الكتاب المقدس باللغة العربية + الإنجيل بكل اللغات + دراسات في كتاب مقدس + البحث في الكتاب المقدس الاجبية.. كتاب السبع صلوات | الأجبية باللغة العربية | الأجبية باللغة الإنجليزية | الفرنسية وصلات كل المواقع القبطية - سجل مواقع الكنائس القبطية الأرثوذكسية - دليل السايتات المسيحية الموقع باللغة الإنجليزية St-Takla.org in English ما الجديد؟ أخبار ويب سايت الأنبا تكلا وتحديثاته و الجديد المضاف به الإيمان | اللاهوت | العقيدة القبطية الأرثوذكسية | طقوس الكنيسة المسيحية في مصر ركن الأطفال - ترانيم - تلوين - ألعاب - قصص Saint Takla Dot Org Web Site - Homepage لوجو موقع القديس الأنبا تكلا هيمانوت (سانت تكلا دوت أورج)- الإسكندرية - جمهورية مصر العربية | الموقع الرسمي | بطريركية الأقباط الأرثوذكس Coptic Orthodox Church راسلنا - اتصل ان | اكتب لنا رأيك - أضف موقعًا - الأفكار - المقترحات... إرسل كروت و بطاقات تهنئة مسيحية و قبطية إلى أصدقائك في كل المناسبات اتصل بنا.. رأيك يهمنا - العنوان - التليفونات - الخريطة - الدعم الفني الفوري سنوات مع إيميلات الناس | أسئلة و أجوبة في الكتاب المقدس، الشباب والأسرة، الإيمان واللاهوت والعقيدة، الروحيات، ويب سايد سانت تكلا الصفحة الرئيسية من الموقع الرسمي للأنبا تكلاهيمانوت الحبشي القس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية - بطريركية الأقباط الأرثوذكس معرض الصور: السيد المسيح - السيد العذراء - القديسين - الأنبا تكلا هيمانوت - الكهنة - الكتاب المقدس - الخدمات الوسائط المتعددة: ترانيم - ألحان - عظات - أجبية مسموعه - ملفات ميدي - فيديوهات - تسبحة نصف الليل - قداسات قسم التحميل: أشكال برنامج وين آمب | خطوط قبطية | ترانيم | برامج متنوعة، وبرامج مسيحية | أيقونات | معرض الصور تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر العصور | التاريخ المسيحي مكتبة كتب قبطية أرثوذكسية | الكتب المسيحية في مختلف المجالات و المواضيع | كتب بطاركة، أساقفة، كهنة، علمانيين  

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب الكهنوت لقداسة البابا شنودة الثالث

38- ملائكة

 

1- أطلق هذا اللقب على رجال الكهنوت، وقد قيل هذا في وضوح عن يوحنا المعمدان كاهن ما بين العهدين، ابن زكريا الكاهن.

قال عنه الله: "ها أنا أرسل أمام وجهك ملاكي، الذي يهيئ طريقك قدامك" (مر1: 2، ملا 3: 1).

و الملاك هو رسول بين السماء والأرض. كما قال القديس بولس عن الملائكة: "أليسوا جميعًا أرواحًا خادمة، مرسلة للخدمة لأجل العتيدين أن يرثوا الخلاص" (عب 1: 14).. هكذا أيضًا الكهنة: شخصيات خادمة، مرسلة للخدمة لأجل العتيدين أن يرثوا الخلاص. إنهم -كالملائكة- منفذو مشيئة الله على الأرض.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

2- وأطلق لقب ملائكة على رعاة (أساقفة) الكنائس السبع التي في آسيا، فقيل إنهم ملائكة الكنائس. وهذا اللقب صدر من فم الرب نفسه..

فقال لتلميذه القديس يوحنا: اكتب إلى ملاك كنيسة أفسس.. إلى ملاك كنيسة سميرنا.. إلى ملاك كنيسة فيلادلفيا.. (رؤ2: 3)..

St-Takla.org Image: Ancient icon of Saint John the Baptist, Youhanna El Me3medan صورة في موقع الأنبا تكلا: القديس يوحنا المعمدان، أيقونة أثرية

St-Takla.org Image: Ancient icon of Saint John the Baptist, Youhanna El Me3medan

صورة في موقع الأنبا تكلا: القديس يوحنا المعمدان، أيقونة أثرية

وطبعًا لا يمكن أن يدعى كل المؤمنين أنهم ملائكة الكنائس، وأنهم وكلاء الله، وسفراء المسيح. وإلا كان كل منهم " يرتئي فوق ما ينبغي.." (رو 12: 3)

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

3- ولكن لعل البعض يعترض قائلًا:

كيف نسمى رجال الكهنوت ملائكة، ولهم أخطاء؟!

ونحن نجيب: هكذا السيد المسيح سمى كهنة كنائس آسيا ملائكة، في نفس الوقت الذي ذكر فيه أخطاءهم..

قال الرب عن ملاك كنيسة أفسس : "اذكر من أين سقطت وتب" (رؤ 2: 5) فعلى الرغم من السقوط، والحاجة إلى التوبة، وتركه لمحبته الأولى، سماه ملاكًا، لأن هذه وظيفته ككاهن.

وقال لملاك كنيسة ساردس: "أنا عارف أعمالك، أن لك اسمًا أنك حيّ وأنت ميت" (رؤ 3: 1). انه ملاك الكنيسة، حتى لو كان في هذه الحالة المؤسفة جدًا.

وبنفس الوضع كان ملاك كنيسة لاودكية يحمل لقب ملاك، أو وظيفة ملاك، على الرغم من قول الرب له: "هكذا لأنك فاتر، ولست حارًا ولا باردًا، أنا مزمع أن أتقيئك من فمي" (رؤ 3: 16). (انظر المزيد عن مثل هذه الموضوعات هنا في موقع الأنبا تكلا في أقسام المقالات و الكتب الأخرى).

حياة الكاهن شيء. ومسئولياته وسلطاته شيء آخر. إن وضعه الكهنوتي لا يتغير بسبب خطيئته كإنسان. إننا لا نؤمن بعصمة الكاهن، لكننا نعتقد بسلطانه.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

4- إن العصمة لله وحده. و الفحص في سلوك الناس ودينونتهم، أمور من اختصاص الله، هو وحده الفاحص القلوب و الكلى (رؤ 2: 23). فمن أنت أيها الإنسان يا من تدين غيرك (رو 14: 4)

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

5- ومع ذلك إن حوربت بإدانة أحد الآباء الكهنة، فتذكر قول الكتاب عن إيليا النبي العظيم الذي أغلق السماء وفتحها:

"إيليا كان إنسانًا تحت الآلام مثلنا" (يع 5: 17).

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

6- واقرأ قصة "يهوشع الكاهن العظيم "الذي مع أنه كان في خطية، لابسًا ثيابًا قذرة" إلا أن ملاك الرب انتهر الشيطان من أجله قائلًا: "لينتهرك الرب يا شيطان لينتهرك الرب.. أليس هذا شعلة منتشلة من النار" (زك 3: 2، 3).

واستخدام الوحي الإلهي عبارة "الكاهن العظيم" على الرغم من خطيئته. وقال له: "قد أذهبت عنك إثمك، وألبسك ثيابًا مزخرفة" (زك 3: 4).

وإن الكاهن هو ملاك الكنيسة بحكم وظيفته. والمفروض أن يكون كالملاك في نقاوته. وترمز إلى هذا الثياب البيضاء التي يلبسها أثناء الخدمة. ومع ذلك، فحتى إن أخطأ فلا يزال هو ملاك الكنيسة. وسنضرب مثالًا آخر، ولو أنه بعيد عن الكهنوت، ولكن نذكره من جهة الشبه.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

7- مثال شاول الملك، ولقبه "مسيح الرب".

قام صموئيل النبي بمسح شاول ملكًا، فصار مسيحًا للرب. ثم أخطأ شاول، ورفضه الرب وقيل عنه: "وذهب روح الرب من عند شاول، وبغته روح رديء من قبل الرب" (1صم 16: 14). وكان الشيطان يصرعه ويبغته. فيضرب داود له على العود ليهدأ (1صم 16: 23).

وشاول هذا اضطهد داود وظلمه، وحاول قتله أكثر من مرة. ولما وقع في يد داود، نصحه رجاله أن يقتله، قال داود موبخًا رجاله على نصيحتهم الخاطئة:

"حاشا لي من قبل الرب، أن أعمل هذا الأمر بسيدي مسيح الرب، فأمد يدي إليه، لأنه مسيح الرب هو" (1صم 24: 6).

وكان يحترمه كمسيح للرب، على الرغم من كل شروره. ولما مات شاول بكاه داود ورثاه. وعاقب الشخص الذي أنهى عليه قائلًا له:

كيف لم تخف أن تمد يدك لتهلك مسيح الرب" (2صم 1: 14).

وهكذا ظل لقب "مسيح الرب" هو لقب شاول الملك، حتى بعد موته، على الرغم من رفض الرب له، وعلى الرغم من أخطائه العديدة.. إننا هنا نتكلم عن الوضع السليم، حسب تعليم الكتاب، وحسب أمثولة رجال الله القديسين، كداود..

نطرق نقطة أخرى من صفات رجال الكهنوت وهى: رعاة.

إرسل هذه الصفحة لصديق

بطريركية الأقباط الأرثوذكس - موقع القديس تكلا هيمانوت بالإسكندرية - الصفحة الأولى من موقع الأنبا تكلاهيمانوتالفصل الرابع : وظائف الكهنوت وألقابه - كتاب الكهنوت، البابا شنوده الثالث

Like & share St-Takla.org


© موقع الأنبا تكلا هيمانوت الحبشي القس: الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - الإسكندرية - مصر / URL: http://St-Takla.org / اتصل بنا على:

http://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/His-Holiness-Pope-Shenouda-III-Books-Online/16-El-Kahanout/Priesthood-038-Angels.html