الكتاب المقدس باللغة العربية + الإنجيل بكل اللغات + دراسات في كتاب مقدس + البحث في الكتاب المقدس الاجبية.. كتاب السبع صلوات | الأجبية باللغة العربية | الأجبية باللغة الإنجليزية | الفرنسية وصلات كل المواقع القبطية - سجل مواقع الكنائس القبطية الأرثوذكسية - دليل السايتات المسيحية الموقع باللغة الإنجليزية St-Takla.org in English ما الجديد؟ أخبار ويب سايت الأنبا تكلا وتحديثاته والجديد المضاف به الإيمان | اللاهوت | العقيدة القبطية الأرثوذكسية | طقوس الكنيسة المسيحية في مصر ركن الأطفال - ترانيم - تلوين - ألعاب - قصص Saint Takla Dot Org Web Site - Homepage لوجو موقع القديس الأنبا تكلا هيمانوت (سانت تكلا دوت أورج)- الإسكندرية - جمهورية مصر العربية | الموقع الرسمي | بطريركية الأقباط الأرثوذكس Coptic Orthodox Church راسلنا - اتصل أن | اكتب لنا رأيك - أضف موقعًا - الأفكار - المقترحات... إرسل كروت وبطاقات تهنئة مسيحية وقبطية إلى أصدقائك في كل المناسبات اتصل بنا.. رأيك يهمنا - العنوان - التليفونات - الخريطة - الدعم الفني الفوري سنوات مع إيميلات الناس | أسئلة وأجوبة في الكتاب المقدس، الشباب والأسرة، الإيمان واللاهوت والعقيدة، الروحيات، ويب سايد سانت تكلا الصفحة الرئيسية من الموقع الرسمي للأنبا تكلاهيمانوت الحبشي القس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية - بطريركية الأقباط الأرثوذكس معرض الصور: السيد المسيح - السيد العذراء - القديسين - الأنبا تكلا هيمانوت - الكهنة - الكتاب المقدس - الخدمات الوسائط المتعددة: ترانيم - ألحان - عظات - أجبية مسموعه - ملفات ميدي - فيديوهات - تسبحة نصف الليل - قداسات قسم التحميل: أشكال برنامج وين آمب | خطوط قبطية | ترانيم | برامج متنوعة، وبرامج مسيحية | أيقونات | معرض الصور تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر العصور | التاريخ المسيحي مكتبة كتب قبطية أرثوذكسية | الكتب المسيحية في مختلف المجالات والمواضيع | كتب بطاركة، أساقفة، كهنة، علمانيين  

شرح الكتاب المقدس - العهد القديم - القس أنطونيوس فكري

حزقيال 2 - تفسير سفر حزقيال

 

* تأملات في كتاب حزقيال:
تفسير سفر حزقيال: مقدمة سفر حزقيال | حزقيال 1 | حزقيال 2 | حزقيال 3 | حزقيال 4 | حزقيال 5 | حزقيال 6 | حزقيال 7 | حزقيال 8 | حزقيال 9 | حزقيال 10 | حزقيال 11 | حزقيال 12 | حزقيال 13 | حزقيال 14 | حزقيال 15 | حزقيال 16 | حزقيال 17 | حزقيال 18 | حزقيال 19 | حزقيال 20 | حزقيال 21 | حزقيال 22 | حزقيال 23 | حزقيال 24 | حزقيال 25 | حزقيال 26 | حزقيال 27 | حزقيال 28 | حزقيال 29 | حزقيال 30 | حزقيال 31 | حزقيال 32 | حزقيال 33 | حزقيال 34 | حزقيال 35 | حزقيال 36 | حزقيال 37 | حزقيال 38 | حزقيال 39 | حزقيال 40 | حزقيال 41 | حزقيال 42 | حزقيال 43 | حزقيال 44 | حزقيال 45 | حزقيال 46 | حزقيال 47 | حزقيال 48 | يا ابن آدم | ملخص عام

نص سفر حزقيال: حزقيال 1 | حزقيال 2 | حزقيال 3 | حزقيال 4 | حزقيال 5 | حزقيال 6 | حزقيال 7 | حزقيال 8 | حزقيال 9 | حزقيال 10 | حزقيال 11 | حزقيال 12 | حزقيال 13 | حزقيال 14 | حزقيال 15 | حزقيال 16 | حزقيال 17 | حزقيال 18 | حزقيال 19 | حزقيال 20 | حزقيال 21 | حزقيال 22 | حزقيال 23 | حزقيال 24 | حزقيال 25 | حزقيال 26 | حزقيال 27 | حزقيال 28 | حزقيال 29 | حزقيال 30 | حزقيال 31 | حزقيال 32 | حزقيال 33 | حزقيال 34 | حزقيال 35 | حزقيال 36 | حزقيال 37 | حزقيال 38 | حزقيال 39 | حزقيال 40 | حزقيال 41 | حزقيال 42 | حزقيال 43 | حزقيال 44 | حزقيال 45 | حزقيال 46 | حزقيال 47 | حزقيال 48 | حزقيال كامل

← اذهب مباشرةً لتفسير الآية: 1 - 2 - 3 - 4 - 5 - 6 - 7 - 8 - 9 - 10

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

كانت نهاية الإصحاح السابق سقوط النبي على وجهه، وهنا نرى أمر الله له بالقيام وبعد ذلك دخل فيه الروح. وهذا ما حدث أيضًا لبولس الرسول، فهو قد سقط أمام نور المسيح في الطريق ثم قام، ثم امتلأ من الروح القدس. بل هذا هو طريق الامتلاء من الروح القدس دائمًا. فالسيد المسيح أرسل لنا الروح القدس بعد أن مات وقام وصعد إلى السماء. وحتى نمتلئ نحن من الروح القدس علينا أن نسلك نفس الطريق أي نبدأ بأن نقف أمام الخطية كأموات رو 6: 11 ونحيا في جدة الحياة، أي الحياة المقامة في المسيح، ونحيا في السماويات، ولا نعود بعد نحيا في الأرضيات، وقتها سنختبر إمكانيات وقوة القيامة ونمتلئ من الروح القدس، فيرسلنا الله للشهادة لاسمه، كما أرسل الله حزقيال لخدمته. بل تم هنا تلقين حزقيال ماذا سيقول، ووضع له الكلام في فمه ودلالة هذا كان الدَرْج الذي أُمِر بأن يأكله 2: 8 + 3: 1 وهذا ما عَمِله النبي فعلًا في الإصحاح التالي 3: 2، 3. ونلاحظ أن الله ينبه النبي ألا يخاف هذا الشعب المتمرد.

 

الآيات 1-5: فقال لي يا ابن آدم قم على قدميك فأتكلم معك. فدخل في روح لما تكلم معي واقامني على قدمي فسمعت المتكلم معي. وقال لي يا ابن آدم أنا مرسلك إلى بني إسرائيل إلى امة متمردة قد تمردت علي هم وآباؤهم عصوا علي إلى ذات هذا اليوم. والبنون القساة الوجوه والصلاب القلوب أنا مرسلك إليهم فتقول لهم هكذا قال السيد الرب. وهم أن سمعوا وأن امتنعوا لأنهم بيت متمرد فأنهم يعلمون أن نبيا كان بينهم.

أخذ البعض قصة سقوط النبي على وجهه ثم دخول الروح فيه، واستغلوه بطريقة منحرفة.. إذ ادعوا أنهم قادرون أن ينفخوا في وجوه الناس فيمتلئون من الروح القدس، ويكون علامة امتلائهم بنفختهم وقوع الناس على الأرض في غيبوبة. ويستدلون بما حدث هنا لحزقيال، وكما حدث أيضًا لدانيال 10: 7-11 وكما حدث ليوحنا في الرؤيا 1: 17 ونرد على هؤلاء:-

    1-            حزقيال ودانيال ويوحنا لم يسقطوا نتيجة امتلائهم بالروح، بل نتيجة ما رأوه من مجد المسيح، فلم يحتملوا. والدليل أن الروح دخل في حزقيال بعد أن أقامه الرب آيات 1، 2.

    2-            المسيح نفخ في تلاميذه وقال لهم اقبلوا الروح القدس.... ولم يسقطوا على وجوههم يو 20: 22. وهكذا صنع بولس الرسول حينما وضع يديه على المؤمنين المعمدين في أفسس حل عليهم الروح القدس أع 19: 6 ولم نسمع أنهم سقطوا على وجوههم. وما زالت الكنيسة تمارس هذا في سر الميرون ولم نسمع أن كاهنا مسح أحد المعمدين بزيت الميرون ونفخ فيه ليقبل الروح القدس، أن هذا المعمد قد سقط مغشيًا عليه.

    3-            لم نسمع في الكتاب المقدس كله أن أي حادثة امتلاء من الروح القدس صاحبها غيبوبة. ولم نسمع هذا في كل تاريخ الكنيسة.

St-Takla.org Image: Stand on your feet (Ezekiel 2:1) صورة في موقع الأنبا تكلا: قم على قدميك (حزقيال 2: 1)

St-Takla.org Image: Stand on your feet (Ezekiel 2:1)

صورة في موقع الأنبا تكلا: قم على قدميك (حزقيال 2: 1)

    4-            في سر الميرون يحل الروح القدس على المعمد، أما الامتلاء من الروح القدس، هو مسئولية كل مؤمن، ويتوقف هذا على جهاده أف 5: 18+ 2تى 1: 6 فبولس هنا لم يستدعى تيموثاوس ليملأه بالروح القدس بأن ينفخ فيه بعد أن سبق ووضع اليد عليه، بل هو يطلب منه الجهاد ليمتلئ.

يا ابن آدم = تكرر هذا اللقب لحزقيال 85 مرة ليعرف أنه إنسان خاطئ فلا يرتفع بالرغم من كل هذه الرؤى. وهو كابن آدم مثل الشعب سيدينهم. راجع تفسير (حز 20: 1-4).

قم على قدميك = سبق الله وقال لموسى "لا يراني الإنسان ويعيش" خر 33: 20" وذلك لأن طبيعتنا ضعفت بسبب الخطية، فأصبحنا لا نحتمل أن نرى الله في مجده، كما لا تحتمل أعصاب العين أن ترى نور الشمس وإلا تحترق. لذلك فإن الله يعطى قديسيه معونة خاصة حتى يستطيعوا أن يروا جزءًا من مجده، وبحسب ما تحتمل طبيعتهم الضعيفة، ومع هذا فهم حينما يرون ما يرونه يسقطون غير محتملين، وهنا يعطيهم الله قوة ومعونة ليقوموا.

فأتكلم معك... فدخل فيَّ روح = لاحظ أن الروح دخله بعد أن كلمه الله فالروح ينتقل إلينا بواسطة كلمة الله يو 14: 26 + يو 15: 26 + يو 16: 7.

أنا مرسلك = لاحظ محبة الله الذي يرسل نبيًا لشعب يعرف أنه متمرد بل هم وآباءهم عصوا علىّ. بل هم قساة الوجوه = في ترجمة أخرى الوقحون.. ولاحظ أن الإصرار على عدم التوبة يقود للقساوة. هكذا يقول السيد الرب = إذًا الله أعطى له سلطة ليتكلم باسمه. أما الشعب ستكون له الحرية أن يسمعوا وأن يمتنعوا. ولكنهم على كل حال سيعلمون أن نبيًا كان في وسطهم.

        أ‌)            فمن سمعوا سيعلمون أنه كان نبيًا من الله باختبارهم للتعزية والإصلاح، هكذا سمى بولس الرسول المؤمنين "ختم رسالتي 1كو 9: 2" فهم دليل على صدق رسالته بالقوة التي عملت فيهم لتغييرهم

St-Takla.org Image: God talks to Ezekiel (Ezekiel 2:2-10) صورة في موقع الأنبا تكلا: الرب يكلم حزقيال (حزقيال 2: 2-10)

St-Takla.org Image: God talks to Ezekiel (Ezekiel 2:2-10)

صورة في موقع الأنبا تكلا: الرب يكلم حزقيال (حزقيال 2: 2-10)

    ب‌)            والذين امتنعوا سيعرفون أنه كان نبيًا من توبيخ ضمائرهم ثم بقضاء الله العادل ضدهم وسيعرفون هذا من اختباراتهم الحزينة ومن الضربات التي ستأتي عليهم.

 

الآيات 6-10: أما أنت يا ابن ادم فلا تخف منهم ومن كلامهم لا تخف لأنهم قريس وسلاء لديك وانت ساكن بين العقارب من كلامهم لا تخف ومن وجوههم لا ترتعب لأنهم بيت متمرد. وتتكلم معهم بكلامي أن سمعوا وأن امتنعوا لأنهم متمردون. وأنت يا ابن ادم فاسمع ما أنا مكلمك به لا تكن متمردا كالبيت المتمرد افتح فمك وكل ما أنا معطيكه. فنظرت وإذا بيد ممدودة إلى وإذا بدرج سفر فيها. فنشره أمامي وهو مكتوب من داخل ومن قفاه وكتب فيه مراث ونحيب وويل 

لا تخف منهم = من يؤدى خدمة لله عليه ألا يخاف، فالله الذي يخدمه قادر أن يحيطه بعنايته. ومن يخاف من الناس ومن أعمالهم فهو بهذا يشكك في قوة الله وصدق وعوده، وهو بهذا يهين الله، وهذا يرتد على الخادم الخائف بزيادة خوفه وفقدانه لسلامه، لذلك ينبه الله أرمياء النبي بقوله "لا ترتاع من وجوههم لئلا أريعك أمامهم أر 1: 17". إذًا ليثق كل خادم، بل كل مؤمن في حماية الله له. وليس معنى هذا أن الخادم أو الكارز لن يصيبه أي ضرر من الأشرار، فها هو الله ينبه النبي بأن هذا الشعب هو شعب مؤذٍ، فهم سلاء = شوك. قريس = ورد برى مملوء بالشوك. ولاحظ أن الشوك هو ثمرة للخطية. بل هم عقارب سامة  (قارن مع سم الأصلال تحت شفاههم رو 3: 13). فهؤلاء الأشرار قد يلحقون بعض الأذى بخدام الله، وأولاد الله عمومًا، ولكن علينا أن نفهم أنه لا سلطان لهم علينا إلا بسماح من الله (يو 11:19). لذلك لا نخاف بل نثق أننا في ظل الحماية الإلهية، وما يحدث لنا هو بسماح منه، إذ نحن محفوظين في يده، بل منقوشين على كفه اش 49: 16 + رؤ 2: 1. وحتى إذا سمح الله ببعض الأذى من أشواك الأشرار، فإن تعزياته تدرك أولاده، حاملًا معهم صليبهم كما فعل مع الثلاثة فتية في أتون النار.

والنبي عليه أن يكلم الشعب بما سيعطيه له الله إن سمعوا وإن إمتنعوا = فهو عليه توصيل الرسالة، وعليه أن لا يهتم بالنتيجة، فالمهم أن يكون أمينًا في رسالته، وأن يوصلها كما استلمها. (انظر المزيد عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلا في أقسام المقالات والتفاسير الأخرى). ونلاحظ أن عدم انقياد الشعب لكلام الواعظ ليس سببًا وجيهًا لأن يكف الواعظ عن خدمته. بل أنه إذا امتنع الخادم أن يتكلم صار متمردًا هو الآخر، لذلك ينبه الله النبي قائلًا لا تكن متمردًا = فعلى الخادم أن يتكلم بكلمة الله لكل إنسان حتى لمن يتصور أنه لا يستحق، أو لمن يتصور أن حالته ميئوس منها، وليثق الخادم أنه ليس هو الذي يقود السامع للتوبة، بل هو عمل الله الخفي. ولاحظ في قصة يونان غضب الله على تمرده وهروبه من الخدمة الصعبة التي طلبها الله منه. أما ربنا يسوع فقال "إن أمكن أن تعبر عنى هذه الكأس ولكن لتكن مشيئتك" افتح فمك وكل = موضوع عمله هو كلمة الله التي ينبغي أن يأكلها فتشبع بها أعماقه الداخلية وتكون موضوع تفكيره المستمر ويهضمها بعقله ويختبر قوتها ولذتها ويكون مستعدًا أن يخرجها للناس في أي وقت كاختبار معاش. وعليه أن يجتر فيها اليوم كله ولا تقف عند حد الاقتناع العقلي بل تدخل إلى أعماقه. وهنا يخرج للناس خبراته الحلوة إذ يطبق كلام الله في حياته. وإذا بيد ممدودة = هناك يد الله الممدودة دائمًا تقدم لنا عطاياه فلا يجب أن نتركها ممدودة دون أن نأخذ بشكر، وإذا لم نصنع نصبح متمردون. مكتوب من داخل ومن قفاه = أي مكتوب من على الوجهين، وقد يعنى هذا وعود من ناحية ووعيد من الأخرى، أو كلام له معنى في الظاهر وله أعماق أخرى، أو خطاياهم وإنذارات الله لأجلها.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

← تفاسير أصحاحات حزقيال: مقدمة | 1 | 2 | 3 | 4 | 5 | 6 | 7 | 8 | 9 | 10 | 11 | 12 | 13 | 14 | 15 | 16 | 17 | 18 | 19 | 20 | 21 | 22 | 23 | 24 | 25 | 26 | 27 | 28 | 29 | 30 | 31 | 32 | 33 | 34 | 35 | 36 | 37 | 38 | 39 | 40 | 41 | 42 | 43 | 44 | 45 | 46 | 47 | 48

 

صفحات ذات علاقة بنفس الموضوع

* البحث في الكتاب المقدس
* قسم سنوات مع إي ميلات الناس - أسئلة وأجوبة عن الكتاب المقدس
قاموس الكتاب المقدس الكامل

* صور من الكتاب المقدس
* تحميل النص الكامل للكتاب المقدس
* أطلس الكتاب المقدس (خرائط الإنجيل)
* قسم العظات وبه تفسير لعشرات من أسفار الكتاب المقدس

إرسل هذه الصفحة لصديق

تفسير ا‌‌‌‌‌‌‌‌لأصحاح السابق من سفر حزقيال بموقع سانت تكلا همنوتموقع الأنبا تكلا هيمانوت - الصفحة الرئيسية

Like & share St-Takla.org


© موقع الأنبا تكلا هيمانوت الحبشي القس: الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - الإسكندرية -مصر / URL: http://St-Takla.org / اتصل بنا على:

http://st-takla.org/pub_Bible-Interpretations/Holy-Bible-Tafsir-01-Old-Testament/Father-Antonious-Fekry/31-Sefr-Hazkyal/Tafseer-Sefr-Hazkial__01-Chapter-02.html