7) تفسير الألوسي جـ23 ص 207.

إرسل هذه الصفحة لصديق

بطريركية الأقباط الأرثوذكس - موقع القديس تكلا هيمانوت بالإسكندرية - الصفحة الأولى من موقع الأنبا تكلاهيمانوتكتاب مدارس النقد والتشكيك والرد عليها

Like & share St-Takla.org


© موقع الأنبا تكلا هيمانوت الحبشي القس: الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - الإسكندرية - مصر / URL: http://St-Takla.org / اتصل بنا على:

http://st-takla.org/books/helmy-elkommos/biblical-criticism/1621.html