الكتاب المقدس باللغة العربية + الإنجيل بكل اللغات + دراسات في كتاب مقدس + البحث في الكتاب المقدس الاجبية.. كتاب السبع صلوات | الأجبية باللغة العربية | الأجبية باللغة الإنجليزية | الفرنسية وصلات كل المواقع القبطية - سجل مواقع الكنائس القبطية الأرثوذكسية - دليل السايتات المسيحية الموقع باللغة الإنجليزية St-Takla.org in English ما الجديد؟ أخبار ويب سايت الأنبا تكلا وتحديثاته و الجديد المضاف به الإيمان | اللاهوت | العقيدة القبطية الأرثوذكسية | طقوس الكنيسة المسيحية في مصر ركن الأطفال - ترانيم - تلوين - ألعاب - قصص Saint Takla Dot Org Web Site - Homepage لوجو موقع القديس الأنبا تكلا هيمانوت (سانت تكلا دوت أورج)- الإسكندرية - جمهورية مصر العربية | الموقع الرسمي | بطريركية الأقباط الأرثوذكس Coptic Orthodox Church راسلنا - اتصل ان | اكتب لنا رأيك - أضف موقعاً - الأفكار - المقترحات... إرسل كروت و بطاقات تهنئة مسيحية و قبطية إلى أصدقائك في كل المناسبات اتصل بنا.. رأيك يهمنا - العنوان - التليفونات - الخريطة - الدعم الفني الفوري سنوات مع إيميلات الناس | أسئلة و أجوبة في الكتاب المقدس، الشباب والأسرة، الإيمان واللاهوت والعقيدة، الروحيات، ويب سايد سانت تكلا الصفحة الرئيسية من الموقع الرسمي للأنبا تكلاهيمانوت الحبشي القس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية - بطريركية الأقباط الأرثوذكس معرض الصور: السيد المسيح - السيد العذراء - القديسين - الأنبا تكلا هيمانوت - الكهنة - الكتاب المقدس - الخدمات الوسائط المتعددة: ترانيم - ألحان - عظات - أجبية مسموعه - ملفات ميدي - فيديوهات - تسبحة نصف الليل - قداسات قسم التحميل: أشكال برنامج وين آمب | خطوط قبطية | ترانيم | برامج متنوعة، وبرامج مسيحية | أيقونات | معرض الصور تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر العصور | التاريخ المسيحي مكتبة كتب قبطية أرثوذكسية | الكتب المسيحية في مختلف المجالات و المواضيع | كتب بطاركة، أساقفة، كهنة، علمانيين  

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب النقد الكتابي: مدارس النقد والتشكيك والرد عليها - أ. حلمي القمص يعقوب

 819- هل قصة بلعام وتكلم الأتان تعد أسطورة من أساطير الشعوب القديمة؟

 

يقول عاطف عبد الغني " أن القصة السابقة نموذج لتلك القصص الخرافية البسيطة.. ونحن لا نستطيع أن نجزم بأن شخصية بلعام شخصية خرافية اخْتُرِعَت من العدم، لكن نستطيع أن نكتشف تأثير الأسطورة على هذه الشخصية، وبلعام لا يعدو عن أن يكون رجل عرَّاف يتخذ من هويته تلك مجالًا للتكسب والاسترزاق، في الوقت الذي كان فيه بني إسرائيل يؤمنون بمثله ويسمونهم الأنبياء.. نرى أيضًا من قِبَل المبالغة أن الحيوان الأعجم يرى ملاك الرب بينما يعمي الرجل الخارق الواصل إلى الإله عن ذلك، ثم ينطق الحيوان في حوار طويل عاقل مع صاحبه يحاوره!! ونأسف أشد الأسف حين نعرف في سفر آخر خبرًا سيئًا.. أن جيش إسرائيل قتل بلعام في أحد غزواته البربرية على أرض فلسطين"(1)(2).

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

ج: 1- نُطقْ الأتان في هذه الحادثة ليس أسطورة ولا خرافة ولا حلم لبلعام ولا رؤية له، لكنها حقيقة، وعندما قال الكتاب " ففتح الرب فم الأتان فقال لبلعام" (عد 22: 28) نحن نصدق ذلك تمامًا، وهذه ليست المرة الأولى التي يتكلم فيها حيوان أعجم، فقد سبق للحيَّة أن تكلمت مع أمنا حواء " وكانت الحيَّة أحيل جميع حيوانات البرية التي عملها الرب الإله. فقالت للمرأة.." (تك 3: 1) وحقيقة تكلُّم الأتان أكدها العهد الجديد عندما قال معلمنا بطرس الرسول عن المعلمين الكذبة " قد تركوا الطريق المستقيم فضلُّوا تابعين طريق بلعام بن بصور الذي أحب أجرة الإثم. ولكنه حصل على توبيخ تعديه إذ منع حماقة النبي حمار أعجم ناطقًا بصوت إنسان" (2بط 2: 15، 16) لقد أراد الله أن يُظهر لبلعام أنه قد أرتكب حماقة تستوجب تبكيت الحمار له.

 

2- لماذا لا يصدق الأستاذ عاطف عبد الغني أن الله أنطق حمار بلعام، مع أنه يصدق أن الطير كان يتكلم مع سليمان، وأن النملة تكلمت وأدرك سليمان ماذا تقول، فجاء في سورة النمل " قالت نملة يا أيها النمل أدخلوا مساكنكم لا يحطمنكم سليمان وجنوده وهم لا يشعرون. فتبسم ضاحكًا من قولها" (سورة النمل 18، 19) وعندما آخذ سليمان الهدهد بشدة لغيابه وهدَّد بذبحه، جاء الهدهد يدافع عن نفسه ويحكي لسليمان قصة أهل سباء وملكتهم وسجودهم للشمس، فأرسل معه سليمان كتاب لملكة سباء (راجع سورة النمل 22 - 28) وإن كان الأستاذ عاطف عبد الغني لا يصدق أن الله أنطق الحمار، فكيف يصدق أن الدابة ستكلم الناس " وإذا وقع القول عليهم أخرجنا لهم دابة من الأرض تكلمهم أن الناس كانوا بآياتنا لا يُوقنون" (سورة النمل 82).

 

3- لقد خاطب الشيطان أتباعه ليس من خلال كائنات حيَّة، بل من خلال أصنام حجرية، وعندما كانت الكعبة بيتًا للأصنام كان يسمع صوت بسبسة بها ليلًا، فإن كان الشيطان يُنطِق الأحجار، فهل تستكثر أن يفتح الله فم الأتان لتتكلم، ولطالما يَنطِق الشيطان من خلال من يتلبسهم، فتسمع المرأة تتكلم بصوت الرجل، والرجل يتكلم بصوت الطفل وهلم جرا..

_____

الحواشي والمراجع لهذه الصفحة هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت:

(1) راجع أيضًا أحمد ديدات - عتاد الجهاد ص 14 تحت عنوان خرافات غير معقولة.

(2) أساطير التوراة ص 102 - 104.

إرسل هذه الصفحة لصديق

بطريركية الأقباط الأرثوذكس - موقع القديس تكلا هيمانوت بالإسكندرية - الصفحة الأولى من موقع الأنبا تكلاهيمانوتكتاب مدارس النقد والتشكيك والرد عليها

Like & share St-Takla.org


© موقع الأنبا تكلا هيمانوت الحبشي القس: الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - الإسكندرية - مصر / URL: http://St-Takla.org / اتصل بنا على:

http://st-takla.org/books/helmy-elkommos/biblical-criticism/819.html