الكتاب المقدس باللغة العربية + الإنجيل بكل اللغات + دراسات في كتاب مقدس + البحث في الكتاب المقدس الاجبية.. كتاب السبع صلوات | الأجبية باللغة العربية | الأجبية باللغة الإنجليزية | الفرنسية وصلات كل المواقع القبطية - سجل مواقع الكنائس القبطية الأرثوذكسية - دليل السايتات المسيحية الموقع باللغة الإنجليزية St-Takla.org in English ما الجديد؟ أخبار ويب سايت الأنبا تكلا وتحديثاته و الجديد المضاف به الإيمان | اللاهوت | العقيدة القبطية الأرثوذكسية | طقوس الكنيسة المسيحية في مصر ركن الأطفال - ترانيم - تلوين - ألعاب - قصص Saint Takla Dot Org Web Site - Homepage لوجو موقع القديس الأنبا تكلا هيمانوت (سانت تكلا دوت أورج)- الإسكندرية - جمهورية مصر العربية | الموقع الرسمي | بطريركية الأقباط الأرثوذكس Coptic Orthodox Church راسلنا - اتصل ان | اكتب لنا رأيك - أضف موقعاً - الأفكار - المقترحات... إرسل كروت و بطاقات تهنئة مسيحية و قبطية إلى أصدقائك في كل المناسبات اتصل بنا.. رأيك يهمنا - العنوان - التليفونات - الخريطة - الدعم الفني الفوري سنوات مع إيميلات الناس | أسئلة و أجوبة في الكتاب المقدس، الشباب والأسرة، الإيمان واللاهوت والعقيدة، الروحيات، ويب سايد سانت تكلا الصفحة الرئيسية من الموقع الرسمي للأنبا تكلاهيمانوت الحبشي القس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية - بطريركية الأقباط الأرثوذكس معرض الصور: السيد المسيح - السيد العذراء - القديسين - الأنبا تكلا هيمانوت - الكهنة - الكتاب المقدس - الخدمات الوسائط المتعددة: ترانيم - ألحان - عظات - أجبية مسموعه - ملفات ميدي - فيديوهات - تسبحة نصف الليل - قداسات قسم التحميل: أشكال برنامج وين آمب | خطوط قبطية | ترانيم | برامج متنوعة، وبرامج مسيحية | أيقونات | معرض الصور تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر العصور | التاريخ المسيحي مكتبة كتب قبطية أرثوذكسية | الكتب المسيحية في مختلف المجالات و المواضيع | كتب بطاركة، أساقفة، كهنة، علمانيين  

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب قطمارس الصوم الكبير - حكمة القديسين في اختيار القراءات الكنسية اليومية - القس أنطونيوس فكري

29- يوم الخميس من الأسبوع الثالث

 

النبوات:

(تك 18: 17-19: 29)

(إش11: 10-12: 2)

(أم 2: 16-3: 4)

 

القراءات:

مزمور باكر:

إنجيل باكر:

البولس:

الكاثوليكون:

(مز9: 7، 8)

(لو20:20-26)

(رو6:4-11)

(يع1:4-10)

 

الإبركسيس:

مزمور إنجيل القداس:

إنجيل القداس:

(أع1:28-6)

(مز9: 4)

(يو44:12-50)

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

إنجيل القداس (يو44:12-50):-

 " 44- فنادى يسوع و قال الذي يؤمن بي ليس يؤمن بي بل بالذي ارسلني.

 45- و الذي يراني يرى الذي ارسلني.

 46- انا قد جئت نورا الى العالم حتى كل من يؤمن بي لا يمكث في الظلمة.

 47- و ان سمع احد كلامي و لم يؤمن فانا لا ادينه لاني لم ات لادين العالم بل لاخلص العالم.

 48- من رذلني و لم يقبل كلامي فله من يدينه الكلام الذي تكلمت به هو يدينه في اليوم الاخير.

 49- لاني لم اتكلم من نفسي لكن الاب الذي ارسلني هو اعطاني وصية ماذا اقول و بماذا اتكلم.

 50- و انا اعلم ان وصيته هي حياة ابدية فما اتكلم انا به فكما قال لي الاب هكذا اتكلم"

المسيح هو نور العالم، وكلامه ووصاياه تنير الطريق لنا. ومن يسمع كلام المسيح لا يدان. ومن لا يقبل كلامه، فالكلام نفسه يدينه. إذًا كلام المسيح لنا دستور من يتبعه يخلص ومن لا يتبعه يهلك. والتائب هو من يعود ويسترشد بكلام المسيح فوصيته هي حياة أبدية من يلتزم بوصايا المسيح فهو في النور ولا يدان وله حياة أبدية والعكس.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

مزمور إنجيل القداس (مز9: 4):-

"اما الرب فالى الدهر يجلس ثبت للقضاء كرسيه.و هو يقضي للمسكونة بالعدل يدين الشعوب بالاستقامة"

الرب يدين بالعدل= اعد بالقضاء منبره. وهو يدين المسكونة كلها بالعدل. والله أبدي وأحكامه ودينونته أبدية= الرب إلى الدهر يثبت.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

إنجيل باكر (لو20:20-26):-

 " 20- فراقبوه و ارسلوا جواسيس يتراءون انهم ابرار لكي يمسكوه بكلمة حتى يسلموه الى حكم الوالي و سلطانه.

 21- فسالوه قائلين يا معلم نعلم انك بالاستقامة تتكلم و تعلم و لا تقبل الوجوه بل بالحق تعلم طريق الله.

 22- ايجوز لنا ان نعطي جزية لقيصر ام لا.

 23- فشعر بمكرهم و قال لهم لماذا تجربونني.

 24- اروني دينارا لمن الصورة و الكتابة فاجابوا و قالوا لقيصر.

 25- فقال لهم اعطوا اذا ما لقيصر لقيصر و ما لله لله.

 26- فلم يقدروا ان يمسكوه بكلمة قدام الشعب و تعجبوا من جوابه و سكتوا"

لاحظ حكمة المسيح في رده على الجواسيس "إعطوا ما لقيصر لقيصر وما لله لله" هذه الحكمة اللانهائية أيضًا موجودة في كل وصاياه وكلامه، ليست وصية بلا حكمة، كل وصية هدفها أن تكون لنا حياة أبدية.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

مزمور باكر (مز9: 8،7):-

" رنموا للرب الساكن في صهيون اخبروا بين الشعوب بافعاله. لانه مطالب بالدماء ذكرهم لم ينس صراخ المساكين"

رتلوا للرب الساكن في صهيون= على أحكامه ووصاياه التي تجعلنا نسلك في النور وتكون لنا حياة أبدية. وأخبروا في الأمم (بحكمته) بأعماله. لأنه طلب الدماء وتذكرها= لأنه لا يترك ظالم ولا خاطئ. هو يطيل أناته لعلنا نتوب ولكنه عادل في دينونته.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

البولس (رو6:4-11):-

 " 6- كما يقول داود ايضا في تطويب الانسان الذي يحسب له الله برا بدون اعمال.

 7- طوبى للذين غفرت اثامهم و سترت خطاياهم.

 8- طوبى للرجل الذي لا يحسب له الرب خطية.

 9- افهذا التطويب هو على الختان فقط ام على الغرلة ايضا لاننا نقول انه حسب لابراهيم الايمان برا.

 10- فكيف حسب اوهو في الختان ام في الغرلة ليس في الختان بل في الغرلة.

 11- و اخذ علامة الختان ختما لبر الايمان الذي كان في الغرلة ليكون ابا لجميع الذين يؤمنون و هم في الغرلة كي يحسب لهم ايضا البر"

المسيح أتى لكي يبرر العالم كله. فمهما كان لنا من أعمال بدون إيمان فلا فائدة من أعمالنا وكل من يؤمن لا يدان.. قطعًا إذا كان يحيا حياة التوبة بعد إيمانه.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

الكاثوليكون (يع1:4-10):-

 " 1- من اين الحروب و الخصومات بينكم اليست من هنا من لذاتكم المحاربة في اعضائكم.

 2- تشتهون و لستم تمتلكون تقتلون و تحسدون و لستم تقدرون ان تنالوا تخاصمون و تحاربون و لستم تمتلكون لانكم لا تطلبون.

 3- تطلبون و لستم تاخذون لانكم تطلبون رديا لكي تنفقوا في لذاتكم.

 4- ايها الزناة و الزواني اما تعلمون ان محبة العالم عداوة لله فمن اراد ان يكون محبا للعالم فقد صار عدوا لله.

 5- ام تظنون ان الكتاب يقول باطلا الروح الذي حل فينا يشتاق الى الحسد.

 6- و لكنه يعطي نعمة اعظم لذلك يقول يقاوم الله المستكبرين و اما المتواضعون فيعطيهم نعمة.

 7- فاخضعوا لله قاوموا ابليس فيهرب منكم.

 8- اقتربوا الى الله فيقترب اليكم نقوا ايديكم ايها الخطاة و طهروا قلوبكم يا ذوي الرايين.

 9- اكتئبوا و نوحوا و ابكوا ليتحول ضحككم الى نوح و فرحكم الى غم.

 10- اتضعوا قدام الرب فيرفعكم"

هنا نرى ماذا بعد الإيمان. علينا أن لا نطيع الشهوات واللذات المحاربة في أعضائنا. ولا نحب العالم فهذا عداوة لله. ونسلك بتواضع. ونقاوم إبليس. ونقترب إلى الله بجهادنا، بالإبتعاد عن الخطية والجهاد الإيجابي في الإلتصاق بالله في الصلوات مثلًا. ونقدم توبة نائحين على خطايانا= ولولوا ونوحوا وإبكوا. عمومًا من يبكي على خطاياه يحول له الله حزنه إلى فرح. فالله لا يطلب حياة الكآبة.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

الإبركسيس (أع1:28-6):-

" 1- و لما نجوا وجدوا ان الجزيرة تدعى مليطة.

 2- فقدم اهلها البرابرة لنا احسانا غير المعتاد لانهم اوقدوا نارا و قبلوا جميعنا من اجل المطر الذي اصابنا و من اجل البرد.

 3- فجمع بولس كثيرا من القضبان و وضعها على النار فخرجت من الحرارة افعى و نشبت في يده.

 4- فلما راى البرابرة الوحش معلقا بيده قال بعضهم لبعض لا بد ان هذا الانسان قاتل لم يدعه العدل يحيا و لو نجا من البحر.

 5- فنفض هو الوحش الى النار و لم يتضرر بشيء رديء.

 6- و اما هم فكانوا ينتظرون انه عتيد ان ينتفخ او يسقط بغتة ميتا فاذ انتظروا كثيرا و راوا انه لم يعرض له شيء مضر تغيروا و قالوا هو اله"

نرى الكرامة التي يضعها الله على الأمناء، إذ حسب أهل الجزيرة مالطة بولس أنه إله.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

(تك18: 17 -29:19):-

(تك17:18-33)

"17- فقال الرب هل اخفي عن ابراهيم ما انا فاعله.

 18- و ابراهيم يكون امة كبيرة و قوية و يتبارك به جميع امم الارض.

 19- لاني عرفته لكي يوصي بنيه و بيته من بعده ان يحفظوا طريق الرب ليعملوا برا و عدلا لكي ياتي الرب لابراهيم بما تكلم به.

 20- و قال الرب ان صراخ سدوم و عمورة قد كثر و خطيتهم قد عظمت جدا.

 21- انزل و ارى هل فعلوا بالتمام حسب صراخها الاتي الي و الا فاعلم.

 22- و انصرف الرجال من هناك و ذهبوا نحو سدوم و اما ابراهيم فكان لم يزل قائما امام الرب.

 23- فتقدم ابراهيم و قال افتهلك البار مع الاثيم.

 24- عسى ان يكون خمسون بارا في المدينة افتهلك المكان و لا تصفح عنه من اجل الخمسين بارا الذين فيه.

 25- حاشا لك ان تفعل مثل هذا الامر ان تميت البار مع الاثيم فيكون البار كالاثيم حاشا لك اديان كل الارض لا يصنع عدلا.

 26- فقال الرب ان وجدت في سدوم خمسين بارا في المدينة فاني اصفح عن المكان كله من اجلهم.

 27- فاجاب ابراهيم و قال اني قد شرعت اكلم المولى و انا تراب و رماد.

 28- ربما نقص الخمسون بارا خمسة اتهلك كل المدينة بالخمسة فقال لا اهلك ان وجدت هناك خمسة و اربعين.

 29- فعاد يكلمه ايضا و قال عسى ان يوجد هناك اربعون فقال لا افعل من اجل الاربعين.

 30- فقال لا يسخط المولى فاتكلم عسى ان يوجد هناك ثلاثون فقال لا افعل ان وجدت هناك ثلاثين.

 31- فقال اني قد شرعت اكلم المولى عسى ان يوجد هناك عشرون فقال لا اهلك من اجل العشرين.

 32- فقال لا يسخط المولى فاتكلم هذه المرة فقط عسى ان يوجد هناك عشرة فقال لا اهلك من اجل العشرة.

 33- و ذهب الرب عندما فرغ من الكلام مع ابراهيم و رجع ابراهيم الى مكانه."

← اضغط هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت لباقي شرح القطمارسات: قطمارس الأيام - قطمارس الآحاد - قطمارس صوم يونان - قطمارس الصوم الكبير - قطمارس أسبوع الآلام - قطمارس الخمسين المقدسة.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

(تك1:19-29)

" 1- فجاء الملاكان الى سدوم مساء و كان لوط جالسا في باب سدوم فلما راهما لوط قام لاستقبالهما و سجد بوجهه الى الارض.

 2- و قال يا سيدي ميلا الى بيت عبدكما و بيتا و اغسلا ارجلكما ثم تبكران و تذهبان في طريقكما فقالا لا بل في الساحة نبيت.

 3- فالح عليهما جدا فمالا اليه و دخلا بيته فصنع لهما ضيافة و خبز فطيرا فاكلا.

 4- و قبلما اضطجعا احاط بالبيت رجال المدينة رجال سدوم من الحدث الى الشيخ كل الشعب من اقصاها.

 5- فنادوا لوطا و قالوا له اين الرجلان اللذان دخلا اليك الليلة اخرجهما الينا لنعرفهما.

 6- فخرج اليهم لوط الى الباب و اغلق الباب وراءه.

 7- و قال لا تفعلوا شرا يا اخوتي.

 8- هوذا لي ابنتان لم تعرفا رجلا اخرجهما اليكم فافعلوا بهما كما يحسن في عيونكم و اما هذان الرجلان فلا تفعلوا بهما شيئا لانهما قد دخلا تحت ظل سقفي.

 9- فقالوا ابعد الى هناك ثم قالوا جاء هذا الانسان ليتغرب و هو يحكم حكما الان نفعل بك شرا اكثر منهما فالحوا على الرجل لوط جدا و تقدموا ليكسروا الباب.

 10- فمد الرجلان ايديهما و ادخلا لوطا اليهما الى البيت و اغلقا الباب.

 11- و اما الرجال الذين على باب البيت فضرباهم بالعمى من الصغير الى الكبير فعجزوا عن ان يجدوا الباب.

 12- و قال الرجلان للوط من لك ايضا ههنا اصهارك و بنيك و بناتك و كل من لك في المدينة اخرج من المكان.

 13- لاننا مهلكان هذا المكان اذ قد عظم صراخهم امام الرب فارسلنا الرب لنهلكه.

 14- فخرج لوط و كلم اصهاره الاخذين بناته و قال قوموا اخرجوا من هذا المكان لان الرب مهلك المدينة فكان كمازح في اعين اصهاره.

 15- و لما طلع الفجر كان الملاكان يعجلان لوطا قائلين قم خذ امراتك و ابنتيك الموجودتين لئلا تهلك باثم المدينة.

 16- و لما توانى امسك الرجلان بيده و بيد امراته و بيد ابنتيه لشفقة الرب عليه و اخرجاه و وضعاه خارج المدينة.

 17- و كان لما اخرجاهم الى خارج انه قال اهرب لحياتك لا تنظر الى ورائك و لا تقف في كل الدائرة اهرب الى الجبل لئلا تهلك.

 18- فقال لهما لوط لا يا سيد.

 19- هوذا عبدك قد وجد نعمة في عينيك و عظمت لطفك الذي صنعت الي باستبقاء نفسي و انا لا اقدر ان اهرب الى الجبل لعل الشر يدركني فاموت.

 20- هوذا المدينة هذه قريبة للهرب اليها و هي صغيرة اهرب الى هناك اليست هي صغيرة فتحيا نفسي.

 21- فقال له اني قد رفعت وجهك في هذا الامر ايضا ان لا اقلب المدينة التي تكلمت عنها.

 22- اسرع اهرب الى هناك لاني لا استطيع ان افعل شيئا حتى تجيء الى هناك لذلك دعي اسم المدينة صوغر.

 23- و اذ اشرقت الشمس على الارض دخل لوط الى صوغر.

 24- فامطر الرب على سدوم و عمورة كبريتا و نارا من عند الرب من السماء.

 25- و قلب تلك المدن و كل الدائرة و جميع سكان المدن و نبات الارض.

 26- و نظرت امراته من وراءه فصارت عمود ملح.

 27- و بكر ابراهيم في الغد الى المكان الذي وقف فيه امام الرب.

 28- و تطلع نحو سدوم و عمورة و نحو كل ارض الدائرة و نظر و اذا دخان الارض يصعد كدخان الاتون.

 29- و حدث لما اخرب الله مدن الدائرة ان الله ذكر ابراهيم و ارسل لوطا من وسط الانقلاب حين قلب المدن التي سكن فيها لوط"

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

(أم16:2-4:3):-

(أم16:2-22)

"16- لانقاذك من المراة الاجنبية من الغريبة المتملقة بكلامها.

 17- التاركة اليف صباها و الناسية عهد الهها.

 18- لان بيتها يسوخ الى الموت و سبلها الى الاخيلة.

 19- كل من دخل اليها لا يؤوب و لا يبلغون سبل الحياة.

 20- حتى تسلك في طريق الصالحين و تحفظ سبل الصديقين.

 21- لان المستقيمين يسكنون الارض و الكاملين يبقون فيها.

 22- اما الاشرار فينقرضون من الارض و الغادرون يستاصلون منها."

(أم1:3-4)

"1- يا ابني لا تنس شريعتي بل ليحفظ قلبك وصاياي.

 2- فانها تزيدك طول ايام و سني حياة و سلامة.

 3- لا تدع الرحمة و الحق يتركانك تقلدهما على عنقك اكتبهما على لوح قلبك.

 4- فتجد نعمة و فطنة صالحة في اعين الله و الناس"

يا إبني لا تصطادك المرأة الشريرة بمشورتها= حتى لا تذهب إلى الجحيم. يا إبني لا تنسي شريعتي وليحفظ قلبك وصاياي= أترك الخطية فتجد نعمة وفطنة صالحة عند الله والناس.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

(إش10:11-2:12):-

(إش10:11-16)

" 10- و يكون في ذلك اليوم ان اصل يسى القائم راية للشعوب اياه تطلب الامم و يكون محله مجدا.

 11- و يكون في ذلك اليوم ان السيد يعيد يده ثانية ليقتني بقية شعبه التي بقيت من اشور و من مصر و من فتروس و من كوش و من عيلام و من شنعار و من حماة و من جزائر البحر.

 12- و يرفع راية للامم و يجمع منفيي اسرائيل و يضم مشتتي يهوذا من اربعة اطراف الارض.

 13- فيزول حسد افرايم و ينقرض المضايقون من يهوذا افرايم لا يحسد يهوذا و يهوذا لا يضايق افرايم.

 14- و ينقضان على اكتاف الفلسطينيين غربا و ينهبون بني المشرق معا يكون على ادوم و مواب امتداد يدهما و بنو عمون في طاعتهما.

 15- و يبيد الرب لسان بحر مصر و يهز يده على النهر بقوة ريحه و يضربه الى سبع سواق و يجيز فيها بالاحذية.

 16- و تكون سكة لبقية شعبه التي بقيت من اشور كما كان لاسرائيل يوم صعوده من ارض مصر."

(إش1:12-2)

" 1- و تقول في ذلك اليوم احمدك يا رب لانه اذ غضبت علي ارتد غضبك فتعزيني.

 2- هوذا الله خلاصي فاطمئن و لا ارتعب لان ياه يهوه قوتي و ترنيمتي و قد صار لي خلاصا"

هنا نرى تأسيس ملكوت المسيح عن طريق موته= يكون قبره ممجدًا= فبموته غفرت خطايانا بل خطايا كل العالم= ليقتني بقية الشعوب. ويضع المحبة في قلب الجميع= فلا أفرايم يحسد يهوذا ولا يهوذا يعادي إفرايم. ويضع إبليس تحت أقدام كنيسته= يلقون أيديهم على آدوم وموآب. ومن فرحهم يسبحون الله= فتقول في ذلك اليوم أباركك يا رب لأنك غضبت عليَّ ثم رددت غضبك عني ورحمتني. هوذا السيد الله خلاصي.

إرسل هذه الصفحة لصديق

بطريركية الأقباط الأرثوذكس - موقع القديس تكلا هيمانوت بالإسكندرية - الصفحة الأولى من موقع الأنبا تكلاهيمانوتكتاب قطمارس الصوم الكبير - حكمة القديسين في اختيار القراءات الكنسية اليومية

Like & share St-Takla.org


© موقع الأنبا تكلا هيمانوت الحبشي القس: الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - الإسكندرية - مصر / URL: http://St-Takla.org / اتصل بنا على:

http://st-takla.org/books/fr-antonios-fekry/readings/katamares-lent/week-3-thursday.html