الكتاب المقدس باللغة العربية + الإنجيل بكل اللغات + دراسات في كتاب مقدس + البحث في الكتاب المقدس الاجبية.. كتاب السبع صلوات | الأجبية باللغة العربية | الأجبية باللغة الإنجليزية | الفرنسية وصلات كل المواقع القبطية - سجل مواقع الكنائس القبطية الأرثوذكسية - دليل السايتات المسيحية الموقع باللغة الإنجليزية St-Takla.org in English ما الجديد؟ أخبار ويب سايت الأنبا تكلا وتحديثاته و الجديد المضاف به الإيمان | اللاهوت | العقيدة القبطية الأرثوذكسية | طقوس الكنيسة المسيحية في مصر ركن الأطفال - ترانيم - تلوين - ألعاب - قصص Saint Takla Dot Org Web Site - Homepage لوجو موقع القديس الأنبا تكلا هيمانوت (سانت تكلا دوت أورج)- الإسكندرية - جمهورية مصر العربية | الموقع الرسمي | بطريركية الأقباط الأرثوذكس Coptic Orthodox Church راسلنا - اتصل ان | اكتب لنا رأيك - أضف موقعاً - الأفكار - المقترحات... إرسل كروت و بطاقات تهنئة مسيحية و قبطية إلى أصدقائك في كل المناسبات اتصل بنا.. رأيك يهمنا - العنوان - التليفونات - الخريطة - الدعم الفني الفوري سنوات مع إيميلات الناس | أسئلة و أجوبة في الكتاب المقدس، الشباب والأسرة، الإيمان واللاهوت والعقيدة، الروحيات، ويب سايد سانت تكلا الصفحة الرئيسية من الموقع الرسمي للأنبا تكلاهيمانوت الحبشي القس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية - بطريركية الأقباط الأرثوذكس معرض الصور: السيد المسيح - السيد العذراء - القديسين - الأنبا تكلا هيمانوت - الكهنة - الكتاب المقدس - الخدمات الوسائط المتعددة: ترانيم - ألحان - عظات - أجبية مسموعه - ملفات ميدي - فيديوهات - تسبحة نصف الليل - قداسات قسم التحميل: أشكال برنامج وين آمب | خطوط قبطية | ترانيم | برامج متنوعة، وبرامج مسيحية | أيقونات | معرض الصور تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر العصور | التاريخ المسيحي مكتبة كتب قبطية أرثوذكسية | الكتب المسيحية في مختلف المجالات و المواضيع | كتب بطاركة، أساقفة، كهنة، علمانيين  

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب النقد الكتابي: مدارس النقد والتشكيك والرد عليها - أ. حلمي القمص يعقوب

 406- هل كان سبب الطوفان هو تجسد بعض الملائكة، وتزاوجهم من النساء، وإنجاب نسل شرير لا يعرف الصلاة؟

 

ج: سبق التعرض إلى هذا الموضع في إجابة السؤال رقم 292: هل سبب الطوفان هو تزاوج الملائكة من الناس؟ حيث تعرضنا لبعض الجوانب مثل ما ذكره ليوتاكسل عما جاء في سفر أخنوخ المنحول عن زواج الملائكة بالناس، والقول بأن ترتليان قد أشار لهذا الأمر، وأن رسالة يهوذا حوت إشارة لهذا الموضوع، وقلنا أننا لا نعترف بسفر أخنوخ نظرًا لما حواه من أخطاء وأساطير، ولا نعترف بعصمة إنسان إلاَّ في حالة تسجيله رسالة الوحي الإلهي، وأن يهوذا الرسول لم يقل عن هؤلاء الملائكة أن الله أغرقهم بالطوفان، بل قال أنه "حفظهم إلى دينونة اليوم العظيم" (يه 6) أي إلى يوم الدينونة العظيم، وأن الملائكة أرواح لا تتزاوج، فالمقصود بأبناء الله هم أبناء شيث(1).

 

ويسرنا إضافة ما يلي للإجابات السابقة:

1- يقول قداسة البابا شنودة الثالث " أبناء الله هم نسل شيث، وبنات الناس هم نسل قايين، وذلك أنه بعد مقتل هابيل البار، وُلد عوضًا عنه شيث، وشيث والد أنوش " حينئذ ابتدئ أن يُدعى باسم الرب" (تك 4: 26) وورد في سلسلة الأنساب "ابن أنوش بن شيث بن آدم ابن الله" (لو 3: 38).

أبناء شيث دُعوا أبناء الله، لأنهم النسل المقدَّس، الذي منه يأتي نوح ثم إبراهيم، ثم داود، ثم المسيح، وفيه تباركت كل قبائل الأرض، وهم المؤمنون المنتسبون إلى الله، الذين أخذوا بركة آدم (تك 1: 28) ثم بركة نوح (تك 9: 1).

وحسنًا أن الله دعا بعض البشر أولاده قبل الطوفان.. أما أولاد قايين - فلم ينتسبوا إلى الله، لأنهم أخذوا اللعنة التي وقعت على قايين (تك 4: 11) وساروا في طريق الفساد، فدعوا أبناء الناس، وكلهم أغرقهم الطوفان"(2).

 

2- يقول نيافة المتنيح الأنبا غريغوريوس أسقف البحث العلمي أن بنو الله هم أبناء شيث الابن الصالح لآدم والذي من نسله جاء السيد المسيح " ابن شيث بن آدم ابن الله" (لو 3: 38) وأولاد شيث هم أولاد الله.. قال موسى النبي " أنتم أولاد للرب إلهكم. لا تخمشوا أجسامكم" (تث 14: 1) وقال السيد المسيح " طوبى لصانعي السلام. لأنهم أبناء الله يُدعون" (مت 5: 9) بينما بنات قايين هم بنات الناس، ويبدو أن التزاوج كان يجرى بين رجال ونساء قبيلة شيث، وأيضًا بين رجال ونساء قبيلة قايين، ولكن عندما انجذب أولاد شيث إلى بنات قايين بسبب جمالهن الجسدي، وتزاوج الخير مع الشر، فطغى الشر فغضب الله على العالم وأباده بالطوفان.. عند التزاوج أنجبوا الجبابرة (تك 6: 4) وبالعبرية "هاجبريم" Ha - Gibreem وهي لفظة تطلق على الأبطال الأقوياء الأشداء في المصارعة والحروب ومنهم نمرود الذي كان أول جبار في الأرض(3).

 

3- يقول القس عيد تادرس " ليس المراد بقوله بنو الله الملائكة، فإنهم لا يزوجون ولا يتزوجون، بل يراد بهم بنو الأقوياء بدليل أن اللفظة المترجمة هنا بنو الله تُرجمت في السبعينية بنو الأقوياء، وفي السامرية بنو السلاطين، وفي العربية بنو الأشراف، وهم بنو شيث، أما بنات الناس فمن نسل قايين"(4).

 

4- يقول " هيربرت وولف".. " يميل أغلبية المفكرين إلى تفسير تعبير " أبناء الله " إلى أن ذلك يعني نسل شيث الورع، هؤلاء الذين عندما تناسوا ما كانوا يؤمنون به اتجهوا للزواج من غير المؤمنات من سلالة قايين، ووُلدت أجيال سارت في طريق الشر مما أحزن قلب الله الذي حكم بدينونة هذه الأجيال، وكان ذلك سببًا في جلب الطوفان الذي محا الإنسان من على وجه الأرض.. إن أبينا إبراهيم يوصي خادمه بألا يبحث لابنه إسحق عن زوجة من الكنعانيات (تك 24: 3) كما نرى كيف أن زوجات عيسو كن سبب مرارة لرفقة (تك 26: 35).. نرى أيضًا هروب يعقوب بعد خداعه لأبيه إسحق وذهابه لخاله لابان حيث تزوج من ليئة وراحيل قريباته ولم يتزوج من أجنبيات. هنا يُثار السؤال هل الزواج من غير المؤمنات هو الأمر الذي أحزن قلب الله مما أثار غضبه على الإنسان؟

والأمر الذي أثار الكثير من الجدال أيضًا هو استخدام كلمة أبناء (Sons) كإشارة عامة للإنسان. كما تجد أيضًا أن نفس كلمة " أبناء " تعني بني إسرائيل أو شعب الله المختار (تث 14: 2، 32: 6) كما نرى أيضًا كيف يتطلع هوشع النبي إلى اليوم الذي يدعى فيه بنو إسرائيل " بأبناء الله الحي " كما نجد آدم يسمى " ابن الله " وذلك في بيان أنساب السيد المسيح (لو 3: 38، تك 5) والذي يقدم لنا نسب الإنسان من آدم إلى نوح.

وحيث أن آدم خلق على صورة الله، لذلك فمن المحتمل استخدام تعبير " أبناء الله " إشارة إلى نسل شيث التقي (تك 5: 6، 7) وإذا كان هذا صحيحًا فإن تعبير " بنات الناس " ينطبق فعلًا على سلاسلة قايين الذي حادوا عن حياة الورع والتقوى (تك 4: 17 - 24) ونتيجة لهذا سرى الشر في الأجيال التي وُلدت نتيجة هذا التزاوج من بنات الناس.

وهكذا نجد أن حزن قلب الله ليس بسبب الملائكة الذين سقطوا فقط، ولكنه كان أيضًا بسبب الشر الذي صنعه الإنسان "ورأى الرب أن شر الإنسان قد كثر في الأرض" (تك 6: 5) وهنا يثار سؤال هام آخر: هل كان بنات قايين كن شريرات، وهل كان كل أبناء شيث ورعين وأتقياء؟"(5)(6).

_____

الحواشي والمراجع لهذه الصفحة هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت:

(1) راجع مدارس النقد والتشكيك جـ 4 س292.

(2) سنوات مع أسئلة الناس - أسئلة خاصة بالكتاب المقدَّس ص 17، 18.

(3) راجع مقالات في الكتاب المقدَّس (4) ص 54 - 57.

(4) حل مشاكل العهدين طبعة 1899م ص 5.

(5) An Introduction to the Old Testament Pentateuch, P 99.

(6) ترجمة بتصرف قام بها خصيصًا الأستاذ بشرى جرجس خليل - أستاذ اللغة الإنجليزية بأكليريكية طنطا.

إرسل هذه الصفحة لصديق

بطريركية الأقباط الأرثوذكس - موقع القديس تكلا هيمانوت بالإسكندرية - الصفحة الأولى من موقع الأنبا تكلاهيمانوتكتاب مدارس النقد والتشكيك والرد عليها

Like & share St-Takla.org


© موقع الأنبا تكلا هيمانوت الحبشي القس: الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - الإسكندرية - مصر / URL: http://St-Takla.org / اتصل بنا على:

http://st-takla.org/books/helmy-elkommos/biblical-criticism/406.html