الكتاب المقدس باللغة العربية + الإنجيل بكل اللغات + دراسات في كتاب مقدس + البحث في الكتاب المقدس الاجبية.. كتاب السبع صلوات | الأجبية باللغة العربية | الأجبية باللغة الإنجليزية | الفرنسية وصلات كل المواقع القبطية - سجل مواقع الكنائس القبطية الأرثوذكسية - دليل السايتات المسيحية الموقع باللغة الإنجليزية St-Takla.org in English ما الجديد؟ أخبار ويب سايت الأنبا تكلا وتحديثاته والجديد المضاف به الإيمان | اللاهوت | العقيدة القبطية الأرثوذكسية | طقوس الكنيسة المسيحية في مصر ركن الأطفال - ترانيم - تلوين - ألعاب - قصص Saint Takla Dot Org Web Site - Homepage لوجو موقع القديس الأنبا تكلا هيمانوت (سانت تكلا دوت أورج)- الإسكندرية - جمهورية مصر العربية | الموقع الرسمي | بطريركية الأقباط الأرثوذكس Coptic Orthodox Church راسلنا - اتصل أن | اكتب لنا رأيك - أضف موقعًا - الأفكار - المقترحات... إرسل كروت وبطاقات تهنئة مسيحية وقبطية إلى أصدقائك في كل المناسبات اتصل بنا.. رأيك يهمنا - العنوان - التليفونات - الخريطة - الدعم الفني الفوري سنوات مع إيميلات الناس | أسئلة وأجوبة في الكتاب المقدس، الشباب والأسرة، الإيمان واللاهوت والعقيدة، الروحيات، ويب سايد سانت تكلا الصفحة الرئيسية من الموقع الرسمي للأنبا تكلاهيمانوت الحبشي القس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية - بطريركية الأقباط الأرثوذكس معرض الصور: السيد المسيح - السيد العذراء - القديسين - الأنبا تكلا هيمانوت - الكهنة - الكتاب المقدس - الخدمات الوسائط المتعددة: ترانيم - ألحان - عظات - أجبية مسموعه - ملفات ميدي - فيديوهات - تسبحة نصف الليل - قداسات قسم التحميل: أشكال برنامج وين آمب | خطوط قبطية | ترانيم | برامج متنوعة، وبرامج مسيحية | أيقونات | معرض الصور تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر العصور | التاريخ المسيحي مكتبة كتب قبطية أرثوذكسية | الكتب المسيحية في مختلف المجالات والمواضيع | كتب بطاركة، أساقفة، كهنة، علمانيين  

شرح الكتاب المقدس - العهد القديم - القس أنطونيوس فكري

ايوب 19 - تفسير سفر أيوب

 

* تأملات في كتاب آيوب:
تفسير سفر أيوب: مقدمة سفر أيوب | ايوب 1 | ايوب 2 | ايوب 3 | ايوب 4 | ايوب 5 | ايوب 6 | ايوب 7 | ايوب 8 | ايوب 9 | ايوب 10 | ايوب 11 | ايوب 12 | ايوب 13 | ايوب 14 | ايوب 15 | ايوب 16 | ايوب 17 | ايوب 18 | ايوب 19 | ايوب 20 | ايوب 21 | ايوب 22 | ايوب 23 | ايوب 24 | ايوب 25 | ايوب 26 | ايوب 27 | ايوب 28 | أيوب 29 | أيوب 30 | أيوب 31 | أيوب 32 | أيوب 33 | أيوب 34 | أيوب 35 | أيوب 36 | أيوب 37 | أيوب 38 | أيوب 39 | أيوب 40 | أيوب 41 | أيوب 42 | التجارب: نظرة عامة على السفر | ملخص عام

نص سفر أيوب: أيوب 1 | أيوب 2 | أيوب 3 | أيوب 4 | أيوب 5 | أيوب 6 | أيوب 7 | أيوب 8 | أيوب 9 | أيوب 10 | أيوب 11 | أيوب 12 | أيوب 13 | أيوب 14 | أيوب 15 | أيوب 16 | أيوب 17 | أيوب 18 | أيوب 19 | أيوب 20 | أيوب 21 | أيوب 22 | أيوب 23 | أيوب 24 | أيوب 25 | أيوب 26 | أيوب 27 | أيوب 28 | أيوب 29 | أيوب 30 | أيوب 31 | أيوب 32 | أيوب 33 | أيوب 34 | أيوب 35 | أيوب 36 | أيوب 37 | أيوب 38 | أيوب 39 | أيوب 40 | أيوب 41 | أيوب 42 | ايوب كامل

← اذهب مباشرةً لتفسير الآية: 1 - 2 - 3 - 4 - 5 - 6 - 7 - 8 - 9 - 10 - 11 - 12 - 13 - 14 - 15 - 16 - 17 - 18 - 19 - 20 - 21 - 22 - 23 - 24 - 25 - 26 - 27 - 28 - 29

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

نجد هنا خطاب أيوب ضد بلدد وفيه كالعادة يشكو من سوء معاملتهم، ثم يصف حالته المرة ولكننا نجد في هذا الإصحاح تحول أيوب من أفظع شعور بالهجر والرفض إلي أعظم كلمات معبرة عن إيمان، فيه رأي محامي إلهي يتولي الدفاع عن قضيته ويسمعه حكم البراءة ومما يعزي ويفرح انتصار الإيمان في النهاية.

الآيات 1-7:- "فاجاب ايوب وقال، حتى متى تعذبون نفسي وتسحقونني بالكلام، هذه عشر مرات اخزيتموني لم تخجلوا من أن تحكروني، وهبني ضللت حقا على تستقر ضلالتي، أن كنتم بالحق تستكبرون على فثبتوا على عاري، فاعلموا إذا أن الله قد عوجني ولف على احبولته، ها اني اصرخ ظلما فلا استجاب ادعو وليس حكم".

 حتي متى تعذبون نفسي= باتهاماتهم أنه شرير أفقدوه ما كان له من قليل تعزية بدلًا من أن يعزوه هم. أخزيتموني= عيرتموني وأطلقتم عليَّ صفات شريرة.

وقوله عشر مرات= أي مرارًا وتكرارًا، مرات كثيرة. تحكروني= أي استحوا منه إذ كان في نكبته وجعلوا أنفسهم غرباء عنه (حسب الترجمة الإنجليزية). وهبني ضللت حقًا عليَّ تستقر ضلالتي= لنفترض أنني أخطأت عن طريق جهل أو أخطأت فعلًا (هو يشعر أنه لم يخطئ) ومن الجهل أن يظن إنسان أنه معصوم من الخطأ، فعاقبة خطاياي واقعة عليَّ ولا دخل لكم بهذا، ولا تزيدوا ألامي بتعييراتكم. إن كنتم بالحق تستكبرون عليَّ فثبِّتوا عليَّ عاري= هل لكي تتعظموا عليَّ وتتفوقوا وتثبتون صدق كلامكم وأنكم المنتصرون في المناقشة تريدون وتصرون أن ما حدث لي هو بسبب خطيتي فتثبتون عاري، هل هذا طريق مقبول مع متألم مثلي. ويجب أن تعلموا لماذا أصرخ فأنا متألم من الوجع الذي أصابني به الله، فالله هو الذي فعل هذا بي فالله قد عوَّجني... عوجني = هدمني (إنجليزية ويسوعية). ومهما صرخ فالله لا يستجيب. ووصل لحالة عدم الرجاء في عفو الله.

الآيات 8-22:- "قد حوط طريقي فلا اعبر وعلى سبلي جعل ظلاما، ازال عني كرامتي ونزع تاج راسي، هدمني من كل جهة فذهبت وقلع مثل شجرة رجائي، واضرم علي غضبه وحسبني كاعدائه، معا جاءت غزاته واعدوا على طريقهم وحلوا حول خيمتي، قد ابعد عني اخوتي ومعارفي زاغوا عني، اقاربي قد خذلوني والذين عرفوني نسوني، نزلاء بيتي وامائي يحسبونني اجنبيا صرت في اعينهم غريبا، عبدي دعوت فلم يجب بفمي تضرعت اليه، نكهتي مكروهة عند امراتي وخممت عند ابناء احشائي، الأولاد أيضًا قد رذلوني إذا قمت يتكلمون علي، كرهني كل رجالي والذين احببتهم انقلبوا علي، عظمي قد لصق بجلدي ولحمي ونجوت بجلد اسناني، تراءفوا تراءفوا انتم على يا أصحابي لأن يد الله قد مستني، لماذا تطاردونني كما الله ولا تشبعون من لحمي".

 يكرر أيوب شكواه لعلهم يشفقوا عليه. وشكا من علامات غضب الله، فقال أضرم عليَّ غضبه = وماذا تكون نار جهنم إلا غضب الله. وحسبني كأعدائه = مع أن الله اعتبره كاملًا وكان يتفاخر به كأحد أحبائه وكثيرًا ما نشك في محبة الله بينما قلب الله يكون مملوء محبة نحونا، وكل تدبيره لصالحنا ونحن لا نعلم. وهو شعر بعداء الله نحوه في أن الله حوَّط طريقي فلا أعبر= أي ليس لي طريق للنجاة، فالله يمنع عنه أي منفذ.

أزال عني كرامتي= ثروتي وسلطتي... حتى أبنائي أماتهم وهم تاج رأسي. وشكا من أنه تحطم نهائيًا بلا أمل في رجوع = قلع مثل شجرة رجائي= كأن الشجرة قلعت من جذورها لكي لا تنبت ثانية. معًا جاءت غزاته = هو اعتبر أن السبئيين... إلخ مرسلين من الله وشكا من قسوة أقاربه وكل معارفه السابقين= قد أبعد عني إخوتي= فهم ابتعدوا لأنهم ازدروا بي بسبب قروحي. أقاربي قد خذلوني= بينما توقع أيوب منهم أن يقفوا بجانبه في شدته وجدهم قد تخلوا عنه. كرهني كل رجالي= بسبب حالي وقروحي. وحتى خدمه ما عادوا يحترموه أو يطيعوه= نزلاء بيتي وإمائي يحسبونني أجنبيًا= عاملوه كأنه غريب ورفضوا الاستجابة له. بل عاملوه بغلظة= بفمي تضرعت إليه، عبدي دعوت فلم يجب. بل حتى امرأته إشمئزت من رائحة فمه= نكهتي مكروهة عند إمرأتي. وخممت عند أبناء أحشائي= صرت شيئًا مقززًا عند أبناء أحشائي. وأبناء أحشاؤه ربما أحفاده أو أولاد عبيده الذين ولدوا في بيته، لأن أولاده ماتوا كلهم. وشكا من انحلال جسده= عظمي قد لصق بجلدي. ونجوت بجلد أسناني= هو مثل شائع، فالأسنان ليس لها جلد. فيكون المعني أنه نجا لكنه نجا بحياته فقط بعد ما خسر كل شيء. ويدعوهم أن يتراءفوا عليه ولا يدينوه فيكفيه دينونة الله = لماذا تطاردونني كما الله = أي لماذا تجعلون أنفسكم كالله الديان. (انظر المزيد عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلا في أقسام المقالات والتفاسير الأخرى). لماذا لا تشبعون من لحمي = أكل لحم الإنسان تعبير يعني النميمة، لأن النمام يتلف صيت خصمه كوحش يفترس لحمه.

الآيات 23-29:- "ليت كلماتي الآن تكتب يا ليتها رسمت في سفر، ونقرت إلى الابد في الصخر بقلم حديد وبرصاص، أما أنا فقد علمت أن وليي حي والاخر على الأرض يقوم، وبعد أن يفنى جلدي هذا وبدون جسدي ارى الله، الذي اراه أنا لنفسي وعيناي تنظران وليس آخر إلى ذلك تتوق كليتاي في جوفي، فانكم تقولون لماذا نطارده والكلام الاصلي يوجد عندي، خافوا على انفسكم من السيف لأن الغيظ من اثام السيف لكي تعلموا ما هو القضاء".

 نجد أيوب هنا كقيثارة ينفخ فيها الروح القدس فتعزف، وربما لم يفهم أيوب كل ما قاله، لكنه تعزي وتنبأ، ولعل كل ما فهمه أن الله سيبرأه أمام أصدقائه. هنا أيوب كان له شركة الصليب، ومن يشترك مع المسيح في احتمال الألم والصليب تنفتح عيناه على أسرار وأمجاد السماء. ففي هذه الكلمات نجد كلام عن المسيح وعن السماء. هنا نجد أيوب مسوقًا بالروح القدس الذي أنار بصيرته ووضع في فمه كلامًا بكيفية أذهلته، وبعد هذه الكلمات هدأت نبرة انفعال أيوب كثيراً فالروح القدس الذي عمل فيه فنطق بهذه النبوة هو الروح المعزى. حقاً هو إشتكي من ألامه بعد ذلك لكن النبرة هدأت وعاصفة الغضب سكنت. والروح القدس وحده هو الذي يعطي هذا العزاء للمتألم.

وما رآه أيوب هنا رؤيا يقينية أراد تسجيلها للأجيال القادمة = ليت كلماتي الآن تكتب. ياليتها رسمت في سفر= أي كتاب. والله حقق له ذلك وكتب كلماته في الكتاب المقدس لتحفظ عبر الأجيال. ومعني كلام أيوب هنا: لقد قلت كلامًا كثيرًا بلا معني وأما ما سأقوله الآن كلام خطير ليته يجد طريقه لكل إنسان بأن يسجل. نقرت إلي الأبد في الصخر... كانت طريقة الكتابة وقت أيوب على الصخر، وذلك بأن تنقر الكتابة على الصخر بقلم حديد ثم يسكب الرصاص المنصهر في مكان النقر فيثبت الكلام لفترات طويلة. أما أنا فقد علمت أن وليي حي... وليي = تعنى فاديَّ وهذه إشراقة سماوية على أيوب وسط أحزانه، لقد سبق أيوب وصوَّر الله على إنه خصم، أما الآن فهو يري المسيح وليه الحي، الذي حتى وإن مات أيوب سيشهد له هذا الولي ويبرره ويشهد ببره، والولي كان له أن يقتص من الجاني، والجاني هنا هو إبليس الذي هزمه ولينا المسيح لينقذنا من يده. والولي بحسب ناموس موسى، هو الذي له الحق بأن يفك (يفدي) ما باعه أخوه أو رهنه (لا 25:25). ولقد بيع ميراثنا السماوي بسبب الخطية ونحن عاجزون عجزًا كاملًا عن فكه (فدائه). والمسيح هو ولينا القادر أن يفك، ولقد وفي الدين عنا ووفي عدل الله عن الخطية. وفك الرهن وسوَّي الميراث. وأيوب يري أن وليه حي لا يموت حتى وإن مات هو، أي لو مات أيوب فوليه الحي قادر أن يسوي المسألة، ولو تركه أصحابه وتخلوا عنه واتهموه باطلًا فالله يأخذ بيده وينصره. هل يوجد ما يعزي أيوب بقدر هذه الرؤيا العجيبة، أن هنالك فاديًا معدًا للإنسان الساقط، وهو يسوع المسيح، الذي وإن ترك أيوب كل أحبائه وتخلوا عنه هو يفديه.

والآخِر على الأرض يقوم = and he shall stand at last on the earth

 الآخِر تعني إما اليوم الأخير، أو في زمن متأخر بمعني فيما بعد. وبعد ذلك فهمنا من بولس الرسول أن المسيح جاء متجسداً علي الأرض في ملء الزمان غل 4: 4، 5.

وفي العهد القديم كان يسمي وقت ظهور المسيح "اليوم الأخير" والمسيح جاء وتجسد ومات وقام علي الأرض ليفك الدين الذي علينا.

والآخِر أيضا تشير للمسيح فهو الأول والآخِر (رؤ1 : 11) وبهذا يصبح معنى الآية والآخِر علي الأرض يقوم أن المسيح الآخِر سيتجسد وينزل إلينا على الأرض ليتمم لنا الفداء .

وعجيب ان يتنبأ ايوب بهذا الوضوح عن تجسد المسيح. هذه هي شركة الصليب التي أعطته أن يكون مسوقا من الروح القدس فيتنبأ ( 2 بط 1 : 21 ).

وبعد أن يفني جلدي هذا وبدون جسدي أري الله = يفنى جلدى أى يختفى إشارة للموت. وجاءت الترجمة الإنجليزية  (NKJV) مختلفة بعض الشئ  and after my skin is destroyed,this i know, that in my flesh i shhall see god.

flesh = هنا تشير إلى جسد القيامة الممجد وبه نرى الله.

وجاءت ترجمة الإنجليزية (the jerusalem bible) أكثر وضوحا

after my awakening, he will set me close to him, and from my flesh i shall look on god.

والترجمة الإنجليزية الأولى (nkjv) أكثر دقة وهى تتفق مع الآية التى تليها وَعَيْنَايَ تَنْظُرَانِ وَلَيْسَ آخَرُ فكون أنه سيرى الله بعينيه فهذا يشير للجسد الممجد الذى سيقوم به من الأموات وبه يرى الرب. والترجمة الإنجليزية الثانية توضح بالأكثر أن الجسد الذى نرى به الرب هو جسد ما بعد القيامة.

هذا ما فعله المسيح بفدائه وقيامته أن أعطي لنا إمكانية أن نري الله بعد أن نموت، فالمسيح صالحنا مع الآب السماوي. نلاحظ أن أيوب هنا كان خاضعاً لعمل الروح القدس. ففكرة القيامة بهذه الصورة لم تكن واضحة بل هو تساءل قبل ذلك "إذا مات إنسان أفيحيا". والجسد الممجد الذي سنحصل عليه بعد القيامة يمكنه أن يري الله. فنحن في هذا الجسد لا يمكننا أن نراه "لا يراني الإنسان ويعيش". ولعل أيوب في رؤيته رأي شيئاً عبَّر عنه بقوله"الذي أراه أنا لنفسى، وعيناي تنظران وليس آخر"= لقد رأي وليه ورأي ما سيفعله وفهم أن ما يراه أكيد، رآه بنفسه ولم يحكه له أحد. ففرح وتهلل ، وهذه كما قال السيد المسيح عن إبراهيم "أبوكم إبراهيم تهلل بأن يرى يومى فرأى وفرح" (يو8 : 56) . وحينما أدرك أيوب هذا الفرح الذى بفداء المسيح  قال= إلي ذلك تتوق كليتاي في جوفي= أي بعد أن رأيت ما رأيت فكل مشاعري داخلي، (فالكلي مركز العواطف هي والقلب والأحشاء) أصبحت متجهة لهذا اليوم الذي يأتي فيه هذا الولي.

وبعد الذي رآه وجه تحذيراً لأصحابه حتي يُهَدِّئوا هجومهم عليه ، وعلَّمَهم ماذا يقولون الآن.. لماذا نطارده= ونهاجمه ونحزنه ونغيظه بإنتقاداتنا. وذلك لأن أيوب تأكد أن الله سوف يبرره أمام أصدقائه وسيكتشفون بعد ذلك صدق أيوب= والكلام الأصلي يوجد عندي= ربما يشير لرؤيته التي رآها أنها حقيقية وأصبح عنده الآن رؤية واضحة .

خافوا علي أنفسكم من السيف= أي سيف عدل الله. لأن الغيظ من أثام السيف= أي غيظهم وكلامهم الشرير ضد أيوب من الأثام التي تستحق عقوبة السيف أي غضب الله. فعليهم أن يخافوا ويكفوا عن ظلمهم لأيوب، فإذا لم تكفوا عن إتهاماتكم فسوف يأتي سيف غضب الله وستعلمون أنه قاضي عادل وقد حكم عليكم= لكي تعلموا ما هو القضاء.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

← تفاسير أصحاحات أيوب: مقدمة | 1 | 2 | 3 | 4 | 5 | 6 | 7 | 8 | 9 | 10 | 11 | 12 | 13 | 14 | 15 | 16 | 17 | 18 | 19 | 20 | 21 | 22 | 23 | 24 | 25 | 26 | 27 | 28 | 29 | 30 | 31 | 32 | 33 | 34 | 35 | 36 | 37 | 38 | 39 | 40 | 41 | 42

صفحات ذات علاقة بنفس الموضوع

* البحث في الكتاب المقدس
* قسم سنوات مع إي ميلات الناس - أسئلة وأجوبة عن الكتاب المقدس
قاموس الكتاب المقدس الكامل

* صور من الكتاب المقدس
* تحميل النص الكامل للكتاب المقدس
* أطلس الكتاب المقدس (خرائط الإنجيل)
* قسم العظات وبه تفسير لعشرات من أسفار الكتاب المقدس

إرسل هذه الصفحة لصديق

تفسير ا‌‌‌‌‌‌‌‌لأصحاح السابق من سفر أيوب بموقع سانت تكلا همنوتموقع الأنبا تكلا هيمانوت - الصفحة الرئيسية

Like & share St-Takla.org


© موقع الأنبا تكلا هيمانوت الحبشي القس: الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - الإسكندرية -مصر / URL: http://St-Takla.org / اتصل بنا على:

http://st-takla.org/pub_Bible-Interpretations/Holy-Bible-Tafsir-01-Old-Testament/Father-Antonious-Fekry/20-Sefr-Ayoub/Tafseer-Sefr-Ayoob__01-Chapter-19.html