الكتاب المقدس باللغة العربية + الإنجيل بكل اللغات + دراسات في كتاب مقدس + البحث في الكتاب المقدس الاجبية.. كتاب السبع صلوات | الأجبية باللغة العربية | الأجبية باللغة الإنجليزية | الفرنسية وصلات كل المواقع القبطية - سجل مواقع الكنائس القبطية الأرثوذكسية - دليل السايتات المسيحية الموقع باللغة الإنجليزية St-Takla.org in English ما الجديد؟ أخبار ويب سايت الأنبا تكلا وتحديثاته و الجديد المضاف به الإيمان | اللاهوت | العقيدة القبطية الأرثوذكسية | طقوس الكنيسة المسيحية في مصر ركن الأطفال - ترانيم - تلوين - ألعاب - قصص Saint Takla Dot Org Web Site - Homepage لوجو موقع القديس الأنبا تكلا هيمانوت (سانت تكلا دوت أورج)- الإسكندرية - جمهورية مصر العربية | الموقع الرسمي | بطريركية الأقباط الأرثوذكس Coptic Orthodox Church راسلنا - اتصل ان | اكتب لنا رأيك - أضف موقعًا - الأفكار - المقترحات... إرسل كروت و بطاقات تهنئة مسيحية و قبطية إلى أصدقائك في كل المناسبات اتصل بنا.. رأيك يهمنا - العنوان - التليفونات - الخريطة - الدعم الفني الفوري سنوات مع إيميلات الناس | أسئلة و أجوبة في الكتاب المقدس، الشباب والأسرة، الإيمان واللاهوت والعقيدة، الروحيات، ويب سايد سانت تكلا الصفحة الرئيسية من الموقع الرسمي للأنبا تكلاهيمانوت الحبشي القس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية - بطريركية الأقباط الأرثوذكس معرض الصور: السيد المسيح - السيد العذراء - القديسين - الأنبا تكلا هيمانوت - الكهنة - الكتاب المقدس - الخدمات الوسائط المتعددة: ترانيم - ألحان - عظات - أجبية مسموعه - ملفات ميدي - فيديوهات - تسبحة نصف الليل - قداسات قسم التحميل: أشكال برنامج وين آمب | خطوط قبطية | ترانيم | برامج متنوعة، وبرامج مسيحية | أيقونات | معرض الصور تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر العصور | التاريخ المسيحي مكتبة كتب قبطية أرثوذكسية | الكتب المسيحية في مختلف المجالات و المواضيع | كتب بطاركة، أساقفة، كهنة، علمانيين  

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب القديس أفراهاط الحكيم الفارسي: حياته، كتاباته، أفكاره، مع مقدمة مبسطة في الأدب السرياني - القمص تادرس يعقوب ملطي

19- ابن ديصان | برديصان

 

ابن ديصان أو برديصان Bardessanes، Bar-Daisan (154-222)

كتاباته
مقاومة القديس أفرام السرياني له
مدرسة برديصان
نموذج من كتاباته
أعمال توما الرسول

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

"برديصان" تتكون من كلمتين: "بار" بالسريانية ومعناها "ابن"، و"ديصان" وهو نهر فوق مدينة الرُهَّا.

كاتب سرياني وشاعر موهوب يعتبره البعض مبدع الأدب المسيحي السرياني [24]. تغنى السريان بشعره. بسببه احتلت الرُها مركز الصدارة في الأدب السرياني وتضاءلت أمامها حذَيَّب شيئًا فشيئًا.

وُلد في 11 تموز سنة 154 م. من أبوين وثنيين شريفين، اسم والده نوحاما وولدته نحشيرام. وربما جاءت تسميته تيّمنًا بنهر ديصان الذي كان يمر بالرُها. يوجد تقليد يقول بأن أبويه كانا أولًا في حدياب ثم انتقلا إلى الرُها، ولدى بلوغهما نهر ديصان رُزقا هذا الولد. وفى سنة 163 هاجر برديصان مع ذويه إلى مدينة منبج [25]، حيث أقاما عند شخصٍ يٌدعى كودوز.

نشأ برديصان في صغره على الديانة الوثنية وتعلم أدبها على يدي الكاهن الأكبر لمعبد منبج، حيث تعلم عبادة الكواكب والنجوم. وقيل أنه علمه نظم الشعر الذي يُنشد في الطقوس الوثنية. يبدو أن والديه ماتا في منبج فتبناه كودوز الذي كانت أسرته تقيم عنده، وشجعه على دراسة الفلك والتنجيم، فأظهر نبوغًا علميًا، كما كان أمهر الرماة.

لما تولى أبجر التاسع رفيقه في الصبا عرش الرُها عام 179 م عاد برديصان إلى الرُها. هناك التقى مع بعض الذين اعتنقوا الإيمان المسيحي فشرحوا له أسس الدين المسيحي. فقبل الإيمان في شبابه على يدي هسبس أسقف الرُها، وبعد أن تضلع في العلوم الدينية سيم شماسًا وربما كاهنًا.

لم يصرفه إيمانه عن الاستفادة من العلم والمعرفة وأن يطبق على المسيحية ما انتفع به من العلم، وإن كان هذا سبب تشويه صورته بواسطة رجال الكنيسة السريانية بعد نياحته [26].

St-Takla.org         Image: Saint Mar Ephream The Syrian (El Soriany) صورة: أيقونة القديس الأنبا مار إفرآم السرياني

St-Takla.org Image: Saint Mar Ephream The Syrian (El Soriany)

صورة في موقع الأنبا تكلا: أيقونة القديس الأنبا مار إفرآم السرياني

أصبح برديصان علم الرُها الخفاق، فقد استعاد مكانه في البلاط الملكي، وكان رئيسًا لمدرسة الرُها. (انظر المزيد عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلا في أقسام المقالات والكتب الأخرى). ويذكر بعض اليونانيين أنهم زاروا هذه المدرسة، ورأوا هذا الشاب الذي كان يمثل الثقافة المسيحية خير تمثيل.

ينسب إليه مار أفرام السرياني الغرور، بينما يمتدحه موسى الخوريني: "كان برديصان رجلًا غيورًا على مصالح النصرانية، بذل مساعي الجد والجهد في إدخال الأرمن إليها [27]."

كتب برديصان في بادئ الأمر مقالات ضد الهرطقات، لكنه انجرف فيما بعد في معتقدات مرقيون وفالنتينوس. لهذا حذر رجال الكنيسة المؤمنين من تعاليمه التي حسبوها سمًا في الدسم.

قيل أنه في أواخر حياته رحل إلى جبال أرمينيا واستقر هناك حتى توفى وهو في الثامنة والستين من عمره.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

كتاباته

1. وضع الكثير من الأعمال الأدبية لم يبق منها سوى كتاب شرائع البلدان ناقش فيه قضية القضاء والقدر.

2. "في الفلك" ذكره جرجس أسقف العرب [28].

3. مائة وخمسون نشيدًا على طريقة مزامير داود النبي، قال عنها القديس مار أفرام السرياني أن برديصان ضمنها مذهبه الغنوسي، لقنها لشباب وشابات الرُها بعد أن وضعها في ألحان مطربة تخلب الألباب. وألف فرقة من الشباب المثقف الثري من سكان الرُها عرفت بالفرقة الديصانية نسبة إليه. قال عنها ما أفرام السرياني:

"أبدع برديصان الأغاني، وجمع بينها وبين الأنغام الموسيقية، وألف الأناشيد وأدخل فيها الأوزان، قسَّم الألفاظ أقسامًا ووزنها أوزانًا. هيأ لسليمي النية سمًا منقوعًا ومغشي بالعذوبة. فلم يتمكن المرضى من انتقاء الدواء النافع لهم. حاول أن يتمثل بداود وتزين بجماله، فألف مثله مائة وخمسين نشيدًا".

يرى البعض أن برديصان كان مستقيم الرأي، وأنه أعلن عن أن معظم عقائد فالنتينوس ليست إلا سخافات، كما عارض مرقيون وغيره من الهراطقة. ولعل هذا قد أعلنه قبل انجذابه للأفكار الخاطئة.

أراد أبوللونيوس أحد أصدقاء الإمبراطور كَركَلاّ أن يغريه على إنكار مسيحيته، لكنه بكل شجاعة رفض قائلًا إنه لا يخشى الموت لأنه يترقب شرب كأسه سريعًا.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

مقاومة القديس أفرام السرياني له

بذل القديس أفرام السرياني جهدًا عظيمًا في تأليف أناشيد يقضي بها على أناشيد برديصان الشعبية. كما كان يعدم كل ما تصل إليه من كتبه.

قيل إن برديصان وضع إنجيلًا مخالفًا يغوي به من في عقيدته. وإذ مات برديصان سأل مار أفرام أخته أن يستعير منها الإنجيل، وإذ قدمته له وضع غراء مغلي بين كل ورقة وأخرى وشده شدًا جيدًا حتى التصق ورده إليها.

يرى البعض أن القديس مارأفرام السرياني لم يستطع أن يصد بدعة برديصان، أما الذي نجح في الحد منها فهو ربولا بعد عصر مار أفرام بأكثر من نصف قرن.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

مدرسة برديصان

كان برديصان آخر الغنوسيين من السريان، وقد بقيت لفرقته أتباع حتى القرن الثامن كما يقول يعقوب الرهاوي.

كان عالمًا فذًا ورئيسًا لمدرسة الرُهَّا، لكننا لا نعرف إلا القليل عن تلاميذه، وعن الأعمال التي خلفتها المدرسة.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

نموذج من كتاباته

أورد الدكتور مراد كامل ملخصًا لقصيدة "أنشودة الروح" أو "أنشودة ابن الملك" التي بقيت لنا من شعر برديصان، جاءت ترجمتها:

 [ابن الملك يقص عن نفسه: لما كنت غلامًا كنت أعيش مترفًا في منزل والدي، وأراد والدي أن أسافر من بلدي في الشرق إلى مصر. فحملوني بأنواع من الهدايا والملابس المختلفة فضلًا عن الذهب والفضة، ولكنهم أخذوا مني الحلة الثمينة والمعطف الثمين، وقد عاهدتهم ألا أنسى إذا ذهبت إلى مصر لاستحضار اللؤلؤة من الحية السامة التي توجد في البحر، أن ألبس الحلة والمعطف عند عودتي لأرث – مع أخي – مُلك أبي.

 تركت بلاد الشرق متحملًا متاعب الطريق صوب مصر. وكنت وحيدًا غريبًا، ولكني رأيت أحد مواطنيَ من النبلاء فصاحبته وحذرته من المصريين. ثم لبست لباس أهل مصر حتى لا يداخلهم الشك فيما أريده من الاستيلاء على اللؤلؤة، ولكنهم لاحظوا من أشياء كثيرة أني غريب عنهم، فنصبوا لي الشراك، ولكني أكلت من أكلهم، ونسيت أصلي الشريف، وقابلت ملكهم، ونسيت اللؤلؤة التي جئت من أجلها. وما كدت آكل من طعامهم حتى ذهبت في سبات عميق.

 وقد شعر والدي بما أصابني فجمع الملوك ورؤساء القبائل وأصحاب المراتب، وقرروا أن ينقذوني من مصر، وكتبوا إليّ خطابًا موقعًا عليه من الجميع يطلبون إليّ فيه أن استيقظ، وأن أتذكر أني ابن ملك، وأن أتذكر ما يلحقني من العار في العبودية، وأن أذكر اللؤلؤة التي حضرت من أجلها، وألا أنسى أن ألبس معطفي وحلتي حتى يُكتب أسمي في سجل الأبطال، وأحكم البلاد مع أخي. وقد وصلتني الرسالة في شكل نسر، فأيقظني صوتها، وعرفتها وقبلتها، وتذكرت اللؤلؤة التي جئت إلى مصر من أجلها، فذهبت إلى الحية وسحرتها حتى نامت، وسرقت اللؤلؤة. وتهيأت للسفر إلى منزل والدي. وتوجهت نحو الشرق، فوجدت الرسالة التي أيقظتني أمامي في الطريق، وكما أيقظني صوتها أضاء لي تقاطيع جسمها. وقد فرش طريقي بالمغرة (خيوط الذهب) على حرير الصين. وقادتني بسرعة إلى بلادي. فأرسل إليّ والدي الحلة والمعطف فلبستهما، وكنت قد نسيت شكلهما، وقابلت والدي مطاطئ الرأس في حلة مرصعة مطرزة، عليها صورة الملك، شاعرًا بأني كبرت بأعمالي، وصعدت إلى باب السلام، باب التضرع.]

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

أعمال توما الرسول

ينسب هذا السفر الأبوكريفا (المنحول) لبرديصان. ويرى البعض أن الدافع لكتابة هذا العمل هو نقل رفات القديس توما إلى الرُها.

إرسل هذه الصفحة لصديق

بطريركية الأقباط الأرثوذكس - موقع القديس تكلا هيمانوت بالإسكندرية - الصفحة الأولى من موقع الأنبا تكلاهيمانوتالقسم الثاني: أهم الآباء السريان - كتاب القديس أفراهاط الحكيم الفارسي لأبونا تاردس يعقوب مالطي كاهن كنيسة مارجرجس سبورتنج، الإسكندرية

Like & share St-Takla.org


© موقع الأنبا تكلا هيمانوت الحبشي القس: الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - الإسكندرية - مصر / URL: http://St-Takla.org / اتصل بنا على:

http://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/FreeCopticBooks-020-Father-Tadros-Yaacoub-Malaty/004-St-Afrahat/Aphrahaates-019-BarDaisan.html