الكتاب المقدس باللغة العربية + الإنجيل بكل اللغات + دراسات في كتاب مقدس + البحث في الكتاب المقدس الاجبية.. كتاب السبع صلوات | الأجبية باللغة العربية | الأجبية باللغة الإنجليزية | الفرنسية وصلات كل المواقع القبطية - سجل مواقع الكنائس القبطية الأرثوذكسية - دليل السايتات المسيحية الموقع باللغة الإنجليزية St-Takla.org in English ما الجديد؟ أخبار ويب سايت الأنبا تكلا وتحديثاته و الجديد المضاف به الإيمان | اللاهوت | العقيدة القبطية الأرثوذكسية | طقوس الكنيسة المسيحية في مصر ركن الأطفال - ترانيم - تلوين - ألعاب - قصص Saint Takla Dot Org Web Site - Homepage لوجو موقع القديس الأنبا تكلا هيمانوت (سانت تكلا دوت أورج)- الإسكندرية - جمهورية مصر العربية | الموقع الرسمي | بطريركية الأقباط الأرثوذكس Coptic Orthodox Church راسلنا - اتصل ان | اكتب لنا رأيك - أضف موقعاً - الأفكار - المقترحات... إرسل كروت و بطاقات تهنئة مسيحية و قبطية إلى أصدقائك في كل المناسبات اتصل بنا.. رأيك يهمنا - العنوان - التليفونات - الخريطة - الدعم الفني الفوري سنوات مع إيميلات الناس | أسئلة و أجوبة في الكتاب المقدس، الشباب والأسرة، الإيمان واللاهوت والعقيدة، الروحيات، ويب سايد سانت تكلا الصفحة الرئيسية من الموقع الرسمي للأنبا تكلاهيمانوت الحبشي القس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية - بطريركية الأقباط الأرثوذكس معرض الصور: السيد المسيح - السيد العذراء - القديسين - الأنبا تكلا هيمانوت - الكهنة - الكتاب المقدس - الخدمات الوسائط المتعددة: ترانيم - ألحان - عظات - أجبية مسموعه - ملفات ميدي - فيديوهات - تسبحة نصف الليل - قداسات قسم التحميل: أشكال برنامج وين آمب | خطوط قبطية | ترانيم | برامج متنوعة، وبرامج مسيحية | أيقونات | معرض الصور تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر العصور | التاريخ المسيحي مكتبة كتب قبطية أرثوذكسية | الكتب المسيحية في مختلف المجالات و المواضيع | كتب بطاركة، أساقفة، كهنة، علمانيين  

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب قطمارس الصوم الكبير - حكمة القديسين في اختيار القراءات الكنسية اليومية - القس أنطونيوس فكري

13- يوم الخميس من الأسبوع الأول

 

النبوات:

(إش11:2-19)

(زك18:8-23)

 

القراءات:

مزمور باكر:

إنجيل باكر:

البولس:

الكاثوليكون:

(مز13: 1، 2)

(لو22:8-25)

(1كو16:4-9:5)

(1يو8:1-11:2)

 

الإبركسيس:

مزمور إنجيل القداس:

إنجيل القداس:

(أع3:8-13)

(مز117: 13، 18)

(مر21:4-29)

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

إنجيل القداس (مر21:4-29):-

 " 21- ثم قال لهم هل يؤتى بسراج ليوضع تحت المكيال او تحت السرير اليس ليوضع على المنارة.

 22- لانه ليس شيء خفي لا يظهر و لا صار مكتوما الا ليعلن.

 23- ان كان لاحد اذنان للسمع فليسمع.

 24- و قال لهم انظروا ما تسمعون بالكيل الذي به تكيلون يكال لكم و يزاد لكم ايها السامعون.

 25- لان من له سيعطى و اما من ليس له فالذي عنده سيؤخذ منه.

 26- و قال هكذا ملكوت الله كان انسانا يلقي البذار على الارض.

 27- و ينام و يقوم ليلا و نهارا و البذار يطلع و ينمو و هو لا يعلم كيف.

 28- لان الارض من ذاتها تاتي بثمر اولا نباتا ثم سنبلا ثم قمحا ملان في السنبل.

 29- و اما متى ادرك الثمر فللوقت يرسل المنجل لان الحصاد قد حضر "

كيف يكون لي كنز في السماء؟ بأن نجاهد دون أن نتفاخر بما نعمل، والجهاد هنا مثل فلاح يرمى البذور بعد ان يحرث ارضه، ولا نعرف شمالنا ما تفعله يميننا. ونقول أننا عبيد بطالون، والله الذي ينمى البذرة يعمل فينا بنعمته فنحيا في السماويات ويزداد كنزنا السماوي بل نكون نورًا يعلنه الله للناس. علينا أن نعمل ونجاهد وإذا أصابنا النجاح لنقل أن العمل هو عمل الله. وهذا ما يسمى بالجهاد القانوني (2تي5:2) ومن يقبل يكون له هذا= لأن من له يُعطىَ.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

مزمور إنجيل القداس (مز117: 18،13):-

"قوتي و ترنمي الرب و قد صار لي خلاصا. تاديبا ادبني الرب و الى الموت لم يسلمني "

قوتي وتسبحتي هو الرب= الرب الذي يعطيني أن أكون نورًا ولي ثمر يستحق التسبحة.

أدبًا أدبني= حتى ينمو الثمر لابد من نزع الأفات وهذا هو التأديب، وأيضًا فلنسبح الرب الذي سمح بالتأديب الذي بدونه نظل بلا ثمر ولا كنز سماوي. وبلا نور

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

إنجيل باكر (لو22:8-25):-

 " 22- و في احد الايام دخل سفينة هو و تلاميذه فقال لهم لنعبر الى عبر البحيرة فاقلعوا.

 23- و فيما هم سائرون نام فنزل نوء ريح في البحيرة و كانوا يمتلئون ماء و صاروا في خطر.

 24- فتقدموا و ايقظوه قائلين يا معلم يا معلم اننا نهلك فقام و انتهر الريح و تموج الماء فانتهيا و صار هدو.

 25- ثم قال لهم اين ايمانكم فخافوا و تعجبوا قائلين فيما بينهم من هو هذا فانه يامر الرياح ايضا و الماء فتطيعه  "

التلاميذ في المركب والبحر هائج ويسوع نائم= نحن نعمل ونجاهد وسط ضيقات وإضطراب العالم. وقد نظن أن الله تركنا أو هو نائم، لكن الله لا ينام. والزرع ينمو ونحن لا نعرف كيف. (إنجيل القداس). كيف ينمو الزرع ويكون لنا كنز سماوي وسط كل هذه الضيقات؟ الإجابة الله له طرقه فهو ضابط الكل، بل هو يستغل الضيقات لتأديبنا (مزمور القداس) فينمو الزرع، الضيقات هي الشمس الحارقة التي يحتاجها الزرع لينمو. هذا البحر الهائج هو ناتج عن حروب إبليس، لكن الله يحول هذه الحروب لنمو اولاده روحيا.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

مزمور باكر (مز13: 2،1):-

" للرب الأرض وملؤها، المسكونة وجميع الساكنين فيها، وهو على البحار أسسها، وعلى الأنهار هيأها. هلليلويا  "

للرب الأرض وكمالها. على البحار أسسها= هو ضابط الكل له سلطان على البحر والأرض.

← اضغط هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت لباقي شرح القطمارسات: قطمارس الأيام - قطمارس الآحاد - قطمارس صوم يونان - قطمارس الصوم الكبير - قطمارس أسبوع الآلام - قطمارس الخمسين المقدسة.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

البولس (1كو16:4-9:5):-

(1كو16:4-21)

 " 16- فاطلب اليكم ان تكونوا متمثلين بي.

 17- لذلك ارسلت اليكم تيموثاوس الذي هو ابني الحبيب و الامين في الرب الذي يذكركم بطرقي في المسيح كما اعلم في كل مكان في كل كنيسة.

 18- فانتفخ قوم كاني لست اتيا اليكم.

 19- و لكني ساتي اليكم سريعا ان شاء الرب فساعرف ليس كلام الذين انتفخوا بل قوتهم.

 20- لان ملكوت الله ليس بكلام بل بقوة.

 21- ماذا تريدون ابعصا اتي اليكم ام بالمحبة و روح الوداعة.  "

(1كو1:5-9)

" 1- يسمع مطلقا ان بينكم زنى و زنى هكذا لا يسمى بين الامم حتى ان تكون للانسان امراة ابيه.

 2- افانتم منتفخون و بالحري لم تنوحوا حتى يرفع من وسطكم الذي فعل هذا الفعل.

 3- فاني انا كاني غائب بالجسد و لكن حاضر بالروح قد حكمت كاني حاضر في الذي فعل هذا هكذا.

 4- باسم ربنا يسوع المسيح اذ انتم و روحي مجتمعون مع قوة ربنا يسوع المسيح.

 5- ان يسلم مثل هذا للشيطان لهلاك الجسد لكي تخلص الروح في يوم الرب يسوع.

 6- ليس افتخاركم حسنا الستم تعلمون ان خميرة صغيرة تخمر العجين كله.

 7- اذا نقوا منكم الخميرة العتيقة لكي تكونوا عجينا جديدا كما انتم فطير لان فصحنا ايضا المسيح قد ذبح لاجلنا.

 8- اذا لنعيد ليس بخميرة عتيقة و لا بخميرة الشر و الخبث بل بفطير الاخلاص و الحق.

 9- كتبت اليكم في الرسالة ان لا تخالطوا الزناة  "

نقوا منكم الخمير العتيق لتكونوا عجينًا جديدًا= الحياة في طهارة.ومن يفعل يكون كالفلاح الذي نقى حقله لينمو زرعه.

فلنعيد= الحياة في فرح (عيد). ملكوت الله هو بقوة= علامة أننا في الطريق السماوي نكنز كنزًا سماويًا هو السلوك بطهارة وفرح وبقوة وليس بكلام.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

الكاثوليكون (1يو8:1-11:2):-

(1يو8:1-10)

 "  8- ان قلنا انه ليس لنا خطية نضل انفسنا و ليس الحق فينا.

 9- ان اعترفنا بخطايانا فهو امين و عادل حتى يغفر لنا خطايانا و يطهرنا من كل اثم.

 10- ان قلنا اننا لم نخطئ نجعله كاذبا و كلمته ليست فينا. "

(1يو1:2-11)

"  1- يا اولادي اكتب اليكم هذا لكي لا تخطئوا و ان اخطا احد فلنا شفيع عند الاب يسوع المسيح البار.

 2- و هو كفارة لخطايانا ليس لخطايانا فقط بل لخطايا كل العالم ايضا.

 3- و بهذا نعرف اننا قد عرفناه ان حفظنا وصاياه.

 4- من قال قد عرفته و هو لا يحفظ وصاياه فهو كاذب و ليس الحق فيه.

 5- و اما من حفظ كلمته فحقا في هذا قد تكملت محبة الله بهذا نعرف اننا فيه.

 6- من قال انه ثابت فيه ينبغي انه كما سلك ذاك هكذا يسلك هو ايضا.

 7- ايها الاخوة لست اكتب اليكم وصية جديدة بل وصية قديمة كانت عندكم من البدء الوصية القديمة هي الكلمة التي سمعتموها من البدء.

 8- ايضا وصية جديدة اكتب اليكم ما هو حق فيه و فيكم ان الظلمة قد مضت و النور الحقيقي الان يضيء.

 9- من قال انه في النور و هو يبغض اخاه فهو الى الان في الظلمة.

 10- من يحب اخاه يثبت في النور و ليس فيه عثرة.

 11- و اما من يبغض اخاه فهو في الظلمة و في الظلمة يسلك و لا يعلم اين يمضي لان الظلمة اعمت عينيه "

النمو ليس أن نكون بلا خطية، بل نحيا في حياة التوبة والإعتراف كل أيام حياتنا. وعلامة النمو أن نحفظ الوصايا ونسلك في محبة.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

الإبركسيس (أع3:8-13):-

" 3- و اما شاول فكان يسطو على الكنيسة و هو يدخل البيوت و يجر رجالا و نساء و يسلمهم الى السجن.

 4- فالذين تشتتوا جالوا مبشرين بالكلمة.

 5- فانحدر فيلبس الى مدينة من السامرة و كان يكرز لهم بالمسيح.

 6- و كان الجموع يصغون بنفس واحدة الى ما يقوله فيلبس عند استماعهم و نظرهم الايات التي صنعها.

 7- لان كثيرين من الذين بهم ارواح نجسة كانت تخرج صارخة بصوت عظيم و كثيرون من المفلوجين و العرج شفوا.

 8- فكان فرح عظيم في تلك المدينة.

 9- و كان قبلا في المدينة رجل اسمه سيمون يستعمل السحر و يدهش شعب السامرة قائلا انه شيء عظيم.

 10- و كان الجميع يتبعونه من الصغير الى الكبير قائلين هذا هو قوة الله العظيمة.

 11- و كانوا يتبعونه لكونهم قد اندهشوا زمانا طويلا بسحره.

 12- و لكن لما صدقوا فيلبس و هو يبشر بالامور المختصة بملكوت الله و باسم يسوع المسيح اعتمدوا رجالا و نساء.

 13- و سيمون ايضا نفسه امن و لما اعتمد كان يلازم فيلبس و اذ راى ايات و قوات عظيمة تجرى اندهش  "

نرى هنا سيمون الساحر بأعاجيبه ولكنه إندهش من عمل فيلبس وأن الناس آمنت بكلامه وإعتمدوا، تعجب سيمون. فهو رأى قوة عاملة في فيلبس ليست مثل خداعاته فعمل الله بقوة، وفي محبة. فالمعجزات ليست هي طريق السماء، بل الأمانة والمحبة في خدمة الله.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

(إش11:2-19):

 "  11- توضع عينا تشامخ الانسان و تخفض رفعة الناس و يسمو الرب وحده في ذلك اليوم.

 12- فان لرب الجنود يوما على كل متعظم و عال و على كل مرتفع فيوضع.

 13- و على كل ارز لبنان العالي المرتفع و على كل بلوط باشان.

 14- و على كل الجبال العالية و على كل التلال المرتفعة.

 15- و على كل برج عال و على كل سور منيع.

 16- و على كل سفن ترشيش و على كل الاعلام البهجة.

 17- فيخفض تشامخ الانسان و توضع رفعة الناس و يسمو الرب وحده في ذلك اليوم.

 18- و تزول الاوثان بتمامها.

 19- و يدخلون في مغاير الصخور و في حفائر التراب من امام هيبة الرب و من بهاء عظمته عند قيامه ليرعب الارض "

يتعالى الرب وحده= علامة النمو أن الله يعلو وحده وتنخفض كل الأصنام أي كل شهوة عالمية. هذا علامة على الحياة السماوية والكنز السماوي.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

(زك18:8-23):

" 18- و كان الي كلام رب الجنود قائلا.

 19- هكذا قال رب الجنود ان صوم الشهر الرابع و صوم الخامس و صوم السابع و صوم العاشر يكون لبيت يهوذا ابتهاجا و فرحا و اعيادا طيبة فاحبوا الحق و السلام.

 20- هكذا قال رب الجنود سياتي شعوب بعد و سكان مدن كثيرة.

 21- و سكان واحدة يسيرون الى اخرى قائلين لنذهب ذهابا لنترضى وجه الرب و نطلب رب الجنود انا ايضا اذهب.

 22- فتاتي شعوب كثيرة و امم قوية ليطلبوا رب الجنود في اورشليم و ليترضوا وجه الرب.

 23- هكذا قال رب الجنود في تلك الايام يمسك عشرة رجال من جميع السنة الامم يتمسكون بذيل رجل يهودي قائلين نذهب معكم لاننا سمعنا ان الله معكم  "

علامة أخرى على النمو وهي الفرح حتى وسط التذلل والصوم= صوم.. سيكون لبيت يهوذا سرورًا وفرحًا وأعيادًا طيبة. وحين يرى العالم هذا الفرح يؤمنون بالمسيح= يمسك عشرة رجال من جميع ألسنة الأمم بذيل رجل يهودي= المسيح قائلين إنا نسير معك.

إرسل هذه الصفحة لصديق

بطريركية الأقباط الأرثوذكس - موقع القديس تكلا هيمانوت بالإسكندرية - الصفحة الأولى من موقع الأنبا تكلاهيمانوتكتاب قطمارس الصوم الكبير - حكمة القديسين في اختيار القراءات الكنسية اليومية

Like & share St-Takla.org


© موقع الأنبا تكلا هيمانوت الحبشي القس: الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - الإسكندرية - مصر / URL: http://St-Takla.org / اتصل بنا على:

http://st-takla.org/books/fr-antonios-fekry/readings/katamares-lent/week-1-thursday.html