الكتاب المقدس باللغة العربية + الإنجيل بكل اللغات + دراسات في كتاب مقدس + البحث في الكتاب المقدس الاجبية.. كتاب السبع صلوات | الأجبية باللغة العربية | الأجبية باللغة الإنجليزية | الفرنسية وصلات كل المواقع القبطية - سجل مواقع الكنائس القبطية الأرثوذكسية - دليل السايتات المسيحية الموقع باللغة الإنجليزية St-Takla.org in English ما الجديد؟ أخبار ويب سايت الأنبا تكلا وتحديثاته و الجديد المضاف به الإيمان | اللاهوت | العقيدة القبطية الأرثوذكسية | طقوس الكنيسة المسيحية في مصر ركن الأطفال - ترانيم - تلوين - ألعاب - قصص Saint Takla Dot Org Web Site - Homepage لوجو موقع القديس الأنبا تكلا هيمانوت (سانت تكلا دوت أورج)- الإسكندرية - جمهورية مصر العربية | الموقع الرسمي | بطريركية الأقباط الأرثوذكس Coptic Orthodox Church راسلنا - اتصل ان | اكتب لنا رأيك - أضف موقعاً - الأفكار - المقترحات... إرسل كروت و بطاقات تهنئة مسيحية و قبطية إلى أصدقائك في كل المناسبات اتصل بنا.. رأيك يهمنا - العنوان - التليفونات - الخريطة - الدعم الفني الفوري سنوات مع إيميلات الناس | أسئلة و أجوبة في الكتاب المقدس، الشباب والأسرة، الإيمان واللاهوت والعقيدة، الروحيات، ويب سايد سانت تكلا الصفحة الرئيسية من الموقع الرسمي للأنبا تكلاهيمانوت الحبشي القس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية - بطريركية الأقباط الأرثوذكس معرض الصور: السيد المسيح - السيد العذراء - القديسين - الأنبا تكلا هيمانوت - الكهنة - الكتاب المقدس - الخدمات الوسائط المتعددة: ترانيم - ألحان - عظات - أجبية مسموعه - ملفات ميدي - فيديوهات - تسبحة نصف الليل - قداسات قسم التحميل: أشكال برنامج وين آمب | خطوط قبطية | ترانيم | برامج متنوعة، وبرامج مسيحية | أيقونات | معرض الصور تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر العصور | التاريخ المسيحي مكتبة كتب قبطية أرثوذكسية | الكتب المسيحية في مختلف المجالات و المواضيع | كتب بطاركة، أساقفة، كهنة، علمانيين  

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب النقد الكتابي: مدارس النقد والتشكيك والرد عليها - أ. حلمي القمص يعقوب

 624- هل خروج بني إسرائيل كان عصيانًا مسلحًا ضد فرعون؟

 

يقول زينون كوسيدوفسكي " كان عليهم أن يخرجوا من مصر مسلحين تسليحًا عظيمًا. فمن أين حصلوا على أسلحتهم تلك؟ لم يكن بإمكانهم الحصول على الأسلحة خلال يوم واحد. وهذا يعني أنهم في الغالب جمعوها سرًا خلال السنوات الأخيرة من عبوديتهم، وبالتالي ليس مستبعدًا أن يكونوا قد تحرروا فعلًا بقوة السلاح. وإذا كان هذا صحيحًا فأنه يوضح السبب الذي جعل فرعون يطاردهم بتصميم حتى البحر الأحمر، وعلى ضوء هذه الفرضية، يصبح ممكنًا أن يكون موسى، ولو في الفترة الأولى من نشاطه، هو قائد العصيان الإسرائيلي"(1).

ويقول ليوتاكسل " ومن الجدير أن نلحظ هنا أن فرعون لم يلحق باليهود ليعمل السيف في رقابهم، بل ليعيدهم إلى مصر.. كان عدد رجال اليهود الأقوياء المسلحين جيدًا يبلغ حوالي 600000 رجل.. ولكي يتمكن أي قائد من أسر ذلك العدد من البشر، كان يلزمه جيش تعداده أكثر بكثير من الجيش الذي قاده فرعون عندما طارد اليهود"(2).

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

ج: 1- لم يكن بمقدور الإسرائيليين المُضطَهدين المُستعَبدين الذين صاروا سخرة للمصريين أن يكون لهم خلايا سرية يجمعون السلاح يومًا فيومًا، ولو حدث هذا لعلم فرعون ولأسرع بمصادرة هذه السيوف وتلك الرماح، ولزج بأصحابها في غياهب السجن، ولاسيما أنه كان متسجسًا من ناحيتهم " فقال لشعبه هوذا بني إسرائيل شعب أعظم وأكثر منا. هلمَّ نحتال لهم لئلا ينموا فيكون إذا حدثت حرب أنهم ينضمون إلى أعدائنا ويحاربوننا" (خر 1: 9، 10).

 

2- لا توجد أية إشارة في الكتاب المقدَّس كله تنم عن أن بني إسرائيل قد تحرَّروا فعلًا بقوة السلاح. إن بني إسرائيل خرجوا من مصر وهم غير مسلحين، وإليك الأدلة الآتية:

أ - لو كانوا يملكون السلاح الذي يساعدهم على التحرُّر والشجاعة في مواجهة فرعون، فلماذا رزحوا تحت نير العبودية مئات السنين؟! لماذا لم يتحرَّروا إلاَّ بعد افتقاد الله لهم وعودة موسى إليهم؟!

ب - بعد أن صدقوا موسى " فآمن الشعب. ولما سمعوا أن الرب أفتقد بني إسرائيل وأنه نظر مذلتهم خرُّوا وسجدوا" (خر 4: 31). ماذا حدث؟ من أول عقبة قابلتهم ارتدوا عن إيمانهم هذا، بل ووبخوا موسى وهرون " فقالوا لهما ينظر الرب إليكما ويقضي. لأنكما أنتنتما رائحتنا في عيني فرعون" (خر 5: 21) فلماذا لم يندفعوا بأسلحتهم ويعلنوها ثورة عصيان عارمة ضد فرعون وجنوده؟!

جـ- لو كان لدى العبرانيين الأسلحة والنية للعصيان المسلح، فلماذا تدخل الله بالضربات العشر التي أثقلت كاهل مصر؟

د - بعد أن أكد موسى لشعبه صدق مواعيد الله، وتأكيداته على أنه سيخرجهم ويورثهم أرض الموعد ماذا يقول الكتاب..؟ " فكلم موسى هكذا بني إسرائيل. ولكن لم يسمعوا لموسى من صغر النفس ومن العبودية القاسية" (خر 6: 9) فأين روح التحدي والثورة المسلحة؟!

هـ- بعد أن رأى بنو إسرائيل عجائب الله وقوته في الضربات العشر، وخرجوا ومعهم حلي وثياب المصريات، وإذ فرعون يتعقبهم، فماذا يقول الكتاب..؟ " فلما أقترب فرعون رفع بنو إسرائيل عيونهم وإذا المصريين راحلون وراءهم. ففزعوا جدًا وصرخ بنو إسرائيل إلى الرب. وقالوا لموسى هل لأنه ليست قبور في مصر أخذتنا لنموت في البرية" (خر 4: 10، 11) وهل بعد كل هذا يظهر ناقد ليشيد بقوة بني إسرائيل العسكرية وعصيانهم المسلح على فرعون بقيادة موسى..؟! موسى الذي لم يكن معه غير عصى الله، ولم يشهر سيفًا قط في وجه فرعون أو أحد جنوده.

 

3- ما ذكره ليوتاكسل يعتبر حجة ضد الإدعاء بأن الخروج كان عصيانًا مسلحًا، فلو كان الرجال الخارجون الذين يفوق عددهم نصف مليون مسلح، هل كان فرعون يفكر في أن يعيدهم ثانية؟! وكم كان يحتاج من رجال وعتاد؟! فكون فرعون قد سعى لإعادتهم فهذا دليل أكيد على أن الرجال لم يكن بحوزتهم أسلحة.

_____

الحواشي والمراجع لهذه الصفحة هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت:

(1) ترجمة د. محمد مخلوف - الأسطورة والحقيقة في القصص التوراتية ص 122، 123.

(2) التوراة كتاب مقدَّس أم جمع من الأساطير ص 175، 176.

إرسل هذه الصفحة لصديق

بطريركية الأقباط الأرثوذكس - موقع القديس تكلا هيمانوت بالإسكندرية - الصفحة الأولى من موقع الأنبا تكلاهيمانوتكتاب مدارس النقد والتشكيك والرد عليها

Like & share St-Takla.org


© موقع الأنبا تكلا هيمانوت الحبشي القس: الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - الإسكندرية - مصر / URL: http://St-Takla.org / اتصل بنا على:

http://st-takla.org/books/helmy-elkommos/biblical-criticism/624.html