الكتاب المقدس باللغة العربية + الإنجيل بكل اللغات + دراسات في كتاب مقدس + البحث في الكتاب المقدس الاجبية.. كتاب السبع صلوات | الأجبية باللغة العربية | الأجبية باللغة الإنجليزية | الفرنسية وصلات كل المواقع القبطية - سجل مواقع الكنائس القبطية الأرثوذكسية - دليل السايتات المسيحية الموقع باللغة الإنجليزية St-Takla.org in English ما الجديد؟ أخبار ويب سايت الأنبا تكلا وتحديثاته و الجديد المضاف به الإيمان | اللاهوت | العقيدة القبطية الأرثوذكسية | طقوس الكنيسة المسيحية في مصر ركن الأطفال - ترانيم - تلوين - ألعاب - قصص Saint Takla Dot Org Web Site - Homepage لوجو موقع القديس الأنبا تكلا هيمانوت (سانت تكلا دوت أورج)- الإسكندرية - جمهورية مصر العربية | الموقع الرسمي | بطريركية الأقباط الأرثوذكس Coptic Orthodox Church راسلنا - اتصل ان | اكتب لنا رأيك - أضف موقعاً - الأفكار - المقترحات... إرسل كروت و بطاقات تهنئة مسيحية و قبطية إلى أصدقائك في كل المناسبات اتصل بنا.. رأيك يهمنا - العنوان - التليفونات - الخريطة - الدعم الفني الفوري سنوات مع إيميلات الناس | أسئلة و أجوبة في الكتاب المقدس، الشباب والأسرة، الإيمان واللاهوت والعقيدة، الروحيات، ويب سايد سانت تكلا الصفحة الرئيسية من الموقع الرسمي للأنبا تكلاهيمانوت الحبشي القس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية - بطريركية الأقباط الأرثوذكس معرض الصور: السيد المسيح - السيد العذراء - القديسين - الأنبا تكلا هيمانوت - الكهنة - الكتاب المقدس - الخدمات الوسائط المتعددة: ترانيم - ألحان - عظات - أجبية مسموعه - ملفات ميدي - فيديوهات - تسبحة نصف الليل - قداسات قسم التحميل: أشكال برنامج وين آمب | خطوط قبطية | ترانيم | برامج متنوعة، وبرامج مسيحية | أيقونات | معرض الصور تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر العصور | التاريخ المسيحي مكتبة كتب قبطية أرثوذكسية | الكتب المسيحية في مختلف المجالات و المواضيع | كتب بطاركة، أساقفة، كهنة، علمانيين  

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب قطمارس الخمسين يوم المقدسة - حكمة القديسين في اختيار القراءات الكنسية اليومية - القس أنطونيوس فكري

9- يوم الجمعة من الأسبوع الأول

 

القراءات:

مزمور العشية:

إنجيل العشية:

مزمور باكر:

إنجيل باكر:

البولس:

(مز 11: 6، 7)

(لو38:4-42)

(مز 31:105)

(لو27:20-39)

(عب10:13-21)

 

الكاثوليكون:

الإبركسيس:

مزمور إنجيل القداس:

إنجيل القداس:

(1بط25:1-10:2)

(أع34:13-42)

(مز 106: 1، 2)

(مر2:16-8)

في الخمسين يوم المقدسة تستبدل قراءة السنكسار في الكنيسة بعمل دورة القيامة المقدسة.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

إنجيل القداس (مر2:16-8):-

 " 2- و باكرا جدا في اول الاسبوع اتين الى القبر اذ طلعت الشمس.

 3- و كن يقلن فيما بينهن من يدحرج لنا الحجر عن باب القبر.

 4- فتطلعن و راين ان الحجر قد دحرج لانه كان عظيما جدا.

 5- و لما دخلن القبر راين شابا جالسا عن اليمين لابسا حلة بيضاء فاندهشن.

 6- فقال لهن لا تندهشن انتن تطلبن يسوع الناصري المصلوب قد قام ليس هو ههنا هوذا الموضع الذي وضعوه فيه.

 7- لكن اذهبن و قلن لتلاميذه و لبطرس انه يسبقكم الى الجليل هناك ترونه كما قال لكم.

 8- فخرجن سريعا و هربن من القبر لان الرعدة و الحيرة اخذتاهن و لم يقلن لاحد شيئا لانهن كن خائفات "

1. "من يدحرج الحجر"= المشكلات التي نعرفها ونخاف منها، والمشكلات التي لا نعرفها (كالحراس، فالمريمات ما كانوا عارفين أن هناك جنود رومان عند القبر)، كل المشكلات لها حل عنده.

2. قراءات أمس الخميس كانت تكلمنا عمن هو المسيح. وفي هذا الإنجيل نسمع "إنه يسبقكم إلى الجليل هناك ترونه" والمعنى أنكم عرفتم وتعايشتم مع المسيح أغلب أوقاتكم في الجليل. هناك عرفتموه كإنسان ومعلم وأحببتموه. لكن اذهبوا للجليل لإعادة تقييم رؤيتكم للمسيح، حينئذ ستعرفونه كإله جبار لا يستحيل عليه شيء.

والسؤال الموجه لنا، هل عرفنا المسيح حقيقة؟ نحن نحتاج لأن نذهب إلى الجليل لإعادة تقييم إيماننا ولشفاء هذا الإيمان. ومن يعرف المسيح حقيقة لا يعود يشك فيه. لكن ما هو الجليل بالنسبة لنا؟ هو جهاد المخدع في الصلاة ودرس الكتاب، وبهذا نعرفه= "هناك ترونه فيشفي إيمانكم".

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

مزمور إنجيل القداس (مز106: 2،1):-

"  أعترف للرب فإنه صالح. وإلى الأبد رحمته. فليقل الذين نجوا من قبل الرب. هلليلويا "

"إعترفوا للرب" "فليقل الذين نجوا من قبل الرب" هذا تسبيح المخلصين بموت المسيح وقيامته "أنقذهم من أيدي أعدائهم" إبليس والخطية والموت، وكل مشكلة تقابلنا.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

مزمور العشية (مز11: 7،6):-

" فمن هو ربنا. من أجل شقاء المساكين وتنهد البائسين. الآن أقوم يقول الرب. أصنع الخلاص علانية. هلليلويا  "

"فمن هو ربنا" = يجب أن نجاهد لكي نعرفه.

"من أجل شقاء المساكين.." المرضى جسديًا ونفسيًا وروحيًا (أي الخطاة).. "الآن أقوم" ومن يأتي للمسيح ويجاهد ليعرفه، سيعرفه، وسيشفي المسيح إيمانه.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

إنجيل العشية (لو38:4-42):-

 " 38- و لما قام من المجمع دخل بيت سمعان و كانت حماة سمعان قد اخذتها حمى شديدة فسالوه من اجلها.

 39- فوقف فوقها و انتهر الحمى فتركتها و في الحال قامت و صارت تخدمهم.

 40- و عند غروب الشمس جميع الذين كان عندهم سقماء بامراض مختلفة قدموهم اليه فوضع يديه على كل واحد منهم و شفاهم.

 41- و كانت شياطين ايضا تخرج من كثيرين و هي تصرخ و تقول انت المسيح ابن الله فانتهرهم و لم يدعهم يتكلمون لانهم عرفوه انه المسيح.

 42- و لما صار النهار خرج و ذهب الى موضع خلاء و كان الجموع يفتشون عليه فجاءوا اليه و امسكوه لئلا يذهب عنهم "

هو عن شفاء حماة سمعان، والتي إذ شفاها المسيح قامت وخدمتهم. فعلامة الشفاء هي الخدمة. حين تنفتح العيون وتعرف المسيح لا تستطيع سوى أن تخدمه. ونلاحظ في الإنجيل أن الشياطين عرفته فهل يعسر على أولاد الله أن يعرفوه.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

إنجيل باكر (لو27:20-39):-

 " 27- و حضر قوم من الصدوقيين الذين يقاومون امر القيامة و سالوه.

 28- قائلين يا معلم كتب لنا موسى ان مات لاحد اخ و له امراة و مات بغير ولد ياخذ اخوه المراة و يقيم نسلا لاخيه.

 29- فكان سبعة اخوة و اخذ الاول امراة و مات بغير ولد.

 30- فاخذ الثاني المراة و مات بغير ولد.

 31- ثم اخذها الثالث و هكذا السبعة و لم يتركوا ولدا و ماتوا.

 32- و اخر الكل ماتت المراة ايضا.

 33- ففي القيامة لمن منهم تكون زوجة لانها كانت زوجة للسبعة.

 34- فاجاب و قال لهم يسوع ابناء هذا الدهر يزوجون و يزوجون.

 35- و لكن الذين حسبوا اهلا للحصول على ذلك الدهر و القيامة من الاموات لا يزوجون و لا يزوجون.

 36- اذ لا يستطيعون ان يموتوا ايضا لانهم مثل الملائكة و هم ابناء الله اذ هم ابناء القيامة.

 37- و اما ان الموتى يقومون فقد دل عليه موسى ايضا في امر العليقة كما يقول الرب اله ابراهيم و اله اسحق و اله يعقوب.

 38- و ليس هو اله اموات بل اله احياء لان الجميع عنده احياء.

 39- فاجاب قوما من الكتبة و قالوا يا معلم حسنا قلت "

الله إله أحياء. فالمسيح بقيامته أقامنا فصرنا أحياء. والحي هو الذي قام من موت الخطية.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

مزمور باكر (مز105: 31):-

" خلصنا أيها الرب إلهنا. واجمعنا من بين الأمم. لنعترف باسمك القدوس. ونفتخر بتسبيحك. هلليلويا "

"خلصنا أيها الرب إلهنا" أي أقمنا من موت الخطية. وعلامة القيام من موت الخطية أن "نعترف بإسمك القدوس ونفتخر بتسبيحك"

← اضغط هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت لباقي شرح القطمارسات: قطمارس الأيام - قطمارس الآحاد - قطمارس صوم يونان - قطمارس الصوم الكبير - قطمارس أسبوع الآلام - قطمارس الخمسين المقدسة.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

البولس (عب10:13-21):-

 " 10- لنا مذبح لا سلطان للذين يخدمون المسكن ان ياكلوا منه.

 11- فان الحيوانات التي يدخل بدمها عن الخطية الى الاقداس بيد رئيس الكهنة تحرق اجسامها خارج المحلة.

 12- لذلك يسوع ايضا لكي يقدس الشعب بدم نفسه تالم خارج الباب.

 13- فلنخرج اذا اليه خارج المحلة حاملين عاره.

 14- لان ليس لنا هنا مدينة باقية لكننا نطلب العتيدة.

 15- فلنقدم به في كل حين لله ذبيحة التسبيح اي ثمر شفاه معترفة باسمه.

 16- و لكن لا تنسوا فعل الخير و التوزيع لانه بذبائح مثل هذه يسر الله.

 17- اطيعوا مرشديكم و اخضعوا لانهم يسهرون لاجل نفوسكم كانهم سوف يعطون حسابا لكي يفعلوا ذلك بفرح لا انين لان هذا غير نافع لكم.

 18- صلوا لاجلنا لاننا نثق ان لنا ضميرا صالحا راغبين ان نتصرف حسنا في كل شيء.

 19- و لكن اطلب اكثر ان تفعلوا هذا لكي ارد اليكم باكثر سرعة.

 20- و اله السلام الذي اقام من الاموات راعي الخراف العظيم ربنا يسوع بدم العهد الابدي.

 21- ليكملكم في كل عمل صالح لتصنعوا مشيئته عاملا فيكم ما يرضي امامه بيسوع المسيح الذي له المجد الى ابد الابدين امين  "

نرى هنا كيف نعرف المسيح:

1. فلنخرج إليه.. حاملين عاره = قبول الصليب.

2. ليس لنا هنا مدينة باقية = حياة الغربة عن العالم.

3. نلتمس العتيدة = نطلب ما هو فوق (كو1:3).

4. التسبيح.

5. الإحسان والمشاركة.

ونلاحظ أن المسيح يوطدنا في كل عمل صالح لنعمل مشيئته.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

الكاثوليكون (1بط25:1-10:2):-

(1بط25:1)

 "  25- و اما كلمة الرب فتثبت الى الابد و هذه هي الكلمة التي بشرتم بها. "

(1بط1:2-10)

"  1- فاطرحوا كل خبث و كل مكر و الرياء و الحسد و كل مذمة.

 2- و كاطفال مولودين الان اشتهوا اللبن العقلي العديم الغش لكي تنموا به.

 3- ان كنتم قد ذقتم ان الرب صالح.

 4- الذي اذ تاتون اليه حجرا حيا مرفوضا من الناس و لكن مختار من الله كريم.

 5- كونوا انتم ايضا مبنيين كحجارة حية بيتا روحيا كهنوتا مقدسا لتقديم ذبائح روحية مقبولة عند الله بيسوع المسيح.

 6- لذلك يتضمن ايضا في الكتاب هانذا اضع في صهيون حجر زاوية مختارا كريما و الذي يؤمن به لن يخزى.

 7- فلكم انتم الذين تؤمنون الكرامة و اما للذين لا يطيعون فالحجر الذي رفضه البناؤون هو قد صار راس الزاوية.

 8- و حجر صدمة و صخرة عثرة الذين يعثرون غير طائعين للكلمة الامر الذي جعلوا له.

 9- و اما انتم فجنس مختار و كهنوت ملوكي امة مقدسة شعب اقتناء لكي تخبروا بفضائل الذي دعاكم من الظلمة الى نوره العجيب.

 10- الذين قبلا لم تكونوا شعبا و اما الان فانتم شعب الله الذين كنتم غير مرحومين و اما الان فمرحومون"

طريق آخر لنعرف المسيح طرح كل رذيلة وكل غش وكل حسد = أي حياة طهارة ومحبة. فلن نعرف المسيح إذا عشنا في الرذيلة. ومن يعرف المسيح = "لتخبروا بفضائل من دعاكم".

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

الإبركسيس (أع34:13-42):-

 " 34- انه اقامه من الاموات غير عتيد ان يعود ايضا الى فساد فهكذا قال اني ساعطيكم مراحم داود الصادقة.

 35- و لذلك قال ايضا في مزمور اخر لن تدع قدوسك يرى فسادا.

 36- لان داود بعدما خدم جيله بمشورة الله رقد و انضم الى ابائه و راى فسادا.

 37- و اما الذي اقامه الله فلم ير فسادا.

 38- فليكن معلوما عندكم ايها الرجال الاخوة انه بهذا ينادى لكم بغفران الخطايا.

 39- بهذا يتبرر كل من يؤمن من كل ما لم تقدروا ان تتبرروا منه بناموس موسى.

 40- فانظروا لئلا ياتي عليكم ما قيل في الانبياء.

 41- انظروا ايها المتهاونون و تعجبوا و اهلكوا لانني عملا اعمل في ايامكم عملا لا تصدقون ان اخبركم احد به.

 42- و بعدما خرج اليهود من المجمع جعل الامم يطلبون اليهما ان يكلماهم بهذا الكلام في السبت القادم  "

في البولس والكاثوليكون رأينا ما علينا لنعرف المسيح. ولكن كل هذا بدون موت المسيح وقيامته يكونوا كلا شيء.. = أنه أقامه من الموتى.. بهذا يكرز لكم لغفران الخطايا.

إرسل هذه الصفحة لصديق

بطريركية الأقباط الأرثوذكس - موقع القديس تكلا هيمانوت بالإسكندرية - الصفحة الأولى من موقع الأنبا تكلاهيمانوتكتاب قطمارس الخمسين يوم المقدسة - حكمة القديسين في اختيار القراءات الكنسية اليومية

Like & share St-Takla.org


© موقع الأنبا تكلا هيمانوت الحبشي القس: الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - الإسكندرية - مصر / URL: http://St-Takla.org / اتصل بنا على:

http://st-takla.org/books/fr-antonios-fekry/readings/katamares-fifties/week-1-friday.html