الكتاب المقدس باللغة العربية + الإنجيل بكل اللغات + دراسات في كتاب مقدس + البحث في الكتاب المقدس الاجبية.. كتاب السبع صلوات | الأجبية باللغة العربية | الأجبية باللغة الإنجليزية | الفرنسية وصلات كل المواقع القبطية - سجل مواقع الكنائس القبطية الأرثوذكسية - دليل السايتات المسيحية الموقع باللغة الإنجليزية St-Takla.org in English ما الجديد؟ أخبار ويب سايت الأنبا تكلا وتحديثاته و الجديد المضاف به الإيمان | اللاهوت | العقيدة القبطية الأرثوذكسية | طقوس الكنيسة المسيحية في مصر ركن الأطفال - ترانيم - تلوين - ألعاب - قصص Saint Takla Dot Org Web Site - Homepage لوجو موقع القديس الأنبا تكلا هيمانوت (سانت تكلا دوت أورج)- الإسكندرية - جمهورية مصر العربية | الموقع الرسمي | بطريركية الأقباط الأرثوذكس Coptic Orthodox Church راسلنا - اتصل ان | اكتب لنا رأيك - أضف موقعاً - الأفكار - المقترحات... إرسل كروت و بطاقات تهنئة مسيحية و قبطية إلى أصدقائك في كل المناسبات اتصل بنا.. رأيك يهمنا - العنوان - التليفونات - الخريطة - الدعم الفني الفوري سنوات مع إيميلات الناس | أسئلة و أجوبة في الكتاب المقدس، الشباب والأسرة، الإيمان واللاهوت والعقيدة، الروحيات، ويب سايد سانت تكلا الصفحة الرئيسية من الموقع الرسمي للأنبا تكلاهيمانوت الحبشي القس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية - بطريركية الأقباط الأرثوذكس معرض الصور: السيد المسيح - السيد العذراء - القديسين - الأنبا تكلا هيمانوت - الكهنة - الكتاب المقدس - الخدمات الوسائط المتعددة: ترانيم - ألحان - عظات - أجبية مسموعه - ملفات ميدي - فيديوهات - تسبحة نصف الليل - قداسات قسم التحميل: أشكال برنامج وين آمب | خطوط قبطية | ترانيم | برامج متنوعة، وبرامج مسيحية | أيقونات | معرض الصور تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر العصور | التاريخ المسيحي مكتبة كتب قبطية أرثوذكسية | الكتب المسيحية في مختلف المجالات و المواضيع | كتب بطاركة، أساقفة، كهنة، علمانيين  

نصوص الصلوات الطقسية والألحان والمدائح والترانيم

دلال أسبوع الآلام: طقس البصخة المقدسة حسب ترتيب الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - The Guide to the Holy Pascha - Pjwm `nte pipacxa
(عربي، قبطي، إنجليزي: Arabic, Coptic, English)

 493- تسابيح ليلة سبت الفرح (الأبوغلمسيس) 16: رؤيا دانيال النبي من أجل الثلاث فتية القديسين: دا 2: 1-10: في السنة الثامنة عشر

 

Revelation of Daniel the Prophet

Daniel 2:1-10

من أجل الثلاث فتية القديسين - دانيال ٢: ١ – ١٠

In his eighteenth year Nabuchodonosor the king made a golden image, its height was sixty cubits, its breadth six cubits: and he set it up in the plain of Deira, in the province of Babylon. And he sent forth to gather the governors, and the captains, and the heads of provinces, chiefs, and princes, and those who were in authority, and all the rulers of districts, to come to the dedication of the image.

في السنة الثامنة عشر لنبوخذ نصر الملك صنع تمثالاً من ذهب طوله ستون ذراعاً وعرضه ستة أذرع ونصبه في دورا بإقليم بابل، وأرسل لنجتمع كل السادة والأجناد والمتقدمين والمدبرين والجبابرة والمتسلطين وسائر أمراء الأقاليم ليحضروا لتدشين التمثال الذهبي الذي نصبه نبوخذ نصر الملك.

So the heads of provinces, the governors, the captains, the chiefs, the great princes, those who were in authority, and all the rulers of districts, were gathered to the dedication of the image which king Nabuchodonosor had set up; and they stood before the image.

فاجتمعت الرؤساء والسادة والأجناد والمدبرين والجبابرة والعظماء والمتسلطين وكل رؤساء الكور لتدشين التمثال الذهبي الذي نصبه نوخذ نصر الملك،

Then a herald cried aloud, To you it is commanded, ye peoples, tribes, and languages, at what hour ye shall hear the sound of the trumpet, and pipe, and harp, and sackbut, and psaltery, and every kind of music, ye shall fall down and worship the golden image which king Nabuchodonosor has set up. And whosoever shall not fall down and worship, in the same hour he shall be cast into the burning fiery furnace. And it came to pass when the nations heard the sound of the trumpet, and pipe, and harp, and sackbut, and psaltery, and all kinds of music, all the nations, tribes, and languages, fell down and worshipped the golden image which king Nabuchodonosor had set up.

وهتف مناد بقوة قائلا قد أمرتكم أيها الشعوب والأمم والقبائل والألسنة بأنكم حينما تسمعون صوت القرن والزمر والقيثار والمزمار والصفارة وسائر أنواع المعازف تخرون وتسجدون للتمثال الذهب الذي أقامه نبوخذ نصر الملك. ومن لا يخر ويسجد فمن ساعته يلقى في آتون النار المتقدة فلذلك حالما سمع جميع الشعوب صوت القرن والزمر والقيثار والمزمار والصفارة والقصبة وسائر أنواع المعازف خر جميع الشعوب والأمم والقبائل والألسنة وسجدوا للتمثال الذهبي الذي أقامه نبوخذ نصر الملك.

Then came near certain Chaldeans, and accused the Jews to the king, saying, O king, live for ever. Thou, O king, has made a decree that every man who shall hear the sound of the trumpet, and pipe, and harp, sackbut, and psaltery, and all kinds of music, and shall not fall down and worship the golden image, shall be cast into the burning fiery furnace.

حينئذ تقدم كلدانيون روشوا باليهود وأجابوا وكلموا نبوخذ نصر الملك قائلين يحيا الملك إلى الأبد أنت ايها الملك أبرزت أمراً بأن كل إنسان يسمع صوت القرن والزمر والقيثار والقصبة والصفارة والمزمار وسائر آلات الملاهي ولم يخر ويسجد للتمثال الذهبي الذي نصبه ففي الحال يلقى في آتون النار المتقدة.

There are certain Jews whom thou has appointed over the affairs of the province of Babylon, Sedrach, Misach, and Abdenago, who have not obeyed thy decree, O king: they serve not thy gods, and worship not the golden image which thou hast set up.

فيوجد رجال يهود من الذين أقمتهم على اعمال إقليم بابل وهم سدراك وميساك وأبداناغو فهؤلاء الرجال لم يعبأوا بأمرك ايها الملك ولم يعبدوا آلهتك ولم يسجدوا للتمثال الذهبي الذي نصبته.

Then Nabuchodonosor in wrath and anger commanded to bring Sedrach, Misach, and Abdenago: and they were brought before the king. And Nabuchodonosor answered and said to them, Is it true, Sedrach, Misach, and Abdenago, that ye serve not my gods, and worship not the golden image which I have set up? Now then if ye be ready, whensoever ye shall hear the sound of the trumpet, and pipe, and harp, and sackbut, and psaltery, and harmony, and every kind of music, to fall down and worship the golden image which I have made; well: but if ye worship not, in the same hour ye shall be cast into the burning fiery furnace; and who is the God that shall deliver you out of my hand?

حينئذ أمر نبوخذ نصر بغضب وحنق أن يؤتى بسدراك وميساتك وأبداناغو فأتو بهم أمام نبوخذ نصر الملك، فأجاب نبوخذ نصر الملك وقال لهم أيقينا يا سدراك وميساك وأبداناغو أنتم لا تعبدون آلهتى ولا تسجدون للتمثال الذهبي الذي نصبته فالآن إن كنتم مستعدين حينما تسمعون صوت القرن والزمر والقيثار والقصبة والمزمار والصفارة وسائر أنواع المعازف أن تخرون وتسجدون للتمثال الذهبي الذي أقمته وإن لم تسجدوا فمن ساعتكم تلقون في آتون النار المتقدة ومن من الآلهة يقدر أن ينقذكم من يدى.

Then answered Sedrach, Misach and Abdenago and said to king Nabuchodonosor, We have no need to answer thee concerning this matter. For our God whom we serve is in the heavens, able to deliver us from the burning fiery furnace, and he will rescue us from thy hands, O king. But if not, be it known to thee, O king, that we will not serve thy gods, nor worship the image which thou hast set up.

حينئذ أجاب سدراك وميساك وأبداناغوا وقالوا للملك نبوخذ نصر أنا لا نحتاج إيها الملك أن نجيبك على هذا الكلام لأن إلهنا كائن في السموات الذي نعبده هو قادر على إنقاذنا من آتون النار المتقدة ومن يديك أيها الملك يخلصنا وإن لم ينقذنا فليكن معلوماً لك أيها الملك أننا لا نعبد آلهتك ولا نسجد للتمثال الذهبي الذي نصبته.

Then Nabuchodonosor was filled with wrath, and the form of his countenance was changed toward Sedrach, Misach, and Abdenago: and he gave orders to heat the furnace seven times more than usual, until it should burn to the uttermost. And he commanded mighty men to bind Sedrach, Misach, and Abdenago, and to cast them into the burning fiery furnace. Then those men were bound with their coats, and caps, and hose, and were cast into the midst of the burning fiery furnace, forasmuch as the king’s word prevailed; and the furnace was made exceeding hot. Then these three men, Sedrach, Misach, and Abdenago, fell bound into the midst of the burning furnace, and walked in the midst of the flame, singing praise to God, and blessing the Lord.

حينئذ امتلأ نبوخذ نصر الملك حنقاً وتغير منظر وجهه على سدراك وميساك وأبداناغو فأجاب وأمر أن يحمى آتون النار سبعة أضعاف حتى يتقد جداً. وأمر الملك رجالا جبارة ذو بأس أن يوثقوا سدراك وميساك وأبداناغو ويلقونهم في آتون النار المتقدة حينئذ أولئك الرجال أوثقوهم بسراويلهم وأحذيتهم وأخفافهم وملابسهم وألقوهم في آتون النار المتقدة. وإذ كانت كلمة الملك شديدة فحمى الآتون بزيادة جداً فأولئك الثلاثة رجال سدراك وميساك وأبداناغوا سقطوا في وسط آتون النار المتقدة وهم موثقون فكانوا يتمشون في وسط اللهيب مسبحين الله ومباركين الرب.

Praises be to God forever. Amen.

والسبح لله دائماً. آمين.

كلمات النص بتنسيق مختلف من موقع الأنبا تكلا

(رؤيا دانيال النبي)
( من أجل الثلاث فتية القديسين دا 2 : 1 – 100 )
في السنة الثامنة عشر لنبوخذ نصر الملك صنع تمثالاً من ذهب طوله ستون ذراعاً وعرضه ستة أذرع ونصبه في حقل دورا بأقليم بابل. وأرسل لتجتمع كل السادة والآجناد والمتقدمين والمدبرين والجبابرة والمتسلطين وسائر أمراء الأقاليم ليحضروا لتدشين التمثال الذهبي الذي نصبه نبوخذ نصر الملك.
فاجتمعت الرؤساء والسادة والأجناد والمدبرين والجبابرة والعظماء والمتسلطين وكل رؤساء الكور لتدشين التمثال الذهبي الذي نصبه نبوخذ نصر الملك.
وهتف مناد بقوة قد أمرتم أيها الشعوب والأمم والقبائل والألسنة بانكم حينما تسمعون صوت القرن والزم والقيثار والمزمار والصفارة وسائر أنواع المعازف تخرون وتسجدون للتمثال الذهب الذي أقامه نبوخذ نصر الملك.
ومن لا يخر ويسجد فمن ساعته يلقي في أتون النار المتقدة فلذلك حالما سمع جميع الشعوب صوت القرن والزمر والقيثار والمزمار والصفارة والقصبة وسائر أنواع المعازف خر جميع الشعوب والأمم والقبائل والألسنة وسجدوا للتمثال الذهبي الذي أقامه نبوخذ نصر الملك.
حينئذ تقدم كلدانيون ووشوا باليهود وأجابوا وكلموا نبوخذ نصر الملك قائلين يحيا الملك إلى الأبد أنت أيها الملك أبرزت أمراً بأن كل إنسان يسمع صوت القرن والزمر والقيثار والقصبة والصفارة والمزمار وسائر آلات الملاهي ولم يخر ويسجد للتمثال الذهبي الذي نصبته ففي الحال يلقي في أتون النار المتقدمة.
فيوجد رجال يهود من الذين أقمتهم على أعمال أقليم بابل وهم سدراك وميساك وابداناغو فهؤلاء الرجال لم يعبأوا بامرك أيها الملك ولم يعبدوا آلهتك ولم يسجدوا للتمثال الذهبي الذي نصبته .
حينئذ امر نبوخذ نصر أن يؤتي بسدواك وميساك وابداناغو فأتوا بهم أمام نبوخذ نصر الملك وقال لهم أيقيناً يا سيدراك وميساك وابدناغو أنتم لا تعبدون آلهتي ولا تسجدون للتمثال الذهبي الذي نصبته فالآن إن كنتم مستعدين حينما تسمعون صوت القرن والزمر والقيثار والقصبة والمزمار والصفارة وسائر انواع المعازف أن تخرون وتسجدون للتمثال الذهبي الذي أقمته وإن لم تسجدوا فمن ساعتكم تلقون في أتون النار المتقدة ومن من الآلهة يقدر ان ينقذكم من يدي.
حينئذ أجاب سدراك وميساك وابداناغو وقالوا للملك نبوخذ نصر انا لا نحتاج أيها الملك أن نجيبك على هذا الكلام.
لأن إلهنا كائن في السموات الذي نعبده هو قادر على إنقاذنا من أتون النار المتقدة ومن يدك أيها الملك يخلصنا وإن لم ينقذنا فليكن معلوماً لك أيها الملك أننا لا نعبد آلهتك ولا نسجد للتمثال الذهبي الذي نصبته.
حينئذ امتلأ نبوخذ نصر الملك حنقاً وتغير منظر وجهه على سدراك وميساك وابداناغو فأجاب وأمر أن يحمي أتون النار سبعة أضعاف حتى يتقد جداً.
وأمر الملك رجالاً جبابرة ذو بأس أن يوثقوا سدراك وميساك وابدناغو ويلقونهم في أتون النار المتقدة.
حينئذ أولئك الرجال أوثقوهم بسراويلهم وأحذيتهم وأخفافهم وملابسهم وألقوهم في وسط أتون النار المتقدة.
وإذا كانت كلمة الملك شديدة فحمي الأتون بزيادة جداً فأولئك الثلاثة رجال سدراك وميساك وابدناغو سقطوا في وسط أتون النار المتقدة وهم موثقون. فكانوا يتمشون في وسط اللهب مسبحين الله ومباركين الرب.

إرسل هذه الصفحة لصديق

بطريركية الأقباط الأرثوذكس - موقع القديس تكلا هيمانوت بالإسكندرية - الصفحة الأولى من موقع الأنبا تكلاهيمانوتكتاب دلال أسبوع الآلام: طقس البصخة المقدسة

Like & share St-Takla.org


© موقع الأنبا تكلا هيمانوت الحبشي القس: الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - الإسكندرية - مصر / URL: http://St-Takla.org / اتصل بنا على:

http://st-takla.org/lyrics/ar/liturgy/holy-pascha/493.html