الكتاب المقدس باللغة العربية + الإنجيل بكل اللغات + دراسات في كتاب مقدس + البحث في الكتاب المقدس الاجبية.. كتاب السبع صلوات | الأجبية باللغة العربية | الأجبية باللغة الإنجليزية | الفرنسية وصلات كل المواقع القبطية - سجل مواقع الكنائس القبطية الأرثوذكسية - دليل السايتات المسيحية الموقع باللغة الإنجليزية St-Takla.org in English ما الجديد؟ أخبار ويب سايت الأنبا تكلا وتحديثاته والجديد المضاف به الإيمان | اللاهوت | العقيدة القبطية الأرثوذكسية | طقوس الكنيسة المسيحية في مصر ركن الأطفال - ترانيم - تلوين - ألعاب - قصص Saint Takla Dot Org Web Site - Homepage لوجو موقع القديس الأنبا تكلا هيمانوت (سانت تكلا دوت أورج)- الإسكندرية - جمهورية مصر العربية | الموقع الرسمي | بطريركية الأقباط الأرثوذكس Coptic Orthodox Church راسلنا - اتصل أن | اكتب لنا رأيك - أضف موقعًا - الأفكار - المقترحات... إرسل كروت وبطاقات تهنئة مسيحية وقبطية إلى أصدقائك في كل المناسبات اتصل بنا.. رأيك يهمنا - العنوان - التليفونات - الخريطة - الدعم الفني الفوري سنوات مع إيميلات الناس | أسئلة وأجوبة في الكتاب المقدس، الشباب والأسرة، الإيمان واللاهوت والعقيدة، الروحيات، ويب سايد سانت تكلا الصفحة الرئيسية من الموقع الرسمي للأنبا تكلاهيمانوت الحبشي القس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية - بطريركية الأقباط الأرثوذكس معرض الصور: السيد المسيح - السيد العذراء - القديسين - الأنبا تكلا هيمانوت - الكهنة - الكتاب المقدس - الخدمات الوسائط المتعددة: ترانيم - ألحان - عظات - أجبية مسموعه - ملفات ميدي - فيديوهات - تسبحة نصف الليل - قداسات قسم التحميل: أشكال برنامج وين آمب | خطوط قبطية | ترانيم | برامج متنوعة، وبرامج مسيحية | أيقونات | معرض الصور تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر العصور | التاريخ المسيحي مكتبة كتب قبطية أرثوذكسية | الكتب المسيحية في مختلف المجالات والمواضيع | كتب بطاركة، أساقفة، كهنة، علمانيين  

شرح الكتاب المقدس - العهد القديم - الراهب القمص يوأنس الأنبا بولا

سفر باروخ 5 - تفسير نبوءة باروك
عزاء لأورشليم (با 4: 5 - 5: 9)

 

* تأملات في كتاب نبوه باروخ:
تفسير سفر باروخ: تقديم للأنبا أثناسيوس مطران بني سويف والبهنسا | مقدمة الكتاب | إرميا وباروخ تلميذه | قانونية السفر | لغة السفر | نبوة باروخ 1 | نبوة باروخ 2 | نبوة باروخ 3 | نبوة باروخ 4 | نبوة باروخ 5 | نبوة باروخ 6 | النبوات في سفر باروخ | الاعتراضات والرد عليها + الختام | المراجع | الحواشي | ملخص عام

نص سفر باروخ: باروخ 1 | باروخ 2 | باروخ 3 | باروخ 4 | باروخ 5 | باروخ 6 | نبوة باروخ كامل

 ويمكن تقسيمها إلى الآتي: ـــ

 أ- النبي يحدث المسبيين (4: 5-9)

 ب ــ أورشليم تحدث جيرانها (4: 9-16)

 ج ــ أورشليم تحدث الذين في السبى (4: 17-29)

 د ــ النبي يحدث أورشليم (4: 30-5: 9)

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

St-Takla.org Image: A drawing for the Altar of Herod and its frequent visitors during one of the Jewish Feasts. صورة في موقع الأنبا تكلا: رسم لهيكل هيرودس والمترددين عليه، أثناء أحد الأعياد اليهودية.

St-Takla.org Image: A drawing for the Altar of Herod and its frequent visitors during one of the Jewish Feasts.

صورة في موقع الأنبا تكلا: رسم لهيكل هيرودس والمترددين عليه، أثناء أحد الأعياد اليهودية.

أ- النبي يحدث المسبيين  (4: 5-9):

يعطى باروخ النبي في هذه القصيدة، تعليلًا واضحًا لماذا هم في السبي. ويفتح باب الرجاء على مصراعيه أمام بنى إسرائيل فيبدأ كلامه بنبرة الفرح والثقة واليقين قائلًا: "ثقوا ياشعبي" (با4: 5) فهذه الثقة نابعة عن الله، ومن وعوده. ويؤكد أنهم في السبي لأجل تأديبهم، وليس لهلاكهم (با4: 6). وهذا التأديب كان بسبب أنهم تركوا ينبوع المياه الحي (أي الله) لينقروا لأنفسهم آبارًا آبارًا مشققة لا تضبط ماء (إر2: 13). فبدلًا من أن يعبدوا الله، ويقدموا له ذبائحهم، نجدهم يعبدون الأوثان (با4: 7). وليس هذا فقط، إنما يقدمون لها ذبائح بشرية من بنيهم وبناتهم، الأمر الذي أحزن قلب الله جدًا (إر7: 31). وأعطى باروخ لقب الشياطين للأوثان (با4: 7). ونجد بولس الرسول أخذ عنه هذا التشبيه في (1كو10: 19-22).

فترى أورشليم كل هذا، وتحزن وتئن. ولا سيما أن أهلها سُبوا، وأصبحت أرضًا خربة بلا ساكن.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

 ب ــ أورشليم تحدث جيرانها (4: 9-16)

فتوجه أورشليم حديثها إلى جيرانها من المدن والبلدان، لتعلمهم أن الله هو الذي سمح بالسبى، وبالتالي جلب عليها هذا النوح (با4: 9،10). وتحذرهم بأن لا يشمتوا بها، وتذكرهم بأن ما حدث لها كان بسبب خطايا شعبها (با4: 12،13). وكأنها تقول لهم إن لم تتوبوا أنتم أيضًا فلا بُد أن تشربوا من كأس غضب الله. لأنه إن كان لم يشفق على مقدسه فكم بالحرى أنتم (إر25: 29).

وتصف أورشليم الأمة التي استخدمها الله في تأديب شعبها، بأنها أمة من بعيد، وقحة، أعجمية اللسان، قاسية (با4: 15).

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

 ج ــ أورشليم تحدث الذين في السبى (4: 17-29)

ثم توجه أورشليم حديثها إلى المسبيين، وتوصيهم أن يسلكوا في طريق التوبة قائلة لهم: "سيروا يا بنى سيروا "(با4: 19) وكأنها تقول لهم لا بُد أن تسلكوا بجدية.

St-Takla.org Image: Stone engraving about a land that Jeremiah bought, and it shows the return of the people after the captivity and started the possession of lands. This tablet dates from 670 A. D. (compare Jer. 32: 8-15). صورة في موقع الأنبا تكلا: نقش حجري عن شراء إرميا بقطة أرض، وهي تعبر عن عودة الشعب من السبي وتلمُّك الأرض. وهذه اللوحة البابلية يرجع تاريخها إلى سنة 670 ق. م. (قارن إرميا 32: 8-15).

St-Takla.org Image: Stone engraving about a land that Jeremiah bought, and it shows the return of the people after the captivity and started the possession of lands. This tablet dates from 670 A. D. (compare Jer. 32: 8-15).

صورة في موقع الأنبا تكلا: نقش حجري عن شراء إرميا بقطة أرض، وهي تعبر عن عودة الشعب من السبي وتلمُّك الأرض. وهذه اللوحة البابلية يرجع تاريخها إلى سنة 670 ق.م. (قارن إرميا 32: 8-15).

ونلاحظ تكرار القول للتأكيد مثل "عَزُّوا عَزُّوا شَعْبِي." (إش40: 1)، "اَلْحَقَّ الْحَقَّ أَقُولُ لَكُمْ" (يو16: 23). وتشدد على علاقتهم بالله مثل: "استغيثوا بالله... بقدر ذلك عشر مرات تلتمسونه تائبين... الله سيردكم لي بفرح ومسرة "(با4: 21،28،23،29)... وهكذا.

ونلاحظ هنا تكرار صفة (الأزلي) تسع مرات، وكأنها تقول لهم كل هؤلاء يبيدون أما إلهنا فباقٍ إلى الأبد، ولا بُد أنه سيخلصكم كما خلصكم من المصريين قديمًا. ومن صفات الله في هذا الجزء أيضًا (القدوس)، وكأنها تقول لهم لا بُد أن ينعزلوا عن كل شر وشبه شر. وتصفه أيضًا (مخلصكم) وتعرفهم أنه ليس بأحد غيره الخلاص (أع4: 12). وتؤكد أن خلاصهم قريب.

وتصف عودتهم من السبي أنه يكون بمجدِ وبهاءِ الله ذاته. وكأنه هو قائد الراجعين من السبى، فبهاؤه ومجده سينعكس عليهم.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

 د ــ النبي يحدث أورشليم (4: 30-5: 9)

وهنا يتدخل باروخ في الحديث موجهًا حديثه إلى أورشليم قائلًا: "ثقى ياأورشيم فإن الذي سماك باسمه (أي مدينة الله <مز87: 3>) سيعزيك "(با4: 30)، وستجد المزيد عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت في صفحات قاموس وتفاسير الكتاب المقدس الأخرى. ويصف إشعياء النبي سبب هذه التعزية في الأصحاح الستين قائلًا بأن: "الرب سيجعلها فخرًا أبديًا، فرح الأجيال. وتسمى أسوارها خلاصًا، وأبوابها تسبيحًا. ولا تحتاج إلى الشمس بالنهار أو القمر ليلًا، لأن الرب هو يكون نورها، وزينتها، وتدعى مدينة الرب صهيون، قدوس إسرائيل". ويعلق إشعياء على اسمها قائلًا بأن: "الرب سيعطيها اسمًا جديدًا سيعين بفم الرب ذاته. فهي المدينة التي يسر بها فهو عريسها وهي المدينة الغير مهجورة منه" (إش62: 1-5).

ويعطى باروخ النبي الويل للمدن التي جارت عليها، أو شمتت بها (با4: 31). لأن الرب سيذل رفعة المتكبرين ويرفع الوضعاء. كما قالت السيدة العذراء: "شَتَّتَ الْمُسْتَكْبِرِينَ بِفِكْرِ قُلُوبِهِمْ. أَنْزَلَ الأَعِزَّاءَ عَنِ الْكَرَاسِيِّ وَرَفَعَ الْمُتَّضِعِينَ." (لو1: 51،52). ويعطى الويل أيضًا للذين شمتوا بهم " الْفَرْحَانُ بِبَلِيَّةٍ لاَ يَتَبَرَّأُ." (أم17: 5). " فَإِنَّهُ قَرِيبٌ يَوْمُ الرَّبِّ عَلَى كُلِّ الأُمَمِ. كَمَا فَعَلْتَ <المدن الشامتة> يُفْعَلُ بِكَ. عَمَلُكَ يَرْتَدُّ عَلَى رَأْسِكَ." (عو15).

ويطلب باروخ النبي من أورشليم أن تخلع حلة النوح والمذلة، وتلبس بدلًا منها بهاء المجد، وتتسربل بثوب البر، وتضع على رأسها تاج مجد الله (با5: 1،2). ويوصى القديس بولس الرسول النفوس الساعية في طريق الله قائلًا: "فَاثْبُتُوا مُمَنْطِقِينَ أَحْقَاءَكُمْ بِالْحَقِّ، وَلاَبِسِينَ دِرْعَ الْبِرِّ، وَحَاذِينَ أَرْجُلَكُمْ بِاسْتِعْدَادِ إِنْجِيلِ السَّلاَمِ. حَامِلِينَ فَوْقَ الْكُلِّ تُرْسَ الإِيمَانِ، الَّذِي بِهِ تَقْدِرُونَ أَنْ تُطْفِئُوا جَمِيعَ سِهَامِ الشِّرِّيرِ الْمُلْتَهِبَةِ. وَخُذُوا خُوذَةَ الْخَلاَصِ، وَسَيْفَ الرُّوحِ الَّذِي هُوَ كَلِمَةُ اللهِ." (أف6: 14-17).

وكل ذلك لكي تستقبل أورشليم أبناءها العائدين من السبى وهم في كرامة عظيمة (با5: 6)، بدلًا من الذل والعار التي ساروا بها إلى السبى. ويصف إشعياء النبي عودتهم من السبي قائلًا: "فَيَأْتُونَ بِأَوْلاَدِكِ فِي الأَحْضَانِ وَبَنَاتُكِ عَلَى الأَكْتَافِ يُحْمَلْنَ. وَيَكُونُ الْمُلُوكُ حَاضِنِيكِ وَسَيِّدَاتُهُمْ مُرْضِعَاتِكِ. بِالْوُجُوهِ إِلَى الأَرْضِ يَسْجُدُونَ لَكِ وَيَلْحَسُونَ غُبَارَ رِجْلَيْكِ" (إش49: 22،23). وبالتالي يدللونهم على الركب (إش66: 12). كَإِنْسَانٍ تُعَزِّيهِ أُمُّهُ هَكَذَا أُعَزِّيكُمْ أَنَا ـــ أي الله ـــ وَفِي أُورُشَلِيمَ تُعَزَّوْنَ. (إش66: 13).

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

← تفاسير أصحاحات باروخ: مقدمة | 1 | 2 | 3 | 4 | 5 | 6

صفحات ذات علاقة بنفس الموضوع

* البحث في الكتاب المقدس
* قسم سنوات مع إي ميلات الناس - أسئلة وأجوبة عن الكتاب المقدس
قاموس الكتاب المقدس الكامل

* صور من الكتاب المقدس
* تحميل النص الكامل للكتاب المقدس
* أطلس الكتاب المقدس (خرائط الإنجيل)
* قسم العظات وبه تفسير لعشرات من أسفار الكتاب المقدس

إرسل هذه الصفحة لصديق

تفسير ا‌‌‌‌‌‌‌‌لأصحاح السابق من سفر باروخ بموقع سانت تكلا همنوتموقع الأنبا تكلا هيمانوت - الصفحة الرئيسية

Like & share St-Takla.org


© موقع الأنبا تكلا هيمانوت الحبشي القس: الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - الإسكندرية -مصر / URL: http://St-Takla.org / اتصل بنا على:

http://st-takla.org/pub_Bible-Interpretations/Holy-Bible-Tafsir-01-Old-Testament/Father-Youannes-St-Paul/30-Sefr-Baroukh/Tafseer-Sefr-Barookh__01-Chapter-05.html